اعتبروا المرور عبر مرحلة انتقالية قصيرة أمرا ضروريا    الفريق قايد صالح في زيارة عمل وتفتيش إلى الناحية العسكرية الرابعة بداية من اليوم الأحد    الجريمة الجمركية: الجمارك الجزائرية تنشئ لجان مصالحة    وقفة احتجاجية لمناضلي حزب العمال للمطالبة بإطلاق سراح لويزة حنون    تسخير المكلفين باختيار وطبع مواضيع البكالوريا: الأولياء يطالبون بتعميم أجهزة التشويش على جميع المراكز    القرض المصغر: تحديد شروط الاعانة المقدمة للمستفيدين ومستواها    مرشحان لخلافة حداد على رأس "الأفسيو"    الاحتفاء بيوم الطالب...الطلبة على خطى أجدادهم من أجل بناء جزائر جديدة    بولاية يجدد عقده مع ميتز    ڤول العربي : محرز فخر العرب    ورشات الترميم تؤجل مرة أخرى الصلاة في مساجد قسنطينة المغلقة        بفعل تهديد بخفض الإمدادات    وزير الخارجية الفلسطيني : "صفقة القرن" الأمريكية بمثابة تكريس للمأساة الفلسطينية    نقابة الصيادلة تطالب المحكمة العليا بانصاف الصيدلانية في ميلة    فيغولي: “نحن مستعدون لنهائي البطولة”    محرز: “كتبنا تاريخا جديدا في الكرة الإنجليزية”    شاهد : النجم الأمريكي أرنولد شوارزنيجر يتعرض للضرب في جوهانسبورج بجنوب إفريقيا    مجلس علمي لشبه الطبيين في بارني!    وزير الخارجية الإيراني‮ ‬يصرح‮:‬    تهدف لاكتشاف المواهب مستقبلاً    في‮ ‬صور من التراحم والتضامن    قريباً‮ ‬بمعسكر‮ ‬    مستغانم‮ ‬    بمناسبة‮ ‬يوم الطالب    من أجل إيجاد حل لمستقبل البلاد‭ ‬    جدد تمسكه بمواصلة دعم الحراك الشعبي‮ ‬    إنخفاض محسوس في‮ ‬الاسعار‮ ‬    الجزائر ضمن المحتملين لشراء‮ ‬سو‮-‬57‮ ‬    ‮ ‬ڤوڤل‮ ‬يحتفل بعمر الخيام    عمار تو‮ ‬يؤكد بعد استدعائه للتحقيق‮:‬    تعيين أربعة إطارات    بغرب البلاد‮ ‬    بن مهدي‮ ‬ينهي‮ ‬مهام مونية سليم    الانسجام بين الحراك والجيش والنخبة    تعثر الدبلوماسية الأمريكية في مواجهة الأزمات العالمية    ..فنان لن ينساه التاريخ    « البرنامج الرمضاني يفتقر للفرجة والكاستينغ مجرد كذبة»    وصلات إنشادية لفرقة «نهاوند» في مدح الرسول    «تاكركبة»..عادة راسخة في يوميات سكان «توات»    مواقف من تسامح الرسول الكريم    مطعم الرحمة بالسواحلية عادة إفطار لم تنقطع منذ 19 سنة    العجز حتى في التقليد    أحكام ما بين 5 و7 سنوات لمروجي المخدرات بسيدي معروف    الإدارة تسعى لإقناع المدرب حجار بالبقاء    ينقصنا فوز لترسيم البقاء    فلاحون يطالبون بمنع الغش في وزن محاصيلهم    استشراف لمستقبل رهيب بعد نضوب البترول    تكريم الزاهي في السهرة الأولى    تنظم حفل زفافها وجنازة عمتها في وقت واحد    هديُه صلى الله عليه وسلم في رمضان    ‘'القط الغاضب" يفارق الحياة ويترك "ثروة كبيرة"    أرنب ثمنه أكثر من 90 مليون دولار    استثمروا أوقات المراجعة قبل وبعد الإفطار    هذا ما قاله عمار تو عن استدعائه من طرف المحكمة في قضية حداد    قرابة 40 ألف جزائري يؤدون مناسك العمرة في الأسبوع الثاني من رمضان    الابتسامة في وجه أخيك صدقة    مستشفى عمي موسى يدخل الخدمة بعد 13 سنة تأخر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ألف حراف جزائري محبوس في أوروبا
نشر في أخبار اليوم يوم 30 - 01 - 2018


3 آلاف محاولة هجرة غير شرعية خلال الأشهر الماضية
**
* دعوات لجعل محاربة الحرفة أولوية الحكومة و شركائها
أجمع ضيوف فوروم الإذاعة الوطنية أمس الاثنين على ضرورة جعل محاربة الهجرة غير الشرعية للشباب الجزائري أولوية الحكومة والطبقة والسياسية وفعاليات المجتمع المدني باعتبارها تمس بالشرف الجزائري لاسيما مع الأرقام المخيفة التي تتحدث عن إحباط أكثر من 3 آلاف محاولة حرقة خلال الأشهر الماضية وتواجد أكثر من ألف حراق جزائري في مراكز الاحتجاز الأوروبية والعشرات ممّن التهمهم حوض المتوسط ولفظتهم أمواج البحر على مختلف الشواطئ.
ويتفق المختصون على التصاعد المخيف لظاهرة الحرقة ولامبالاة كثيرين من المقبلين عليها بالعواقب الوخيمة لمحاولتهم الهجرة غير الشرعية وهي محاولة تنتهي في كثير من الأحيان بالموت غرقا أو الحجز في مراكز خاصة تسخرها أوروبا ل تأديب الحراقة قبل إعادتهم إلى بلدانهم ومنهم نحو ألف جزائري نجحوا في الوصول إلى الضفة الأخرى لكنهم خسروا حريتهم وأحلامهم..
وفي هذا الصدد أكد نورالدين محمدي مدير التوجيه الديني والخطاب المسجدي بوزارة الشؤون الدينية أن هذه الاخيرة تؤيد فتوى المجلس الإسلامي الأعلى بتحريم الحرقة مستدلا بجملة من الآيات القرآنية الكريمة والأحاديث النبوية الشريفة التي تحرم الإلقاء بالأنفس إلى التهلكة وإذلال نفس المسلم وهو ما يتجلى -حسبه- في العشرات من الشباب الغرقى في حوض المتوسط وما يتعرض له الناجحون في الوصول إلى الضفة الأخرى من الإهانة والإذلال بمراكز احتجاز المهاجرين غير الشرعيين في أوروبا داعيا في هذا الصدد أئمة المساجد وخطباء الجمعة للتحذير من عواقب الهجرة غير الشرعية وأثرها على المجتمع الجزائري والأسر الجزائرية.
وفي نفس الاتجاه ذهب رئيس جمعية أضواء رايتس نورالدين بن براهم الذي أكد أن التصاعد الأخير لظاهرة الحرقة في الأونة الأخيرة يعود لخطاب التيئيس الذي تبنته الطبقة السياسية والسلطات على حد سواء منذ بداية الازمة المالية في 2014 وهو ما دفع بالشباب إلى الاحباط والتخوف من المستقبل مشيرا إلى السنوات التي سبقت الأزمة المالية عرفت انخفاضا كبيرا في ظاهرة الحرقة بسبب العديد الكبير من الآليات التي وفرتها الدولة في إطار أجهزة التشغيل ووكالات دعم مشاريع الشباب على غرار أونساج وكناك ما أدى بالشباب إلى خدمة مشاريعهم وتجاهل مشروع الحلم الأوربي عن طريق الحرقة.
من جهته رافع النائب البرلماني والقيادي في المركزية النقابية فرحات شابخ لتكافؤ الفرص في توظيف الشباب لثنيهم عن الحرقة التي قال إنها لا تشرف الطبقة السياسية في الجزائر حيث لم تعد تقتصر على الشباب بل امتدت لعائلات بأطفالها.
وقبل أن يعدد كل الاجراءات التي قامت بها السلطات والامكانيات التي وفرتها الدولة لدعم الشباب وتشجيع مشاريعهم شدد شابخ على ضرورة أن تفتح الحكومة نقاشا واسعا مع جميع الفعاليات السياسية مولاة ومعارضة وكل الفاعلين في المجتمع الجزائري لمحاربة ظاهرة الحرقة مؤكدا أن الشرف الجزائري لا يمكن أن يصبح رخيصا لهذه الدرجة حيث يفضل الشباب العمل في مهن شاقة بإسبانا وإيطاليا بينما تعاني ورشات البناء والفلاحة نقصا كبيرا في اليد العاملة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.