القضاء على إرهابي وثلاثة عناصر دعم خلال شهر مارس    تبون يوقع مرسوما رئاسيا للعفو عن 5037 محبوسا    وزارة التجارة تنفي صدور أي قرار يقضي بغلق محطات الوقود    وزير الطاقة: لا وجود لأزمة وقود في الجزائر    15 سنة حبسا نافذا ضد هامل وعقوبات تتراوح بين 10 و7 سنوات ضد أبنائه    وزارة الشؤون الدينية تصدر فتوى حول نشر الإشاعة    إصابات كورونا ستبلغ المليون والوفيات 50 ألفا خلال أيام خلال ايام    المجلس الشعبي الوطني يتبرع ب45 مليار سنتيم لمكافحة فيروس كورونا    لجنة الفتوى تجيز للأسلاك الطبية والأمنية الصلاة بغير وضوء ولا تيمم    أمن سطيف يحجز 530 قنطار مواد غذائية مخزنة    وزير النقل يرخص لنقل جثامين الجزائريين في طائرات الشحن نحو الجزائر    فتح محطات الخدمات على مدار الساعة وكامل أيام الأسبوع    بلالو على رأس مديرية الترميم وحفظ التراث    الإبداع... من الخيال إلى الحقيقة روايات تكهنت منذ سنوات بفيروس كورونا    خبراء في الاقتصاد يؤكدون عبر ” الحوار”: التنويع الاقتصادي أضحى ضرورة    وفاة الدبلوماسي الصحراوي المحنك امحمد خداد    تأجيل الألعاب المتوسطية ضرورة لضمان نجاح الموعد    التمديد في أوانه لحماية الوسط المدرسي    فرض الحضر الجزئي على اربع ولايات جديدة وتعليق الدراسة ل19افريل    كورونا: منحة شهرية لعمال النظافة    قديورة ينعي وفاة رئيس أولمبيك مارسيليا السابق!    تمديد أجال إيداع ملفات الترشح    وفاة النائب عبد القادر زغيمي في بفيروس كورونا المستجد    المدير العام للأمن الوطني يحث على توعية المواطنين بضرورة احترام الحجر الصحي    حجز مخدرات وفك لغز جريمة السرقة بالخطف بغرداية    المدرب الجزائري عبد القادر عمراني: “اللاعب بحاجة إلى ثلاثة أسابيع على الأقل من أجل العودة للمنافسة”    ارتفاع قياسي في القيمة السوقية لرياض محرز    الاتحادية الجزائرية تفكر في إجراء البطولة الوطنية للكاتا عن بعد    مشاورات عربية أممية عشية أول اجتماع للجنة المتابعة الدولية حول ليبيا    القطاع الصناعي العمومي:ارتفاع الانتاج بنسبة 2.7 بالمائة سنة 2019    الدرك يوقف 149 شخصا في إطار مكافحة المضاربة خلال يوم    مشاهير الغناء في العالم يحيون حفلا خيريا من منازلهم    وزير الصحة: شخصية رياضية مشهورة اتصلت بي للتبرع ب 40 مليون أورو    الاتحاد الجزائري يؤجل حسم مصير الدوري    بسكرة: 20 ألف كمامة طبية معقمة تم انجازها إلى حد الآن    مصر.. الأزهر يوضح حُكم صيام شهر رمضان فى عصر الكورونا    القيادي الدبلوماسي والمناضل الصحراوي أمحمد خداد في ذمة الله    توفير 1.200 سلة غذائية للعائلات المعوزة بمعسكر    الرئيس تبون : الجزائر مستعدة تماما للتصدي لوباء و كورونا و لانهيار أسعار النفط    الصومال ترسل 14 طبيبا إلى إيطاليا لمساعدتها في مواجهة كورونا    ارتفاع عدد الاصابات بفيروس كورونا باسبانيا الى 102 الف اصابة    بريطانيا تخصص رحلة لرعاياها بالجزائر    تصريحات كاذبة و قذف ضد الجزائر: وزير الشؤون الخارجية يستدعي سفير فرنسابالجزائر    حركةالبناء الوطني ترد على الاكاذيب الفرنسية    دعم الدولة سيستمر رغم الازمة    29 قتيلا و 653 مصابا عبر طرقات الوطن خلال أسبوع    مخترق حاجز أمني بڤديل مُتابع بعامين حبسا    نظمت تحت شعار من بيتك افرح واربح    ضمن الإجراءات الاحترازية لبريد الجزائر    أمر باتخاذ التدابير اللازمة للحفاظ على جاهزية الجيش    توزيع 875 طردا غذائيا على العائلات المعوزة    «الجائحة إبتلاء من المولى ومستعدون لأي حملة تضامنية»    رفع التجميد عن بطاقات "الشفاء" المدرجة في القائمة السوداء    معهد العالم العربي يطلق برنامجا ثقافيا عبر الأنترنت    الأرشيف المسرحي بحاجة إلى مؤسسة تُعنى به    في زمن "كورونا" دار الثقافة مالك حداد تطلق عن بعد مسابقة الصحفيّ الصغير    الإخلاص المنافي للشرك    من أسباب رفع البلاء    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





وزير الطاقة مصطفى قيطوني يصرح: الزيادات الجديدة في سعر الكهرباء لن تمس المستهلكين العاديين
نشر في النصر يوم 30 - 12 - 2017

تصدير الكهرباء الجزائرية إلى ليبيا مستقبلا
كشف وزير الطاقة مصطفى قيطوني أمس، عن زيادة مرتقبة لأسعار الكهرباء بصفة تدريجية، معتبرا الأمر لا مفر منه بالنظر للوضعية التي تعيشها البلاد وللتطورات التي يشهدها القطاع، نافيا أن تمس هذه الزيادات في المرحلة الأولى المستهلك الصغير، مركزا على ضرورة ترشيد استهلاك الطاقة من أجل توفير الأموال لاستثمارات أخرى لدعم قدرة الإنتاج، مشيرا أن الإستهلاك المفرط وغير العقلاني يكلف 2 مليار دولار إضافية كل سنة تصرف من أجل رفع طاقة الإستهلاك. كما أعلن عن وجود مشروع قيد الدراسة على مستوى الوزارة من أجل الشروع في تصدير الكهرباء الجزائرية ذات الضغط العالي إلى ليبيا مستقبلا عن طريق إنجاز محطة لتوليد الكهرباء يمكنها إنتاج 2100 ميغا واط سنويا من شأنها تزويد ليبيا وبعد الدول الإفريقية مستقبلا،علما أنه حاليا وفق الوزير فالتصدير موجه لتونس والمغرب بطاقة تتراوح ما بين 100 و150 ميغاواط سنويا.
حذر وزير الطاقة مصطفى قيطوني أمس خلال زيارته الميدانية لقطاعه بوهران، محطات توزيع الوقود التي لا تحترم بنود دفاتر الشروط بالغلق المباشر وليس توجيه إنذارات فقط، وهذا لحث هؤلاء المستغلين لمحطات الوقود على التأقلم مع القانون وإحترامه خاصة فيما يتعلق بتوفير كل الخدمات الضرورية منها الأكل والمبيت والراحة للزبائن عوض تزويدهم بالوقود وفقط، وفي هذا الصدد، جدد الوزير التذكير بضرورة بلوغ تحويل خزانات 500 ألف مركبة من بنزين غاز البترول المميع «جيبيال» إلى وقود «سيرغاز» في غضون 2021، وهذا لخفض فاتورة إستيراد الوقود «جيبيال» وكذا لإستغلال منتوج مصانع التكرير الستة المنتشرة عبر عدة مناطق من الوطن، كما طالب من مسؤولي نفطال رفع أي غموض عن دفتر الشروط الذي يربطهم بالخواص عن طريق الشراكة عمومي – خاص، وهذا لتحديد المهام والمسؤوليات. وخلال وقوفه عند محطات توزيع الوقود بمنطقة الكرمة والسانيا أوضح أنه يوجد 44 محطة بنزين عبر التراب الوطني تخضع لعمليات تهيئة وتجديد، وهنا تلقى قيطوني توضيحات من ممثل عن نفطال حول برنامج تهيئة وتجديد 21 محطة بوهران.
وأكد مصطفى قيطوني أن الجزائر كانت من الدول الرائدة في إنتاج الطاقة البديلة منذ سنة 1985، وهذا بوجود 14 محطة للوحات الشمسية كانت منتشرة في الصحراء، واليوم وفق الوزير فإن هذه الطاقة المتجددة توفر ما يقارب 400 ميغا واط عن طريق مختلف الطاقات منها الشمسية والريحية المتوزعة عبر عدة محطات ب 14 ولاية. وفيما يتعلق بالغاز الصخري، قال قيطوني أن الدراسات موجودة ولكن تحتاج لتعميق قبل الشروع في الإستغلال في آفاق 5 أو 10 سنوات القادمة.
وقد استهل الوزير زيارته الميدانية لوهران، بتفقد أشغال المحطة المركزية لتوليد الطاقة الكهربائية بمنطقة بوتليليس والذي سيدخل الخدمة في جوان 2018، وستبلغ طاقة إنتاجها 450 ميغاواط سنويا، بينما سيكون التشغيل التجريبي في مارس المقبل بقدرة تصل ل 300 ميغا واط، وهو ثاني أكبر مشروع من نوعه بالجهة الغربية حيث ينتظر أن يزود 14 ولاية بهذه الطاقة لتقليص الإنقطاعات والتذبذب خاصة صيفا. وأبرز الوزير أنه منذ 1962 لغاية سنة 2000 كان إنتاج الكهرباء لا يتعدى 3900 ميغا واط، ومنذ بداية الألفية لغاية اليوم حسب قيطوني أصبح الإنتاج 18 ألف ميغاواط منوها في هذا الصدد بقرارات وبرنامج رئيس الجمهورية الذي مكن من رفع كمية إنتاج الكهرباء والتوجه لصديرها أيضا، مشيرا أن قيمة إنتاج هذه الطاقة وتوزيعها بلغت 150 مليار دولار، مما سمح اليوم بربط مدينة وهران مثلا ب98 بالمائة بالكهرباء وب 80 بالمائة بالغاز الطبيعي. وعاين الوزير عدة مشاريع تندرج ضمن قطاعه ودشن أخرى، ليختتم زيارته بلقاء مع إطارات القطاع وهذا في لقاء نظم بمسجد ابن باديس أين وزع أيضا قرارات تعيين بعض الإطارت في منصبهم.
محطتان لتحلية مياه البحر بالطارف وزرالدة
وفي سياق حديثه عن الإنجازات الطاقوية التي تنبثق من رؤية وبرنامج رئيس الجمهورية، كشف وزير الطاقة أنه يوجد مشروعان لإنجاز محطتي تحلية مياه البحر بكل من الطارف التي ستبلغ قدرة إنتاجها 300 ألف متر مكعب يوميا، إضافة لمحطة زرالدة، وتضاف هاتين المحطتين ل 11 محطة الموجودة حاليا والتي تستعمل تنتج 1.1 مليون متر مكعب يوميا ما يمثل 25 بالمائة من كمية مياه الشرب المستهلكة من طرف الجزائريين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.