وسائل الإعلام العمومية مدعوة لإعادة تنظيم نفسها    رحابي يقدم قراءة للتعديل الدستوري والتحول الديمقراطي    الرئيس تبون يتلقى تهاني رؤساء العديد من الدول    الجزائر تعمل من أجل السلامة الترابية ووحدة واستقرار ليبيا    بالأرقام..هذه "حصيلة" ميناء الجزائر في عزّ كورونا    انخفاض أسعار الصادرات ب 14.3% وارتفاع أسعار الواردات    الوزير الأول في زيارة عمل اليوم إلى ولاية سيدي بلعباس    استمرار تلقى المشاركات بجائزة "ابن خلدون.. سنجور" في الألكسو    المخرج زوبير زيان يحضر لفيلم عن الشهيد أمحمد بن علال    عدد الأسرّة كافٍ لتكفّل أفضل بالمرضى    وجوب تحمُّل المسؤولية    عواقب العاق وقاطع الرّحم    الأخوة في الله تجمع القلوب    حظر تصنيع وحيازة الطائرات الورقية في القاهرة والاسكندرية    قدم أداء رائعا    إثر نشوب حريق بغابة بني لحسن    لتلبية حاجيات المواطنين وتجسيد برنامج توزيع السكنات    عبر 05 بلديات بمقاطعة الشراقة    وفاق سطيف فكر في عدم تسريحه    ألقى القبض على إرهابي وعنصري دعم بتمنراست    "إني حزين جدا"..أول تعليق لبابا الفاتيكان عن مسجد آية صوفيا    المديرية العامة للضرائب تمدد آجال اكتتاب التصريح التقديري للضريبة إلى 16 أوت المقبل    المجلس المستقل للأئمة يؤكد:    لا يجوز التخلي عن الأضحية بحجة الوباء    إنهاء أشغال موقع 1462 مسكن عين المالحة مطلع فيفري    حملة جريئة للتحسيس ومحاربة الترويع    لهذا لا يمكن فرض حجر جزئي بالعاصمة    لا نريد أن نكون مصدرا للهلع أو التهويل..ونقول كلّ الحقيقة للجزائريين    مستشفى وهران يقاضي مغنية    وفاة المجاهد رحال محمد    انخفاض أسعار الصادرات ب 14.3 بالمائة خلال الثلاثي الأول من سنة 2020    وفاة مدير الثّقافة    هزة أرضية بقوة 3,1 درجات    حملة عالمية لمكافحة التمييز والعنصرية    حمزة بونوة يضيء عتمة الحجر الصحي    كوسة يتوغل في عوالم النص القصصي الجزائري    أسسنا جيلا يكتب نص الهايكو العربي    اللاعبون يهددون باللجوء إلى لجنة فض النازعات    "المحلول المعجزة" يقود إلى السجن    18 ألف دولار غرامة .. والسبب 20 وجبة    المخازن تستقبل مليون و300 ألف قنطار من الحبوب    محاربة الجراد بتحويله إلى كباب    تحويل مصلحة الأمراض الجلدية للتكفل بمرضى "كوفيد 19"    وداعًا أيّها الفتى البهي    «ماوية التنوخية»... معركة الأنثى الجادة و الشاقة !    14 ألف عامل بعقود ما قبل التشغيل بدون أجور منذ شهرين    بن حمو لاعب مولودية وهران: «لا خيار أمامنا سوى الانتظار»    حظوظ كبيرة لمدرستي جمعية وهران وشبيبة الساورة    اجتماع الإدارة وعبّاس مؤجّل إلى موعد لاحق    عودة التموين بالبرنامج العادي غدا الثلاثاء    ..هذه قصتي مع «كورونا»    «لا يمكننا مراقبة المرضى عن بعد و حماية عائلاتهم مسؤوليتهم»    علماء الدين يرفضون دعوات إلغاء شعيرة الأضحية    مشاريع تنموية استجابة لانشغالات القرويين    دعم الأحياء ومناطق الظل بمصادر جديدة    إصابة أميتاب باتشان وابنه بفيروس كورونا    عبر موقعها الالكتروني    مهنيو القطاع ضحايا «كورونا» شهداء    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





للتكفل الأمثل بالمرضى‮ ‬
دعوة لوضع خطة للكشف المبكر عن الأمراض النادرة‮ ‬
نشر في المشوار السياسي يوم 16 - 06 - 2019


اعتبر البروفيسور محمد طاهر حملاوي،‮ ‬الاخصائي‮ ‬بقسم استعجالات الاطفال بمستشفى نفيسة حمود الجامعي‮ ‬بالجزائر العاصمة،‮ ‬بوهران،‮ ‬أن تكاثف وتعاون جميع الفاعلين في‮ ‬مجال الصحة لوضع خطة وطنية للكشف عن الأمراض النادرة والتكفل بها‮ ‬يعد أكثر من ضروري‭.‬ وذكر المختص على هامش الأيام السادسة لطب حديثي‮ ‬الولادة التي‮ ‬تنظمها جمعية لطب الأطفال للغرب،‮ ‬أن على جميع الفاعلين في‮ ‬مجال الصحة،‮ ‬بما فيها الجمعيات العلمية الطبية وجمعيات المرضى،‮ ‬التعاون لوضع خطة وطنية للكشف المبكر عن الأمراض النادرة والتكفل بها‮.‬ ويعد المرض النادر أو اليتيم مرض‮ ‬يصيب شخص واحد من كل‮ ‬2‭.‬000‮ ‬شخص ويبلغ‮ ‬عدد الأمراض النادرة المعروفة في‮ ‬العالم حوالي‮ ‬8‭.‬000‮ ‬منها‮ ‬1‭.‬000‮ ‬مرض تمت تسميته من قبل المجتمع العلمي‮.‬ ومن بين‮ ‬1‭.‬000‭ ‬مرض المسماة،‮ ‬هناك بالكاد‮ ‬300‭ ‬مرض تم ايجاد علاج له،‮ ‬حسب ما ذكره البروفيسور حملاوي،‮ ‬الذي‮ ‬يرأس ايضا جمعية‮ ‬آدم‮ ‬للامراض النادرة،‮ ‬والذي‮ ‬أبرز صعوبة التشخيص في‮ ‬الكثير من الحالات‮.‬ وبالنسبة للمتحدث،‮ ‬فإن‮ ‬80‮ ‬بالمائة من هذه الأمراض النادرة ذات أصل وراثي‮ ‬وتعد القرابة العامل الرئيسي‮ ‬المسؤول عن هذه الأمراض‮.‬ وتعد أمراض وراثية تنتقل وراثياً‮ ‬في‮ ‬أغلب الأحيان،‮ ‬بحيث‮ ‬يصاب واحد من كل أربعة أطفال‮ (‬1‮/‬4‮) ‬بأحدها،‮ ‬فيما‮ ‬يولد اثنان حاملان للمرض دون ظهوره فعليا فيما طفل واحد فقط‮ ‬يولد بصحة جيدة‮.‬ ويسمح التشخيص المبكر،‮ ‬عند الولادة على سبيل المثال،‮ ‬من خلال أخذ عينة دم من المولود بمعرفة العديد من الأمراض والتشوهات التي‮ ‬يصاب بها الطفل وذلك لغرض تقديم العلاج اللازم في‮ ‬الوقت المناسب،‮ ‬لأن تأخر التشخيص‮ ‬يمكن أن‮ ‬يؤدي‮ ‬إلى إعاقة عقلية و‮/ ‬أو حركية كبيرة،‮ ‬يضيف المتحدث،‮ ‬الذي‮ ‬أشار إلى وجود الأدوات اللازمة للعلاج،‮ ‬والتشخيص المبكر سيكون مفيدًا للغاية لبدء العلاج المناسب في‮ ‬الوقت المناسب‮.‬ كما دعا في‮ ‬هذا الصدد إلى الفحص المستهدف للأطفال من الأسر التي‮ ‬لديها طفل أو أكثر من الأطفال المصابين بأمراض نادرة،‮ ‬معتبرا أنه لا‮ ‬يجب التفكير في‮ ‬الجانب العلاجي‮ ‬فحسب،‮ ‬بل أيضا الوقائي‮.‬ ويشارك أكثر من‮ ‬200‮ ‬مختص في‮ ‬الأيام السادسة لطب حديثي‮ ‬الولادة المنظمة‮ ‬يومي‮ ‬14‮ ‬و15‮ ‬جوان وهي‮ ‬تظاهرة تندرج،‮ ‬حسب منظميها،‮ ‬في‮ ‬إطار التكوين المتواصل لأطباء الأطفال حول كل جديد في‮ ‬مجال طب حديثي‮ ‬الولادة‮.‬ وسيتطرق الخبراء بالمناسبة أيضا الى الشعور بالضيق لدى حديثي‮ ‬الولادة عند الولادة والمظاهر الكبدية للأمراض الأيضية لحديثي‮ ‬الولادة ونضوج النظام العصبي‮ ‬لحديثي‮ ‬الولادة‮.‬ كما تم برمجة في‮ ‬هذا اللقاء ورشات حول الانعاش في‮ ‬قاعات الولادة وانخفاض حرارة الجسم عند علاج الاختناق عند فترة ما بعد الولادة وكذا استعجالات الولادة‮.‬

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.