مدفعية "البوليزاريو" تستمر في قصف قوات الاحتلال المغربي    القيادي في حركة البناء أحمد الدان يردّ "بشدّة" على تصريحات آيت حمودة    وزارة العدل: استرجاع أكثر من 80 مليون متر مربع من عقارات الإمتيازات الممنوحة بدون وجه حق    بوقدوم يشارك في جلسة نقاش حول منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا    سكيكدة… انتشال جثة صياد والبحث عن آخر مفقود    الحماية المدنية: وفاة 9 أشخاص وإصابة 378 آخرون في حوادث المرور خلال 48 ساعة الأخيرة    تيزي وزو: 96,95 بالمائة نسبة النجاح في السانكيام    السودان يتأهل ويواجه الخضر رسميا في بطولة كاس العرب للمنتخبات    731 ألف تلميذ على موعد مع الباك    النهضة والاصلاح وحزب جاب الله..أحزاب إلى الاندثار    الأمير عبد القادر خط أحمر    88.86 بالمائة نسبة النجاح في شهادة التعليم الإبتدائي بولاية الجلفة    أرزقي فراد ل "الجزائر الجديدة": أنا ضد مهاجمة الأمير عبد القادر والمشكلة تكمن في التطاول على التاريخ    المجلس الوطني الشعبي: تهنئة وتذكرة..    تعادل مخيب ل"الديكة" أمام المجر    المؤرخ محمد العربي زبيري: من المضحك أن تقول أن الأمير عبد القادر كان ماسونيا    الصحراء الغربية: الاعتراف بالسيادة المغربية المزعومة "يضر بالسلام في شمال إفريقيا"    مدينة جزائرية تسجّل ثاني أعلى درجة حرارة في العالم    صفر حالة في 13 ولاية.. الحذر مطلوب    إصابة 8 أشخاص في حادث مرور بالشلف    فيروس كورونا في إيطاليا: تسجيل 1197 إصابة مؤكدة و28 وفاة    وزير التعليم العالي: سنعمل على مرافقة الطلبة الحاملين للابتكارات المبدعة    تمديد ساعات بث الإذاعة الثقافية دعمٌ لأمن الجزائر الإعلامي    درك وطني: 186 ضابط من مختلف الهياكل يؤدون اليمين بمجلس قضاء الجزائر    تعيين محمد راوراوة نائبا شرفيا للرئيس    غويني : مرتاحون لنجاح العملية الانتخابية    مختص في علم الأوبئة: اكتشفنا سلالة جزائرية متحورة لفيروس كورونا    الكاتب رابح ظريف سيشرع في كتابة سيناريو سلسلة سينمائية حول الأمير عبد القادر    الداخلية " تمكين أصحاب السيارات المستوردة من أوروبا المحجوزة من استرجاعها والانتفاع بها"    كأس العرب للأمم (أقل من 20 سنة): الجزائريون في رحلة البحث عن انجاز بالقاهرة    اليوم الوطني للمحكوم عليهم بالإعدام… شهداء واجهوا الموت بالإبتسامة    الذكرى ال65 لاستشهاد البطل زبانة: حفظ وصون الذاكرة الوطنية من "أولويات" قطاع المجاهدين (وزير)    تمكين المُواطنين من استرجاع المركبات المحجوزة بصفة مؤقتة    كوتون سبور – شبيبة القبائل: "الكناري" لتحقيق خطوة نحو نهائي "الكاف"    وزارة التجارة: ترخيص للمتعاملين الاقتصاديين بتصدير المنتجات الزراعية الغذائية ذات الطابع المحلي ك"الفريك، الديول و المرمز و الكسكسي "    المفوضية الأوربية تجدّد دعمها للاجئين الصحراويين بمخيمات تندوف    الحضيرة الصحية تتدعم بجهاز سكانار بمستشفى الحكيم عقبي بقالمة    مكتتبو LPP مطالبون بتسديد مستحقات سكناتهم في آجال لا تتعدى 15 يوما    توقيف 4 أشخاص وحجز مهلوسات وأسلحة بيضاء ببومرداس    وفاة الفنان المصري سيد مصطفى عن عمر 65 عاما    سفارة الجزائر بفرنسا تكذب إلغاء اعفاء الطلبة والمسنين من تكاليف الحجر    رغم المنافسة الشرسة.. سونلغاز تُدعم الإنتاج الليبي ب265 ميغاواط    إصابات واعتقالات وسط الفلسطينيين خلال مواجهات في القدس    "إبراهيم رئيسي" رئيسا جديدا لإيران    أوناس لن يعود لنابولي ويتلقى عرضا من هذا النادي الكبير    إتحاد كونفدرالية النقابات الأنغولية يدعو لإنهاء الاحتلال المغربي في الصحراء الغربية    الجزائر تدعو إلى إنشاء معهد دولي للدراسات الوقفية    بحث تعزيز الشراكة الاستراتيجية بين البلدين    جوائز لمن يتلقى لقاح كورونا في هذه الدول..    الإطاحة بتاجري مهلوسات    موسم آخر.. بعيد عن الأهداف    «عمورة خارق للعادة و بلومي فاجأني وأرضية الميدان رائعة»    القصة الكاملة لهذه التحفة الرياضية    10 حالات إعتداء متبوعة بسرقات    كيف كان يسبح النبي بدون إذن أو تعقيد؟    عاقبة الفساد والطغيان    أنا كيفك    السعودية.. روبوت ذكي لخدمة الحجاج و المعتمرين في الحرمين الشريفين (صور)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مائدة الإفطار تلتهم 60 بالمائة من نفقات الجزائريين في رمضان
15 بالمائة من مشتريات الجزائريين في هذا الشهر.. "تبذير"
نشر في الفجر يوم 05 - 06 - 2017

l طرح 10 ملايين قنطار من الخضر والفواكه و80 ألف طن من اللحوم في الأسواق
اعتبر رئيس الجمعية الوطنية للتجار والحرفيين الجزائريين، الحاج الطاهر بولنوار، في تقييمه ل 9 أيام الأولى من شهر رمضان، بأن الأسعار اتسمت بالاستقرار والانخفاض بالمقارنة مع ذات الفترة من السنة الماضية نتيجة ارتفاع العرض بالمقارنة مع الطلب، مع تسجيل زيادة معتبرة في العرض تراوحت بين 20 و25 بالمائة.
قال أمس بولنوار خلال الندوة الصحفية التي نشطها بمنتدى جريدة المحور اليومي بدار الصحافة طاهر جاووت 1 ماي بالعاصمة، أن نظام الرقابة لا دخل له في ضبط الأسعار كونها غير مسقفة في الجزائر باسثناء المواد المدعمة من قبل الدولة، مشيرا أن العرض هذا العام كان وفيرا إذ من المرتقب طرح 10 ملايين قنطار من الخضر والفواكه في الأسواق خلال الأيام المقبلة، فضلا عن أزيد من 80 ألف طن من اللحوم بأنواعها.
بولنوار: ”ارتفاع الطلب ب 15 بالمائة في رمضان غير مبرر”
منتقدا في ذات الصدد ظاهرة التبذير، مؤكدا تسجيل زيادة في الطلب بنسبة 15 بالمائة عن الأيام العادية، ما اعتبره رئيس الجمعية الوطنية للتجار والحرفيين زيادة ”غير المبررة”، تعكس حجم التبذير الذي يعرفه هذا الشهر.
وقدر بولنوار في ذات السياق أن المواد الغذائية تلتهم 42 بالمائة من نفقات الجزائريين في الأيام العادية، بينما ارتفعت لتصل إلى 60 بالمائة في رمضان، ما اعتبرها نسبة مرتفعة جدا وتدل على مدى اللهفة التي تصيب المواطنين في هذا الشهر، فقد أضحى التبذير عاملا من عوامل رفع الأسعار، ولدحر هذه الآفة دعا ذات المتحدث الحكومة إلى تسطير برنامج وطني للقضاء على أسباب التبذير فضلا عن وضع مخطط وطني يضمن استقرار تمويل السوق بالمنتجات، محملا كلا من وزارتي الفلاحة والتجارة مسؤولية ذلك.
وحدات التحويل الغذائي أنقذت المحاصيل من الكساد.. ووفرة الإنتاج وراء استقرار الأسعار
من جهة أخرى اعتبر بولنوار أن وحدات التحويل الغذائي قد أنقذت المنتجين هذا العام وجنبت كساد المحاصيل، فرغم تسجيل فساد كمية من الخضر على غرار الكوسة ”القرعة”، السلطة الخضراء، وخاصة الطماطم التي سوقت بسعر 30 دج للصندوق، إلا أن مصانع التحويل الغذائي قد أنقذت الموسم من خلال اقتنائها لكميات معتبرة قصد تصنيعها، وقد دعا الحاج الطاهر بولنوار في هذا الإطار إلى تشجيع إنجاز وحدات التحويل التي من شأنها امتصاص وفرة المنتوج كونها عددها يبقى غير كاف في الجزائر.
من جهة أخرى، أكد ذات المسؤول أن أسعار اللحوم البيضاء قد شهدت انخفاضا يتراوح بين 25 دج و30 دج بالمقارنة مع رمضان العام الماضي إذ يتراوح سعره في الأسواق بين 280 دج و290 دج، أما اللحوم الحمراء فقد حافظت على ذات السعر هذا العام، كما انتقد بولنوار نقص أسواق التجزئة في العاصمة، معتبرا أنه يعد عاملا من عوامل ارتفاع الأسعار في رمضان، إذ لابد من توفر 800 سوق تجزئة وجواري على الأقل بالعاصمة لوحدها لخفض الأسعار والحفاظ على استقرارها.
هذا وقد سبق أن فند الحاج الطاهر بولنوار، رئيس الجمعية الوطنية للتجار والحرفيين الجزائريين، وجود مبررات لرفع الأسعار في شهر رمضان أو تسجيل ندرة في المواد الغذائية، الخضر والفواكه نتيجة وفرة المنتجات.
حيث أكد حول توقعات الأسعار في الشهر الفضيل، أنه لا مبرر لترتفع باستثناء 4 أو 5 أيام الأولى نتيجة ارتفاع العرض، لتعاود الأسعار استقرارها من جديد نهاية الأسبوع الأول من رمضان، داعيا إلى ضرورة تحسيس المواطن بعدم اللهفة خلال الأيام الأولى من رمضان كون العرض متوفرا وزيادة الطلب عن المعقول هو الذي يخلق التذبذب في التموين بالمادة.
وحول وفرة اللحوم في شهر رمضان اعتبر بولنوار أن الجمعية لطالما عبرت عن موقفها المعارض لاستيراد اللحوم من الخارج، كونها ضد استيراد كل المنتجات التي نملك مؤهلات إنتاجها في بلادنا، لكن نتيجة نقص الإنتاج الوطني من اللحوم وارتفاع الطلب عليها في هذا الشهر أضعافا مضاعفة، اعتبر ذات المتحدث أن استيراد اللحوم الطازجة من الخارج مؤقتا ”لا بأس به”، مع معارضته الشديدة لاستيراد اللحوم المجمدة شكلا ومضمونا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.