بالصور.. آخر تحضيرات “الخضر” لمواجهة زامبيا    مراسيم حول مجلس الوقاية، أمن الطرق والحسابات البريدية    البراءة ل5 موقوفين بتهمة المساس بالوحدة الوطنية    ميراوي يلتقي بعدة وزراء ومسؤولين أجانب    تخرج 12 مستشارا في التنمية الإقليمية بتلمسان    93.6٪ مع تدريس الإنجليزية في جميع المستويات    الجزائر - زامبيا / بوتسوانا - الجزائر موبيليس معاك يا الخضراء    13869 شاب سيستفيدون من الإدماج بالبويرة    فتاوى    الدِّين والازدهار الاقتصاديّ    مواضع سجود النّبيّ الكريم    قرعة ترتيب الحصص الزمنية لتدخلات المترشحين اليوم    حملة تحسيسية حول داء السكري    شبيبة القبائل يحرم مولودية الجزائر من الإنفراد بالصدارة    وزارة الرياضة تُقرر غلق 6 ملاعب لهذا السبب !!    وسم "مستعمرات": لقد حان الآوان لتطبيق قرار محكمة العدل الأوروبية على المنتوجات الصحراوية    التقلبات الجوية تخلف قتلى وجرحى ومفقودين    وزير الطاقة : سوناطراك غير قادرة على الاستكشاف بسبب قلة إمكانياتها    الجيش الوطني الشعبي يطلق حملات التكفل الصحي بالمواطنين بالمناطق النائية لجنوب الوطن    نواب البرلمان أمام اختبار المصادقة على مشروع قانون المحروقات    تونس: انتخاب راشد الغنوشي رئيسا لمجلس النواب    تمنراست: إطلاق مناقصة لمنح 13 رخصة منجمية لاستكشاف الغرانيت والرخام    62 بالمائة نسبة امتلاء سدود بلادنا    نسيمة صايفي تنال الميدالية الفضية في نهائي رمي الجلّة    حجز أكثر من قنطار من الكيف حاول بارونات تهريبها داخل “بورت شار” في النعامة    عبد المجيد تبون: سأعتمد على الكفاءة وسأقضي على مظاهر “الشيتة والولاء”    عشرات الشهداء والمصابين في قصف إسرائيلي على غزة    عائلات مهدّدة بانهيار بناياتها القديمة    البيض: هلاك شخص اختناقا بغاز أحادي أكسيد الكربون    حجز مسدس أوتوماتيكي بمطار هواري بومدين كان بحوزة جزائري قادم من باريس    سقوط طالبة من الطابق الثالث بجامعة بسكرة    مخطط أمني كبير لتأمين لقاء الخضر ضد زامبيا    مديرية جهوية للديوان الوطني لحقوق المؤلف والحقوق المجاورة ببشار    كفاح الشعب الصحراوي محور محاضرة بالنرويج    نحو إعداد جهاز معلوماتي لمكافحة الغش في الإمتحانات    انتخاب راشد الغنوشي رئيسا للبرلمان التونسي    عنابة: عمال مركب سيدار الحجار ينظمون مسيرة مساندة لتنظيم الانتخابات الرئاسية    إرساء آليات جديدة لتكثيف المبادلات التجارية    بن ناصر يتفوق على الجميع ويصبح أحسن مراوغ في أوروبا    مركز جهوي لتخزين الحبوب يدخل حيز الخدمة بتيبازة    ديوان الحج والعمرة يحذر من التعامل مع وكالات السياحة والأسفار الوهمية    مواصلة الاحتجاجات ومقتل أحد كوادر الحزب التقدمي الاشتراكي في لبنان    كرة السلة - البطولة العربية للأندية اناث: "مرتبتنا الثالثة هي ثمرة لمجهودات اللاعبات "    شاب بلجيكي يعتنق الإسلام وينطق بالشهادتين    العرض الشرفي الأول للفيلم الروائي الطويل "مناظر الخريف" لمرزاق علواش    "مجهول" يشتري أغلى ساعة يد في التاريخ    جماهير “ليستر سيتي” تحت الصدمة بسبب تصريحات “محرز” !    ترامب: نعلم مكان الرجل الثالث في "داعش"    إعادة تأسيس نظام التكوين المهني بالجنوب لترقية الشغل    دعوة لتعويض مضخة الأنسولين الخاصة بالأطفال    صورة وتعليق:    «الوعدات الشعبية» ..أصالة وتراث    الأميار خارج المشهد    123 أجنبي يعتنقون الإسلام إلى غاية أكتوبر المنصرم    أين الخلل .. !    تعديل المحتوى والتركيز على الصورة التعبيرية    الإنشاد فن راق ورسالة نبيلة تساهم في تغيير المجتمعات    مناقصة لاختيار مكتب دراسات جديد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





سفير الجزائر بالأمم المتحدة‮ ‬يؤكد‮:‬
نزاع الصحراء الغربية مسألة تصفية إستعمار‮ ‬غير مكتملة


أكد سفير الجزائر بالأمم المتحدة،‮ ‬سفيان ميموني،‮ ‬بنيويورك،‮ ‬ان النزاع في‮ ‬الصحراء الغربية‮ ‬يعد مسالة تصفية استعمار‮ ‬غير مكتملة،‮ ‬مؤكدا على حق شعب الصحراء الغربية الثابت في‮ ‬تقرير المصير‮.‬ واوضح ممثل الجزائر امام اللجنة الرابعة الاممية المكلفة بتصفية الاستعمار،‮ ‬انه لا مجال للشك في‮ ‬طبيعة هذا النزاع الذي‮ ‬يظل مسالة تصفية استعمار‮ ‬غير مكتملة‮. ‬كما ذكر بان الامم المتحدة،‮ ‬على‮ ‬غرار الاتحاد الافريقي،‮ ‬تعتبر بان الحل الوحيد العادل والدائم لهذا النزاع هو ذلك الذي‮ ‬يسمح للشعب الصحراوي‮ ‬بممارسة حقه بحرية في‮ ‬تقرير المصير طبقا للائحة‮ ‬1514‮. ‬واضاف ان المطلعين على هذا الملف‮ ‬يتذكرون بان الجمعية العامة الاممية كانت قد اعترفت منذ‮ ‬1966‮ ‬بحق الشعب الصحراوي‮ ‬في‮ ‬تقرير المصير،‮ ‬واكدت منذ ذلك الوقت على حقه الثابت في‮ ‬تقرير مصيره والاستقلال طبقا للائحة‮ ‬1514‮. ‬كما اشار السفير،‮ ‬الى ان دراسة هذه المسالة تندرج بوضوح في‮ ‬اطار اختصاصات اللجنة الاممية الرابعة المكلفة بتصفية الاستعمار،‮ ‬كما اكد عليه الامين العام الاممي‮ ‬في‮ ‬تقريره الاخير حول الصحراء الغربية‮.‬ واضاف ميموني،‮ ‬ان جهود الامين العام للأمم المتحدة ومجلس الامن من اجل استكمال مسار تصفية الاستعمار من الصحراء الغربية تحظى بدعم الجزائر،‮ ‬مشيدا بالمبعوث الشخصي‮ ‬السابق،‮ ‬هورست كوهلر،‮ ‬الذي‮ ‬نجح في‮ ‬اعطاء ديناميكية جديدة للمسار السياسي‮. ‬وفي‮ ‬معرض تطرقه للمأزق الذي‮ ‬يوجد عليه هذا المسار منذ عدة سنوات،‮ ‬اكد السفير انه اصبح‮ ‬يشكل مخاطر كبيرة على السلام والاستقرار في‮ ‬المنطقة‮. ‬كما اضاف ان الجزائر،‮ ‬كملاحظ موضوعي‮ ‬وحريص على السلام والاستقرار في‮ ‬المنطقة،‮ ‬جد منشغلة لغياب التقدم في‮ ‬المسار السياسي،‮ ‬معتبرا ان المأزق‮ ‬يتطلب مزيدا من الجهود وحتى وثبة من اجل احداث قطيعة مع الجمود الحالي‮ ‬للمسار وبعث شروط تسوية مستديمة تؤدي‮ ‬الى تقرير مصير شعب الصحراء الغربية‮. ‬وتابع قوله‮: ‬إن بلادي‮ ‬تعرب في‮ ‬هذا الصدد عن املها في‮ ‬ان تؤدي‮ ‬جهود الامين العام الاممي‮ ‬ومبعوثه الشخصي‮ ‬القادم الى ديناميكية فعلية لمسار تسوية هذا النزاع،‮ ‬وان‮ ‬يلتزم الجانبان بنية صادقة وبدون شروط مسبقة في‮ ‬مفاوضات بغية التوصل الى حل سياسي‮ ‬مقبول من الجانبين طبقا للشرعية الدولية‮ . ‬كما اكد ميموني،‮ ‬ان الجزائر تنوه بدعوة الامين العام للأمم المتحدة الذي‮ ‬حث اعضاء مجلس الامن واصدقاء الصحراء الغربية والفاعلين الاخرين المعنيين بتشجيع المغرب وجبهة البوليساريو على مواصلة المساهمة في‮ ‬المسار بنية صادقة وبدون شروط مسبقة‮.‬ واشار الدبلوماسي‮ ‬الجزائري‮ ‬في‮ ‬هذا السياق،‮ ‬الى ان الحوار المباشر الذي‮ ‬هو مصدر ثقة وامل‮ ‬يبقى في‮ ‬الحقيقة الوسيلة الاكثر فعالية لإقامة سلام دائم‮. ‬واضاف ان الجزائر،‮ ‬بصفتها ملاحظا رسميا في‮ ‬مسار السلام،‮ ‬ستواصل كما فعلت دوما في‮ ‬الماضي‮ ‬تقديم مساهمتها من اجل تسوية عادلة ودائمة لنزاع الصحراء الغربية،‮ ‬مؤكدا انها لن تدخر اي‮ ‬جهد حتى ترافق بتمنياتها وتشجيعاتها الاشقاء المغربيين والصحراويين من اجل ان‮ ‬يغلبا معا منطق السلم والوفاق على التوتر وعدم الاستقرار‮. ‬كما تطرق السفير في‮ ‬مداخلته الى العشرية الدولية الثالثة للقضاء على الاستعمار،‮ ‬التي‮ ‬كانت ستسهم بطبيعة الحال في‮ ‬بعث حركة انعتاق الشعوب،‮ ‬متسائلا عن نتائجها واسهامها في‮ ‬القيمة المضافة الكلية لتصفية الاستعمار‮. ‬وتساءل الدبلوماسي‮ ‬الجزائري‮ ‬كذلك انه اذا كان بإمكان الامم المتحدة التنويه بالنتائج المحققة‮ ‬غداة السنوات الستين فانه‮ ‬يبقي‮ ‬ان العشريات الثلاث الاخيرة المكرسة للقضاء على الاستعمار لم تسمح بتحقيق الوعود والالتزامات التي‮ ‬قطعت‮.‬ واضاف ميموني‮: ‬حقيقة،‮ ‬فان بعض الشعوب قد تمكنت خلال الحقبة الاخيرة من الاستفادة من دعم لجنتنا للحصول على سيادتها التامة،‮ ‬الا ان بعض الشعوب بالمقابل لا زالت تنتظر من المجتمع الدولي‮ ‬ان‮ ‬يتحمل مسؤولياته تجاهها وان‮ ‬يقدم لها الدعم الحاسم لكي‮ ‬يمكنها من ممارسة حقها المقدس في‮ ‬تقرير المصير‮ . ‬وختم بالقول‮: ‬ان خير مثال على ذلك قضية شعب الصحراء الغربية،‮ ‬الذي‮ ‬لازال‮ ‬ينتظر الفرصة لممارسة حقه في‮ ‬تقرير المصير‮ .‬

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.