اشياء مهمة يجب ان تعرفها عن خليفة بوهدبة    الحكومة بحاجة إلى 65 مليار دولار لتغطية ميزانية 2020    روجرز: لم تكن هناك مشاكل مع سليماني ورحيله مفيد لنا وله    معهد “باستور” يستلم أزيد من 6500 عقرب لاستخلاص سم العقارب    بلايلي يخضع لبرنامج خاص رفقة الترجي التونسي    الحكومة تشرع في "مرحلة الجدّ" لوضع نظام الدفع على الطريق السيّار شرق-غرب    رحابي: “السلطة لم تفلح في تنظيم سهرة فنية .. !!    مركب توسيالي : تصدير نحو 22 ألف طن من حديد البناء نحو الولايات المتحدة الأمريكية    دونالد ترامب يردّ على اتهامه ب"ادّعاء النبوة"!    شبيبة الساورة تحيل اللاعبين لحمري وفرحي على مجلس التأديب    شبان القدس يبدعون    بن ناصر ضمن قائمة ميلان لمواجهة أودينيزي    استقالة وزيرة الثقافة مريم مرداسي    الزفزافي ورفاقه يطالبون بإسقاط الجنسية المغربية    بالفيديو.. شبيبة القبائل ستواجه المريخ على أرضية كارثية    مرابط : اجتماع فعاليات المجتمع المدني مسعى لتقريب الرؤى لبناء حل توافقي للازمة    انتشال جثة غريق ببلدية تنس في الشلف    كشف مخبأ للأسلحة والذخيرة بتمنراست    السودان: إرجاء محاكمة البشير إلى السبت المقبل ودفاعه يطلب إطلاق سراحه    العثور على الطفل المختفي بجديوية    تحسبا للدخول المدرسي‮ ‬المقبل    عبر‮ ‬16‮ ‬نقطة بالولاية‮ ‬    وزير الفلاحة‮ ‬يكشف‮:‬    شدد على ضرورة الإستغلال الأمثل للهياكل المستلمة‮.. ‬ميراوي‮:‬    للحفاظ على توازنات صناديق الضمان الاجتماعي    قبل نهاية السنة الجارية‮ ‬    محافظ الغابات لولاية الطارف يكشف….50% من الحرائق بفعل فاعل    حوار الرئيس الصحراوي يكشف "تخابر" مسؤولة مغربية في قناة أمريكية    "إيقاف الحرب في السودان على رأس أجندة المجلس السيادي"    الياس مرابط: لإنجاح الحوار على السلطات الاستجابة لشروط التهدئة    الجزائر تضيف 4 ميداليات جديدة مع رقمين وطنيين    الجزائر العاصمة: حريق بحظيرة "دنيا بارك" دون تسجيل أي خسائر مادية أو بشرية    بلماضي يكشف قائمة المحليين المعنيين بتربص سيدي موسى    إيداع وزير العدل السابق الطيب لوح رهن الحبس المؤقت بسجن الحراش    «وعي عميق بالجزائر الجديدة»    إرتفاع عدد وفيات الحجاج الجزائريين إلى 25 شخصا    شدد على ضرورة الإلتزام بأخلاقيات القاضي‮.. ‬زغماتي‮:‬    بدوي‮ ‬يعزي‮ ‬عائلات ضحايا الحفل    بفضل الإجراءات المتخذة من طرف الحكومة    خمسة قتلى وعشرات الجرحى في‮ ‬حادثة تدافع    إقالات بالجملة بعد كارثة حفل‮ ‬سولكينغ‮ ‬    الحمراوة من أجل التأكيد    شركة الخزف الصحي بالسوافلية على حافة الإفلاس    « المهرجان وُلد من رحم الشعب وهو باق رغم التغيرات والعقبات »    عمال مصانع تركيب السيارات «فولسفاغن» و «سوزوكي» على الأعصاب    الجزائر قطب سياحي بامتياز    جو مكهرب وملفات خلافية    ارتفاع عدد المرشحين لرئاسيات تونس إلى 30    اختياري ضمن رواد موسوعة الشعراء الألف التاريخية، فخر لي    مسابقة التأليف المسرحي الموّجه لأطفال    قرار توسعة موقع طبنة الأثري يثير الجدل    البرك والسدود وجهة مفضّلة للأطفال    20 ألف يورو داخل حفاضتين    عملة لصفقة واحدة    المال الحرام وخداع النّفس    الثراء الفاحش.. كان حلما جميلا فصار واقعا مقززا    الذنوب.. تهلك أصحابها    الشيخ السديس يستنكر افعال الحوثيين بعد الهجوم على حقل شيبة السعودي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





وزارة الصحة تكشف عن السبب الحقيقي لانتشار الوباء وتعلن :
البوحمرون يفتك ب18 شخص !
نشر في المشوار السياسي يوم 07 - 01 - 2019


كشف مدير الوقاية بوزارة الصحة جمال فورار، عن وفاة 18 شخصا بداء البوحمرون في الجزائر في 2018. وأوضح جمال فورار، أن في 1996 تم تسجيل 19 ألف إصابة بالبوحمرون وفي 1997 تم تسجيل 20 ألف حالة، فيما وصل داء البوحمرون في الجزائر سنة 2018 إلى 27 ألف و700 حالة، توفي منهم 18 شخصا في نفس الفترة، مشيرا إلى تسجيل وفاة رضيعين في المسيلة نتيجة الإصابة بعدوى البوحمرون، رغم أن الرضيعين لم يصلوا إلى سن اللقاح، فيما تم تسجيل أربع وفيات بورقلة، خمسة في غليزان، اثنين في المسيلة و بسكرة، أربعة في تمنراست ووفاة حالة واحدة في البيض، مؤكدا من جهة أخرى أنه من 2012 إلى 2017 لم تسجل أي حالة وفاة بسبب البوحمرون. وذكر مدير الوقاية بوزارة الصحة، أن أعراض داء الحصبة أو ما يعرف البوحمرون الأكثر انتشارا لدى فئة الأطفال هو عبارة عن عدوى فيروسية شائعة تصيب الأطفال، وتشبه أعراضها في الأول أعراض الزكام والذي يظهر بكثرة في فصل الشتاء والربيع، مشيرا إلى أنّ الأعراض تبدأ بالظهور من سبعة أيام إلى أربعة عشر يوما من بعد التعرض للفيروس، على شكل حمى، كحة جافة، سيلان في الأنف، احتقان، إضافة إلى التهاب في ملتحمة العين، حساسية للضوء، بقع داخلية بيضاء داخل الفم لجهة الخد، طفح جلدي، مشيرا إلى أن البوحمرون مرض خطير وقاتل ويمكن الوقاية منه عن طريق التطعيم، إضافة إلى تدابير وقائية أخرى كغسل الأيدي وتغيير المنشفة . كما طمأن فورار الأولياء، بعدم التخوف من الداء والتقرب من الوحدات الصحية من أجل تلقيح أبنائهم، وعدم الانتظار حتى ينتشر الوباء، مشيرا إلى أن الحكومة ووزارة الصحة اتخذت الإجراءات اللازمة والإمكانيات من أجل مواجهة هذا الداء، كما وفرت اللقاح على مستوى جميع وحداتها الصحية، موضحا أن اللقاحات ذات جودة ومعتمدة من طرف منظمة الصحة العالمية ومعاهد باستور ، مشيرا أن خطر البوحمرون للطفل غير الملقح تكون له مضاعفات تصل حتى الوفاة، لهذا يجب إتباع الرزنامة الوطنية للتلقيح، مطالبا من الوالدين بضرورة احترام جدول التلقيح لدى الأطفال وأن تكون هناك متابعة لعمليات التلقيح،خصوصا في الشهرين 11 و18 من عمر الرضيع، التي تعد الوسيلة الوحيدة للقضاء على داء البوحمرون. وعن أسباب انتشار داء البوحمرون، أكد جمال فورار، أن سبب انتشار وباء البوحمرون راجع لنقص المناعة أي نقص التغطية بالتلقيح، مشيرا إلى أن الوزارة عملت في إستراتيجية عالمية 2012-2020 للقضاء على البوحمرون، موضحا أن هذه الإستراتيجية وضعتها منظمة الصحة العالمية، مشيرا أن هذه الأخيرة تظم عملية التلقيح العادي وكذا الحملات التحسيسية في التلقيح، كما أضاف أنه تم تسجيل 47بالمائة من الأطفال الملقحين، نتيجة الحملات التحسيسية في المدارس وشدد مدير الوقاية بوزارة الصحة، على أن تلقيح الأطفال مفيد وضروري ويقي من كل الأوبئة، والأمراض، مؤكدا انه بفضل التلقيح قضت الجزائر على بعض الأمراض في صورة شلل الأطفال والكزاز الوليدي. وعن فشل عملية التلقيح خلال السنتين الماضيتين، أكد ذات المتحدث، أن حملة التلقيح على مستوى المدارس في مارس 2017، فشلت بسبب المخاوف آنذاك من خطر التلقيح، مشيرا إلى أن الأهداف لم تحقق بإعتبارأنه كان من المفروض أن تصل نسبة التغطية آنذاك إلى 95 بالمائة لكنه تم تلقيح 47 بالمائة فقط من الأطفال المتمدرسين، مضيفا أن الجزائر في الوقت الحاضر تعيش في وقت الانتهاء من وباء البوحمرون وبقيت بعض الحالات تعد على الأصابع في كل من الجلفة، تيارت، والمسيلة، هذه الأخيرة التي تتواجد فيها 4 أو 5 حالات.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.