الرئيس تبون يعزي عائلة الفقيد عبد المجيد مرداسي    مناقصات دولية لشراء القمح.. الجزائر تعدل بنودها للسماح بعرض قمح روسيا ومنطقة البحر الأسود    الحكومة تأمر بتغيير رزنامة صب معاشات المتقاعدين    جماهير "الترجي" غاضبة من "بلايلي"    التنمية المستدامة: هل تبدلت معادلة التخمة مقابل المجاعة؟    الجمارك.. عملية بيع بالمزاد العلني ل 108 طن من الأسمدة الزراعية بعنابة    نتنياهو: دائرة السلام ستشمل دولا أخرى    متى تنتصر الرفات على السجان؟ "مقابر الأرقام"الصندوق الأسود لجرائم العدو الصهيوني ضد الفلسطينيين والعرب    هدنة لازمة بين أميركا والصين في الحرب التقنية الباردة    هلاك أربعة حراقة في انقلاب قارب بمستغانم    كورونا: إلغاء بطولة العالم لأندية كرة الطائرة    وزارة النقل تحضر لنظام جديد لمراقبة السيارات عن بعد    وفاة الشاب محمد زيات العائد من بريطانيا    بشار: توقيف 7 أشخاص مشتبه فيهم واسترجاع شاحنة مسروقة وعتاد البناء    تكريم بهية راشدي والبشارية وعجايمي في اختتام الأيام الوطنية للباس الجزائري    لقاح تونسي ضد كورونا سيكون جاهزا نوفمبر القادم !    البيت الأبيض: 5 دول أخرى في الشرق الأوسط وخارجه تدرس التطبيع    أسعار النفط تواصل الارتفاع    رئيس الجمهورية يعزي في وفاة الباحث والمؤرخ عبد المجيد مرداسي    أمطار رعدية مرتقبة في 3 ولايات جنوبية    عمر غريب: "زطشي غائب واختلطت عليه الأمور"    جائزة "النبراس" الوطني للإبداع الأدبي تعود ليوسف العيشي    علماء يكشفون مدة بقاء المتعافي من كورونا مصدرا للعدوى    وزير الصحة البريطاني: الحجر الصحي التام سيكون خط دفاعنا الأخير ضد كورونا    الرّهان على الحيادية..بعيدا عن الانحياز    بن رحمة ينتظر تجسيد صفقة كريستال بالاس    وفاة "محمد زيات" بعد عودته من لندن وتحقيق أمنيته بلقاء والدته    شركات التأمين تقدم هبة للصيدلية المركزية للمستشفيات    دول أوروبية تستعد لفرض إجراءات وقائية جديدة    وفاة الشاب محمد زيات بعد تحقيق أمنيته في رؤية والدته    حين تصبح الصرخة في وجه العنف عيب وعار!    المؤرخ عبد المجيد مرداسي في ذمة الله    غرداية.. إيداع المتورط في إقتحام مركز إمتحان البكالوريا الحبس    30 مليون شخص في العالم مهددون بالموت جوعا و270 مليونا "على شفا المجاعة"    مستغانم: إنتشال جثث 4 أطفال بشاطئ مرسى الشيخ ببلدية أولاد بوغالم    إجراء فحص طبي ل 19 شخصا بعد إحباط محاولتهم للهجرة غير الشرعية بحرا    "بينيفينتو" يُصّر على التعاقد مع "أوناس"    وزير الطاقة الروسي يدعو للإمتثال لاتفاق تخفيض الانتاج    برشلونة يستلم توقيعات سحب الثقة من بارتوميو    الرئيس تبون يعيّن 5 سفراء جدد في أوروبا وإفريقيا    جراد: "رئيس الجمهورية يسعى لإعطاء دفع جديد لمجال الدراسات الإستراتيجية كدعامة لبناء الجزائر الجديدة"    عبد العزيز مجاهد مديرًا عامًا لمعهد الدراسات الإستراتيجية الشاملة    تنديد فلسطيني بتصريح أمريكي عن استبدال دحلان بعباس    بعثة الأمم المتحدة إلى ليبيا ترحّب بقرار السرّاج    روسيا تستبعد أي سلام دون حل "المسألة الفلسطينية"    تصنيف الفيفا: المنتخب الوطني الجزائري يستقر في المركز ال35    حركة الاصلاح الوطني تدعو إلى جدولة استفتاء تقرير المصير في الصحراء الغربية    حوادث مرور: وفاة 10 أشخاص وإصابة 122 آخرين بجروح خلال ال24 ساعة الاخيرة    عبد الرزاق بوكبة: نتمنى أن يتطور شكر الوزيرة إلى دعم مشروعنا    ‘'المتحولون الجدد" يتصدر الإيرادات في أمريكا الشمالية    تمديد الموعد النهائي للمشاركة في "صاندانس تي في"    يوم 21 سبتمبر بوهران    تنظيم النسخة الأولى من معرض الكتاب العربي في ستوكهولم    رائحة الموت لا تغادر أنفي!    المجلس الإسلامي الأعلى ومشعل الشهيد يحتفيان بتوفيق المدني    بالعدل تستقيم الحياة    نعمة القلب الليّن    " كورونا " والعَّرافُ ....    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





عرض مسوَّدة العمل نهايةَ أوت
ورشة إصلاح سوق الفن
نشر في المساء يوم 12 - 08 - 2020

كشف رئيس ورشة إصلاح سوق الفن حمزة جاب الله، عن إعداد مسودة أولية لاقتراحات وتصورات الورشة، ستُطرح في نهاية أوت على مختلف الفاعلين والجمعيات التي تنشط في المجال الفني والثقافي والأكاديميين، لإبداء آرائهم وملاحظاتهم خلال 10 أيام، لتصاغ بناء على مختلف الآراء المختلفة، المسودة النهائية في ختام شهر سبتمبر، وتُرفع إلى الوزارة للمصادقة عليها.
تحدّث جاب الله مع وكالة الأنباء الجزائرية عن السعي لإصلاح الوضعية التي يعمل فيها الفنان لاسيما التشكيلي، في ظل غياب سوق حقيقية للفن، وفضاءات العمل ونقص المواد الضرورية للارتقاء بإبداعاته، وهذا من أولويات اللجنة، التي عقدت منذ إنشائها جلستين، وتتأهب لاجتماع ثالث، مشيرا إلى أن الورشة خلال الجلستين، قامت بمسح للوضعية التي يعيشها الفنان في مجالي الفن التشكيلي والموسيقى بمساهمة الفاعلين في الميدان الثقافي والفني.
وفي هذا السياق، أكد جاب الله أن الورشة "مفتوحة لكل الفنانين للمساهمة في تأسيس خلايا تفكير، ستعمل "على النهوض بالقطاع والارتقاء به"، داعيا كل الفنانين إلى الانخراط في المنظومة وفي الإدارة للاطلاع على القوانين المتعلقة بعملهم وحماية حقوقهم الاجتماعية، موضحا أهمية "مرافقة الفنان في عمله والارتقاء بفنه وتحقيق ذاته؛ بتوفير جو ملائم؛ من خلال تمكينه من التوفيق بين الجانبين الإبداعي والاجتماعي. وأضاف أن الورشة ستعمل على "مساعدة الفنان في حل مشاكله الاجتماعية، وخلق تعاون وشراكة مع وزارات لها علاقة بالمجال، مثل الصناعة الصغيرة والمتوسطة والناشئة، وكذا السعي إلى تحقيق إصلاح جذري للمنظومة الجبائية لحلحلة الركود في سوق الفن".
وسيمكّن انتعاش سوق الفن، حسب المتحدث، المبدعين خاصة التشكيليين، من بيع أعمالهم الفنية في الوطن وخارجه. وينعكس هذا الرواج على الارتقاء بالذوق الجزائري، وتجسيد عادات اقتناء التحف واللوحات ضمن استهلاك الجزائريين.
وستعمل الورشة كذلك على تأسيس "النجم النموذج" أو صناعة النجم الجزائري، وهي من بين الاهتمامات الأساسية لها، لأنه لا يمكن، كما قال، أن "نصل بالمنتوج الفني إلى السوق العالمية بدون هذا النجم النموذج، وذلك في كل الفنون"، ليكون المبدع الجزائري في تواصل دائم مع جمهوره، ومتواجدا باستمرار على المنصات وفي الجرائد وغيرها من الوسائط". وتتحفظ الورشة، كما أوضح، عن بعض المسائل ذات الصلة بالبطاقية الإحصائية للفنانين؛ إذ يجب إعادة النظر في معايير تحديد الفنان الحقيقي.
وتوقف جاب الله عند المنظور الاقتصادي للثقافة، مشيرا إلى أن من بين مهام الورشة البحث عن "آليات عمل جديدة، تسمح بوضع المنتوج الثقافي والفني في المنظومة الاقتصادية استنادا لميكانيزمات السوق، لتسهيل "تسويق" المنتوج الفني، وتأكيد قيمة الفنان وثمن إبداعاته، مشددا على أهمية تربية الناشئة على "الذوق الفني، وإدراك قيمة وأصالة الفن الجزائري، ليصبح جزءا من حياته، خاصة عندما يتعلق الأمر بالمقتنيات والديكور الخاص بالبيت ومقر العمل".
وتطرق المتحدث لدور الدبلوماسية ورجال الأعمال في "الترويج" لهذه الإبداعات الفنية الجزائرية، خاصة اللوحات والديكور التزييني والتحف. وقال إن لرجال الأعمال دورا في تشجيع الإبداع؛ بالمساهمة في تظاهرات ثقافية وفنية، والاستثمار في مشاريع اقتصادية لها صلة بالفن كأروقة العرض وورشات الديكور، إلى جانب رعاية إنتاجات سينمائية ومسرحية. ومقابل ذلك "سيستفيد هؤلاء من تحفيزات وإعفاءات جبائية".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.