هذه مقترحات هيئة إنقاذ “الوقت الجديد” لحل مشاكل المجمع    عاجل..لوس إنريكي يستقيل من تدريب المنتخب الإسباني    نيمار يعلن الانقلاب على سان جيرمان برسالة نارية    مستغانم: العثور على جثثي غريقين    الإرهابي “محمد الأمين” يسلّم نفسه للسلطات العسكرية بتمنراست    بن صالح يستعرض مع بدوي تدابير تنظيم الحوار السياسي وآليات بعث المسار الانتخابي    بلماضي يكشف حديثه مع “محرز” وتحفيزه الخاص ل”الخضر”!    عطال يتوج بجائزة أفضل هدف    أردوغان: سنقاضي نظام السيسي بالمحاكم الدولية على قتله لمرسي    تأجيل محاكمة “البوشي” في قضية التلاعب بالعقار إلى 13 جويلية    الاستماع لخليدة تومي الأسبوع المقبل    قايد صالح : “لا خوف على مستقبل الجزائر”    بيان هام من المحكمة العليا بخصوص قضية الوزراء المتورطين في قضية طحكوت    “حراسة مُشددة” لمحرز منذ الوصول الى مصر!    تأجيل محاكمة اطارات بقطاع الصحة ببلعباس في قضايا فساد إلى 3 جويلية القادم    انطلاق أول رحلة حج يوم 15 جويلية    متقاعد يعدك بالعشرة طيبة    بن حمادي الأب يرفض بقاء الابن في البرج    برلمان تونس يصادق على تعديل القانون الانتخابي    تسجيل أكثر من 7.8 مليون لاجئ أو مهاجر على مستوى العالم في 2018    الجزائر تؤكد: النزاع في الصحراء الغربية قضية تصفية استعمار    أسعار النفط في إرتفاع متواصل    غليزان : 9 جرحى في اصطدام حافلة مسافرين و سيارة نفعية بزمورة    سيدي بلعباس: مقتل طالب فلسطيني على يد صديقه بالإقامة الجامعية -عطار بلعباس    ترحيل 17 عائلة من قاطني القصبة السفلى الى سكنات لائقة    رزيق: "العصابة" تركت البلاد في ظروف اقتصادية أكثر من صعبة    برنامج دعم حماية وتثمين التراث الثقافي بالجزائر    اجتماع آخر يوم السبت للتصديق على التقريرين المالي والأدبي    الجوية الجزائرية :تدابير خاصة بموسم الصيف لتسهيل عمليات النقل من و الى الجزائر لفائدة الجالية الجزائرية    الطلبة في مسيرة للمطالبة بتغيير النظام و مواصلة محاسبة رؤوس الفساد    مسؤولو مستشفى محمد بوضياف ببريكة في عين الإعصار    افتتحه رئيس الدولة    استغلال الطاقة النووية لأغراض سلمية خيار استراتيجي    بمبادرة من مجلس سبل الخيرات ببئر العاتر: إطعام و إيواء مترشحي شهادة البكالوريا الأحرار بالبلديات    ستتم على أربع مراحل وتنتهي يوم 12 سبتمبر القادم    سوداني: “فريق جديد وتحدي جديد”    حفاظا على سلامة المنتوج والمستهلك    وزير السكن‮ ‬يوجه إنذاراً‮ ‬شديداً‮ ‬للمقاولين‮ ‬    فيما تم توقيف‮ ‬19‮ ‬مشتبه فيهم‮ ‬    البنتاغون يقرر إرسال ألف عسكري إلى منطقة الخليج    بعد‮ ‬48‮ ‬ساعة من انطلاق العملية‮ ‬    دعت لعقد ندوة جامعة لحل الأزمة‮ ‬    المرزوقي‮ ‬ينهار بالبكاء على مرسي    «انتظروني في عمل سينمائي جديد حول الحراك وأثبتنا للعالم أننا شعب متحضر ومسالم»    جاب الله ينعي محمد مرسي    تأخر انطلاق الحصة الأخيرة لسكنات عدل بمسرغين تثير قلق المكتتبين    « سلوكيات الجزائريين بالشواطئ في برنامج صيفي جديد »    « أستوحي قصائدي الشعبية من واقعنا الاجتماعي »    « مسؤولية انتشار الفيروسات بالوسط الاستشفائي مشتركة بين ممارسي الصحة و المريض»    قافلة الحجاج تحط رحالها بمسجد طارق بن زياد    سنن يوم الجمعة    فضائل سور وآيات    معرض صور فنانين ببشير منتوري    افتتاح متحف نجيب محفوظ بالقاهرة    الكمبيوتر، القهوة والشكولاطة الأكثر شعبية في الجزائر    الإنشاد في الجزائر يحتاج إلى ثورة فنية لإثبات وجوده    مرسي لم يمت بل إرتقى !!    عصافير في الصندوق… هو أولادك أو ذكرك لله    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





خلال رمضان الماضي‮ ‬
عيادة المحروقين استقبلت أكثر من‮ ‬500‭ ‬مصاب‮ ‬
نشر في المشوار السياسي يوم 13 - 05 - 2019


أكد المكلف بالمخطط الوطني‮ ‬للتكفل بالمصابين بالحروق بوزارة الصحة والسكان واصلاح المستشفيات،‮ ‬الدكتور خليل رضا حاج معطي،‮ ‬أن العيادة المركزية بيار وكلودين شولي‮ ‬بالجزائر العاصمة سجلت لوحدها خلال شهر رمضان الماضي‮ ‬أكثر من‮ ‬500‮ ‬حالة اصابة بالحروق،‮ ‬معظمها من الاطفال‮. ‬وحذر الدكتور حاج معطي،‮ ‬الذي‮ ‬يشغل ايضا طبيب جراح بالعيادة المركزية من‮ ‬الحوادث المنزلية لاسيما الحروق التي‮ ‬تعرف ارتفاعا محسوسا خلال الشهر الكريم‮ ‬يتراوح بين‮ ‬30‮ ‬إلى‮ ‬40‮ ‬بالمائة،‮ ‬مشيرا الى عدد الحالات التي‮ ‬استقبلتها العيادة خلال هذا الشهر من السنة الفارطة والتي‮ ‬تجاوزت‮ ‬500‭ ‬حالة معظمها من فئة الرضع والأطفال اقل من‮ ‬15‮ ‬سنة‮. ‬ وعبر ذات المختص عن اسفه الشديد لتعرض هذه الشريحة من المجتمع إلى هذه الإصابات الخطيرة والتي‮ ‬غالبا ما تحدث خلال الدقائق الأخيرة قبل الإفطار،‮ ‬وتتسبب في‮ ‬ترك اثار وتشوهات للمصاب طول حياته وقد تؤدي‮ ‬في‮ ‬بعض الحالات الى اعاقات وبتر للأعضاء وحتى الموت‮. ‬ وأوضح الدكتور حاج معطي،‮ ‬أن اصابة الأطفال بالحروق المختلفة خاصة لدى الرضع منهم تبلغ‮ ‬ذروتها خلال الشهر الفضيل،‮ ‬مؤكدا بأن هذه الظاهرة التي‮ ‬تشكل عبء على الصحة العمومية تحدث خلال الدقائق الأخيرة قبل الإفطار وفترة السحور،‮ ‬وهي‮ ‬الفترة التي‮ ‬تنقص فيها اليقظة نتيجة انشغال أفراد العائلة في‮ ‬المطبخ بتحضير الاطباق،‮ ‬تاركة اثار خطيرة على الأعضاء السفلية والعلوية والوجه والظهر وكذا البطن والرقبة‮. ‬ويأتي‮ ‬موقد الطبخ المعروف ب الطابونة‮ ‬المستعملة من طرف‮ ‬90‭ ‬بالمائة من العائلات الجزائرية،‮ ‬كما اضاف،‮ ‬في‮ ‬مقدمة اسباب هذه الإصابات نظرا لتواجدها على مستوى الأرض وقربها من الأطفال‮. ‬ونصح في‮ ‬هذا الصدد الأولياء بعدم ترك الأطفال‮ ‬يقتربون من المواقد والأفران سواء كان ذلك عند تحضير الوجبات أو خلال اوقات الغذاء حتى لا‮ ‬يتعرضوا الى اخطار الحروق التي‮ ‬غالبا ما تكون الإصابة من الدرجة الثانية والثالثة‮. ‬وحذر المتحدث ربات البيوت من ترك مواد التنظيف في‮ ‬متناول الأطفال والتي‮ ‬لا تقل خطورة عن المواقد والمطابخ في‮ ‬الإصابة بحوادث منزلية من بينها تعرض الأحشاء الى حروق في‮ ‬حالة ابتلاعها وحتى وان نجا الطفل من الموت فان التكفل بهذه الحالة صعب جدا،‮ ‬وقد‮ ‬يعرض للموت‮. ‬يذكر ان العيادة المركزية تستقبل سنويا حوالي‮ ‬5000‮ ‬حالة حروق من مختلف مناطق الوطن من بينها اصابات ناجمة عن حروق الصدمات الكهربائية تتسبب هي‮ ‬الأخرى في‮ ‬بتر الأعضاء العليا واعاقات بالغة قد تقضى على كل احلام الطفولة‮. ‬للإشارة،‮ ‬اعدت وزارة الصحة والسكان واصلاح المستشفيات بالتنسيق مع منظمة اليونسيف بالجزائر ومضات اشهارية خلال الشهر الفضيل تتمثل في‮ ‬اشرطة مرسومة،‮ ‬سيتم بثها هذا الأسبوع على مختلف قنوات التلفزيون الوطنية وذلك لوقاية الأطفال من الحروق‮.‬

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.