بن صالح يعزي عائلات ضحايا حادثة التدافع في حفلة سولكينغ    المتظاهرون يرفضون "حوارا شكليا" ويتمسكون بالتغيير    جاب الله يؤكد من جيجل على ضرورة صيانة الوحدة الوطنية والإصغاء لصوت الشارع    زغماتي يشدد على استئصال علة الفساد التي نخرت الجزائر    قرار جديد لوزارة المالية لكبح ظاهرة «التهريب البري»    العرض العالمي الأول لفيلم «بعلم الوصول»    توتر وانقسامات مرتقبة خلال قمّة مجموعة السبع    روسيا لن تنجر إلى سباق تسلّح    مليونا طفل أجبروا على ترك المدارس في غرب ووسط أفريقيا    فرق شرطة الشواطئ والدراجات الهوائية تثير ارتياح المصطافين    خدمات عصرية للمسافرين بالمحطة البحرية الجديدة    سهرة غنائية بالكازيف    رابحي يؤكد على تحقيق التغطية الإعلامية الشاملة    إنهاء مهام المدير العام الديوان الوطني لحقوق المؤلف سامي بن شيخ    أمطار طوفانية تغرق الجلفة    راموس يكشف عن مهنته بعد اعتزال اللعب ويكشف مدربيه المفضلين    “مربون يرمون الحليب الطازج بسبب مصانع الحليب”    حجز كميات من الكيف بالعاصمة وقرابة 7 آلاف قرص مهلوس بقسنطينة    جمع 1000 كيس من النفايات يوميا بين بوسماعيل شرشال    ارتفاع عدد الحجاج المتوفين بالسعودية إلى 25 حاجا    ميلاد المنظمة الوطنية لضحايا الأخطاء الطبية    أمن ولاية الأغواط يحيي ذكرى يوم المجاهد    “عيسى الجرموني” من جبال الأوراس إلى العالمية    شبيبة السّاورة: الإدارة تعاقب اللاعبين لحمر وفرحي    الحرائق تهدد "رئة العالم"    ارتفاع عدد الوفيات في صفوف الحجاج الجزائريين إلى 25 حاجا    هزة أرضية بالبويرة    الأولمبيون في تربص مغلق بسيدي موسى تحضيرا لموقعة غانا    “الكناري” في مهمة معقدة أمام المريخ وعينها على بطاقة الدور الثاني من دوري الأبطال    بن مسعود يتفقد مشروع “القرية السياحية” بسكيكدة    الكبار يعودون..    هذا ما جناه عز الدين ميهوبي    لعنة ملعب 20 أوت    بزنسية التذاكر حاضرون    الوفاق يصر على النقاط الثلاث و”الحمراوة” جاهزون لمواصلة أحلى مشوار    إشادة أممية بدور الجزائر في تحقيق المصالحة في مالي    السيارات المركبة محليا قريبا بالأسواق ..    وزارة العمل: نحو وضع تسعيرة جديدة للتعويض عن الفحص الطبي    قبل كلمة باول.. الدولار يرتفع    شالك يؤكد إقتراب بن طالب من بريمن    كشف مخبأ للإرهابيين بتيزي وزو وحجز ترسانة أسلحة ببجاية وسطيف    اقتناء 47300 حقيبة مدرسية بغليزان لتوزيعها على المعوزين    أمطار رعدية تضرب الولايات الشرقية    غياب النقل المدرسي هاجس الأولياء في تلمسان    جلاب يؤكد إمكانية عدم استيراد مادة القمح هذه السنة    تاهرات يلتحق بالدوري السعودي    مدير مستشفى مصطفى باشا يقدم تفاصيل جديدة حول وفيات حفل سوكينغ    وفاة شخص وإصابة 4 آخرين في حادث مرور بتبسة    فساد    تحدث بالفرنسية ووضع قدمه على الطاولة.. جونسون تصرف في الإليزيه كأنه رب البيت    النرويج تجني ثروات طائلة بإدارة ذكية... صندوق سيادي بحجم الف مليار دولار    بالفيديو.. هني يفتتح سجل أهدافه في قطر بهدف رائع    عملة لصفقة واحدة    المال الحرام وخداع النّفس    الحاج كان يعاني كثيرا وفوضى في تنظيم هذه العبادة    الثراء الفاحش.. كان حلما جميلا فصار واقعا مقززا    الذنوب.. تهلك أصحابها    الشيخ السديس يستنكر افعال الحوثيين بعد الهجوم على حقل شيبة السعودي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مشروع إعادة هيكلة الأحياء الهشة ببلدية عين عبيد يراوح مكانه
انطلق منذ خمس سنوات
نشر في المستقبل العربي يوم 30 - 03 - 2013


لا يزال سكان الأحياء الهشة في بلدية عين عبيد ولاية قسنطينة يطالبون بتسريع وتيرة مخطط إعادة هيكلة الأحياء الذي مازال يراوح مكانه منذ 5 سنوات تاريخ انطلاق العملية لإحصاء المقيمين فيها سنة 2007 دون أن يجد طريقا للتجسيد في كل من حي قصر الماء ومازلة، إضافة إلى أعالي ضريبينة المعنية بذات العملية إثر قرار رئيس الجمهورية من عين عبيد لدى زيارته البلدية في 16 أفريل 2006 القاضي بإزالة كل الأحياء الهشة عبر الوطن على الرغم من وضعية السكان التي زادت تدهورا بزيادة العدد والطلب إثر ظهور أسر جديدة بالزواج وكبر السن. كما أوضح مكتب الدراسات لسو الموجهة إليه مسؤولية تأخر التنفيذ العملية جراء تأخر انجاز الدراسة ووضع المخططات حسب السكان الذين كثيرا ما سمعوا بهذا العذر من المسؤولين مما دفعهم إلى التهديد بنقل احتجاجهم إلى أمام مقره ، أن السبب يعود إلى محدودية الفرق الطبوغرافية التي تعمل ميدانيا في حي جعفارو بابن باديس وغيره من الأحياء المعنية بذات العملية مما دفعه إلى الاستعانة بمكاتب أخرى من الباطن لتفعيل العملية في الولاية، وأضاف أن المخططات والدراسة تم الانتهاء منها يبقى فقط العمل الميداني الذي يحتاج إلى حصول المستفيدين على رخص البناء وان الدائرة تعطي الأولوية لتثبيت البناء الريفي وهذا ما جعل مصالحه تركز على ذات المقاطعة من جهته أوضح رئيس الدائرة أنه طلب بالأولوية لمن يحوزون على قرارات الاستفادة والتمويل في إطار البناء الريفي ،الذين ينتظرون التثبيت منذ أكثر من سنة دون إغفال انجاز الدراسة الخاصة بإعادة الهيكلة في ذات الأحياء المعنية التي تسير وتيرة التحقيقات الميدانية فيها نحو تقدم كبير لفرز الأسر التي ترغب في التثبيت عن التي تفضل المغادرة بالاستفادة من سكن عمومي ذو طابع إيجاري وأن تجسيد ذات البرنامج سيكون في الآجال بعد أن يتسلم المغادرون قرارات الاستفادة المؤقتة وهذا بعد دراسة معمقة والتزام بهدم السكن الهش للإشارة فإن سكان الأحياء الثلاث كان سنة 2007 أكثر من 500 أسرة وتطور خلال السنوات الماضية إلى ما يزيد عن800 أسرة تحتاج إلى سكن فردي حسب الإحصاء المؤقت الجارية عملية التمحيص فيه من طرف لجنة مشتركة من البلدية والدائرة.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.