عطال: “لا يوجد فرق كبير بين اللاعب البرازيلي والجزائري” !    دفن المرحوم “مرسي” في سرية تامة فجر اليوم    حجز 6014 تذكرة سفر الكترونية للحجاج خلال يومين    مخاوف من انتشار كبير للبوحمرون    محامي المرحوم الرئيس المعزول “مرسي” يكشف الثواني الأخيرة من حياته!    عولمي والمدير السابق لبنك CPA في سجن الحراش    «الرئاسيات ضرورة وليست خيارا.. ومكافحة الفساد لن تستثني أحدا»    رسالة في حق الدكتور الرئيس الشهيد محمد مرسي رحمة الله عليه    رغم إطلاق عملية نوعية ضد فلول التنظيم    مع انتهاء مهلة الستين‮ ‬يوماً    المسيلة    إنتصار معنوي‮ ‬مهم للخضر    لمدة موسمين    خلال حفل أقيم بالدوحة    منذ مطلع السنة الجارية بتيسمسيلت‮ ‬    بسبب توقيف عملية ضخ المياه من سد كدية اسردون    عين تيموشنت    التكفل العاجل بتعويض المتضررين    البيض‮ ‬    بحضور أزيد من‮ ‬30‮ ‬برعماً‮ ‬بمكتبة المطالعة‮ ‬    تخص توحيد طرق إدارة الشرطة العلمية والتقنية    5 سنوات أمام مسيّري البنايات للتكيّف مع تدابير السلامة    تقوم على عقد ملتقى وطني‮ ‬وتنظيم إنتخابات عامة    سينظم شهر سبتمبر المقبل بالعاصمة    كشف مخبأين للأسلحة والذخيرة    وفاة الرئيس المصري السابق محمد مرسي    تومي‮ ‬في‮ ‬عين الإعصار    تقييم مجريات اليومين الأولين لامتحان البكالوريا    نحو بناء قصور جهوية للمعارض ب 12 ولاية    مضيفو الجوية الجزائرية‮ ‬يعلقون الإضراب    النيران تتلف أزيد من 12 هكتارا    حجز 61 كلغ من الدجاج الفاسد    التماس 10 سنوات سجنا ضد المنتمي لعصابة مخدرات بحي الصباح    العلامة الكاملة ل 45 نجيبا    ممثلو المجتمع المدني يطالبون بالكشف عن نتائج الدراسة    تسليم شهادات التكوين ل 75 مستفيدا    «انطلقت من المسرح الصامت وحبي للكاميرا جعلني ألج عالم السينما»    المسرح والنقد الصحفي    ما تبقى من «أنيمون»    العمال وإدارة «هيونداي» بتيارت يتفقان على مواصلة الإنتاج إلى غاية نوفمبر    مكتتبو البيا يطالبون بالتحقيق في تجاوزات المرقين الخواص    لا رئيس ولا مدرب ولا أموال ولا مستقدمين جدد    20 ضحية إضافية بتيارت في قائمة المرقي العقاري الفار    صعوبة الولوج إلى الموقع يحرم الحجاج من الحجز الالكتروني لتذاكر السفر    احتفاء باليوم العالمي للتنوع الثقافي من أجل الحوار والتنمية    مرتبة ثانية للجزائر مؤقتا    بشرى الله للمتقين في الدنيا والآخرة    توفير 200 منصب في قطاع الصناعة وتركيب الشاحنات    الوالي يهدد بسحب العقار من المستثمرين    الحفاظ الصغار    الجنة تعرف على صفة أهلها في سنّهم وخَلقهم وخُلقهم    ‘'يفعل المستحيل" من أجل الحلوى    ‘'عصور الجديدة" بالبوابة الجزائرية للمجلات العلمية    ثعابين "الزومبي" تثير قلقاً    انهيار برج قلعة أثرية بأفغانستان    خلاف حاد سببه الغربان!    يواجهون جملة من العراقيل‮ ‬    عصافير في الصندوق… هو أولادك أو ذكرك لله    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





جنايات أم البواقي تبرئ الأخ الثالث
نشر في النصر يوم 22 - 05 - 2018


5 و 17 سنة سجنا لشقيقين اتهما بقتل بناء بعين فكرون
سلّطت، عشية أمس، محكمة الجنايات الاستئنافية بمجلس قضاء أم البواقي، أحكاما متفاوتة في حق 3 أشقاء من مدينة عين فكرون، بعد أن تمت متابعتهم في قضية قتل بناء يعمل في مشروع سكني تابع لوالدهم، و برأت هيئة المحكمة ساحة أصغر الأشقاء المسمى (ز.خ) 20 سنة، فيما قضت بإدانة شقيقه (ز.ع) 30 سنة بعقوبة 17 سنة سجنا نافذا، وإدانة المسمى (ز.م) 31 سنة بعقوبة 5 سنوات سجنا نافذا، وتوبع الأشقاء الثلاثة بجرم جناية القتل العمدي مع سبق الإصرار، والترصد، في حين التمس ممثل الحق العام توقيع عقوبة المؤبد في حق المتهم (ز.ع)، وإدانة شقيقيه الآخرين بعقوبة 20 سنة سجنا نافذا.
القضية ترجع لتاريخ الرابع من شهر أكتوبر من سنة 2016، عندما تعرض الضحية الذي يعمل بناء المسمى (ف.ميلاد) 40 سنة، لجريمة قتل وسط الحي الذي يقطنه بعمارات حي بوعافية بعين فكرون، بعد أن هاجمه المتهم (ز.ع) بجرافة، و طارده شقيقه الآخر (ز.م) الذي استعان بشاحنته ، وبعد أن عجز الشقيقان على إزهاق روح الضحية دهسا، وجها له وابلا من الحجارة، وهي التي كانت سببا مباشرا في وفاته.
وتوصل المحققون إلى كشف هوية الجناة استنادا لتصريحات عائلة الضحية من أشقائه، والمقربين منه، وهم الذين كشفوا عن كون المتهمين تقدموا رفقة والدهم من منزل الضحية ليلة الجريمة وقاموا برشقه بالحجارة، ليتدخل شقيق الضحية الذي يعمل مؤذنا بمسجد الحي، ويحاول تهدئة الوضع أين طالبهم بالكف عن فعلهم، ليعود أفراد العائلة في اليوم الموالي، ويعتدون على الضحية الذي يعتبر جارهم بعمارات حي بوعافية، ويقوموا بمطاردته بآليات ورشة والدهم، قبل أن يرشقوه بالحجارة.
وانتهى الطبيب الشرعي في تقريره بعد قيامه بتشريح جثة الضحية المتزوج والأب ل4 أبناء، إلى أن الأخير توفي بسبب نزيف على مستوى رأسه، وأصيب بصدمة نتيجة تلقيه ضربة بأداة حادة، فيما ذهب التقرير إلى أن الجثة عليها آثار اعتداء على مستوى الأنف والرأس والحوض.
المتهمون و خلال جلسة الاستئناف تضاربت أقوالهم، وكشف كل واحد منهم بان ضميره أنبه وهو يقول الحقيقة، فالمتهم الأصغر الذي تمت تبرئة ساحته أشار، إلى أن الضحية من بدأ باستفزازه متحرشا به، ومحاولا الاعتداء جنسيا عليه، وهو الفعل الذي تكرر معه عديد المرات.
مشيرا إلى أن الضحية وقبل مجيء شقيقيه أشهر سيفا في وجهه مهددا إياه، ليواجهه بحجر، قبل أن يأتي شقيقاه الآخران، واعترف المتهم الثاني بقدومه للحي بجرافته، غير أنه لم يحاول دهس الضحية بواسطتها، فيما بين الثاني بأنه تنقل كذلك بشاحنته، في الوقت الذي بينا بأنهما حاولا وضع حد لتصرفات الضحية مع شقيقهما، ولم يكونا يريدان إزهاق روحه.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.