حركة مجتمع السلم تعتبر خطاب الرئيس المنتخب "جامعا" ويفتح "آفاق الحوار والتوافق"    محرز و"السيتي" في مواجهة نارية ضد النادي الملكي    بطولة فرنسا للسباحة في الحوض الصغير: "عناصرنا حصدت نتائج إيجابية عموما"    وفاة المطرب الجزائري محمد العماري    الدورة ال7 للمؤتمر الإسلامي لوزراء الصحة: ميراوي يعرض تجربة الجزائر في إصلاح المنظومة الصحية    بين المتظاهرين وقوى الأمن    جامعة وهران 1 تراهن على الأفكار الابتكارية في السياحة    تمويل 287 مشروعا جديدا منذ مطلع 2019 ببسكرة    جهود لتثمين وترقية شعبة الزيتون بالمناطق الجبلية في قسنطينة    عليوي: ضرورة إعادة النظر في قانون استغلال الأراضي الفلاحية 03/2010    ضريح الملكي النوميدي مدغاسن بباتنة مهمل ويتعرض للتخريب    الفنان الأردني‮ ‬إياد نصار‮ ‬يؤكد‮: ‬    بقوة‮ ‬4‭.‬2‮ ‬درجة    إياب الدور ال16 من الكأس العربية.. “العميد” لنسيان الخيبة المحلية    الرابطة الأولى/ الجولة14.. بلوزداد لحسم اللقب الشتوي ولقاء مثير في وهران    تبون يؤدي اليمين الدستورية قبل بداية الأسبوع القادم    تواصل التحقيقات في قضايا الفساد    إيداع أربعة نشطاء من الحراك السجن    روسيا تأمل في تعزيز علاقاتها مع الجزائر على إثر إنتخاب السيد تبون    مصادقة الجزائر على الاتفاقية ستسمح لها بالحصول على مقعد في مجلس الوزراء    عمادة الصيادلة ببشار تحذر من استعمال أدوية حقائب السفر " غير المعتمدة"    النيجر: تنسيق الجهود لمواجهة المشاكل الأمنية في المنطقة محور قمة استثنائية لمجموعة دول الساحل    وفاة الكاتب والصحفي سهيل الخالدي    الاجتماعات التحضيرية للقمة العربية - الأفريقية تنطلق الثلاثاء بالرياض    العطية: هذا هو الحل الأسرع لإنهاء الأزمة الخليجية    الجلفة‮ ‬    قامت بها مؤسسة‮ ‬الجزائرية للمياه‮ ‬بسوق أهراس    الأغواط‮ ‬    أصدرت لائحة جديدة    رحبت بالمشاورات الموسعة لتجاوز الأزمة‮ ‬    الخبير الدستوري‮ ‬عامر رخيلة‮ ‬يصرح‮: ‬    يوم الجمعة.. فضائل وآثار وبركات    الأيادي الطّاهرة    ‮ ‬إتصالات الجزائر‮ ‬تغري‮ ‬الزبائن‮ ‬    مؤشرات إيجابية لإنتعاش الإنتاج الصناعي‮ ‬العمومي‮ ‬    التحضير لمؤتمر جبهة البوليزاريو    3 سنوات حبسا لمدبر رحلة حرڤة    أي مستقبل ؟    العودة    قاما بتشويه وجه جاره بسكين السجن للصديقين    توقيف معتدين على المواطنين والممتلكات    صيادون ينتشلون جثة من ساحل دلس ببومرداس    شبح الإخفاق يخيم على مساعي الحبيب الجملي    انطلاق عملية تسجيلات الحج للموسمين 2020 و 2021 م    مديرية التشغيل توضح إجراءات التثبيت    الكتاب شبه المدرسي يلازم التلاميذ    زيارتي للجزائر حلم تحقق وعملي الثاني سيكون عن غزة أيضا    مشاركة جمال قرمي وحليم زدام في نقد مسرحيّتين مغربيتين    اتصل بخدمة العملاء 24 ألف مرة    ‘'شفاه الشيطان" تثير الجنون    إعادة فتح مكتب بريد حي صورو    ربط 26 منطقة نائية بشبكة الألياف البصرية    صبغة الشعر.. تتسبب في مرض "خطير"    «عن ضمير غائب»    مفرغة عشوائية تهدد الصحة وتُسمم المحاصيل    خلق التواضع    وباء الإنفلونزا الأكثر خطورة على الأطفال    أقيلوا ذوي الهيئات عثراتهم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مقري بحضور الغنوشي "موقف حمس من الرئاسيات لم يتبلور بعد"
يريد أن يراعي ظروف الأحزاب التي يجري معها المشاورات
نشر في المستقبل العربي يوم 17 - 06 - 2013

أكد رئيس حركة مجتمع السلم عبدالرزاق مقري أن موقف حزبه من الانتخابات الرئاسية 2014 "لم يتبلور بعد" في ظل ما اعتبره "غموضا كبيرا" يشوب الساحة السياسية.
وأوضح مقري في ندوة صحفية نشطها بحضور رئيس حركة النهضة التونسية راشد الغنوشي أن تشكيلته السياسية تعكف حاليا على إجراء مشاورات سياسية مع عدد من الأحزاب السياسية الفاعلة قصد بلورة موقف إزاء رئاسيات 2014 مشيرا في ذات الوقت إلى أن حركته "لم تتخذ بعد موقفا في هذا الشأن نظرا لغياب مؤشرات عن هذا الموعد الانتخابي الهام".
وبخصوص هذه المشاورات شدد ذات المسؤول بقوله :" لا نريد أن نضبط أنفسنا بآجال محددة حتى لا نكون تحت الضغط وحتى لا تكون هذه المشاورات مربكة وشكلية".
وحسب مقري فإن حزبه يريد أن يراعي في هذا المسار ظروف الأحزاب التي يجري معها المشاورات وأن يأخذ الوقت الكافي في ذلك لان هناك --كما قال-- مواعيد وآجال تفرض نفسها علينا ولا بد حينئذ من وضع حد لهذه المشاورات".
ودعا بالمناسبة إلى أهمية أن تجري الانتخابات الرئاسية القادمة في أجواء من "الشفافية والحرية وبأن يكون لها معنى".
وأعرب في هذا المقام عن أمله في عدم تدخل الإدارة ومؤسسات الدولة في العمل السياسي مؤكدا بأنه "ليس من حق أحد أن يكون وصيا على الجزائر ويقرر باسم الشعب الجزائري لان ذلك --كما جاء على لسانه-- أمر غير مقبول".
و فيما تعلق بالمشاورات التي أجرتها حركة مجتمع السلم مع رئيس حركة النهضة راشد الغنوشي فقد تمحورت --حسب مقري-- حول الوضع في منطقة المغرب العربي وكيفية تمتين أواصر التعاون والمحبة والإخاء التي تجمع شعوب المنطقة إضافة إلى التباحث في القضايا المشتركة".
وفي رده على سؤال حول نظرة الغنوشي للوضع في الجزائر أكد نفس المسؤول بان الشيخ الغنوشي "لا يريد أن يتدخل في أوضاع الجزائر وهو حريص أن تكون علاقته طيبة مع الجهات الرسمية وغير الرسمية فيها".
وفي تعليقه على زيارة الغنوشي للجزائر ذكر مقري بأنها "تتويج لعلاقات ودية توجد منذ عشرات السنين بيننا وأننا دعوناه إلى الجزائر كما دعونا غيره من الدعاة والمفكرين السياسيين في ملتقى الراحل الشيخ نحناح".
أما راشد الغنوشي الذي غادر الندوة الصحفية بعد أن حضر جانبا منها فقد تحدث بإيجاز عن "تنازل حركة النهضة لإدراج اسم الشريعة في الدستور التونسي خدمة للمصلحة العامة للمجتمع التونسي" مؤكدا بأن ما يهم حزبه هو التوافق في المجتمع التونسي "لأن الشريعة في نهاية المطاف ما هي إلا مصطلح لم يتجاوب الناس معه لذلك ارتأينا إلى حذفه من الدستور".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.