الإنجليز يصدمون "محرز" في أول مباراة له هذا الموسم !    تسليم قاصرتين مختفيتين إلى ذويهما بعد تحريضهما على الحرقة بوهران    كمال رزيق : العودة الى نظام الرخص غير وارد اطلاقا    البطولة الإفريقية لألعاب القوى ستجرى في يونيو 2021 بالجزائر    بحضور محرز.. السيتي يتجاوز بورنموث بصعوبة    صعود النفط مع تراجع المخزون الأمريكي    تبسة.. حجز 10 محركات بعلب السرعة مستعملة في الونزة    "مليكة بن دودة" تؤكد أهمية الاحتفاء بالدخول الثقافي وجعله تقليدا سنويا    كورونا: فرنسا تسجل حصيلة يومية قياسية    وسائل اعلام عبرية: عمان المغرب والسودان دول مرشحة للتطبيع    "صوتوا لرحيله".. هتافات مفاجئة لترامب    برشلونة يودع سواريز بطريقة خاصة    10 دول أوروبية تعلن رسميا عن بدء موجة ثانية من تفشي وباء كورونا    نص قانوني ضد الإختطاف قيد الإعداد    وفاة شخص وجرح 14 أخرين في حادث مرور بتمنراست    تيسمسيلت: توزيع المفاتيح على المستفيدين من حصة 800 سكن عدل    طلب رفع الحصانة عن محسن بلعباس وعبد القادر واعلي    ضرورة هيكلة المجتمع المدني وفقا للخصوصيات المحلية    عدد هام من مناطق الظل عرفت تسوية مشاكل تنموية كانت عالقة    تسمية جديدة للوكالة الوطنية لدعم تشغيل الشباب ( أونساج)    تركيب السيارات: التماس الحبس النافذ 15 و10 سنوات ضدّ أويحيى ويوسفي    تمنراست : الجيش يححز 8 قناطير و40 كلغ "زطلة" بعين قزام    بشار: تفكيك شبكة إجرامية وحجز كمية معتبرة من المخدِّرات    أسطورة ميلان يصف بن ناصر بالرائع    وزير البريد والاتصالات اللاسلكية يعتذر    المجلس الشعبي الوطني : المصادقة على الامر المعدل والمتمم لقانون الصحة    بن دودة تقدم تصوّرا بخصوص "الدّخول الثّقافيّ"    المجلس الشعبي الوطني يصادق على الاتفاق المؤسس لمنطقة التجارة الحرة الإفريقية    والي عين تموشنت يوقف زيارته لبلدية عين الاربعاء لتأخر تجسيد المشاريع ويعد بالمحاسبة    حركتا "فتح و"حماس" تعلنان اتفاقهما على رؤية مشتركة سيتم تقديمها للحوار الفلسطيني    ترامب يرفض التعهد بتسليم السلطة إذا خسر الانتخابات    بوصوف يباشر التدريبات مع لوميل: إدارة وفاق سطيف توقع الاتفاقية الثلاثية    وزارة السكن تدرس مشروع النص التنظيمي الخاص بصيغة السكن الإيجاري العمومي    التضخم يستقر عند 2 % إلى نهاية أوت 2020    غوتيريش يدعو إلى اتخاذ "تدابير ملموسة" لتنفيذ الإصلاحات في لبنان    تهرب ضريبي : تحصيل أكثر من 100 مليار دج من الحقوق والغرامات في 2019    رباعي الترجي التونسي ضاعف المتاعب: بلماضي يحرج الشركة المتكفلة بتربصات الخضر في أوروبا    فتح ملحقة جديدة لكوفيد 19 بالحروش    المجلس الشعبي الوطني : المصادقة على مشروع قانون العقوبات المتعلق بتوفير الحماية الجزائية لمستخدمي السلك الطبي    وهران: استرجاع قاصرتين تم تحريضهما على الهجرة غير الشرعية    علاش: اقتناء أجهزة سكانير للكشف عن المواد المتفجرة والخطيرة في الأمتعة والحقائب بالمطار    الصحراء الغربية: وزارة الثقافة تستنكر "الانحراف الخطير" لمنظمة "اليونيسكو" عن مبادئ الأمم المتحدة    وزير الصحة: تحديد موعد الدخول المدرسي بيد وزارة التربية وبأمر من رئيس الجمهورية    أنوار الصلاة على رسول الله "صلى الله عليه وسلم"    فجوات أخطاء ونُذر    بلخضر: الجمعيات الدينية والزوايا يمكنها المساهمة في تثمين الذاكرة الوطنية    رجال يختلون الدّنيا بالدّين!    المغرب يستعمل مسألة حقوق الانسان سياسيا للطعن في مصداقية البوليزاريو    وزارة الاتصال ترفع دعوى ضد القناة الفرنسية"أم 6"    إنقاذ 30 رضيعا من النيران في مستشفى الأم بالوادي    بلقروي يوقّع لموسمين مع مولودية وهران    سيكادا.. عالم من الأحداث السرية    الدّيانة الإبراهيميّة خرافة!!    صدور "قدر قيمة الحياة" لأميرة عمران    الفنان الجزائري يعاني منذ سنوات و فترة كورونا مجرد ظرف    أكثر من 320 رباعية تحاكي الموروث الشعبي بسعيدة    تفسير آية: { يا أيها الذين آمنوا إن كثيرا من الأحبار والرهبان ليأكلون أموال الناس بالباطل .. }    خطر اللسان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





استنفار لتلقيح 25 مليون رأس من الماشية
نشر في النصر يوم 29 - 12 - 2018

تعد وزارة الفلاحة والتنمية الريفية والصيد البحري لإطلاق حملة وقائية لمنع انتشار طاعون المجترات الصغيرة والحمى القلاعية، بعد تسجيل حالات عدة خاصة بولايتي تبسة والجلفة، كما قررت تجنيد كافة البياطرة لتلقيح أزيد من 25 مليون رأس من الغنم بداية السنة لمحاصرة الأمراض التي تهدد الثروة الحيوانية.
قامت وزارة الفلاحة بإعلان حالة استنفار قصوى على مستوى الولايات المعنية بنشاط تربية الحيوانات، حيث قررت كإجراء احترازي غلق أسواق الماشية على مستوى 13 ولاية لمدة شهر كامل، أي إلى غاية 25 جانفي المقبل، ومنع حركة تنقل الماشية ما بين الولايات وداخل الولاية الواحدة، مع فرض استغلال نقاط المياه والمراعي الجماعية، وإلزام الموالين بالحصول على ترخيص من المصالح البيطرية لنقل المواشي إلى المذابح، خشية انتشار الفيروس المتسبب في حالات الحمى القلاعية وطاعون المجترات الصغيرة الذي يصيب الماشية. وأرسلت الوزارة إلى الولايات التي سجلت بها حالات الإصابة بالحمى القلاعية وطاعون المجترات الصغيرة، لجانا مختصة لإحصاء عدد الإصابات والخسائر، بغرض توجيه الدعم اللازم من حيث البياطرة واللقاحات، ليتم فيما بعد تعويض الموالين المتضررين في حال ارتفاع حجم الخسائر، وفق ما كشف عنه أمين عام فيدرالية الموالين جيلالي عزاوي الذي دعا المربين إلى إخطار الجهات المسؤولة في حال تسجيل حالات جديدة.
كما يعقد اليوم مسؤول المصالح البيطرية بالوزارة اجتماعا مغلقا مع أعضاء المكتب الوطني لفيدرالية الموالين، لتقييم الوضع بالولايات المتضررة بانتشار طاعون المجترات الصغيرة والحمى القلاعية، مع ضبط الإجراءات الاستعجالية، في انتظار ظهور نتائج التحاليل للتأكد مما إذا كان الأمر يتعلق فعلا بالحمى القلاعية أو بطاعون المجترات الصغيرة، ليتم الانطلاق في تلقيح أزيد من 25 مليون رأس من الماشية بداية السنة المقبلة، وذلك بعد استيراد الجرعات اللازمة.
وفي هذا الصدد أكد الناطق باسم النقابة الوطنية للبياطرة نجيب دحمان «للنصر»، أن التحاليل الأولية أظهرت تسجيل حالات إصابة بطاعون المجترات وأخرى بالحمى القلاعية، إلى جانب حالات عدة تتعلق بأنواع أخرى من الأمراض التي تطال الثروة الحيوانية، منها اللسان الأزرق والحمى المالطية، مرجعا انتشار هذه الأمراض الفتاكة رغم حملات التلقيح التي تقوم بها الوزارة، إلى حركة تنقل رؤوس الأموال عبر الحدود، لا سيما الجنوبية منها، لكونها أمراضا عابرة للحدود، مما يتطلب وفق تقديره، ضرورة تقييم حملات التلقيح السابقة قبل الشروع في تنظيم عمليات جديدة.
وحذر المصدر أيضا من خطورة انتشار طاعون المجترات الصغيرة لكونه مرضا قاتلا وفتاكا ولا علاج له، ويصيب صغار الحيوانات، في حين تعد الحمى القلاعية أقل خطورة، لكنها تتطلب حملات تلقيح متكررة وبالتالي تخصيص غلاف مالي معتبر للتحكم في الوضع، فضلا عن الإجراءات الاحترازية، منها منع تنقل الحيوانات لمحاصرة الفيروس، مؤكدا بأن عدم الإسراع في اتخاذ القرارات الحاسمة من شأنه أن يضر بالثروة الحيوانية، ويكبد الموالين خسائر فادحة، بسبب نفوق الماشية.
ودعت نقابة البياطرة في ذات السياق، الوازرة لإشراكها في حملة مكافحة الأمراض التي تهدد رؤوس الماشية، وبحسب ممثل التنظيم فإن العدد الإجمالي للبياطرة الذي لا يتجاوز 1200 بيطري على المستوى الوطني، يمكنه أن يشكل عائقا أمام الوزارة لتنفيذ حملات الوقاية والتلقيح، مضيفا أنه على مستوى بعض الولايات الشاسعة المعروفة بطابعها الفلاحي والرعوي، ينشط طبيب بيطري واحد فقط.
وقال من جهته الأمين العام لفيدرالية الموالين إن الوضع يتطلب التجنيد الكامل من قبل المتدخلين على مستوى قطاع الفلاحة، دون أن يخفي قلقه من تراجع كميات إنتاج اللحوم الحمراء، بسبب تفشي الأمراض التي تصيب الأبقار وكذا الماشية، مذكرا بأن التلقيح ضد الحمى القلاعية لم يتوقف يوما، لكنه توقع في حال تضافر الجهود في السيطرة على الوضع في ظرف شهر واحد، شريطة تحلي الموالين بالمسؤولية، واحترام تنفيذ التدابير الوقائية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.