30 سنة سجن لشقيق منفذ هجوم تولوز محمد مراح    المدعي العام العسكري لحكومة الوفاق بطرابلس يأمر بالقبض على حفتر    ضرورة تجند الجميع لإنجاح عملية التموين خلال شهر رمضان    سكيكدة : 7 جرحى في حادث مرور بسيدي مزغيش    القارئ الجزائري أحمد حركات يكرم في مسابقة حفظ القرآن الكريم بالكويت    كريم عريبي يقود النجم الساحلي للتتويج بالبطولة العربية    استحداث جائزة وطنية لتكريم أحسن ابتكار لفئة ذوي الاحتياجات الخاصة    “محرز” بمعنويات مرتفعة رغم الإقصاء المر ضد “توتنهام”    إختيار فيلم “بابيشا” لمونية مدور في مهرجان كان 2019    هبوب رياح قوية جنوب البلاد ابتداء من يوم الجمعة    لجنة اليقظة ليست بديلا لبنك الجزائر    توفير طاقة كهربائية "كافية" لتغطية الطلب المتوقع في الصيف    قطاع الاتصال يباشر في تشكيل لجنة لتوزيع الإشهار اعتمادا على الشفافية    صورة “براهيمي” و”صلاح” تصنع الحدث !!    مسيرات سلمية عبر الوطن للمطالبة بتغيير النظام ورفض الانتخابات الرئاسية المقبلة    الرئاسة تنظم لقاء تشاوري يظم 100 شخضية عن الأحزاب والجمعيات والحراك الشعبي يوم الاثنين المقبل    أمن عنابة يطيح 4 أشخاص ويحجز 3 كلغ و820غرام الكيف المعالج    الأمانة الوطنية للإتحاد العام للعمال الجزائريين تكذب خبر إستقالة سيدي السعيد    رابحي : المرحلة الحساسة التي تعيشها البلاد تقتضي من الإعلام الاحترافية و احترام أخلاقيات المهنة    حزب جبهة التحرير الوطني ينفي استقالة منسقه معاذ بوشارب    حوادث المرور: وفاة 12 شخصا وجرح 15 أخرون خلال 24 ساعة الأخيرة    قايد صالح : "كافة المحاولات اليائسة الهادفة إلى المساس بأمن البلاد واستقرارها فشلت"    رئيس إمبولي: "بن ناصر له مكان مع نابولي والإنتير بحاجة إليه"    المحامون يواصلون مقاطعة جلسات المحاكم دعما لمطالب الحراك الشعبي    توقيف تاجري مخدرات بالأغواط وبحوزتهم 100 كلغ من الكيف    حجز 2184 قرص مهلوس في ميناء الغزوات    20 ألف طالب عمل مسجل بوكالة التشغيل في سوق أهراس    نفط: خام برنت يصل إلى 43ر71 دولار للبرميل يوم الخميس    تأخير مباراة شبيبة بجاية - وفاق سطيف إلى 25 أبريل    المجلس الإسلامي‮ ‬الأعلى‭:‬    عن عمر ناهز ال67‮ ‬عاماً    محمد القورصو‮ ‬يكشف‮:‬    تيارت    5‭ ‬بلديات بالعاصمة دون ماء    للتحقيق في‮ ‬عرقلة مشاريع‮ ‬سيفيتال‮ ‬    ‮ ‬طاسيلي‮ ‬للطيران توسع أسطولها    حداد متمسك بفريق سوسطارة    وزير الصحة الجديد‮ ‬يقرر‮:‬    فيما نشر قائمة الوكالات المعنية بتنظيم الحج    "هانية" ل"أوريدو" بأقل من 1 دينار ل10 ثواني    أمريكا تعاقب الشركات الأوروبية عبر كوبا    حجز 2520 مؤثّرا عقليا    وفاة الرئيس البيروفي الأسبق آلان غارسيا    هذه تعليمات ميراوي لمدراء الصحة بالولايات    الباءات وحروف العلة    يد من حديد لضرب رموز الفساد    "متعودون على لعب الأدوار الأولى"    ثلاثة أرباع الشفاء في القرآن    توقع إنتاج 1.6 مليون قنطار من الحبوب    مزيد من الجهود للتكفل بالبنايات    كراهية السؤال عن الطعام والشراب    الطريق الأمثل للتغيير    المطالبة بمعالجة الاختلالات وتخفيض السعر    احتفاءٌ بالمعرفة واستحضار مسار علي كافي    ذاكرة تاريخية ومرآة للماضي والحاضر    تأكيد وفرة الأدوية واللقاحات    عامل إيطالي يشهر إسلامه بسيدي لحسن بسيدي بلعباس    ‘'ثقتك ا لمشرقة ستفتح لك كل الأبواب المغلقة"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





دعوة إلى مكافحة مخاطر عدوى المستشفيات
نشر في أخبار اليوم يوم 20 - 11 - 2015


في إطار الأيام المغاربية للوقاية والرعاية الصحية
دعوة إلى مكافحة مخاطر عدوى المستشفيات
دعا مشاركون في الأيام المغاربية الثامنة للوقاية وأمن الرعاية الصحية وكذا الأيام الأوراسية الخامسة للطب التي انطلقت الأربعاء الفارط بجامعة باتنة-1 إلى ضرورة تفعيل لجان محاربة مخاطر عدوى المستشفيات وإثراء القوانين التنظيمية الخاصة بالرعاية الصحية . واعتبر متدخلون في هذا اللقاء العلمي أنه رغم تواجد اللجان على مستوى المؤسسات الصحية والاستشفائية إلا أنها تبقى -حسبهم- غير كافية وفي أغلب الأحيان بحاجة إلى إضافات وتجسيد ميداني وبحزم.

ق. م
يعد تنظيم الرعاية الصحية والتنسيق بين الفاعلين في العملية من إدارة وأطباء وأعوان شبه الطبي وكذا الطاقمين التقني والعيادي وحتى حسن تسيير النفايات الطبية والاستشفائية عوامل ضرورية للتحكم في الأمراض الناجمة عن مخاطر عدوى المستشفيات حسب ما ذكره متدخلون.
وصرح على هامش اللقاء رئيس الملتقى حسين بونصر الذي هو أيضا رئيس مصلحة علم الأوبئة بالمركز الاستشفائي الجامعي بباتنة ومسؤول مخبر تسيير أخطار العدوى المرتبطة بالرعاية الصحية بأن تفعيل لجنة محاربة مخاطر عدوى المستشفيات بهذه المؤسسة الاستشفائية منذ حوالي سنتين أعطت نتائج مذهلة مكنت -كما قال- من وضع إجراءات فعالة في هذا الميدان انطلاقا من التحقيقات الوبائية التي أجريت بعدة مصالح وذلك بفضل التنسيق مع الطاقم الطبي والإداري .
وركز البروفسور بونصر مرة أخرى في مداخلته التي تطرق فيها إلى خريطة أخطار العدوى المرتبطة بالرعاية الصحية بمستشفى باتنة على ضرورة إعطاء الأهمية
القصوى للنظافة كاتباع الطرق العلمية المتعارف عليها في غسل الأيدي وكذا غسل وصيانة التجهيزات الطبية في القاعات الجراحية إلى جانب التأكيد على التكوين والتكوين
المتواصل. من جهتها اعتبرت البروفيسور كاميليا امزيان من معهد الصحة العمومية بمدينة فاس المغرب أن مخاطر عدوى المستشفيات أصبح تحديا بالنسبة لكل المؤسسات الصحية ليس في دول المغرب العربي فحسب وإنما في العالم.
وطرحت المتدخلة قضية المقاومة البكتيرية للمضادات الحيوية التي بدأت تتفاقم من سنة إلى أخرى وتتسبب في أمراض مستعصية . بدوره رافع البروفسور طارق برهومي من المركز الاستشفائي الجامعي بالقيروان تونس من أجل إرساء ثقافة لتأمين المرضى بالدول المغاربية من خلال التكوين الجيد للإطارات الطبية وأعوان شبه الطبيين وإصدار قوانين صارمة في هذا المجال ولجان متابعة لتطبيقها.
وقد ركزت مداخلات هذا اللقاء العلمي على محورين أساسيين مخاطر عدوى المستشفيات والمقاومة البكتيرية للمضادات الحيوية حيث أكد البروفسور آيت حمودة رابح المختص في الأمراض المعدية ورئيس الجمعية الجامعية للقاءات والتبادل في الصحة أوراس صحة بأن هذه الأيام المنظمة بالتنسيق مع المركز الاستشفائي الجامعي لباتنة وكلية الطب جاءت لبحث وتبادل الخبرات في مجال الأمراض الناشئة التي تنتج من عدوى المستشفيات والمقاومة البكتيرية للمضادات الحيوية وكيفية مجابهتها.
وفي هذا السياق أشارت الدكتورة نورة ريغي مختصة في الأمراض المعدية ورئيسة لجنة الشؤون الصحية بالمجلس الشعبي الولائي إلى أن هذه المبادرة تندرج في إطار تكوين وتحسيس الأطباء لاسيما من حيث عقلنة اللجوء إلى المضادات الحيوية التي أصبحت تستخدم أيضا وبكثرة من طرف الأطباء البيطريين.
ودعت ذات المختصة إلى وجوب تقنين استعمال هذا النوع من الأدوية وحتى تنظيم تسويقها لاسيما أن الأبحاث أثبتت بأن الإفراط في استخدامها يولد مقاومة البكتيريا لها مضيفة بأن اللجنة الصحية بالمجلس الشعبي الولائي ترى أن مثل هذه اللقاءات وتدعيمها سيسهم في ترقية الصحة العمومية.
ولاقت الأيام المغاربية الثامنة للوقاية وأمن الرعاية الصحية وكذا الأيام الأوراسية الخامسة للطب التي يشارك فيها أطباء مختصون وجامعيون من مختلف أنحاء الوطن وكذا مختصون من ألمانيا وتونس والمغرب إقبالا ملفتا من طرف طلبة كلية الطب وأيضا أطباء مختصين عموميين وخواص.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.