"حاب يتعرف"    الفريق شنقريحة.. الجزائر القادرة على حماية مقومات شخصيتها من التحريف قابلة للتطور    مدير سونلغاز: هذه خطتنا لتحصيل 172 مليار ديون من الشركات    وكالة عدل: 15 ألف عدل قامت بتحميل الطبيق الجديد المتعلق ب"المواعيد"    إسرائيل والإمارات تتفقان على إعفاء مواطنيهما من تأشيرات السفر    بادمينتون "كوفيد 19" : إلغاء الدورتين الدوليتين المقررتين بالجزائر في أكتوبر    إثارة دوري أبطال أوروبا تعود مجددا    الرابطة الأولى : شباب بلوزداد يعود الى التحضيرات بعد ثبوت "نتائج سلبية"    برج بوعريريج: تفكيك جماعة إجرامية منظمة من خمسة اشخاص مختصة في المتاجرة بالمخدرات والأقراص المهلوسة    دخول مدرسي 2020/2021 : الدرك الوطني يضع مخططا أمنيا خاصا    الأمم المتحدة ترافع لتشديد عقوبات معنفي الأطفال في الجزائر    التسجيلات الجامعية الأولية بالتفصيل    الجزائر تشتري 30 ألف طن من الذرة    تأجيل النظر في قضية عبد القادر زوخ إلى 3 نوفمبر    بكالوريا مهنية ومعايير جديدة لدعم الإنتاج الفني    قانون المالية: غلق ثلاثة حسابات تخصيص بقطاع الثقافة    رزيق: يدعو لتشديد الرقابة على الفضاءات والنشاطات التجارية    استثناءات "داعش" في حربه على التطبيع!!    متديّنات متّقيات بالتعدد مقتنعات    الكونغو: مسلحون يحررون 900 سجين    السلطات الفرنسية تأمر بغلق مسجد في باريس    اتفاق أوبيب+ : نسبة امتثال قدرها 102 بالمائة خلال سبتمبر المنصرم    سكان قرية أولاد أعراب خارج مجال التغطية التنموية الريفية ببلدية بوقائد في تيسمسيلت    مشروع التعديل الدستوري "يفتح الباب على مصراعيه للشباب في مجال الإستثمار"    الحملة الاستفتائية : التعديل الدستوري ضمانة لحق المواطن في العيش الكريم وحماية لحرياته الأساسية    رودجرز يطلب من لاعبي "ليستر" مساعدة "سليماني"    الدستور الجديد يجسّد أمانة الشهداء    المولد النبوي الشريف يوم الخميس 29 أكتوبر    فيروس "كورونا" يبقى على الجلد 9 ساعات    9 وفيات..214 إصابة جديدة وشفاء 127 مريض    الروائي إسماعيل يبرير في منصب جديد    إحباط محاولة "حرقة"    المولد النبوي يوم الخميس 29 أكتوبر    الإدارة تعرض العودة على بلمسعود ووناس    تخص الجانب التأميني والتمويلي    أكد أن الحكومة عازمة على إحداث القطيعة مع الممارسات السابقة..بلحيمر:    ميلاد أول تكتل نقابي لموسيقيي ولاية الجزائر    مساهمة فعالة في التعريف بالثورة التحريرية    حزام ترفض دسترة الإسلام وبوراوي تسيء إلى الرّسول!    انطلاق الجولة الرابعة من المحادثات العسكرية الليبية في جنيف    "إيكوكو" و"إيبسو" تستعدان لإطلاق مبادرة جديدة    خطوة أخرى على طريق المصالحة الفلسطينية    «سعيد بعقدي الاحترافي وأطمح في نيل ثقة الطاقم الفني»    تأخر نتائج كورونا يؤجل تربص تلمسان بيومين    « استعنتُ بالفحم و«الطبشور» ورسمتُ على جدران البنايات»    فنانو البيض يطالبون بمسرح جهوي    تكريم عائلات علماء ومشايخ «الظهرة»    فرصة جديدة للتكوين والخبرة    المسرحون يرفضون فسخ العقود    تحضيرات لتدارك ما فات وأولياء متخوّفون    سهرة خمرة بسوق لآلة خيرة تدفع ب 4 جناة لتوجيه طعنات لشاب    مصابيح منطفئة بشارع الامير عبد القادر    حملات بحث مكثّفة عن 12 «حراڤا» مفقودا بساحل الشلف    حتمية تنسيق التعاون بين الباحثين والمتعاملين الاقتصاديين    النظافة رهان الصحة    لا استعجال لعودة الطائرات    الرئيس تبون: لا مكان في العالم إلا لمن تحكم في زمام العلوم والمعارف    عبد الله فراج الشريفكاتب سعوديكاتب سعودي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





رمضان في تلمسان نكهة وأجواء مميزة
نشر في أخبار اليوم يوم 12 - 06 - 2018


عائلات تتمسك بالعادات والتقاليد
رمضان في تلمسان... نكهة وأجواء مميزة

يشتهر الطبخ التلمساني بوصفات متنوعة ولذيذة خاصة خلال شهر رمضان وهي وصفات تقليدية تحافظ عليها التلمسانيات على مرالعصور. ويتميز شهر رمضان في تلمسان بنكهة خاصة سيما داخل المطبخ التلمساني الذي تحرص فيه ربات البيوت على تحضير الأطباق الموروثة أبا عن جد وتتبيلها وتزينها عند التقديم. ويشترط في مائدة الإفطار وجود حساء الخضر المعروف بالغرب الجزائري بالحريرة المحضر بالخضر ولحم الخروف و التوابل كالفلفل الأسود والزنجبيل والكركم والكروية و القرفة والقزبر غيرها من المنكهات الخاصة بهذا الحساء حسب المختصة في الطبخ والحلويات التقليدية نادية غماري.
كما يجب أن يرافق طبق الحريرة البوراك أو البسطيلة وهي عبارة عن أوراق رقيقة قابلة للطهي محشوة بالدجاج والبصل اللوز والسكر وهي مقبلة تجمع بين الحلو والمالح و كذا المعقودة التي تحضر بالبطاطا المتبلة والمطهوة على البخار ويتم تشكيلها كويرات تقلى فيما بعد في الزيت.
وقد يرافق في بعض الأحيان طبق الحريرة بعض المملحات المصنوعة من العجينة العادية أو المورقة والتي تملأ من الداخل باللحم المفروم أو الأجبان أو التونة وغيرها ولا تكاد تخلو مائدة الإفطار في رمضان من الصحن الصغير الخاص بالفلفل الحلو بنوعيه الأحمر والأخضر الذي يشوى ويقطع إلى قطع صغيرة تقلى مع الطماطم والثوم والملح و الفلفل الأسود في القليل من الزيت.

المحمر ... الطبق الرئيسي لدى العائلات التلمسانية ---

لا تستغني العائلات التلمسانية في مائدة الإفطار على الطبق الرئيسي المعروف بالمحمر الذي يتشكل من لحم الخروف المتبل بالملح والفلفل والبصل والزعفران وعود القرفة ويضاف له القليل من الماء حتى ينضج ثم يدخل بعدها إلى الفرن ليتحمر مع القليل من الزبدة أو السمن ويزين بالفواكه الجافة كالمشمش والزبيب والبرقوق و بعض المكسرات غالبا اللوز. وهناك أطباق أخرى تحضر في رمضان كطبق الزيتون بالدجاج و البرانية الذي يتوسطه لحم الخروف ويزين بالباذنجان المقلي وأطباق اللحوم الأخرى كالملفوف و الكبدة المشرملة و الطيحان وهو عبارة عن طحال البقر محشي باللحم المفروم و الأرز والتوابل.
ويشتهر مطبخ تلمسان كذلك بالتوابل التي تحضر في البيت أياما قليلة قبل شهر الصيام حيث تغسل وتجفف و تطحن لتبقى محافظة على نكهتها الطبيعية والبعض الآخر يقتنيها من سوق مغنية الشهير بالتوابل فهي تضفي مذاقا رائعا على الأطباق التلمسانية. كما تتفنن ربات البيوت في إعداد بعض الحلويات التي ترافق صينية القهوة والشاي في رمضان كالقريوش والمقروط و حتى الشامية المسماة في تلمسان بالهريسة .
وذكرت السيدة نادية غماري بأن التلمسانيين اعتادوا على أكل طبق الكسكسي المعروف بالسفة خلال السحور وهو يتكون من الكسكس المزين في الوسط بالعسل أو السكر و حلوة الترك والبيض والتمر والمكسرات والقرفة و يرافقه كوب اللبن.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.