لن صالح يستقبل بدوي بالمرادية    توقيف 4 منقبين عن الذهب و حجز 26 كلغ من المخدرات    الفريق ڤايد صالح يشرف على مراسم حفل تخرج الدفعات    المواطنون الحاملون لبطاقات التعريف الورقية مطالبون بالحصول على البيومترية    "الخضر" يتدربون بتعداد مكتمل ومعنويات مرتفعة    القبض على مروج المخدرات بتقرت    إيران ترد على العقوبات الأمريكية بغلق باب المفاوضات    طلب عاجل من إمام أوغلو لأردوغان    أويحيى من وراء القضبان يحضر ميهوبي بديلا عنه على رأس "الأرندي"    «الفراعنة» أمام حتمية الفوز لضمان التأهل في المركز الأول    كوشنر يرفض مبادرة السّلام العربية والرّئاسة الفلسطينيّة تعتبرها خطّا أحمر    ضغط كبير على الحافلات المتوجّهة إلى المناطق الساحلية    سكيكدة تضع مرافقها وهياكلها لاستقبال المصطافين    مرزاق علواش حاضر في مهرجان ميونيخ    الموافقة على تدعيم أسطول الخطوط الجوية الجزائرية بست طائرات جديدة    بالصور.. اللواء شنقريحة يشرف على تخرج الدفعات بمدرسة القيادة والأركان    اللّقاء الجماعي الموسّع رقم 374 هذا الخميس    الحكم الزامبي سيكازوي لإدارة مباراة الجزائر أمام السينغال    الدعوة إلى حماية الموقع الأشولي بوادي الرايح بمستغانم    الرابطة تهدد الأندية المدانة بحرمانها من الاستقدامات    وزير الطاقة : " الجزائر ملتزمة باستكمال مشاريع النفط والغاز مع الشركاء"    نشوب حريق مهول بالقرب من المدخل الرئيسي لجامعة صالح بوبنيدر قسنطينة 3    وزير الشؤون الدينية : “حريصون ونسعى جاهدين لتأمين الأئمة”    الجزائر تزودت بإستراتيجية طموحة لتطوير الطاقات المتجددة    جميعي يرد على المعارضة : “من يحاول إزاحة الأفلان من الساحة فهو واهم”    عمار غول أمام المحكمة العليا قريباً    تدابير من أجل صيف بدون انقطاع للكهرباء    مأزق ورشة البحرينة وفشل مؤكد لصفقة القرن    جوع الصحابة والرسول صلى الله عليه وسلم    مثل القلب مثل الريشة    الحكومة تقرر سحب العقار السياحي من المستثمرين المتقاعسين    البيض: غرق شابين بالمسبح البلدي للخيثر    وكالة "سبوتنيك" : شخص انتحل صفة عبد العزيز رحابي    قطع أرضية لفائدة سكان الهضاب العليا والجنوب    “الكاف” يفرض غرامة مالية على المنتخب الجزائري    في ذكرى عيد الاستقلال : توزيع 40 ألف سكن و15 ألف قطعة أرضية عبر ولايات الوطن    سليم العايب يعتذر عن خلافة عرامة: شباب قسنطينة يدخل في "مرحلة انتقالية" !    في كل مرّة تتغيّر الرضيعة… احذري النصب والاحتيال    تنديدا بقرار طرد طبيبة من سكن وظيفي: احتجاج نقابات بمؤسستي الصحة زرداني و بومالي بأم البواقي    أقطف ثمرة الإجاص…ثمار الإجاص يأس من موضوع    البدو الرحل في برج باجي مختار يستفيدون من برنامج تلقيح لمكافحة الأوبئة    عاجل: نايمار يوافق على شروط برشلونة ويخفض راتبه للعودة مرة أخرى    أسد يركض خلفي… هي مظلمة في ذمّتك    سامي عقلي: أبواب ال”FCE” مفتوحة ورسالة الأعضاء تدل على التغيير    رجعت إلى نقطة البداية وأريد الانطلاق من جديد    وزارة الصحة تؤكد التكفل بانشغالات الصيادلة    غسان سلامة‮ ‬يؤكد‮:‬    بعد مشوار كروي‮ ‬حافل    اختتمت فعالياته مساء الأحد    حصل على‮ ‬52‮ ‬‭%‬‮ ‬من الأصوات في‮ ‬الجولة الأولى    الزج ب 4 تجار مهلوسات داخل المؤسسة العقابية    موشحات أندلسية وتكريمات إحياء لليوم العالمي للموسيقى    معرض تاريخي وفيلم وثائقي حول شهيد المقصلة    هوامش على مقال د.إبراهيم بن ميمون    الصحة العمومية مهددة بقرية وادي فاليط بسعيدة    دورة تكوينية للناسكين    حينما ينفجر الحزن ألوانا وزهورا    في كتاب جديد.. باحثون يناقشون سؤال الأخلاق في الحضارة العربية والإسلامية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





جنايات أم البواقي أدانتهم بأحكام تصل إلى 15 سنة
نشر في النصر يوم 04 - 11 - 2018

يداهمون محلا لبيع المجوهرات بمسكيانة ويستولون على مصوغات
سلّطت، عشية أمس الأحد، محكمة الجنايات الابتدائية بمجلس قضاء أم البواقي، أحكاما متفاوتة في حق 5 شبان في قضية اقتحام محل لصناعة المجوهرات وسط مدينة مسكيانة و الاعتداء على صاحبه المجوهراتي بالضرب مع سرقة كمية معتبرة من المصوغات الذهبية، أين توبع المتهمون بجنايتي تكوين جمعية أشرار والسرقة باستعمال العنف والتعدد واستحضار مركبة.
فالمتهم المسمى (ب.م) 34 سنة أدين بعقوبة 7 سنوات سجنا فيما أدين شريكه المدعو (م.م) 24 سنة بعقوبة 5 سنوات سجنا، أما المتهم (ح.س.د) المتواجد في حالة فرار فتمت إدانته غيابيا بعقوبة 15 سنة سجنا ومليون دينار غرامة مالية، وألزم المتهمون المدانون بأن يدفعوا للضحية مبلغ 150 مليون سنتيم تعويضا عن الأضرار التي لحقت به، مع الأمر بمصادرة السيارة التي استعملت في عملية السطو، فيما برّأت المحكمة ساحة المتهمين (ب.ج.م) و(ن.أ.ش) من التهم المنسوبة إليهما، والتمس ممثل النيابة العامة توقيع عقوبة 20 سنة سجنا للمتهمين الذين تمت إدانتهم وعقوبة 10 سنوات سجنا للمتهمين اللذين استفادا من البراءة.
القضية ترجع إلى تاريخ الرابع من شهر أفريل من السنة الجارية، عندما تلقت مصالح الشرطة بأمن دائرة مسكيانة، مكالمة هاتفية من مواطنين تفيد بتعرض محل للمجوهرات يتواجد على مستوى شارع بركاني حمزة لعملية سطو مسلحة، أين قاموا اللصوص المدججون بمختلف الأسلحة البيضاء برش الضحية المدعو (م.ف) ببخاخة الغاز المسيل للدموع والاعتداء عليه بطعنات في أنحاء متفرقة من جسده، ليلوذوا بالفرار على متن مركبة نفعية وبحوزتهم كمية معتبرة من المصوغات الذهبية.
مصالح الأمن وعند تنقلها للمكان المحدد، وجدت الضحية صاحب المحل المدعو (م.ف) ملقى على الأرض، وعليه آثار ضربات بالسلاح الأبيض وكذا آثار الغاز المسيل للدموع، لتنطلق تحقيقات مكثفة في القضية، واستنادا لصاحب محل لبيع الأواني المجاور لمحل المجوهراتي، فاللصوص استعملوا سيارة من نوع «أتوس» لتسهيل فرارهم، وهي المركبة التي تبين بأنها للمتهم المسمى (ب.ج.م) صهر المتهم الرئيسي (ب.م)، كاشفا للمحققين عن كون صهره تقدم منه صباحا طالبا منحه السيارة، ليتوجه لكشك مجاور ليشتري علبة سجائر، غير أن صهره المتهم توجه مساء ليتقدم ببلاغ عن تعرض سيارة صهره للسرقة، لإيهام المحققين بعدم مشاركته في عملية السطو التي نفذت صباحا، غير أنه عاد بعد مدة زمنية قصيرة ويكشف تورطه في عملية السرقة رفقة المتهم الآخر (م.م)، وبين لعناصر الشرطة بأنه اتفق مع المتهم الثاني على تقاسم المسروقات، غير أن شريكه في عملية السطو أعلمه بأنه لم ينجح في سرقة المصوغات، على عكس ما أوردته الشرطة خلال التحقيق، مبينا بأنه اعترف بتفاصيل عملية السرقة بعد أن تأكد من أن شريكه انفرد بالمسروقات و لم يشركه في تقاسمها.
الضحية قال بأن المتهم (م.م) ولج محله رفقة المتهم الفار (ح.س.د) وعرضا عليه شراء سلسلة من المعدن الأصفر فرفض شراءها، ليعودا و يطلبا فحصها للتأكد من معدنها و بعدها قام برش غازات مسيلة للدموع على وجهه و الاعتداء عليه بطعنات خنجر، ثم توجه أحدهما للخزانة الفولاذية أين قاما بسرقة كمية معتبرة من المصوغات الذهبية.
و بين الضحية، بأن المتهم (م.م) فر هاربا و وجد سيارة المتهم (ب.ج.م) في انتظاره و محركها يشتغل، وهي التي حضرها له صهر صاحب السيارة المتهم المدعو (ب.م) الذي عاد أمام هيئة المحكمة، لينكر الجرم المتابع به.
في حين أشار شريكه المدعو (م.م)، إلى أنه تشاجر داخل المحل مع صاحبه بسبب خلافه معه حول مبلغ مالي يقدر ب12 مليون سنتيم، نتيجة بيعه المخدرات له دون أن يسدد ثمنها، و أكد صاحب السيارة بألا علاقة له بالقضية مبينا بأن صهره طلب السيارة فمنحها له دون أن يعلم أين توجه بها، في حين أنكر المسمى (ن.أ.ش) قيامه بتمويه صاحب محل الأواني لتسهيل عملية السطو.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.