إنعقاد الدورة الإستثنائية للأفلان اليوم    محرز يدفع ثمن خياراته ويتجه لمغادرة السيتي    الحراك بالمرصاد    ربراب والإخوة كونيناف أمام العدالة بشبهة الفساد!    كارثة.. وفاة 5 أشخاص في انهيار عمارة بالعاصمة!    حريق يلتهم 34 محلا تجاريا داخل السوق المغطاة في عين الدفلى    إيداع رجل الاعمال يسعد ربراب رهن الحبس المؤقت    أصابع الاتهام توجه إلى جماعة إسلامية غير معروفة    توقيف 26 منقبا عن الذهب بتمنراست وعين قزام    قايد صالح في زيارة عمل وتفتيش إلى الناحية العسكرية الأولى    أي مخرج لمأزق السلطة في الخرطوم؟    الحجوزات لم تتجاوز 5 بالمائة    أئمة المساجد‮ ‬يدعون لتأجيل الإنتخابات الرئاسية    لجأ للمغالطات لينسب إنتصارات دبلوماسية إلى نفسه    لالماس‮ ‬يقترح حلولاً‮ ‬للأزمة‮ ‬    إجراءات رقابية لمنع تحويل الأموال إلى الخارج    وزارة التعليم العالي‮ ‬تنفي‮ ‬دخول الطلبة في‮ ‬عطلة إجبارية    وزراءها‮ ‬يطردون في‮ ‬كل زيارتهم للولايات    لترقية معارف الطالبات بتيارت‮ ‬    هجوم إلكتروني‮ ‬على‮ ‬إير ألجيري‮ ‬    هكذا تتأثر أزمة النفط بحراك الجزائر    بن مسعود يشدّد على مراقبة مؤسسات إنجاز الهياكل السياحية    النقل الجوي في ارتفاع بفرنسا ووجهة الجزائر في تراجع    لصوص سطوا على منزل بقرواو في قبضة الدرك    أمن الجلفة يطيح بمروّجي سموم    حمراوي‮ ‬بهدلوه‮ ‬في‮ ‬الطائرة    برنامج توعوي للوقاية من تعقيدات الأمراض المزمنة    حملة تحسيسية حول مرضى السكري وارتفاع ضغط الدم    المحامون بمجلس قضاء وهران ومختلف المحاكم يقاطعون العمل القضائي لليوم الرابع    المال العام.. تصرف السفهاء    تأخر وصول لوازم التهيئة يرهن تسليم مشروع توسعة المطار    14 مصابا يلتحقون بذويهم ومناصران تحت الرقابة الطبية باستعجالات تيزي وزو    مصالح الدرك الوطني تتدخل لفتح مقر بلدية سيدي بختي    فسخ العقود مع 65 مستفيدا    وهران تنظم سباقا مفتوحاعلى مسافة 16 كيلومتر    دِفاعًا عن المسرح ..    هل يحرر الحراك المسارح من عصابات المصالح؟    حراك المجتمع الأدراري وبداية تشكل الوعي السياسي والاجتماعي    "الصام" تلعب مصيرها وتصر على النقاط الثلاثة    غيث أفريل يُغيث المحاصيل    الأسرة في الإسلام مبادئ وقوانين    هل نظرية الانفجار العظيم صحيحة؟    كيف نقرأ هذا البحث على ضوء القرآن؟    ننتظر حصادا وفيرا من رياضيينا بعد تسليم المنشآت المتوسطية عام 2020    الانتهاء من رسم مسار السباق    نصب تذكاريّ للملك سيفاكس ببني صاف    6973 سائحا منهم 429 أجنبيا في الثلاثي الأول 2019    حفناوي الصيد يمثل الجزائر    الثعابين تطرد جورج ويا من مكتبه    أول منصة عربية للتواصل الاجتماعي    مساجد بومرداس تتحضر لاستقبال رمضان ماديا ومعنويا    بعد افتكاك الأديبة أسماء مزاري‮ ‬المرتبة الأولى عن قصة‮ ‬حقوقهن‮ ‬    نعيجي يتجه للتتويج بلقب هداف الدوري الجزائري    تسجيل‮ ‬3‮ ‬حالات خلال هذا الموسم    الشيخ شمس الدين”العقيقة هي نفسها بالنسبة للذكر أو الأنثى”    ‘'القدم السكرية" في يوم دراسي    الصحة العالمية تحذر من وباء الحصبة    أهازيج الملاعب تهز عرش السلطة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





التغيير‮ ‬يجب أن‮ ‬يتحقق بعيداً‮ ‬عن الفوضى
نشر في المشوار السياسي يوم 19 - 03 - 2019


شدد الدبلوماسي‮ ‬السابق،‮ ‬الأخضر الابراهيمي،‮ ‬على ضرورة الإبتعاد عن التسرع وتنظيم المرحلة الانتقالية للبلاد بطريقة منظمة ومهيكلة‮. ‬ودعا الدبلوماسي‮ ‬السابق،‮ ‬في‮ ‬تصريحات اذاعية أمس،‮ ‬إلى ضرورة جلوس كل الأطراف إلى طاولة الحوار،‮ ‬قائلا‮: ‬إن الحوار أمر مستعجل لا‮ ‬غنى عنه‮ . ‬ووصف الإبراهيمي‮ ‬مطلب التغيير للجزائريين بالمشروع الذي‮ ‬يجب أن‮ ‬يتحقق‮ ‬في‮ ‬إطار الحوار بطريقة منظمة ومهيكلة كخطوة أولى لتحقيق المبتغى،‮ ‬بعيدا عن‮ ‬الفوضى‮. ‬واسترسل الدبلوماسي‮ ‬السابق قائلا‮: ‬‭ ‬إن التغيير الذي‮ ‬يطالب به الجزائريون لا‮ ‬يمكن أن‮ ‬يتم بمفرده،‮ ‬لذا‮ ‬يجب على الجميع الجلوس معا إلى طاولة الحوار ووضع برنامج عمل لقيام الجمهورية الثانية‮ . ‬وفي‮ ‬ذات السياق،‮ ‬أقر الابراهيمي‮ ‬بوجود حالة من الإنسداد والتي‮ ‬عبر عن أمله بأن لا تصبح طريقا مغلقا،‮ ‬كما قال،‮ ‬في‮ ‬وجه الحوار‮. ‬وعاد الابراهيمي‮ ‬إلى التذكير بأنه ومنذ عام‮ ‬1962،‮ ‬شهدت الجزائر منعرجات ومحطات هامة لم تكن أبدا محل تفاوض ونقاش،‮ ‬ما جعلنا في‮ ‬كل مرة نسقط في‮ ‬الخندق،‮ ‬لكنه عبر بالمقابل عن تفاؤله بأن تكون لبلادنا فرصة تاريخية لوضعها على المسار الصحيح لفترة طويلة مع الأزمة التي‮ ‬تمر بها حاليا‮. ‬من جهة أخرى،‮ ‬أوضح المتحدث أنه ليس بصدد مهمة دبلوماسية ومبعوث أممي‮ ‬للوساطة بين طرفي‮ ‬النزاع في‮ ‬البلاد،‮ ‬بل هو مواطن جزائري‮ ‬وقلق على الوضع الذي‮ ‬آلت إليه الأمور‮. ‬وأضاف في‮ ‬ذات الصدد،‮ ‬بأنه جزائري‮ ‬قلبا وقالبا،‮ ‬إذ لم‮ ‬ينقطع عن زيارة موطنه الأصلي‮ ‬الذي‮ ‬يزوره بشكل دائم على مدار العام،‮ ‬موضحا أنه على دراية تامة بتفاصيل دقيقة عن الأوضاع في‮ ‬الجزائر‮. ‬من جهة اخرى،‮ ‬عبّر الأخضر الإبراهيمي‮ ‬عن قلقه من أن‮ ‬يحدث بالجزائر ما حدث بالعراق‮. ‬وقال الإبراهيمي‮ ‬إن المطالبة برحيل الجميع سهلة،‮ ‬لكن تطبيقها صعب،‮ ‬لأن الجزائر بحاجة لرجال‮ ‬يبقون على الاستقرار والأمن‮. ‬وأضاف‮: ‬أتريدون عراقا آخر بالجزائر؟،‮ ‬صحيح أن الحالة الجزائرية مختلفة ولكن علينا الحذر‮ . ‬وأشار الإبراهيمي‮ ‬أننا مجتمع فتي،‮ ‬ونريد نخبة حاكمة تفهم هذا المجتمع‮. ‬واعترف بأن المطالبة بالتغيير مشروعة تمامًا،‮ ‬مؤكدا أن الخطوة الأولى منه‮ ‬يجب ألا تتم في‮ ‬الفوضى،‮ ‬بل بطريقة حضارية ومنتظمة‮.‬

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.