الرئيس تبون يلتزم بالدفاع اللامشروط عن القارة في المحافل الدولية    تبييض الأموال وتمويل الإرهاب والجريمة المعلوماتية أهم الملفات    تحالفات وحسابات ترسمان ملامح المجالس    2022 ستكون سنة اقتصادية محضة    «الخضر» يتأهلون قبل الأوان على حساب لبنان    «صعبنا مباراة لبنان على أنفسنا»    «أدينا مقابلة تنافسية أمام خصم قوي»    العثور على كهل متوفيا بمسكنه    السكان يجددون تخوفهم من خطر الفيضانات    إصابة سيدة في انهيار جزئي لسقف بناية    تأخر تركيب مولد الأكسجين يثير قلق الأطقم الطبية    215 مصابا بمستشفيي الكرمة والنجمة و39 حالة جديدة في 24 ساعة    الرابطة المحترفة: الوفاق يؤزم وضع النجم والهلال يرفض البزوغ    الفاف تنتظر توقيع الاتفاقية: بلماضي يستعجل ترسيم وديتي تربص قطر    الإطاحة بشخصين شكلا عصابة مختصة في السرقة ببومدفع    مسابقة وطنية لذوي الاحتياجات الخاصة    خطاب كينيدي منعطف بارز في تاريخ الثورة الجزائرية    المدان في ثلاث قضايا فساد وبأحكام تصل إلى 5 سنوات سجنا تأجيل إعادة محاكمة عبد القادر زوخ إلى يوم 11 ديسمبر    قال بالنظر إلى المكتسبات المحققة، يوسف اوشيش: مشاركة الأفافاس في الانتخابات المحلية كانت ناجحة    تبون: 2022 ستكون سنة اقتصادية محضة    دور استشاري لمجلس الدولة لدى رئاسة الجمهورية لتحسين أداء الإدارة    متابعة التحضيرات لألعاب البحر الأبيض المتوسط 2022    الرئيس تبون يسدي وسام الاستحقاق الوطني بدرجة عشير    التطبيع بين المغرب وإسرائيل هدفه دوس القانون الدولي    .. هذه هي جزائر الشجعان    المغرب يسير باتجاه التفتت والتفكك    "أوميكرون".. تهوين وتطمين    7 وفيات... 185 إصابة جديدة وشفاء 145 مريض    استحداث هياكل دعمٍ ومرافقة لحاملي المشاريع    مساعٍ حثيثة لتطوير نشاط ميناء الغزوات    إنجاز 522 كلم من الألياف البصرية    إجراء جديد للسفر نحو فرنسا    خبير اقتصادي مغربي يتوقّع مزيدا من التردّي الاجتماعي    عودة الاستقرار لسوق النفط    توقيف 15 شخصا مبحوث عنهم وضبط 500 وحدة خمر    تفكيك شبكة مختصة في سرقة الكوابل الهاتفية والنحاسية    حجز 1700 وحدة من المشروبات الكحولية    Ooredoo والفيديرالية الجزائرية للأشخاص ذوي الإعاقة ترافعان لا ستقلالية الأطفال المعاقين وتمدرسهم    فريق يدافع وآخر يندد.. والظاهرة تثير الكثير من التساؤلات    لا يمكننا تحقيق مفاجأة من العيار الثقيل في ألعاب وهران القادمة!    أولمبي المدية في الصدارة مؤقتا    "نسور" بشار أمام حتمية الفوز للتأهل    زيارة رئيس فلسطين إلى الجزائر رسالة للمخزن والصهاينة    «رويترز» تختار مأساة طفل مغربي صورة العام    هذه قصة الصحابي ذي النور    إسبانيا: احتجاج في مدينة بلباو على تورط شركة أجنبية في مشاريع مغربية بالصحراء الغربية    سيبرانو    بن عبد الرحمن يدعو البنك الأوروبي لوضع خبراته في خدمة الجزائر    انطلاق فعاليات الأيام الوطنية "فتيحة بربار" في دورتها الاولى غدا    مسرحية "غصة عبور" لتوفيق بخوش تشارك في "ايام قرطاج المسرحية"    انتشار كبير للظاهرة في العالم    رؤية أدبية حول واقع السياحة الصحراوية    «وين رانا» تُعرض لأول مرة أمام الجمهور بمسرح عبد القادر علولة بوهران    النمساوي «فرانتسوبل» في ضيافة كلية اللغات الأجنبية لجامعة وهران (2)    قرار وزاري قريبا لتحديد المناصب العليا لمنتسبي قطاع الشؤون الدينية    معرض مدرسة الملصق البولوني برواق "محمد راسم"    بشار تكرم الكاتب يوسف بن دخيس    هذه قصة الصحابي الذي مات وحيدًا ويُبعث وحيدًا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



إنشاء اللجنة الجامعية الاستشفائية لتحديد معايير ترقية الأساتذة ورؤساء المصالح
لإعطاء دفع جديد للنشاطات المشتركة بين القطاعين
نشر في المساء يوم 27 - 10 - 2021

كشف وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات، عبد الرحمان بن بوزيد، أمس، أن إطارات الصحة بالتنسيق مع نظرائهم من وزارة التعليم العالي، يدرسون حاليا مشروع إنشاء اللجنة الجامعية الاستشفائية، في إطار العمل الثنائي بين الطرفين، بالإضافة إلى العمل على تحديد المعايير المتعلقة بترقية الأساتذة ورؤساء المصالح.
وقال بن بوزيد خلال لقاء مع وزير التعليم العالي والبحث العلمي عبد الباقي بن زيان، بمناسبة تقييم أعمال أفواج العمل المشتركة بين القطاعين، إن اللقاء يعتبر اللبنة الأساسية للقاءات تم عقدها في الأسابيع الفارطة، تناولت أهم المسائل المشتركة بين القطاعين، مشيرا إلى أن مصالحه تسعى إلى تنسيق العمل بشكل أكبر مع وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، لتطوير النشاطات المشتركة، حيث يعمل الطرفان بالإضافة إلى مناقشة إنشاء اللجنة الجامعية الإستشفائية، على ضبط أولويات الاختصاصات وفتح الفروع المتعلقة بها، وإصلاح الدراسات الطبية، وتحديد بعض التخصّصات في العلوم الأساسية والصيدلانية. وذكر ببعض المسائل التي وجدت طريقها إلى الحل بفضل جهود الطرفين، كمسألة تقاعد الأساتذة الاستشفائيين الجامعيين رؤساء المصالح، التي فصل فيها رئيس الجمهورية، حيث استفاد هؤلاء على غرار موظفي القطاعات الأخرى، من نسبة 80% من منحة التقاعد.
كما أشار وزير الصحة إلى أن المشاركين في اللقاء سيعملون على دراسة النقاط الأخرى، التي ما زالت لم توضح في بعض جوانبها بعد، مؤكدا بأن الإرادة التي أصبحت تميز القطاعين، تبشر بعمل تنسيقي سيعطي دفعا جديدا لتطوير وتنمية النشاطات المشتركة. وأعلن وزير الصحة عن عقد لقاء وطني حول المنظومة الصحية في الأسبوع الأخير لديسمبر القادم، يهدف إلى رسم رؤية استراتيجية وعملية تعتمد على توصيات وآراء المشاركين، لوضع التصوّرات التي تسهل الإجراءات التطبيقية لتطوير المنظومة بما يخدم صحة المريض قبل كل شيء. بدوره، أكد وزير التعليم العالي والبحث العلمي، أن إعادة بعث اللجان الاستشارية الاستشفائية الجامعية المحلية والوطنية، سيساهم في تحسين أداء هذه اللجان وتطوير العلاج والتكوين في العلوم الطبية، لافتا إلى أن دراسة الجوانب المتعلقة بالعلوم الأساسية في العلوم الطبية، ومراجعة الشبكة التقييمية الخاصة بالترقيات في مختلف رتب الأساتذة الاستشفائيين الجامعيين، ومعايير مناقشة أطروحة الدكتوراه في العلوم الطبية، من الانشغالات التي ينبغي أن تولى لها عناية خاصة.
بالنظر إلى أهميتها في مراقبة ومتابعة وفرتها.. اتفاق لتفعيل عمل لجنة خلية الأدوية
اتفق وزير الصحة، عبد الرحمن بن بوزيد، مع ممثلي نقابة الصيادلة الخواص، على تفعيل عمل لجنة مراقبة ومتابعة وفرة الأدوية، التي تضم ممثلين عن وزارة الصحة وشركائها، بالإضافة إلى بحث المسائل المتعلقة باحتياجات المواطنين. وجدّد الوزير خلال اللقاء، التأكيد على أن اللّقاءات التشاورية، مع الشركاء الاجتماعيين، تبقى الوسيلة الأنسب للحوار على جميع المستويات لعرض الانشغالات، وإيجاد الحلول لمختلف المشاكل المطروحة، لتعزيز وتحسين وسائل التكفل بالصحة العمومية.
وقال "إن القضايا التي يتم دراستها خلال الجلسات الجهوية لقطاع الصحة المتواصلة حاليا، تندرج ضمن التحضير لانعقاد الجلسات الوطنية، المنتظر عقدها قبل نهاية السنة الجارية"، مؤكدا أمام أعضاء النقابة الوطنية للصيادلة الخواص، على ضرورة انتهاز فرصة التغيير والتجديد من خلال مشاركة قوية لمختلف الفعاليات في الجلسات الوطنية التي ستخصّص لإعادة بعث القطاع، استجابة للتحديات والقضايا الصحية الجديدة. كما شدّد على أهمية مساهمة الجميع في إجراء تشخيص دقيق للوضع الصحي الراهن وطرح الآراء، وتقديم الاقتراحات والحلول المناسبة، للتوصل إلى وضع أسس منظومة صحية، تتماشى مع الاحتياجات الحالية والمستقبلية. وأشاد وفد النقابة الوطنية للصيادلة الخواص بالأجواء التي طبعت أشغال الجلسات الجهوية التحضرية، للجلسات الوطنية للصحة التي شاركوا فيها، معربين عن استعداد نقابتهم للمشاركة بقوة في الجلسات الوطنية للصحة، بهدف تنظيم القطاع بصفة عامة ومهنة الصيدلة بصفة خاصة، بما في ذلك الخواص، بالإضافة إلى تحسين شروط أدائها سواء على مستوى المستشفيات، أو الصيدليات الخاصة، لأهمية الدور المحوري الذي يؤدّيه الصيدلي.
كما أثار الطرفان مسألة، لائحة المؤثرات العقلية المنشورة في الجريدة الرسمية، وفق المرسوم التنفيذي المتعلق بتسيير هذه المنتجات، المؤرخ في 9 جويلية 2015، والمادتين 2 و3 للقانون 04/2018. وهو المرسوم الذي يهدف إلى ضمان حماية وسلامة الصيادلة في الصيدليات والمستشفيات. وطرح رئيس نقابة الصيادلة الخواص، عدة انشغالات واقتراحات، على غرار تكوين موظفي الصيدليات وتوسيع عملية التلقيح ضد "كوفيد-19" والتلقيح ضد الأنفلونزا الموسمية واتفق الجانبان على تفعيل عمل لجنة خلية مراقبة ومتابعة وفرة الأدوية، بالإضافة إلى بحث المسائل المتعلقة باحتياجات المواطنين من مختلف الأدوية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.