أمطار رعدية غزيرة ورياح سرعتها 70 كم/سا بهذه المناطق !    «نحو رفع التجميد عن بعض النشاطات المطلوبة من قبل شباب أونساج»    إيداع اللواء «السعيد باي» الحبس وإصدار أمر بالقبض على الجنرال «حبيب شنتوف»    الجولة ال28‮ ‬من الرابطة المحترفة الثانية    جاء في‮ ‬المرتبة الثانية بالترتيب العام    بعد إعطاء مهلة‮ ‬15‮ ‬يوماً‮ ‬لتسليم الحكم لسلطة مدنية    في‮ ‬جنوب طرابلس    خلال شهري‮ ‬جانفي‮ ‬وفيفري‮ ‬الفارطين‮ ‬    من صيغة العمومي‮ ‬الإيجاري    يوجد أغلبها بالحي‮ ‬العتيق سيدي‮ ‬الهواري    وفاة المؤرخة آني راي غولدزيغر    «المركزيون» يتجهون لاختيار أمين عام جديد    إجراءات لتسهيل حركة المسافرين عبر المطارات والموانئ    تأجيل قضية السيناتور بوجوهر للمرة الثانية    خلفاً‮ ‬لفاروق باحميد    تشديد على وضع خطة تحرك عربي    فرنسا أفشلت مشروع‮ ‬ديزيرتيك‮ ‬في‮ ‬الجزائر    حشود بشرية انتظرت اويحيى    بريد الجزائر‮ ‬يخلد العلماء    ثوار اتحدوا فثأروا ردا على قتل 100 شهيد في 3 أيام    "حزب الفايسبوك" يثأر لهزيمة العهدة الرابعة    المؤسسات المصرفية.. أية أداءات ؟    المكتب الولائي للنقابة الوطنية للأسلاك المشتركة يتأهب للدخول في حركة احتجاجية    الاحتفالات تنطلق في الولاية 2    أبواب السعادة تفتح في بوسعادة    الفن النبيل بغليزان بحاجة إلى أهل الاختصاص    اليد العاملة المحلية تحت رحمة الأجانب بورشات سكنات عدل بمسرغين    الطلبة بمعسكر يواصلون إضرابهم    المعتدية للقاضية : وضعت النقاط على الحروف    مسير شركة لاستيراد و تصدير الأقمشة أمام العدالة بوهران    الحبس لشاب هدد طفلا بخنجر لسرقة هاتفه بمعسكر    فسخ 19عقد امتياز فلاحي بالبيض    شعب حُرّ    جميلة بوحيرد، الجائزة الوحيدة غير المزيفة.!    خانتك الريح يا وطني..    فخامة الشعب: المرجع والدلالة    لا تغفلوا عن نفحات وبركات شعبان    قوة التغيير بين العلم والقرآن    مداخل الشيطان وخطواته    تمويل 96 مشروعا فلاحيا استثماريا    أمطار معتبرة تبشر بموسم وفير    نشاطات متنوعة في أسبوع اللغة الإسبانية بالجزائر    رياح "الحراك الشعبي" تهب على الوسط الرياضي    تشريح التحولات الفاصلة للمجتمع الجزائري    حمدي يكشف النضال المستور للمجاهدة يمينة نعيمي    الشيخ شمس الدين”العقيقة هي نفسها بالنسبة للذكر أو الأنثى”    ‘'القدم السكرية" في يوم دراسي    تراجع كبير في عدد وفيات”الأنفلونزا” مقارنة بالسنة الماضية    تغريم طالبين 15 مليون دولار    معجون أسنان يقتل طفلة    كلب ينبش قبره ويعود إلى أصحابه    تسجل رقما قياسيا بكعب عال    ‘'ساكن البحر" يواجه الإعدام    يقطع إصبعه بعد تصويته للحزب الخطأ    الصحة العالمية تحذر من وباء الحصبة    منذ انطلاق الموسم الجديد‮ ‬    تصنع من طرف مؤسسة جزائرية بوهران‮ ‬    أهازيج الملاعب تهز عرش السلطة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مخطط إعادة هيكلة الأحياء لا يزال يراوح مكانه منذ 5 سنوات
بلدية عين عبيد بقسنطينة
نشر في المستقبل العربي يوم 17 - 06 - 2013


لا يزال سكان الأحياء الهشة في بلدية عين عبيد ولاية قسنطينة يطالبون بتسريع وتيرة مخطط إعادة هيكلة الأحياء الذي مازال يراوح مكانه منذ 5 سنوات تاريخ انطلاق العملية لإحصاء المقيمين فيها سنة 2007 دون أن يجد طريقا للتجسيد في كل من حي قصر الماء ومازلة ، إضافة إلى أعالي ضريبينة المعنية بذات العملية إثر قرار رئيس الجمهورية من عين عبيد لدى زيارته البلدية في 16 أفريل 2006 القاضي بإزالة كل الأحياء الهشة عبر الوطن على الرغم من وضعية السكان التي زادت تدهورا بزيادة العدد والطلب إثر ظهور أسر جديدة بالزواج وكبر السن ، كما أوضح مكتب الدراسات لسو الموجهة إليه مسؤولية تأخر تنفيذ العملية جراء تأخر انجاز الدراسة ووضع المخططات حسب السكان الذين كثيرا ما سمعوا بهذا العذر من المسؤولين مما دفعهم إلى التهديد بنقل احتجاجهم إلى أمام مقره ، أن السبب يعود إلى محدودية الفرق الطبوغرافية التي تعمل ميدانيا في حي جعفارو بابن باديس وغيره من الأحياء المعنية بذات العملية مما دفعه إلى الاستعانة بمكاتب أخرى من الباطن لتفعيل العملية في الولاية، وأضاف أن المخططات والدراسة تم الانتهاء منها يبقى فقط العمل الميداني الذي يحتاج إلى حصول المستفيدين على رخص البناء وان الدائرة تعطي الأولوية لتثبيت البناء الريفي وهذا ما جعل مصالحه تركز على ذات المقاطعة، من جهته أوضح رئيس الدائرة أنه طلب بالأولوية لمن يحوزون على قرارات الاستفادة والتمويل في إطار البناء الريفي ،الذين ينتظرون التثبيت منذ أكثر من سنة دون إغفال انجاز الدراسة الخاصة بإعادة الهيكلة في ذات الأحياء المعنية التي تسير وتيرة التحقيقات الميدانية فيها نحو تقدم كبير لفرز الأسر التي ترغب في التثبيت عن التي تفضل المغادرة بالاستفادة من سكن عمومي ذو طابع إيجاري وأن تجسيد ذات البرنامج سيكون في الآجال بعد أن يتسلم المغادرون قرارات الاستفادة المؤقتة وهذا بعد دراسة معمقة والتزام بهدم السكن الهش للإشارة فإن سكان الأحياء الثلاث كان سنة 2007 أكثر من 500 أسرة وتطور خلال السنوات الماضية إلى ما يزيد عن800 أسرة تحتاج إلى سكن فردي حسب الإحصاء المؤقت الجارية عملية التمحيص فيه من طرف لجنة مشتركة من البلدية والدائرة.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.