عميد أول للشرطة عمر لعروم للإذاعة: التكوين أساس نجاح الإعلام الأمني    رئاسيات 12 ديسمبر: ستة راغبين في الترشح طلبوا موعدا لإيداع ملفاتهم    السفير الأمريكي يستضيف عروضا فنية جزائرية    سليماني في التشكيلة المثالية "لليغ 1"    العاصمة: انقطاع التزود بالماء في 8 بلديات    الأفامي يؤكد الوضع المتأزم للاقتصاد الجزائري    طاسيلي للطيران تعزز رحلاتها نحو الجنوب الكبير    سونلغاز: توقيع على عقود لانجاز تسع محطات كهربائية    الاتحاد الوطني للمحامين يندد بفرض ضرائب على أصحاب الجبة السوداء    أساتذة الابتدائي يشلون المدارس ل "الاثنين" الثالث على التوالي    برناوي يستقبل رئيس مجلس إدارة اتحاد الجزائر    لوكال: "قانون المالية لسنة 2020 حافظ على الثوابت الاجتماعية للدولة"    توقيف شخصين وحجز 9000 كبسولة من المؤثرات العقلية    علماء يدرسون كيفية "نشأة مرض" السرطان بهدف العلاج المبكر    أمطار رعدية مرتقبة على 5 ولايات    «إعداد برنامج إقتصادي حقيقي مرهون بقاعدة معطيات محينة»    رئيس الدولة عبد القادر بن صالح يجري حركة في سلك الرؤساء و محافظي الدولة بالمحاكم الإدارية    لا عذر لمن يرفض المشورة    نقل 100 ألف من "الروهينغيا" إلى جزيرة نائية    استهدفا مسجداً‮ ‬بولاية ننكرهار    الجولة التاسعة من الرابطة المحترفة الثانية    بسبب المعاملة السيئة للأنصار    لمخرجه نور الدين زروقي‮ ‬    خلال المهرجان الوطني‮ ‬للشعر النسوي‮ ‬    تضم جميع مناطق شرق الفرات    دخلت‮ ‬يومها الرابع أمس‮ ‬    خلال السنوات الأخيرة    خلال الحملة الوطنية‮ ‬شهر دون بلاستيك‮ ‬    الجيش‮ ‬يوقف تاجري‮ ‬مخدرات بعدة مناطق    بعد قرار اللجنة القانونية لمجلس الأمة‮ ‬    خلال الملتقى الدولي‮ ‬السياسة العثمانية بالمنطقة المغاربية‮ ‬المنظم بالأغواط‮ ‬    تحديد رزنامة العطل المدرسية    انتشار جرائم القتل في المجتمع.. أسبابها وكيفية مواجهتها    الإحسان إلى الأيتام من هدي خير الأنام    شملت‮ ‬12‮ ‬مركزا للصحة المتواجدة بإقليم الدائرة    القطاع الخاص جزء من المنظومة الوطنية    استقطاب الاستثمار والحفاظ على القاعدة 51/49 وحق الشفعة    "النهضة" تؤكد على قيادة الحكومة القادمة    المتظاهرون يشدّدون الخناق على حكومة الحريري    متابعات قضائية لاسترجاع الأوعية العقارية بغليزان    ستة و ستون سنة بعد صدور «الدرجة الصفر في الكتابة» لرولان بارث    البحر    صباح الرَّمادة    الحمام التركي    مروج يبرر حيازته للكوكايين بإصابته بداء الصرع    نقطة سوداء ومشهد كارثيّ    إيغيل يثير الاستغراب بإصراره على الحارس برفان    اجماع على تعيين راجع مديرا عاما    ضرورة إنشاء تعاونيات وتكوين الفلاحين    باريس تحولت إلى صندوق قمامة    عندما تغذّي مواقع التواصل الاجتماعي الإشاعة    الظواهر الاتصالية الجديدة محور ملتقى    "الرضيع الشفاف" ينجو من الموت    “وصلنا للمسقي .. !”    وزارة الصحة تتدارك تأخر إنطلاق العملية‮ ‬    وزارة الصحة تضرب بقوة    اثعلمنت الحرفث وخدمنت ثمورا انسنت وتفوكانت اخامن انسنت    دعاء اليوم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





‏62.45 ة نسبة النجاح في شهادة البكالوريا
أحسن نسبة كما ونوعا منذ الاستقلال
نشر في المساء يوم 06 - 07 - 2011

بلغت نسبة النجاح الوطنية في امتحان شهادة البكالوريا دورة جوان 2011 62.45المائة، وهي بذلك تعد أحسن نسبة منذ الاستقلال، ويمكن للمعنيين رؤية النتائج معلقة على مستوى المؤسسات التربوية بداية من اليوم، حسب ما أورده بيان عن وزارة التربية الوطنية أمس.
وتمثل هذه النسبة 220 518 ناجحا، وقد بلغ عدد المتفوقين الذين تحصلوا على شهادة البكالوريا بتقدير ممتاز، جيد جدا، جيد، قريب من الجيد حوالي 96000 أي 44 بالمائة من الناجحين مقارنة بالعدد الإجمالي للذين تحصلوا على هذه الشهادة، وهو ما يعكس التحسن غير المسبوق في النتائج كما ونوعا.
وحسب بيان لوزارة التربية الوطنية تلقت ''المساء'' نسخة منه، فإن التحسن في مردود المؤسسة التربوية يرجع إلى جملة من التدابير التي اتخذتها الوزارة في إطار الإصلاح، إذ أضحت النتائج تتحسن من سنة إلى أخرى لاسيما منذ سنة ,2008 وهي السنة التي سُجل بها الأعداد الأولى من الناجحين بتقدير ممتاز وبمعدلات نجاح تتراوح ما بين 2018 و.2020
وأوضح البيان أن دورة جوان 2011 بلغ عدد الحاصلين على تقدير ممتاز 64 مترشحا، وأضاف أن هذه السنة هي السنة الثالثة منذ الاستقلال التي يسجل فيها عدد من علامات النجاح بتقدير ممتاز، وذكرت أن دورة 2008 سجلت نجاح ثلاثة مترشحين بالتقدير نفسه.
وأفادت الوزارة أن النتائج غير المسبوقة هي في الواقع نتاج ثقافة جديدة عمدت الوزارة إلى تجسيدها ميدانيا في إطار الإصلاح، بالاعتماد على التنافس والسعي لبلوغ الامتياز، حيث عزمت الوزارة على غرس هذه الثقافة في نفوس القائمين على شؤون التربية على مستوى كل ولاية ومؤسسة تربوية على حد السواء، حتى تشمل المؤطرين والمدرسين وحتى التلاميذ أنفسهم.
وقد حاول عدد من الناس والتلاميذ المترشحين التعرف عن النتائج عبر الموقع الالكتروني للديوان الوطني للمسابقات والامتحانات، لكن الموقع واجه ضغطا كبيرا نظرا للعدد الكبير من المتصفحين عليه في وقت واحد، الأمر الذي زاد من توتر المترشحين. من جهة ثانية تمكن بعض التلاميذ من معرفة نتائجهم على الموقع ذاته بعد معاناة طويلة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.