إحباط هجرة غير شرعية ل 16 حراقا بسواحل عنابة        كيف تشاهد قناة “تايم سبورت” المصرية الناقلة لأمم أفريقيا بالتفصيل    تهاطل أمطار رعدية بالولايات الشرقية بداية من الغد السبت    حجز وإتلاف أزيد من 4 قناطير من اللحوم الفاسدة    سنتين حبسا نافذا لمشعودة تدفن طلاسمها وسط قبور القبية    مولودية الجزائر تواجه ميلان أو السيتي في المئوية    مسيرة سلمية للمطالبة بالتغيير وإرساء دولة الحق والقانون    ليبيا.. من يعطّل الحل؟!    توقيف عنصر دعم الجماعات المسلحة بتلمسان    إلغاء 12 استفادة من حق الامتياز للاستثمار وغلق 03 مرامل    الجزائر تتسلم شهادة من منظمة الصحة بجنيف    سلطنة عمان وأطراف أخرى تسعى للتهدئة    10 دول تتدخّل في ليبيا وتقدم السلاح والمال!    في عشر رمضان الأواخر.. الجزائريون يأمرون العصابة بعتق الوطن    تطوير الإستثمارات لضمان قاعدة صناعية قوية بورقلة    توقع إنتاج 2 7 مليون قنطار بقالمة    ''أوريدو'' تواصل مقاسمة أجواء رمضان مع عمالها    متوفرة على بوابتها MobiliStore" " موبيليس " يمنح زبائنه اشتراكا مجانيا في الألعاب طيلة رمضان    77 راغبا في الترشح بينهم ثلاثة رؤساء أحزاب    نحو توزيع 600 سكن عمومي إيجاري بخنشلة    الأولوية للمشاريع التي تقدم الخدمة العمومية للمواطن    البرج: هلاك طفل تحت عجلات شاحنة والده بالحمادية    مصالح الشرطة الناصرية تضبط متورطين سرقوا 1530 وحدة زوج أحذية من محل بالجزائر العاصمة    اللقاء الجماعي رقم 365    العبادات والقِيَم الدينية    كان إذا دخل العشر شدّ مئزره وأحيا ليله وأيقظ أهله    ترك الحرام فخرج من جسده المسك    أحافظ فالعداث ذالتقاليد وامعاون فالخير وامجمل نتخامين    تيريزا ماي تفشل في تمرير خطة الخروج من الاتحاد الأوروبي    «لافارج هولسيم الجزائر» تعرض حصيلة إنجازات عشرية    الرئيس الفلسطيني يراسل زعيم كوريا الشمالية    فرص العمل متاحة أمام توسيع المشاريع الاستثمارية    مشاركة الأندية ا3 الأولى في البطولة والمتوّج بكأس الجمهورية في منافسة دولية واحدة    تحديد تاريخ إنطلاق البطولة الوطنية    معاقبة مولودية بجاية بمقابلتين دون جمهور    «الميدان سيفصل في أمور اللقب»    صديق "عمر الزاهي" يكشف عن حادثة مثيرة وقعت بينه وبين الرئيس السابق بوتفليقة!    عطال يكشف عن منصبه المفضل    الحلقة الأولى من “مشاعر” تتجاوز 5 مليون مشاهدة على “اليوتيوب”    براهيمي في طريقه لعملاق فرنسا    انطلاق مسابقة "مبادرة لحفظ كتاب الله و الحديث النبوي" بفيض البطمة    خارجية الصين تخرج عن صمتها وتتحدث عن أزمة “هواوي”    الخطاب الديني في برامج الإعلام الجزائري خلال رمضان    وقعت في فخ الأخطاء الإخراجية    فيسبوك تلغي أكثر من 3 مليارات "حساب وهمي"    مرض مجهول يصيب محصولا للعدس بالولاية    الفريق قايد صالح يؤكد التزامه بالمهام الدستورية ويوضح: "لا طموحات سياسية لنا سوى خدمة بلادنا"    توفي قبل 8 أشهر بمقدونيا: سفارة الجزائر برومانيا تتكفل بنقل جثمان «خالد زريمة» إلى الجزائر    اللجنة القانونية تعرض تقريرها النهائي لرفع الحصانة عن بركات وولد عباس الأربعاء المقبل    الجزائر تتسلم شهادة من طرف المنظمة العالمية للصحة بجنيف تثبت قضائها على الملاريا    النفط يتعافى لكنه بصدد أكبر خسارة أسبوعية في 2019    “ليالي الجزائر” تستضيف تراث ولايات الوسط    حماية الدولة للتراث بالجلفة ... آليات قانونية وموروث ينتظر تحركا    الأمن العام السعودي يدعو لعدم أداء العمرة خلال العشر الأواخر من رمضان    من "حمزة" إلى الرئاسة    29 حالة مؤكدة بالسكري و38 بضغط الدم تم تحويل 3 منها إلى الاستعجالات    «ليفوتيروكس» مفقود بصيدليات تلمسان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





عملية واسعة لجرد التراث اللامادي لمنطقتي ورفلة وتفرت
نشر في أخبار اليوم يوم 23 - 04 - 2019


فعاليات إحياء شهر التراث :
عملية واسعة لجرد التراث اللامادي لمنطقتي ورفلة وتفرت

تجري حاليا عملية واسعة لجرد التراث اللامادي الذي تزخر به منطقتي ورقلة وتقرت العريقتين وذلك في إطار المخطط الرامي إلى المحافظة و حماية هذا الموروث الثقافي وفق مختصين في هذا المجال الذين أبرزوا أهمية اعتماد الرقمنة في مسارات المحافظة على التراث بما يضمن تيسير شروط حمايته باستعمال وسائل عصرية تسمح أيضا بالترويج ونقله عبر الأجيال وقد مكنت هذه العملية التي أطلقت خلال السنوات الأخيرة من إعداد ملاحق حول نمط معيشة سكان كل من وادي مية (ورقلة) ووادي ريغ (تقرت) وجوانب من الحياة اليومية واللغة السائدة آنذاك وبعض العادات الاجتماعية على غرار الأعراس والألعاب التقليدية واللباس وإيقاعات موسيقية وحكايات شعبية وغيرها مثلما شرح رئيس مصلحة ترقية التراث الثقافي بمديرية الثقافة بالولاية.
وفي الإطار ذاته فإن عملية التوثيق التي لا تزال متواصلة إلى غاية إنشاء بنك معلومات شامل حول التراث اللامادي المميز لهذه المنطقة بإشراك عديد الفاعلين في المجال من أعيان و شيوخ وباحثين ومراجع تاريخية وغيرها إلى حماية الموروث الشعبي الخاص بالمنطقة وتدوين مكونات تراثها وصونها باعتبارها من أهم مكونات التراث الثقافي الوطني يضيف السيد عبد المجيد قطار. وتم وضع هذه الوثائق المتعددة التي تساهم في حماية الهوية الثقافية للسكان في متناول جميع فعاليات المجتمع من أفراد وجمعيات ناشطة في المجال وباحثين
جامعيين وطلبة لإجراء البحوث والتحقيقات ولإبراز قيمتها الثقافية والتراثية باعتبارها إرثا ثقافيا للأجيال المقبلة مثلما ذكر المتحدث.
وضمن ذات الجهود دائما يجري البحث في الآليات والوسائل الكفيلة من أجل إعادة إحياء هذا التراث اللامادي والتراث التقليدي المتعلق بها من خلال البحث في ظروف نشأتها وطرق حمايتها من الإندثار ومن بينها تنظيم المعارض وعقد الندوات والحرص على الإهتمام بها لاسيما من قبل الشباب الذين يراهن عليهم للمساهمة في جهود المحافظة على التراث اللامادي وفق ما أشير إليه.
وفي هذا الصدد أبرز رئيس مصلحة ترقية التراث الثقافي أهمية تضافر الجهود من أجل تثمين الموروث الثقافي اللامادي لسكان المنطقة وإعادة إحيائه من خلال تعزيز آليات التواصل بين الأجيال السابقة والصاعدة بما يضمن غرس ثقافة الإهتمام بهذا الرصيد الثقافي وحمايته من جيل إلى آخر. ودعا بالمناسبة إلى فتح معهد لعلم الآثار بالمنطقة يعنى ببحث ودراسة التراث المادي واللامادي بجنوب الوطن وإيجاد الآليات الكفيلة بتثمينه و التعريف به على المستويين المحلي والوطني إلى جانب فتح ورشات على مستوى معاهد ومراكز التكوين المهني حول بعض مكونات هذا الموروث (نمط البناء المحلي ومأكولات شعبية واللباس التقليدي وصناعة الزربية وغيرها).

اعتماد الرقمنة لتدعيم مسارات حماية التراث
وأبرز من جهته باحث في تراث المنطقة أهمية اعتماد الرقمنة في مسارات المحافظة على التراث ( مادي ولامادي) وذلك بغرض استغلال الإمتيازات المتعددة التي تتيحها التكنولوجيات الحديثة بما يساعد كذلك على ضمان تيسير شروط حماية هذا التراث باستعمال تلك الوسائل العصرية التي تسمح أيضا بالترويج ونقله عبر الأجيال .
واعتبر السيد عبد الوهاب صحراوي تحويل هذا التراث من منظور تقليدي إلى شكل معاصر مطلبا ملحا تفرضه التطورات المتسارعة التي تجتاح عالم الرقمنة بما يسمح بمواكبة تلك التحولات وإدماج هذا التراث ضمن منظومة علمية حديثة. وتسمح الرقمنة بنقل هذا التراث من المستوى المحلي إلى الواجهة العالمية من خلال فتح مواقع وصفحات إلكترونية متخصصة للتعريف بمختلف كنوز التراث سواء منه المادي واللامادي ليس في هذه المنطقة فحسب ولكن على مستوى الجنوب الكبير حسب السيد صحراوي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.