180 قتيلا على الأقل في اعتداءات إستهدفت كنائس وفنادق بسيريلانكا    الألمان يُشيدون ب “بلفوضيل” !    الأمازيغية على "google traduction" قريبا " !!    محرز يُشيد بزملائه رغم عدم مشاركته أمام “توتنهام” !    "سندخل التاريخ إذا بقيت انتفاضة الجزائريين سلمية ودون تدخل أياد أجنبية"    رفض، تأييد وتريث    «على النخب أن تلعب دورها في تأمين الجزائر من المخاطر»    رقم قياسي لمطار باتنة    الجولة ال26‮ ‬من دوري‮ ‬المحترفين    تحت عنوان‮ ‬40‮ ‬سنة فن‮ ‬    في‮ ‬طبعته ال41‮ ‬    في‮ ‬استفتاء سيسمح للسيسي‮ ‬بالبقاء حتى‮ ‬2030    في‮ ‬لقاء تحضيري‮ ‬لكأس إفريقيا    إستهدفت حوالي‮ ‬30‮ ‬ألف عائلة بالوادي‮ ‬    من بينها فتح مسالك جديدة وتأهيل أشجار الفلين‮ ‬    المدعي‮ ‬العام السوداني‮ ‬فتح تحقيقاً‮ ‬ضده‮ ‬    في‮ ‬انتظار بدء المرحلة الثانية من المعركة‮ ‬    النعامة    بسبب أشغال صيانة تدوم‮ ‬10‮ ‬أيام    منذ انطلاق الموسم الجديد‮ ‬    تصنع من طرف مؤسسة جزائرية بوهران‮ ‬    أويحيى يتهم شهاب بالاستقواء بالمأجورين    مسيرة حاشدة لإحياء ذكرى "ثافسوث إيمازيغن"    حسين خلدون‮ ‬يؤكد‮:‬    أشادت بإصرار المتظاهرين على مطالبهم‮ ‬    تراجع طفيف في فاتورة الواردات الغذائية    سالفا كير يدعو رياك ماشار لتشكيل حكومة وحدة وطنية    ليبيا ضحية الصراعات الدولية على خيراتها    الدستور لا يمنع رئيس الدولة من تعيين محافظ البنك    عمال البريد والمواصلات‮ ‬يدخلون في‮ ‬إضراب‮ ‬    كشف مخبأ للأسلحة على الشريط الحدودي بأدرار    ‮ ‬الرايس قورصو‮ ‬و دقيوس ومقيوس‮ ‬على‮ ‬النهار‮ ‬    الطُعم في الطمع    4 مروجي مهلوسات و خمور رهن الحبس بغليزان    الحراك السياسي.. تأخر الجامعة وأفضلية الشارع!    عمال الشركة الصينية يطالبون بالإدماج    50 جمعية دينية تنتظر الترخيص    الجزائري زادي يتوج بالمعدن النفيس    المطالبة بفتح تحقيق حول عملية التوزيع    عندما يباح العنف للقضاء على الجريمة    حلقة الزمن بين الكوميديا والرعب    مسيرات استرجاع السيادة    التقلبات الجوية تظهر عيوب الشاطئ الاصطناعي    مرجع تكويني لمنتسبي القطاع    تشابه اضطرابات "الديس فازيا" مع بعض الإعاقات يصعّب التشخيص    أتبع السيئة الحسنة تمحها    قطوف من أحاديث الرسول الكريم    15 نصيحة ذهبية لتربية الأطفال    سيدة تثير حيرة العلماء    "مسّاج تايلاندي" ينتهي بوفاة مأساوية    أعمى لمدة 35 عاما.. ثم حدثت المفاجأة    اكتشاف أفعى مرعبة    نوع جديد من البشر    تحويل 29 طفلا في 3 سنوات لإجراء عملية زرع الكبد    عليكم بهذه الوصفة حتى تجنوا ثمار الرضا والسعادة    أهازيج الملاعب تهز عرش السلطة    49 كلغ من الكيف وسط شحنة أدوية بغليزان    عدوى فطرية قاتلة تجتاح العالم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





‏62.45 ة نسبة النجاح في شهادة البكالوريا
أحسن نسبة كما ونوعا منذ الاستقلال
نشر في المساء يوم 06 - 07 - 2011

بلغت نسبة النجاح الوطنية في امتحان شهادة البكالوريا دورة جوان 2011 62.45المائة، وهي بذلك تعد أحسن نسبة منذ الاستقلال، ويمكن للمعنيين رؤية النتائج معلقة على مستوى المؤسسات التربوية بداية من اليوم، حسب ما أورده بيان عن وزارة التربية الوطنية أمس.
وتمثل هذه النسبة 220 518 ناجحا، وقد بلغ عدد المتفوقين الذين تحصلوا على شهادة البكالوريا بتقدير ممتاز، جيد جدا، جيد، قريب من الجيد حوالي 96000 أي 44 بالمائة من الناجحين مقارنة بالعدد الإجمالي للذين تحصلوا على هذه الشهادة، وهو ما يعكس التحسن غير المسبوق في النتائج كما ونوعا.
وحسب بيان لوزارة التربية الوطنية تلقت ''المساء'' نسخة منه، فإن التحسن في مردود المؤسسة التربوية يرجع إلى جملة من التدابير التي اتخذتها الوزارة في إطار الإصلاح، إذ أضحت النتائج تتحسن من سنة إلى أخرى لاسيما منذ سنة ,2008 وهي السنة التي سُجل بها الأعداد الأولى من الناجحين بتقدير ممتاز وبمعدلات نجاح تتراوح ما بين 2018 و.2020
وأوضح البيان أن دورة جوان 2011 بلغ عدد الحاصلين على تقدير ممتاز 64 مترشحا، وأضاف أن هذه السنة هي السنة الثالثة منذ الاستقلال التي يسجل فيها عدد من علامات النجاح بتقدير ممتاز، وذكرت أن دورة 2008 سجلت نجاح ثلاثة مترشحين بالتقدير نفسه.
وأفادت الوزارة أن النتائج غير المسبوقة هي في الواقع نتاج ثقافة جديدة عمدت الوزارة إلى تجسيدها ميدانيا في إطار الإصلاح، بالاعتماد على التنافس والسعي لبلوغ الامتياز، حيث عزمت الوزارة على غرس هذه الثقافة في نفوس القائمين على شؤون التربية على مستوى كل ولاية ومؤسسة تربوية على حد السواء، حتى تشمل المؤطرين والمدرسين وحتى التلاميذ أنفسهم.
وقد حاول عدد من الناس والتلاميذ المترشحين التعرف عن النتائج عبر الموقع الالكتروني للديوان الوطني للمسابقات والامتحانات، لكن الموقع واجه ضغطا كبيرا نظرا للعدد الكبير من المتصفحين عليه في وقت واحد، الأمر الذي زاد من توتر المترشحين. من جهة ثانية تمكن بعض التلاميذ من معرفة نتائجهم على الموقع ذاته بعد معاناة طويلة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.