المؤتمر الاستثنائي ل «الأفافاس» ينتخب أعضاء الهيئة الرئاسية    الجزائر متمسكة بالتسوية السياسية ورفض التدخل الأجنبي    18جويلية… موعد صب معاشات المتقاعدين تحسبا للعيد الاضحى    المنظمة الوطنية لأبناء الشهداء تصف تصريحات مارين لوبان ب الوقحة والعنصرية"    غوارديولا: محرز لاعب استثنائي    نثمّن القرارات الجديدة لوقف زحف جائحة كورونا    فورار: 434 إصابة جديدة، 487 حالة شفاء و8 وفيات    توظيف مباشر لخريجي المدارس العليا للدفعات السابقة    أردوغان: الأذان سيُرفع في آيا صوفيا ولا نقبل التدخل في الشأن الداخلي    صحفي فرنسي: الماريشال بيجو اخترع غرف الغاز لتعذيب الجزائريين    معالجة أزيد من 8600 تعويضا خاصا بالمتعاملين الاقتصاديين بين 2016 و2019    استرجاع سيارتين وحجز 4390 وحدة كانت بحوزة خمسة أشخاص    إستراتيجية جديدة لتسيير قطاع الطاقة    سحب شهادات التخصيص لصيغة LPP بداية من الغد    عدد الوفيات بفيروس كورونا حول العالم تتجاوز 550 ألفا    بن بوزيد: مستشفيات العاصمة لم تعد تكفي    المؤسسة العسكرية: "المعركة التي تخوضها الجزائر اليوم لا تقل أهمية عن معركة التحرير"    شنين: "توجه الجزائر نحو بناء الجمهورية الجديدة يزعج اللوبي الاستعماري وأذياله"    وزير المالية يتحادث مع سفير كندا    قوّات الوفاق تُعلن جاهزيتها للسيطرة على سرت    ماكرون يطالب إسرائيل بالتخلي عن خطّة الضمّ    ڤوجيل: اقحام الذاكرة الوطنية في مشروع بناء مؤسسات الدولة    وزير الصحة يعلن حالة الإستنفار لمواجهة ارتفاع عدد المصابين ب "كورونا"    قرعة دوري الأبطال تسفر عن مواجهات قوية    «كناص» يروّج للمنصة الرقمية التفاعلية    المدية: ترخيص للوافدين والمغادرين إلى غاية منتصف ليلة الجمعة    منع بيع أضاحي العيد في الأماكن العمومية    أمن سطيف يفكك شبكة وطنية من 08 أفراد تحترف النصب والاحتيال    هلاك شخصين بصعقة كهربائية    هل مساعٍ جديدة ل«أوبك+» أم انحسار الجائحة سيحرك الاقتصاد العالمي؟    فسيفساء لأعمال 15 فنانا    نتطلع لتكامل أكبر بين السلطتين التنفيذية والتشريعية    رياضة ذوي الاحتياجات الخاصة: الاتحادية الجزائرية ستفصل في مصير الموسم مطلع الأسبوع القادم    الصحافة الإيطالية منبهرة بمستوى بن ناصر    عطال يصدم باريس سان جيرمان    وفاة الحكم الدولي «محمد كوراجي»    الديوان الوطني لحقوق المؤلف والحقوق المجاورة يكشف عن استفادة أكثر من 2700 فنان من إعانة مالية    هذه قصة فتح الصين على يدي قتيبة بن مسلم    من هم أخوال الرسول الكريم    آيات الشفاء من العين والحسد    انتشال جثة الغريق المفقود بسد بوسيابة في جزئه الواقع بولاية سكيكدة    الحرائق تتلف أكثر من 1888 هكتار في ظرف أسبوع واحد    العثور على جثة سيدة مقتولة داخل غابة بني ميلك في تيبازة    وفاق سطيف يحول بوصوف لبلجيكا بقرابة مليون أورو !    "خاسف" بين حلم البقاء في بوردو ومقاضاة مدير أعماله    مهمة صعبة ليحياوي    الغضب… كثير من النيران وقليل من النور    المختص بشؤون الأسرى، عبد الناصر فروانة يدعو الى توفير الحماية الإنسانية والاقتراب أكثر نحو المحاكم الدولية    فرحة الجماجم    ظاهرة الغش.. حكمها، أسبابها وعلاجها    الشاب خالد: "أمنيتي أن أجمع وطن مغاربي كبير ونغني عن الحب والإلتئام.. ونلغي الحدود"    كورونا تؤجل العرض الشرفي الأول للفيلم الثوري"صليحة"    ندوة حول"التواصل الهوياتي في أدب الطفل العربي"بجامعة بومرداس    التعليم العالي: عرض بروتوكول صحي على الشركاء الاجتماعيين يهدف إلى تسيير نهاية السنة الجامعية و الدخول المقبل 2020-2021    توقعات ببلوغ أسعار النفط 150دولار بنهاية 2020    الرئيس تبون يتلقى مكالمة هاتفية من نظيره الفرنسي    غلام الله: يحل إشكالية تجاوز العقبات النفسية والاجتماعية    حكم النّوم في الصّلاة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





محاولات ترامب تسوية قضية الحدود تصطدم ب"جدار" ديمقراطي
نشر في المواطن يوم 25 - 12 - 2018

فشلت آخر محاولة من الرئيس الأميركي دونالد ترامب للحصول على موافقة الديمقراطيين بشأن خطة تفتح الطريق أمام تمويل الجدار الحدودي مع المكسيك بقيمة 5.7 مليار دولار وتنهي الأزمة السياسية الناجمة عن هذا الموضوع. وعرض الرئيس ترامب تسوية تشمل توفير الحماية القانونية لمئات الآلاف من المهاجرين مقابل تمويل خطته لبناء الجدار بما ينهي أزمة الإغلاق الحكومي المؤقت، لكن الديمقراطيين رفضوا مسبقا الصفقة المقترحة. وفي خطاب ألقاه السبت من البيت الأبيض اقترح ترامب توفير حماية مؤقتة للمهاجرين تتضمن دعما إنسانيا بقيمة ثمانمئة مليون دولار، وتأجيلا لثلاث سنوات لتطبيق إجراءات ترحيل المطالَبين حاليا بمغادرة البلاد. وقال إن المعنيين بمقترحه هم 700 ألف شخص يُعرفون ب«الحالمين"، وهي تسمية خاصة بالمهاجرين في وضع غير قانوني الذين وصلوا إلى الولايات المتّحدة قاصرين. كما يشمل المقترح 300 ألف مهاجر آخرين بعد انتهاء الوضع الخاص الذي كان يحميهم في الولايات المتحدة. ويقضي هذا المقترح كذلك بمنح حق العمل لمن سيشملهم تمديد الحماية القانونية المؤقتة. ووصف الرئيس الأميركي العرض الذي قدمه بأنه بادرة حسن نية، لكنه تمسك في المقابل بمطلبه المتمثل في أن يقر الكونغرس ضمن ميزانية الحكومة الفدرالية تمويلا بقيمة 5.7 مليارات دولار لاستكمال الجدار الحدودي الذي تم بالفعل بناء أجزاء منه في السنوات السابقة لحكم ترامب. ودعا ترامب إلى التوصل لحل أزمة الإغلاق الجزئي للحكومة المستمر منذ 22 ديسمبر الماضي، قائلا إنه يتعين الابتعاد عن الأصوات التي لا تريد التوافق. كما قال إن إدارته تسعى إلى ضمان قانون للهجرة يعكس القيم والتقاليد الأميركية، مضيفا أنه التزام بذلك في حملته الانتخابية بهدف معالجة مشاكل الهجرة. وشدد مرة أخرى على ضرورة حماية الحدود الجنوبية لبلاده، واقترح في هذا الإطار توفير ثمانمئة مليون دولار لمكافحة المخدرات. ووفق تعبير الرئيس الأميركي، فإن تشييد جدار فولاذي على الحدود مع المكسيك سيؤدي إلى تراجع مشاكل المخدرات وتهريب البشر، وقال إن آلاف الأميركيين يفقدون حياتهم جراء المخدرات، ومعظم الممنوعات تتسرب عبر حدودنا الجنوبية.
معارضة ديمقراطية
وقد رفض الديمقراطيون مسبقا مقترحات الرئيس ترامب التي سربتها وسائل الإعلام قبل ساعات من خطابه. وقالت رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي إن الديمقراطيين كانوا يأملون أن يكون الرئيس مستعدا في النهاية لإعادة فتح الحكومة، والمضي قدما في مناقشة ضرورية لحماية الحدود.ووصفت بيلوسي عرضه بأنه تجميع لمبادرات مرفوضة مسبقا، وقالت في بيان إن خطة ترامب لا تعبر عن حسن نية لإعادة الحياة إلى طبيعتها، ومن غير المرجح أن تمر في مجلسي النواب والشيوخ. وأضافت أن اقتراحات الرئيس جزء من محاولة للفوز بصفقة مع الكونغرس تسمح بإعادة فتح العديد من المؤسسات الفدرالية. وقال مراسل الجزيرة فادي منصور إن المواقف التي صدرت قبيل الخطاب بينت أن الديمقراطيين يرفضون هذه التسوية على قاعدة رفضهم من حيث المبدأ بناء الجدار الحدودي، مع تأكيدهم في الوقت نفسه على اتخاذ إجراءات لتأمين الحدود. وفي مقابل المواقف المعترضة التي عبر عنها العديد من الساسة الديمقراطيين عبر قادة جمهوريون عن دعمهم مقترح ترامب. وفي هذا الإطار، أشاد زعيم الأغلبية في مجلس الشيوخ السيناتور ميتش ماكونيل بقيادة ترامب واقتراحه الذي وصفه بالجريء. وقال ماكونيل في تغريدة على تويتر "إنه يحيي رئيس الولايات المتحدة لقيادته اقتراح هذا الحل الجريء لإعادة فتح الحكومة وتأمين الحدود واتخاذ خطوات مؤيدة من الحزبين لمعالجة قضايا الهجرة الحالية".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.