تدمير 12 مخبأ للجماعات الإرهابية بباتنة    هذه تواريخ استئناف دروس التكوين المهني والدخول لدورة سبتمبر 2020    جراد يضع حجر الأساس ل14 ألف مسكن بصيغة البيع بالإيجار    حوادث المرور: وفاة 10 أشخاص وإصابة 357 آخرين خلال ال48 ساعة الأخيرة    جراد يشيد بكل من علي فريد بلقاضي وبراهيم سنوسي لجهودهم في التعريف و كشف قضية جماجم الشهداء    "الجزائر لا زالت تعيش أثار الموجة الأولى من فيروس كورونا"    الحاج عمر العشعاشي رفيق درب مصالي الحاج في ذمة الله    "لا صلاة جنازة على شهداء المقاومة الشعبية ال24"    إكمال السداسي الثاني من السنة الجامعية بداية من 23 أوت القادم    مدير معهد باستور يكشف عن إجراء 2600 تحليل للكشف عن كورونا يوميا    إعادة رفات شهداء المقاومة.. الجزائر تنتصر بعد مفاوضات دامت 4 سنوات    جبهة المستقبل.. الجزائر تواجه في الآونة الأخيرة تحديات جديدة على أكثر من صعيد    اللجنة الوزارية للفتوى : شهداء المقاومة الذين تم استرجاع رفاتهم لا يصلى عليهم لأنهم أحياء    سوناطراك تطمئن عمالها: "مكتسبات العمال لن تتأثر بترشيد النفقات"    هذا ما خلفته الهزة الأرضية التي ضربت اليوم ولاية باتنة    أحفاد الشيخ بوزيان وسكان الزيبان يثمنون استرجاع جماجم شهداء المقاومة الشعبية    جامعة مستغانم تطلق قناة "عبد الحميد بن باديس" على الإنترنت    شهداء المعركة لا يصلى عليهم    اللّجنة الوزارية للفتوى : الشهداء سيدفنون غدا دون صلاة    حجز قرابة 3 قناطير زطلة بوادي عيسى في بشار    جراد يشرف على تسليم مفاتيح ألف سكن عدل في بابا حسن    طائرات النقل العسكرية تواصل جلب المستلزمات والمعدات الطبية    لا حاجة لإجراء محادثات مع أمريكا    ياسين مرزوقي..وزير مجاهدين سابقا شوّه الثورة    اللجنة الوزارية للفتوى: لا صلاة على رفات الشهداء    لجنة الفتوى تصدر بيانا حول حكم الصلاة على رفات الشهداء        الكشف عن اوراق و نقود معدنية جديدة اليوم ..و مجموعة الستة لأول مرة في ورقة 2000 دج    جراد يضع حجر الأساس لإنجاز أزيد من 14 ألف مسكن بصيغة البيع بالإيجار بالعاصمة    أمريكا تسجل حصيلة يومية قياسية بإصابات كورونا    بن بوزيد: نقص الأوكسجين في المستشفيات يعود لاستعماله مع جميع المرضى    رغم الأزمة .. بن زية متفائل    وزير الصحة التونسي : السياح الجزائريون بإمكانهم دخول تونس بدءا من هذا التاريخ    توقيف مروجين للمخدرات والمؤثرات العقلية وحجز 490 قرص مهلوس و قطع من المخدرات بمعسكر    ّ " الطلقة" ..قطار ياباني يتحدى الزلازل    تعيين كريستينا دوارتي من الرأس الأخضر مستشارة الأمم المتحدة الخاصة لأفريقيا    قصر الثقافة.. بداية توافد المواطنين لإلقاء النظرة الأخيرة على رفات شهداء المقاومة الشعبية    درجات حرارة تصل إلى 48 درجة تحت الظل على المناطق الجنوبية اليوم    الجزائر تدعو الى احترام سيادة الدول ووحدتها الترابية    الإفراج المؤقت عن طابو وبلعربي و حميطوش    إدانة تخاذل الأمم المتحدة و تواطئها مع المحتل    الإطاحة بسيدة احتالت على عشرات من طالبي السكن و الشغل    الجزائر لن تتراجع عن مطلب إسترجاع كل أرشيفها المتواجد بفرنسا    بكيت بحرقة لرؤية شهداء الجزائر يعودون بعد 170 عاما    تسليم محطة توليد الكهرباء بمستغانم في 2022    70 مليون دج للتكفل بمناطق الظل    حرب المواقع تشتد تحسبا لأية ترتيبات لإنهاء الأزمة الليبية    أسبوعان أمام شريف الوزاني لتسوية مستحقاته    وحدة لإنتاج الثلج بميناء صلامندر    مجمّع «توات غاز» يدخل الخدمة بإنتاج 12 مليون م3 يوميا    « الفيروس لا يرحم وأنصح الجميع بالوقاية »    اللاعبون المنتهية عقودهم يصرون على تسريحهم    لجنة استقدام اللاعبين الجدد تقلق الأوساط الرياضية    مناطق الظل تستفيد من الغاز الطبيعي    المساهمون منقسمون والفريق في مفترق الطرق    إيلاس يؤكد الحرص على إنجاح طبعة وهران    ندوة افتراضية أولى باللغة الإنجليزية    ندوة حول المنجز في المسرح الجزائري بعد 58 عاما    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





قوات السراج تعلن السيطرة التامة على غرب البلاد
في منعرج لمسار الصراع بين الفرقاء الليبيين
نشر في المساء يوم 06 - 06 - 2020


* email
* facebook
* twitter
* linkedin
أعلنت قوات حكومة الوفاق الوطني الليبية، أمس، فرض سيطرتها على كامل غرب ليبيا ملحقة بذلك هزيمة كبيرة بقوات المارشال خليفة حفتر الذي فقد آخر معاقله بهذه المنطقة.
وقال محمد قنونو المتحدث باسم القوات الحكومية المعترف بها من قبل المجموعة الدولية في بيان، أمس، إن "قواتنا البطولية فرضت سيطرتها على كامل مدينة ترهونة بعد ان تمكنت من دحر مليشيا إرهابية لحفتر".
ويشكل خسارة المارشال حفتر لمدينة ترهونة الواقعة على بعد 80 كلم جنوب العاصمة طرابلس، منعرجا في مسار الصراع القائم بين الطرفين الليبيين المتخاصمين منذ شروع قوات حفتر شهر أفريل من العام الماضي هجومها على العاصمة طرابلس.
وعرف الصراع في الأشهر الأخيرة تورطا متصاعد لقوى أجنبية داعمة لهذا الطرف وذاك حتى بالإمدادات بالأسلحة، يبدو أنها سمحت لقوات حكومة الوفاق الوطني من تحقيق في الفترة الأخيرة سلسلة انتصارات على غريمها المارشال حفتر.
فمنذ ثلاثة أيام، لم تتوقف حكومة الوفاق بقيادة فايز السراج من الإعلان عن تحقيق انتصارات متتالية بدء بسيطرتها على المطار الدولي بالعاصمة الخارج عن مجال الخدمة منذ عام 2014، ثم فرض سيطرتها التامة على الحدود الإدارية لطرابلس الكبرى وفرض سيطرتها على ترهونة.
ومن دون أن يؤكد مباشرة تلقي قوات حفتر لمثل هذه الهزائم، اكتفى المتحدث باسم هذه الأخيرة أحمد المسماري بالإعلان عن إعادة نشر تلك القوات خارج طرابلس ضمن قرار أكد أنه تم بموافقة القيادة العسكرية المشاركة في اللجنة العسكرية تحت إشراف الأمم المتحدة، مشيرا إلى "مبادرة إنسانية موجهة إلى وقف هدر دماء الليبيين".
والمفارقة أن هذه التطورات على أرض الميدان تأتي غداة إعلان الأمم المتحدة الأربعاء الأخير عن استئناف بمدينة جنيف السويسرية مفاوضات اللجنة العسكرية المتوقفة منذ أكثر من ثلاثة أشهر التي تضم خمس أعضاء من الموالين لحكومة الوفاق الوطني ونفس العدد من الموالين لحفتر ضمن مسعى للتوصل إلى وقف لإطلاق النار في ليبيا.
وهو ما دفع بالمستشارة الألماني، أنجيلا ميركل، إلى التأكيد أمس حرص ألمانيا على تنفيذ مخرجات مؤتمر برلين حول الأزمة في ليبيا، والعودة لمسار التسوية السياسية، كما جاء في بيان للمكتب الاعلامي للمجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني.
وجددت ميركل خلال اتصالها الهاتفي برئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني فائز السراج، صباح أمس لبحث مستجدات الأوضاع العسكرية والسياسية في ليبيا، استعدادها لدعم هذا المسار كما أكدت الحرص على أمن واستقرار ليبيا.
وأضاف نفس المصدر أن السراج أعرب من جانبه، عن تقديره لجهود المستشارة الألمانية لإيجاد حل سلمي للازمة الليبية، وقال "دعمنا مخرجات برلين منذ البداية، وأكدنا أن لا حل عسكري للازمة الليبية، فالمسار السياسي الذي يقود لتحقيق السلام كان دائما هو خيارنا إلا أننا لم نجد شريكا حقيقياً للسلام ولا للعملية السياسية"، مؤكدا أن حكومته "لن تغيب عن أي حوار جاد مع شركاء حقيقيين يسعون فعلا لقيام دولة مدنية ديمقراطية حديثة".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.