دور هام لمجلس الدولة في تدعيم أسس دولة القانون    الرئيس تبون يستقبل وزير الدولة للشؤون الخارجية الأوغندي    8 سنوات حبسا للسعيد بوتفليقة    ندوة حول آفاق تحسين منظومة التربية والتكوين    ربيقة يشارك في إحياء ذكرى معركة إيسين    وفد لجنة الصداقة البرلمانية مع السعودية بالجزائر    الاتحاد العربي للأسمدة يكرّم الرئيس تبون    قوجيل يحث على تشمير السواعد للنهوض بالفلاحة    إعادة الكلمة لممثلي الشعب    تسليم 30 ألف سكن عدل في نوفمبر    بيع إلكتروني بالتقسيط وفق الصيرفة الإسلامية    قمّة الجزائر ستكون استثنائية للمّ الشمل العربي    وفاة 28 شخصا وإصابة 1275 آخرين خلال أسبوع    تنفيذ فعّال لبرنامج الإنذار المبكر للأخطار والكوارث    مدرسة ابتدائية والنّقل المدرسي..حاجة ملحّة    استدراك التّأخّر المسجّل في إنجاز 11 ألف وحدة سكنية    تسوية الأشطر الخاصة ب16 مشروعاً سينمائياً    الاتحاديات الرياضية ملزمة بتبيان سير ونمط انتخاب رؤساء الهيئة    رفض فلسطيني لنقل السفارة البريطانية إلى القدس المحتلة    "لولا "و "بولسونارو" في سباق محموم لرئاسة البرازيل    الطاقم الفني يثني على تطور مستوى الرياضيين الجزائريين    انهزام مولودية الجزائر ووفاق عين توتة    حجز 300 ألف وحدة من المفرقعات    التقني الفرنسي برنار سيموندي للنصر    النّقد الثّقافي..قراءة في المرجعيات النّظرية المؤسّسة    عن أبحاثهم في ميكانيكا الكم: ثلاثة علماء يفوزون بجائزة نوبل للفيزياء    لوحات من عالم اللاّوعي وبرؤى فلسفية    شرطة بني عمران تطيح بمروّجي سموم    بروكسل تعرب عن دعمها للعملية السياسية للأمم المتحدة في الصحراء الغربية    هالاند يفرض شروطه    مولودية الجزائر تؤكد استفاقتها    لقاء إقليمي حول الكوارث: المشاركون يشيدون بدور الجزائر في الوقاية من الكوارث    ليلة مع النبي صلى الله عليه وسلم    أوروبا تسجل أسوأ أزمة إنفلونزا طيور    بلوزداد لم يفكر في استقدام بلايلي    شركة النقل بالسكك الحديدية تقدم توضيحات بسبب التوقف المفاجئ للقطارات    "أندبندنت عربية" السعودية تفوز بجائزة أفضل منصة إخبارية عربية    أسعار النفط تواصل ارتفاعها وسط توقعات بخفض الانتاج    خبراء اقتصاديون يؤكدون: تحديث منظومة تسيير الموانئ سيعطي دفعا قويا للاقتصاد الوطني    كورونا: 8 إصابات جديدة مع تسجيل حالة وفاة واحدة خلال ال24 ساعة الأخيرة    فارس شعيبي يخطف اهتمام بلماضي    الرئيس تبون يستقبل وزير الدولة للشؤون الخارجية الأوغندي    486 مشاركاً في مسابقات الهيئة العربية للمسرح 2022    دعوة للمشاركة في ملتقى "تاريخ العلوم باللّغة العربيّة الواقع والآفاق"    اللجنة الأممية لتصفية الاستعمار: عدة دول من أمريكيا اللاتينية تجدد دعمها لحق الشعب الصحراوي في تقرير المصير    العثور على طفلة حديثة الولادة مرمية بمزبلة بالمدينة الجديد بقالمة    وزير السياحة يحل بتنزانيا    اليمن: فشل تمديد الهدنة الأممية يقابل بالأسف وخيبة الأمل    الترخيص ل335 وكالة سياحة وأسفار    وفد "ايكواس" يحل اليوم بالعاصمة البوركينابية    المد الصهيوني يخترق عقول النشء المغربي    فنون ومسابقات ونكهات من التقاليد الأصيلة    العالم قبل بعثة الرسول صلى الله عليه وسلم    كورونا: 3 إصابات جديدة مع عدم تسجيل وفيات خلال ال24 ساعة الأخيرة    دورة تكوينية لفائدة المكلفين بالاتصال    على خطى الحبيب صلى الله عليه وسلم    حكم الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم عند البيع    ومُبَشِّراً بِرسولٍ يأْتي مِنْ بعْدي اسْمُه أحمد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



علم معاجم اللغات ذات الانتشار الضعيف
ملتقى دولي حول نموذج تمازيغت
نشر في المساء يوم 26 - 01 - 2010

ينظم المركز الوطني البيداغوجي واللغوي لتعليم تمازيغت بالتعاون مع مخبر »باراغراف« بجامعة باريس 8 ملتقى دوليا حول "علم معاجم اللغات ذات الإنتشار الضعيف (حالة تمازيغت)" وهذا من 1 الى 3 جوان القادم.
يرمي الملتقى إلى إلقاء الضوء على الطرائق والوسائل التي تضمن التوصل الى إقامة قاعدة بيانات معجمية وتعبيرية واسعة قابلة للرقمنة وللتطوير في شكل معاجم سواء كانت إلكترونية أو في شكل آخر تكون منفضلة بحسب الإختصاص والمواضيع أو المستويات لخدمة الباحثين.
وبالمناسبة سيطرح الملتقى فكرة طغيان هاجس صنع المفردات الجديدة والمصطلحات، إذ أن ذلك يخلط بين احتياجات النخب واحتياجات المتكلمين وهي الأكثر إلحاحا.
يتعلق الأمر إذن بجمع المعطيات اللغوية وفق استعمالها من طرف المتكلمين، إضافة الى الشروع في وضع صرف المفردات وطريقة كتابتها باعتبار نظام التراكيب الجملية (من بينها حالة الإضافة) فضلا عن الحروف الكتابية المتنافسة في المجتمع الجزائري، إذ ان نظام التشفير الموحد وضع حلا مرضيا للعوائق الإيديولوجية المرتبطة بالحروف اللاتينية وغير اللاتينية.
كما يتم تقييم مدى فائدة قاعدة معجمية أحادية اللغة أو متعددة اللغات بالإضافة إلى مسألة تصنيف المداخل حسب قاعدة النظام الألفبائي البسيط للكلمات مع إثبات أو عدم إثبات الحروف الدالة على الجنس. من المواضيع المطروحة في الملتقى موضوع »المعلوماتية وعلم المعاجم«، »المعلوماتية واللسانيات«، »علم المعاجم الإلكترونية«، »علم معاجم تمازيغت: تاريخ نقدي«، »علم معاجم اللغات المشابهة لتمازيغت«، »مشاكل التصنيف الألفبائي للكلمات«، »المعايير وعلم المصطلحات« وغيرها من المواضيع المطروحة للنقاش والبحث.
يقدم الملتقى عروضا علمية مخصصة للأبحاث حول علم المعاجم والقضايا المتعلقة به ذات الطابع اللغوي، التركيبي، المعجمي والدلالي بالنسبة "للغات ضعيفة الانتشار تمازيغت خصوصا"، والمعالجة الآلية للمدونات اللغوية وخاصة المتعلقة بإنجاز وتطوير المعاجم للغات ذات الانتشار الضعيف.
ترفق هذه العروض بمقالات سيتم نشرها لاحقا في أعمال الملتقى بعد أن يتم تقييمها من طرف لجنة البرنامج الدولي متعددة الاختصاصات.
كما يخصص نصف يوم لدعم اللقاءات بين الباحثين والممارسين من خلال مائدة مستديرة وعروض مما يفتح النقاش واسعا، وسيتم نشر هذه العروض على الموقع الالكتروني للملتقى، إضافة الى فتح ورشات ودروس لبث المعارف المستقاة من الأبحاث.
للإشارة فقد كانت تمازيغت (خاصة القبائلية) موضوعا محوريا لأبحاث مختلفة منذ القرن ال19 مما يوفر معرفة لسانية بنيوبة هامة رغم تقادمها النسبي، غير أن الجانب المعجمي وكذا الجانب المتعلق بالتطور عبر الزمن يبقيان مهمشين في هذه الدراسات، فلا يوجد في يومنا أي معجم باللغة القبائلية المعاصرة سواء تم تحديثه أو مراجعته، صالح لأكثر من تنوع لغوي واحد.
إن إنجاز قواعد البيانات المعجمية ومدونات التعابير بكل أصنافها المصوغة بما يتناسب مع استعمال معلوماتي، هي إحدى الوسائل الاكثر ضمانا للمحافظة وتطوير اللغات ذات الانتشار والوظيفة الاجتماعية الضعيفين، فاعداد هذه المدونات لمعالجة آلية هو عمل أساسي كونه يشغل حيزا جوهريا ضمن اهتمامات المعلوماتيين وعلماء اللغة، وإذا لا يمكن تجنبها في زمن الانترنت والمعلوماتية وبالتالي لا يمكن الاستخراج الآلي الناجح للمعطيات إلا بعد تحليل لساني ناجح.
تفترض المعالجة الآلية للبيانات الاهتمام بالمسائل المتعلقة بتحديد شكل وهجاء الوحدات اللغوية وبالتالي تحديد الوحدات الصرفية والتركيبة، فلا يمكن الشروع -حسب الباحثين- في العمل على الجانب الدلالي إلا إذا تمت كل هذه المسائل.
يشارك في اللجنة العلمية للملتقى نخبة من الباحثين من الجزائر، فرنسا، ولبنان. وللتذكير فإنه امتداد لملتقيين سابقين، الأول سنة 2008 حول »تقنيات الإعلام والإتصال الخاصة بالتربية« والثاني بعنوان »التنميط، الرقمنة والتعليم الإلكتروني« في نهاية ماي 2009 .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.