ليستر يسعى للتعاقد مع النجم المصري    الإنجليز يكشفون “سرّ” محرز!    باحثون أمريكيون يحددون “العمر الأجمل” للمرأة!    فيغولي: “من واجبي الدفاع على الجزائر”    فتيات “الخضر” يواجهن الكاميرون سهرة اليوم    وزير الخارجية السعودي: خادم الحرمين وولي العهد خط أحمر    براهيمي يعود لتدريبات “بورتو”    فلسطين تشارك للمرة الأولى في المؤتمر العام لمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية في لاهاي    تنبيه للأرصاد الجوية من الدرجة الأولى من رياح قوية على السواحل الغربية    قتلى وجرحى إثر عملية تبادل إطلاق نار في مدينة دنفر الأمريكية    مولد نبوي: مجمع مخابر صحة ينظم تظاهرة لفائدة الطفولة المسعفة    حجز مفرقعات.. سجائر وشمة في مداهمة لمحل ينشط بدون رخصة بوهران    قتلى وجرحى جراء إطلاق نار بالقرب من مستشفى في شيكاغو    التفكير النّقدي    ترحيل 13 ألف طفل وامرأة كانوا يمتهنون التسول    محرز يتقدّم التشكيلة الميثالية لخامس جولات التصفيات    شمس الدين: الإحتفال بالمولد النبوي ليس بدعة وليس حرام    النقابة الوطنية للأطباء الأخصائيين للصحة العمومية تدعو إلى التكفل بمطالبها المهنية    بالصور .. نائب قائد القيادة البحرية لحلف “الناتو” في زيارة للاميرالية الجزائرية    عرض ترويجي "2000 PixX و100 PixX" : "موبيليس" يضاعف الرصيد المهدى!    القضاء على إرهابي بميلة    رقمنة تلقيح الأطفال في الجزائر بداية من 2019    وزير الثقافة يعتبر تتويج كاتبين جزائريين بجائزة الهيئة العربية للمسرح *تألق للكتابة المسرحية و الادب الجزائري    أمطار غزيرة على 9 ولايات بغرب ووسط البلاد بداية من الاثنين    زطشي : بلماضي أعاد الروح للخضر    تيسمسيلت : وفاة طفل يشتبه في إصابته بداء الحصبة "البوحمرون"    اقتناء 10 زوارق بحر موّجهة لجر السفن    عقوبات ألمانية على الرياض.. حظر سفر ووقف لتصدير الأسلحة    العاهل السعودي: نتعاون مع منتجي النفط للحفاظ على استقرار الأسواق        أشعر بأني سأموت في أي لحظة!    وفاة معتمرة جزائرية وهي ساجدة بالمسجد النبوي في المدينة المنورة    «أكثر من 45000 مصاب بداء السكري بعنابة»    شارف: لن نراجع أسعار التذاكر    تحقيقات خاشقجي تركز على “أمير الظلام” السعودي    الاحتفال يفرض الاقتداء    أحزاب التحالف الرئاسي تدعّم الرئيس بوتفليقة في الاستحقاقات المقبلة    الجزائر ساهمت بشكل كبير في كل مسار الإصلاح المؤسساتي للاتحاد    تأكيد التضامن مع الشعب الصحراوي من أجل تقرير المصير    رئيس الجمهورية يوقع على مراسيم تتضمن التصديق على اتفاقيات تعاون    كرست أزيد من‮ ‬40‮ ‬سنة من حياتها لترقية الأمازيغية‮ ‬    جائزة ال بي‮. ‬بي‮. ‬سي‮ ‬لأحسن لاعب إفريقي‮ ‬    سفير فلسطين يعتبرها أرضية أساسية لبناء مسيرة الدولة    مهندسة «اتصالات الجزائر» تتأهل إلى النهائي    بشأن عدم جواز الإحتفال بالمولد النبوي‮ ‬الشريف    ضبط رزنامة اختبارات الفصول الثلاثة    الموسم الفلاحي‮ ‬2018‮-‬2019    رغم التغيرات الاجتماعية الطارئة‮ ‬    للاستثمار الفلاحي‮ ‬ببلدية بريزينة    بسبب تخفيضات الانترنت    بوتفليقة‮ ‬يؤكد عزمه لتوطيد علاقات التضامن مع المغرب    إفشال محاولة تهريب 47.400 أورو    حسبلاوي يدعو مدراء الصحة للتنسيق مع الولاة    في مسألة الاحتفال بالمولد النبوي الشريف..    دعوة إلى تشجيع المفهوم الوسطي للإسلام    أطفال قسنطينة يستمتعون بعرض "المعزة المعزوزية"    همجية الاستعمار وممارسات الخونة في رواية «كاف الريح»    في كسر المعرب    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





_مرسي يطلب من المحكمة إجراء فحص طبي شامل
نشر في أخبار اليوم يوم 21 - 11 - 2017


بعد تدهور كبير في صحة الرئيس المعزول
_مرسي يطلب من المحكمة إجراء فحص طبي شامل
طلب الرئيس المصري المعزول محمد مرسي خلال جلسة إعادة محاكمته في القضية المعروفة إعلاميا ب التخابر مع حماس بإجراء فحص طبي شامل له في مستشفى خاص على حسابه الشخصي حيث تتوافر الأجهزة والمعدات اللازمة.
وأضاف: إذا تعذر ذلك فأطلب أن يكون الفحص في مستشفى حكومي به هذه الإمكانيات مؤكداً أن تدهور حالته الصحية ووضعية إصابته ب السكري دعاه لعرض ذلك الأمر على المحكمة.
وكانت المحكمة أمرت في بداية الجلسة بتوقيع الكشف الطبي الفوري على مرسي وعصام الحداد مساعد الرئيس الأسبق وعرض نتائج الكشف على المحكمة وأمرت المحكمة برفع الجلسة لحين توقيع الكشف ونقل وضبط شاشات العرض في قاعة المحكمة. في الموازاة قال جهاد الحداد نجل عصام الحداد مساعد مرسي إن والده مضرب عن الطعام وإنه لا يُمكنه إجباره على تلقي العلاج إذا ما كان رافضا لذلك .
وشدد على أن والده تعرض لأربع أزمات قلبية وأن حالته الصحية غير مستقرة ومريض بالقلب.
ورد القاضي على حديث الحداد بأن التقرير الطبي يُفيد بأنه يعاني من هبوط في السكر وأنه رفض تلقي الجلوكوز وتابع بأنه لا ذكر أنه مريض بالقلب مشيرا إلى أن التقرير أفاد بأن الضغط والنبض في معدلاتهما الطبيعية وأن علاماته الحيوية سليمة.
وشكا المتهمون من عدم مقدرتهم مُشاهدة عرض فض الأحراز لوضعية الشاشات داخل القاعة وأمرت المحكمة في هذا الشأن الفنيين المسؤولين بتعديل مكان الشاشات.
وقامت الدائرة 11 إرهاب في محكمة جنوب القاهرة المنعقدة في معهد أمناء الشرطة أمس الأحد بفض الأحراز بعرض محتوى محضر مؤرخ بتاريخ 9 جانفي 2011 الساعة 1 مساءً بمعرفة الرائد محمد مبروك الضابط في مباحث أمن الدولة وهو من صحيفة واحدة أثبت به أنه وردت له معلومات مؤكدة من أحد مصادره السرية أكدتها تحرياته. وكان مضمون تلك المعلومات هو قيام القيادات الإخوانية من مكتب الإرشاد وعلى رأسهم مرشد الجماعة محمد بديع بعقد عدة لقاءات في مقر التنظيم في منطقة المنيل جرى خلالها مناقشة وتدارس دعوة العناصر الشبابية والناشطين السياسيين لتنظيم التظاهرات بتاريخ 25 جانفي 2011 بالتزامن مع الاحتفال بعيد الشرطة وتدخل عناصر الجماعة وكوادرها للمشاركة في تلك التظاهرات بما يخدم مخططاتها وتوجهات التنظيم الدولي الإخواني الذي يستهدف إشاعة الفوضى في البلاد والوثوب على السلطة تمهيدًا لإقامة خلافة إسلامية .
وأضاف مُحرر المحضر أنه تمكن من رصد صدور تكليف من محمد مرسي عضو مكتب الإرشاد المشرف على القسم السياسي المركزي في الهيكل التنظيمي الإخواني لكل من قيادات الجماعة محمد سعد الكتاتني مجلس ومتولي عبد المقصود للسفر إلى دولة تركيا للالتقاء مع الإخواني هناك أحمد عبد العاطي لإطلاعه على تطورات الأحداث في مصر وتدارس إمكانية استثمار الجماعة للأحداث المتوقعة في البلاد واستغلالها بما يخدم رغبات الجماعة فضلاً عن الوقوف على آخر مستجدات الموقف الأمريكي من تلك الأحداث.
وانتهى المحضر بطلب متابعة هؤلاء العناصر واتصالاتهم السلكية واللاسلكية لرصد مخططاتهم العدائية ومُرفق به كشف من صحيفة واحدة بأسماء العناصر الإخوانية المطلوب متابعتهم وهم محمد بديع محمد سعد الكتاتني محمد مرسي.
وكانت النيابة العامة أسندت إلى المتهمين تهم التخابر مع منظمات أجنبية خارج البلاد بغية ارتكاب أعمال إرهابية داخل البلاد وإفشاء أسرار الدفاع عن البلاد لدولة أجنبية ومن يعملون لمصلحتها وتمويل الإرهاب والتدريب العسكري لتحقيق أغراض التنظيم الدولي للإخوان وارتكاب أفعال تؤدي إلى المساس باستقلال البلاد ووحدتها وسلامة أراضيها .
وسبق أن قضت محكمة النقض في وقت سابق بإلغاء حكم محكمة جنايات القاهرة الذي صدر فى 16 جوان 2015 بإعدام نائب مرشد جماعة الإخوان خيرت الشاطر والقياديين في الجماعة محمد البلتاجي وأحمد عبد العاطي بينما عاقبت بالسجن المؤبد محمد مرسي ومحمد بديع مرشد الإخوان و16 آخرين والسجن 7 سنوات للمتهمين محمد رفاعة الطهطاوي وأسعد الشيخة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.