نحن بحاجة إلى وضع البلاد خارج الصراعات الوهمية    مشروع قانون الطيران المدني جاء ليواكب المنافسة الدولية في النشاط الجوي    وهران.. روائع إشراقة الشمس    «بإمكان الشباب الحصول على السجل التجاري من دون امتلاكهم لمحلات»    بن رحمة يفشل في السير على خطى محرز    فرعون تتعهد برفع تدفق الأنترنت وخفض الأسعار قريبا    إعلان نهاية «داعش» هل يضع حدا للإرهاب العالمي؟    المغرب غير مؤهل للحديث عن الديمقراطية    من منزلها في‮ ‬القدس‮ ‬    أويحيى يوقّع على سجل التعازي بإقامة السفير    القبض على الإرهابي "عبد الخالق" المبحوث عنه في العاصمة    إقصاء مولودية العاصمة من منافسة كأس العرب    حصيلة الجولة ال22‮ ‬من دوري‮ ‬المحترفين الثاني    علاج جديد يعيد الذاكرة ويحارب النسيان    بدار الثقافة‮ ‬مالك حداد‮ ‬بقسنطينة    من مختلف الصيغ وعبر جميع الولايات    في‮ ‬عهد معمر القذافي    تحسبا لربع نهائي‮ ‬كأس الجمهورية    مجلس شورى طارئ لحمس‮ ‬يوم‮ ‬2‮ ‬مارس    كابوس حفرة بن عكنون‮ ‬يعود    غرق بشاطئ أرزيو بوهران‮ ‬‭ ‬    ‭ ‬شهر مارس المقبل    ‮ ‬رسالة بوتفليقة تبين تمسك الجزائر ببناء الصرح المغاربي‮ ‬    خلال السنة الجارية    بن غبريط تتبرأ من انشغالات الأساتذة وتؤكد :    فيما سيتم حشد وتجنيد الطلبة عبر وسائل التواصل الاجتماعي    إثر جريمة قتل زوج صيدلية بأم البواقي    مسكنات الألم ضرورة قصوى ولكن    ظريف: خطر نشوب حرب مع الكيان هائل    ثورة نوفمبر مثال للشعوب التي تناضل من أجل نيل حريتها    تجربة الجزائر رائدة في إعادة إدماج المحبوسين    نحو اتخاذ إجراءات لتسهيل الانتخاب على المواطنين    مواطنون يتساءلون عن موعد الإفراج عن قوائم المستفيدين    وضع شبكة التموين بالغازالطبيعي حيز الخدمة بسكيكدة    تلقيح 154 ألف رأس من الماشية بتبسة    5 سنوات سجنا ضد « الشمَّة»    «ضرورة مضاعفة الإنتاج والتركيز على الطاقات المتجددة»    خنشلة تحتفل باليوم الوطني للشهيد    ينزعُ عنه الأوهام    عن الشعر مرة أخرى    تأملات في ديوان «تركت رأسي أعلى الشجرة» لعبد الله الهامل    هذه أنواع النفس اللوامة    لِمَا يُحْيِيكُمْ    هذه الحكمة من أداء الصلاة وفضلها بالمسجد    ماذا حدث ل رويبة في ليبيا؟    تنظيم الدولة يتبنى هجوما بسيناء    آلان ميشال يعود لتدريب الفريق    التهاون في التفاصيل يضيّع الفيلم    حذاء "قذر" ب790 دولارا    اشترى منزلا بنصف سعره.. ثم وجد نفسه في "أزمة حقيقية"    أضخم جبل في العالم... تحت الأرض    إطلاق مشروع "أطلس الزوايا والأضرحة بالغرب الجزائري"    أرافق القارئ في مسار يعتقده مألوفا إلى حين مفاجأته    في أجواء امتزجت فيها مشاعر الفرحة و الحزن    إنشاء دار للسكري بقوراية تتوفر على كل متطلبات المتابعة الصحية    اذا كنت في نعمة فارعها - فان المعاصي تزيل النعم    كيف برر المغامسي صعود بن سلمان فوق الكعبة؟    محمد عيسى يرجع السبب لتكاليف النقل والضرائب الجديدة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الدرك يُحبط محاولة هجرة 14 شابا بشاطئ الخروبة في عنابة
نشر في النصر يوم 11130

أحبطت الكتيبة الإقليمية للدرك الوطني بالسانكلوا في عنابة، ليلة أمس الأول، محاولة للهجرة غير الشرعية لمجموعة من الشبان، كانوا بصدد الإبحار على متن قارب تقليدي الصنع، انطلاقا من شاطئ الخروبة باتجاه جزيرة سردينيا الايطالية.
و استنادا لمصالح الدرك الوطني، فقد أوقفت فرقة الدرك الوطني 14 فردا مرشحا للهجرة غير الشرعية، تتراوح أعمارهم ما بين 21 و38 سنة، ينحدرن من عدة ولايات، كانوا يُحضرون للانطلاق في رحلتهم من شاطئ الخروبة المعروف «لكاروب»، هروبا من الملاحقة الأمنية ودوريات خفر السواحل، لتفاجئهم عناصر الدرك الوطني وتفشل خطتهم، بناء على معلومات تلقتها من عائلات «الحراقة» تفيد بمحاولة شباب الخروج من الشاطئ المذكور على متن قارب تقليدي في رحالة للهجرة السرية.
و قامت فرقة الدرك الوطني بحجز قارب تقليدي مزود بمحرك ميكانيكي، إلى جانب مجموعة من الألبسة و دلاء البنزين و كمية من الأكل كانت بحوزة «الحراقة» لمساعدتهم على تحمل مشاق ركوب البحر للوصول إلى الضفة الأخرى من المتوسط. و استنادا لمصادرنا، فقد تمكنت وحدات الدرك الوطني من توقيف أشخاص ضمن عصابة مختصة في تهجير البشر، قاموا بتجهيز المعدات المذكورة و ربط اتصالات بالحراقة الذين حاولوا الهرب لدى محاصرتهم، كما قام عناصر الدرك الوطني بتطويق موقع تواجد الموقوفين، و تمشيط الغابة المحيطة.
الموقوفون تم تقديمهم، صبيحة أمس، أمام وكيل الجمهورية لدى محكمة عنابة الابتدائية، حيث صدر في حقهم في جلسة المثول المباشر غرامات مالية تقدر ب 20 ألف دينار لكل فرد، و من خلال التحقيق الأولي مع « الحراقة» تمكنت مصالح الضبطية القضائية وفقا لذات المصدر، من تحديد هوية الأشخاص الذين قاموا بتنظيم الرحلة، و قيمة الأموال المقدمة من أجل تأمين وصولهم إلى جزيرة سردينيا الإيطالية.
و تساهم الدوريات الروتينية التي تقوم بها فرق الدرك الوطني بإقليم الاختصاص بالمناطق الساحلية، وفقا للمصدر، في الحد من نشاط عصابات « الحراقة» التي تنظم رحلاتها، و تنقل العتاد عبر المسالك القريبة من الشواطئ، في إطار العمل الميداني المشترك للتصدي لمختلف الأخطار عبر الحدود البحرية سواء بالمياه الإقليمية أو الشواطئ، و الحد من ظاهرة الهجرة غير الشرعية و شبكات التهريب التي تستغل استقرار أحوال الطقس للقيام بنشاطاتها المشبوهة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.