مباشرة إجراءات المتابعة القضائية ضد الوالي السّابق طمار    مطالب بمراجعة الأجور وترقية اللّغتين العربية والإنجليزية    غلق معهد الفندقة ببوسعادة وإنهاء مهام مديره    تهم متبادلة بين المنتجين والموزعين والمواطن الضحية    «أوبيك» تتابع عن كثب تطوّرات أسواق النّفط    أغلب الحالات من الولايات المجاورة    كريكو تدعو إلى الانخراط في الدّيناميكيّة الجديدة للعمل التّضامني    استفادة 3800 امرأة من الكشف المبكّر لسرطان الثّدي ببسكرة    رئيس الجمهورية يستقبل وزير الخارجية الإماراتي    غليزان.. وفاة شاب في حادث مرور بالطريق السيار شرق-غرب ببلدية الحمادنة    قضايا المجتمع تُلهم السينمائيين الشباب    مستشفى سطيف ينفي تسجيل أي إصابة بفيروس كورونا الجديد    مخطط عمل الحكومة سيكون جاهزا الأسبوع القادم    الأهم تحقق بإستعادة الهيبة الضائعة    إصدارات    انطلاق فعاليات الكأس الوطنية العسكرية للتايكواندو بابن عكنون    "كورونا" يخلف اول ضحياه في قلب العاصمة الصينية ومخاطر انتشاره عالميا تزداد    سليماني يثور على إدارة موناكو ويطالب بالرحيل!    كاراتي دو/ بطولة باريس المفتوحة-2020 : "نتائج النخبة الوطنية كانت منطقية "    تضامن واسع مع عائلة الأسطورة براينت في مواقع التواصل    منح أرباب العمل مهلة 4 أيام للتصريح بالأجور السنوية    غلام الله يشارك بكرواتيا في المؤتمر الدولي حول “تعزيز الصداقة والتعاون بين الأمم والشعوب”    وزير الشؤون الدينية والأوقاف يستقبل العميد الجديد لمسجد باريس الكبير    احتجاجات العراق: المعتصمون يعيدون نصب الخيام في ساحات الإحتجاج    المديرية العامة للأمن الوطني تطلق حملة تحسيسية حول مخاطر استعمال الهاتف النقال أثناء السياقة    "صفقة القرن": الفلسطينيون يحثون العالم على رفض الخطة مع اقتراب موعد الكشف عنها    فرحات آيت علي: مخطط عمل الحكومة سيكون جاهزا الأسبوع القادم    تدمير مخبأ للإرهابيين بتيزي وزو    النظام المعلوماتي الجديد سيدخل حيز التنفيذ قريبا    الخطوط الجوية الجزائرية تعلق رحلاتها إلى الصين بسبب "كورونا"    البرلمان يؤكد تأجيل البتّ في رفع الحصانة عن عبد القادر والي    نحمل دول الوساطة خرق حفتر للهدنة    على الجزائر استغلال الشراكة التركية لتطوير نسيجها الاقتصادي    الجزائر تضمن تمويل تركيا بالغاز الطبيعي حتى 2024    حجز 1.7 مليار سنتيم مزوّرة بالعاصمة    بوقرة: “لا ألوم المصريين على أحداث 2010 ولولا الحماس لما هزمناهم”    مشاركة 392 رياضيا من 23 بلدا في موعد الجزائر    حكومة الوفاق الليبية تعلن إعادة النظر بأي حوار أمام خروقات حفتر    السيد جراد يستقبل وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي الاماراتي    43 حادث مرور بسبب استعمال الهاتف في أثناء السياقة    " الكاف" تعين فرتول في منصب مكونة جهوية    الصحة العالمية: تهديد فيروس كورونا الجديد أصبح مرتفعا ً    تراثنا حاضر في عشاء أردوغان .. !    سكنات دون شبكات بحي هنشيرة بمروانة في باتنة    948 هزة ارتدادية أعقبت زلزال تركيا    مبادئ الحَجْر الصحي في السنة النبوية    حديث : إن الله كتب الحسنات والسيئات    أحكام من يدفع زكاته قبل الحول    تراجع أسعار النفط بفعل المخاوف من التأثير الاقتصادي لفيروس "كورونا"    تفعيل جهاز المراقبة الصحية على مستوى المطارات لمواجهة فيروس «كورونا»    حالة الذعر والهلع لم تفارق سكان العوانة وما جاورها‮ ‬    أهمية أعمال القلوب وأقسامها    محاربة الفساد شرط النهوض الاقتصادي والاجتماعي    طفل يحفظ مقدمات 129 كتابا    القادرية والتجانية والمريدية طرق ساهمت في انتشار فن الإنشاد    نصير شمة يذهب ببيت العود العربي إلى الخرطوم    ما عاد للعمر معنى..    المجموعة الشعرية " الجرح المقدس" لأيوب يلوز .    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مسيرات سلمية عبر الوطن للمطالبة بتغيير النظام ورفض الانتخابات الرئاسية المقبلة
نشر في المواطن يوم 18 - 04 - 2019

خرج مواطنون يوم الخميس في مسيرات سلمية عبر ولايات الوطن مطالبين بتغيير النظام ورفض إجراء انتخابات رئاسية في جويلية المقبل حسبما لاحظه مراسلو وأج.
ففي وسط البلاد، وبالذات بتيزي وزو، شارك ممثلون منتخبون للمجالس الشعبية و الولاية و الوطنية (المجلس الشعبي الوطني و مجلس الأمة) في مسيرة سلمية جابوا خلالها شوارع المدينة مطالبين بتغيير نظام الحكم الحالي والتعبير عن رفضهم للانتخابات الرئاسية المقبلة. و تجمع رؤساء حوالي ثلاثين بلدية من الولاية معترف بهم من قبل الأوشحة التي كانوا يضعونها و كذلك رئيس المجلس الشعبي الولائي و منتخبين من مختلف التشكيلات السياسية بما في ذلك جبهة القوى الاشتراكية التي كانت حاضرة بقوة و التجمع الوطني الديمقراطي و جبهة التحرير الوطني بالإضافة إلى الأحرار في ساحة المتحف بوسط المدينة قبل بدء مسيرتهم نحو مقر الولاية مرورا بنهج عبان رمضان. و خلال هذه المظاهرة التي لم يشارك فيها منتخبو التجمع من أجل الثقافة والديمقراطية، جدد رؤساء البلديات رفضهم للمضي قدماً في مراجعة القوائم الانتخابية والتحضير للانتخابات الرئاسية القادمة المقرر إجراؤها في 4 يوليو القادم. و في تصريح لهم للصحافة أكدوا أنه "استجابة لدعوة الناخبين تحسباً لانتخابات رئاسية مخزية تتعارض مع إرادة ملايين الجزائريين، نرفض من حيث المضمون والشكل المشاركة في هذا الحدث و ندينه بقوة". وخلال هذه المسيرة، استذكر رؤساء البلديات المحتجين من خلال لافتات وشعارات "رفضهم" للمشاركة في عملية تنظيم الانتخابات الرئاسية المقبلة وفي جميع جوانبها وفي مراحلها المختلفة ''. كما ناشدوا المسؤولين المنتخبين من الولايات الأخرى بالالتزام بنهجهم "لإجهاض هذا التصويت الذي رفضه الشعب الجزائري مسبقا". و لدى وصولهم إلى النصب التذكاري ل 128 شهيدًا من الربيع الأسود (أبريل 2001) المتواجد بمحور تقاطع جرجرة ، وقف المنتخبون دقيقة صمت على روحهم قبل مواصلة مسيرتهم نحو مقر الولاية حيث قدم رؤساء البلديات إلى المدير المحلي للتنظيم والشؤون العامة قراراتهم الفردية لرفض مراجعة قوائم الناخبين و التحضير للانتخابات الرئاسية القادمة. يذكر أنه تم اتخاذ قرار تنظيم هذه المسيرة في اجتماع للمسؤولين المنتخبين المنعقد الثلاثاء الماضي بمقر المجلس الشعبي الولائي أين لوحظ في هذا الاجتماع مغادرة منتخبو التجمع من أجل الثقافة والديمقراطية (الأرسيدي). وفي بجاية، من جهتهم نظم المنتخبون المحليون (بالبلديات و المجلس الشعبي الولائي) مدعومين بعدد من البرلمانيين اليوم الخميس تجمعا احتجاجيا بمقر الولاية للتعبير عن رفضهم للانتخابات الرئاسية المقبلة مجددين قرارهم رفض تأطير هذه الانتخابات ماديا و إداريا. و رفع هؤلاء شعارات "أولاش الفوت أولاش" "لا لتنظيم الانتخابات" داعين إلى مقاطعة هذا الموعد الانتخابي. و شارك 48 من رؤساء بلديات ولاية بجاية التي تضم 52 بلدية بالإضافة إلى غالبية أعضاء المجلس الشعبي الولائي فضلاً عن منتخبين من البلديات في هذا التجمع الذي تخللته في وقت لاحق اجتماع تنسيقي بقاعة المؤتمرات حيث أبدى كل واحد منهم رفضه لهذا الموعد الانتخابي و تمسكهم بخطوة الحراك الشعبي العام الهادف إلى "عدم المشاركة". و خلال هذا الاجتماع تم تنصيب تنسيقية رؤساء البلديات و التي ستكون مهمتها تنسيق الإجراءات التي يجب تنفيذها جماعيًا في هذا المنظور. وببومرداس ، نظم موظفو جهاز العدالة، أمناء الضبط و الأسلاك المشتركة، وقفة إحتجاجية سلمية أمام مبنى مجلس قضاء بومرداس بعاصمة الولاية دعما لمطالب الحراك الوطني المنادي بالتغيير الشامل، سادها الهدوء و السلمية . و ردد و رفع المحتجون خلال هذه الوقفة الإحتجاجية شعارات سياسية متعددة على غرار إستقلالية القضاء و حرية التعبير و التغيير السياسي الشامل و مساندة مطالب الحراك الوطني و رحيل كل رموز السلطة قبل أن ينصرفوا بعد ذلك في هدوء تام. أما بغرب البلاد، وبالذات بوهران، نظم عمال قطاع الثقافة وقفة احتجاجية أمام مقر المديرية الولائية للثقافة مساندة للحراك الشعبي ومطالبين ب"الحق في ثورة ثقافية" و"فتح ملفات الفساد التي طالت القطاع الثقافي" . وقد شارك في هذه الوقفة التى تزامنت مع إنطلاق تظاهرة شهر التراث عمال من مختلف المؤسسات التابعة للقطاع حاملين شعارات " تفعيل المادة 7 و 8 من الدستور " و"لا شرعية لوزيرة الثقافة" و" ثورة ثقافية .. حق" و"شعب بدون ثقافة كإنسان بدون لسان". كما طالب المحتجون في هذه الوقفة التي عرفت مشاركة مثقفون، برد الاعتبار للتراث الوطني وبحرية التفكير و كذا "فتح ملفات الفساد" بقطاع الثقافة. للاشارة، تم تأجيل المعرض حول "الطاحونة عبر التاريخ" الذي كان مقررا تنظيمه اليوم بالمتحف العمومي الوطني "أحمد زبانة" لوهران الى يوم السبت القادم بسبب هذه الوقفة الاحتجاجية.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.