الجيش الوطني الشعبي وقف إلى جانب شعبه بتجنيد كل طاقاته البشرية والمادية    تبادل وجهات النظر حول الوضع العام في البلاد    نواب ينتقدون المقاربة الضريبية في مواجهة تراجع المداخيل    وهران و مستغانم تشاركان بباخرتي السراج و برهان    استهجان كبير ضد العدائية والنيّة المبيتة لأوساط فرنسية    مصرع شخصين انقلاب سيارة "كورولا "    الجزائر تستدعي سفيرها بباريس للتشاور    الإعلان قريبا عن تأسيس جائزة للأدب واللغة الأمازيغية    حراكنا مبارك.. الجزائريون بصوت واحد ردا على قناة فرانس 5    الجزائر اعتمدت مبدأ صحة المواطن أولى من كل شيء    حسب ما اوردته الفاف    إنتقد إدارة النادي الإفريقي    وصول 300 مسافر كانوا عالقين بلندن    انتشال جثة شاب غريق    تجنيد 12 فرقة لمواجهة خطر الحرائق    أزيد من ألف نشاط توعوي خلال عام    خلال السداسي الثاني من العام الجاري    تحت شعار قافلة الفرحة    مع بداية فترة الحر    المكتتبون يطالبون بإيجاد حل لوضعيتهم العالقة    الإفتاء بإخراج زكاة الفطر في بداية رمضان يهدف لتوحيد الكلمة    بولايتي الأغواط وإيليزي    بونجاح يشرع في إعادة التأهيل    الاورو يرتفع في السكوار    مكتب البرلمان يرفض إلغاء الزيادات على أسعار الوقود    الجزائر جددت استعدادها لاحتضان الحوار الليبي ولم شمل الفرقاء    السودان يجدد المطالبة برفع اسمه    مخطط الضم الإسرائيلي يستهدف كامل الضفة الغربية    الاتحاد الأوروبي يجدد دعمه للجهود الأممية    وزير الموارد المائية مطلوب في المدية؟    روسيا تدعو الرئيس تبون لزيارتها    الجزائر تستدعي سفيرها لدى فرنسا للتشاور على خلفية وثائقي "فرانس5"    فنون البيت ثمرة وباء كورونا    عاشق وبن دودة يقيمان وضعية الفنان    خبراء يحذرون من تحويل مسار الحراك..ويكشفون:    بلمهدي يرد على شمس الدين    جلسة عمل بين عماري وشهات    البلديات تستفيد من 100 ألف كمامة    جمال للروح وتوازن للمشاعر    «جائزة للأدب واللغة الأمازيغية» قريبا    شفاء 4 نساء حوامل من "كوفيد 19"    روسيا تثمّن جهود الجزائر في التسوية السياسية بليبيا    الجزائر تتابع التطورات الخطيرة في ليبيا ومستعدة لاحتضان الحوار    ساهمنا في مجابهة "كورونا" من مجال اختصاصنا    وخير جليس في زمن « الكورونا » كتاب    رابطة البريميرليغ تستقر على موعد الموسم الجديد    استجمام رغم المخاطر    « ندمت على عرض الوفاق و بلومي أرادني في المولودية عام 2002»    منتخب ألعاب القوى عالق بكينيا منذ قرابة الأربعة أشهر    «يجب أن يكون القماش قطني و غير معيق للتنفس»    حملة توزيع 15 ألف كمامة تنطلق من دار المسنين    السكان يطالبون بتعقيم الإسطبلات للحد من الأمراض المتنقلة عبر الحيوان    بلمهدي: “لا دخل للوزارة في إيقاف برنامج شمس الدين”    لمواجهة جائحة كورونا: الجيش وقف الى جانب شعبه بتجنيد كل طاقاته البشرية والمادية    صيام الست من شوال والجمع بينها وبين القضاء بنية واحدة    تواطؤ مغربي مع سفن أجنبية للتغطية على نهب الثروات الطبيعية الصحراوية    محمد الشيخ:”تعقيم المساجد لا يعني إعادة فتحها واستعنا بأطباء قبل إصدار فتوى بإجازة صوم رمضان”    خلال لقاء جمع بين وزيرة الثقافة وزير العمل: الاتفاق على ضرورة التعجيل باستكمال المنظومة القانونية الخاصة بالفنانين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





النزاع في الصحراء الغربية قضية تصفية استعمار
نشر في أخبار اليوم يوم 19 - 06 - 2019


الجزائر تجدّد تأكيد موقفها:
النزاع في الصحراء الغربية قضية تصفية استعمار
جدّدت الجزائر التأكيد بنيويورك في الولايات المتحدة الأمريكية على ان النزاع في الصحراء الغربية هو قضية تصفية استعمار قائمة بين جبهة البوليزاريو والمغرب والذي هو ليس موضع تأويل.
وصرح نائب السفير لدى الأمم المتحدة محمد بصديق أمام لجنة تصفية الاستعمار أو لجنة ال24 أن طبيعة النزاع في الصحراء الغربية ليس موضع تأويل وانه كان وسيظل قضية تصفية استعمار بين جبهة البوليزاريو الممثل الشرعي للشعب الصحراوي وبين المملكة المغربية .
وبالتالي -يضيف ذات المتدخل- فإنه من المثير للانشغال رؤية محاولات تهدف إلى التشكيك في الوضع القانوني للإقليم وشرعية ممثليه من خلال الاعتماد على تفسير منحاز وانتقائي للوائح الأمم المتحدة من اجل تغليط وتحدي سلطة الجمعية العامة ومجلس الأمن الدولي.
كما أشار إلى أن ذلك يجب أن يثير انشغال كل بلد عضو في الأمم المتحدة.
وذكر ممثل الجزائر في ذات السياق بأن اللوائح الأممية حول هذه المسألة والآراء الاستشارية لمحكمة العدل الدولية ومحكمة العدل الاوروبية والاتحاد الإفريقي قد أكدت جميعها بشكل قاطع بأن المغرب لا يملك أي سيادة على اقليم الصحراء الغربية.
وأضاف السيد بصديق أن هذا النزاع لن يجد حلا له إلا في إطار الإرادة الحرة لشعبه طبقا للوائح 1514 و1541 و2625 .
في هذا الصدد سيحيي المجتمع الدولي خلال السنة المقبلة الذكرى ال60 للمصادقة على اللائحة التاريخية 1514 والتي كانت تعبيرا لصدى كفاح عديد البلدان من اجل الاستقلال وإعطاء زخم حاسم لمسار تصفية الاستعمار.
كما أكد السيد بصديق أن الجزائر تتأسف لكون حق تقرير المصير المهدد في بعض البلدان لا زال في غير متناول جميع شعوب الأقاليم غير المستقلة.
وتابع قوله أن الأكثر إثارة للأسف هو لما تبدي بلدان حصلت على استقلالها بفضل مسار تصفية الاستعمار رفضها إعطاء هذا الحق للآخرين وبالتالي فإنهم مطالبون بإبداء تضمانهم اليوم .
وأكد نائب ممثل الجزائر أن لجنة ال24 تجد الأساس المنطقي في تجسيد اللائحة 1514 التي تنص على منح الاستقلال للبلدان والشعوب المستعمرة والتي يجب ان تبقى مرجعا وحيدا لأعمالها.
وأضاف السيد بصديق أن الأمم المتحدة ولجنة ال24 تضطلع بمسؤولية خاصة تجاه الشعب الصحراوي مشجعا اللجنة على القيام بزيارة اخرى للصحراء الغربية من اجل تقييم الوضعية طبقا لقواعد الامم المتحدة المسيرة لمثل هذه الزيارات وللمهمة التي تتضمنها اللائحة 1654.
كما أكد أنه على مستوى الأمم المتحدة تضطلع الجمعية العامة وقسم الإعلام واللجنة الرابعة ولجنة ال24 بمسؤولية خاصة وانها تحت المراقبة والمتابعة عن كثب من اجل القيام بمهامها وواجباتها .
وتابع ذات المتحدث قوله أن تمسك الجزائر بمهمة اللجنة الخاصة بتصفية الاستعمار ليس بالأمر الجديد أو الفريد وانما هو انعكاس لموروث كفاحها من اجل الاستقلال الذي يتطلب منها تقديم دعم متواصل لاستكمال مسار تصفية الاستعمار.
واشار في ذات الصدد إلى أن استئناف المحادثات بين الجانبين تحت إشراف الأمم المتحدة يعطي فرصة لجبهة البوليزاريو والمملكة المغربية من اجل استئناف المفاوضات المباشرة بدون شروط مسبقة بغية التوصل إلى حل سياسي عادل ودائم ومقبول من الجانبين يفضي إلى تقرير مصير الشعب الصحراوي.
كما أشاد السيد بصديق بالمبعوث السابق للأمم المتحدة هورست كوهلر معتبرا أن الوقت ملائم لإحراز تقدم في المسار الأممي يكون في مصلحة شعب الصحراء الغربية والمنطقة برمتها مؤكدا أنه لا يوجد بديل عن حرية تعبير شعب الصحراء الغربية .
وأضاف نائب السفير بأن الجزائر كونها بلد جار قد قدمت على الدوام وستواصل تقديم دعمها لجهود الأمين العام الأممي وجهود اللجنة الخاصة من اجل استكمال مسار تصفية الاستعمار من الصحراء الغربية.
ونوه في الأخير بالمشاركة الجوهرية للاتحاد الإفريقي في اعادة إحياء المسار السياسي في الصحراء الغربية الذي يندرج في إطار التكفل الذاتي للقارة بمسائل السلم والأمن.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.