بلحيمر يستقبل سفيرة ألمانيا بالجزائر    توقيت جديد لعمل وكالات اتصالات الجزائر في البلديات المعنية بتشديد الحجر    وزارة الطاقة تعرض المحاور الأساسية لخطة تطوير القطاع    براقي يتطرق إلى توسيع التعاون والشراكة مع سفير البرتغال    الجزائر لن تتدخل عسكريا في ليبيا إلا لحماية أمنها القومي    مسؤولة أممية تؤكد:    وسط استمرار تباين المواقف    آخر الشهود العيان عن مجازر 8 ماي 1945    بالفيديو.. محرز يصل لتمريرته الحاسمة التاسعة في البريمرليغ        وفاة 5 أشخاص وإصابة 172 آخرين    حجز قرابة 1500 قارورة خمر في مدخل قصر الشلالة بتيارت    بالصور..تنفيذ قرار منع بيع الأضاحي بالمقاطعة الإدارية للشراقة في العاصمة    تعليمات الوزير رزيق بخصوص الولايات ال29 بالمعنية بتشديد الحجر    في إطار دعم المتضررين من كورونا    تراخيص للصحفيين وعمال الصحافة العمومية للتنقل بين الولايات    وزير الصحة: إصابة حوالي 2000 طبيب بفيروس كورونا    مناقشة خطة وطنية للإنعاش الاقتصادي والاجتماعي    استرجاع الجماجم بداية لعلاقات مبنية على الاحترام المتبادل    موقف الجزائر من القضيّة الفلسطينيّة ثابت    وفاة المغني بلخير محند أكلي    رزيق: متابعة وضمان التموين بالسلع والبضائع ضرورة    بن رحمة يبلغ هدفه 17 ويحطم رقم حركوك    فورار : 470 إصابة جديدة، 251 حالة شفاء و8 وفيات    يوم مفتوح للتعبئة والتحسيس ضد جائحة «كوفيد-19»    تنصيب شاقور محمد رئيسا لأمن ولاية الجزائر    بوصوف يتعاقد مع مجمع غالاكسي سيتي فوتبول لمدة 5 سنوات    الشرطة تحرر فتاة تعرضت للاختطاف والاغتصاب بمدينة خنشلة    في الثلاثي الأول من 2020: انخفاض أسعار الصادرات ب 14.3 بالمائة وارتفاع أسعار الواردات ب 1.3 بالمائة    خطة الإنعاش الاقتصادي والاجتماعي في مجلس للوزراء    رواق محمد راسم يفتح أبوابه بعد 3 أشهر من الغلق    هذا ما فعله الماريشال بيجو بالجزائريين    إحياء آيا صوفيا بشارة حرية للمسجد الأقصى    خبراء يؤكدون عبر "الحوار":الأوراق المالية الجديدة ليست حلا لاسترجاع الكتلة النقدية    إنهاء مهام رجراج من إدارة شباب قسنطينة    الأمم المتحدة: الوضع في لبنان يخرج بسرعة عن السيطرة    تشييد أضخم بوابة في الحرم المكي (صور)    10 خصائص تُميّز الأيام العشر الأول من ذي الحجة    في رفقك بالحيوان أجر عظيم    من رحمة النبي بالحجيج    سكيكدة: هلاك شخص بعد وقوعه في بئر وإنقاذ آخر في عرض البحر    رزيق يجتمع بإطاراته لهذا السبب    بوقدوم: تحسن العلاقات مع فرنسا مرتبط بمعالجة نهائية و"مقبولة" للذاكرة    عبد الناصر ألماس جاهزون لكل الاحتمالات    لا قانون مرور في مستغانم .. !    استلام ومعالجة ملفات تعويض المتعاملين الاقتصاديين لسنة 2020 بداية من اليوم    الاتحادية الجزائرية للريغبي: "نأمل في عودة النشاط الرياضي في سبتمبر بموافقة الوزارة"    التقارب الجزائري الفرنسي بخطى متسارعة    وزير الصحة: ارتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا "عائلية"    بوقادوم: "الجزائر لن تنسى ملف الذاكرة والرئيس الفرنسي يملك النية للتسوية"    لا تأكلوا الشُّوك بفم العلم !    تساقط أمطار رعدية على المناطق الداخلية الشرقية اليوم    استرجاع رفات شهداء المقاومة خطوة نحو اعتراف فرنسا بجرائمها في الجزائر    أصيب بفيروس الكورونا    لالي يعرض تجربة محمد جمال عمرو    تنصيب لجنة تقييم الأعمال المرشحة برئاسة عبد الحليم بوشراكي    نغماتي الموسيقية رافقت خالد ،عاصي الحلاني و نجوم عالميين    معالم سياحية مهددة بالاندثار    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تحديد كيفيات الوسم الغذائي في قرار وزاري مشترك (جريدة رسمية)

نشر قرار وزاري مشترك يحدد الكيفيات المطبقة في مجال الوسم الغذائي للمواد الغذائية المعبأة مسبقا والموجهة للاستهلاك البشري في العدد الخامس والعشرون (25) من الجريدة الرسمية.
وينص القرار الوزاري المشترك بين وزارة التجارة ووزارة الصناعة والمناجم ووزارة الفلاحة والتنمية الريفية والصيد البحري وكذا وزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات على أن الوسم الغذائي "يتضمن التصريح بالعناصر الغذائية والمعلومات الغذائية الإضافية".
ويعرف النص التصريح بالعناصر الغذائية كما هو وارد في قائمة العناصر الغذائية المحتواة في المادة الغذائية، موضحا أن العنصر المغذي هو "كل مادة تستهلك عادة كمكون للمادة الغذائية المانحة للطاقة أو ضرورية لنمو وتطور الانسان والمحافظة على صحته أو يؤدي نقصها إلى حدوث اضطرابات بيوكيميائية أو فيزيولوجية معينة".
ويحدد كذلك الادعاء الغذائي الذي يتضمن كل عرض أو اشهار يبين او يقترح او يفهم منه أن للمادة الغذائية مميزات غذائية خاصة وهي تشمل على الخصوص قيمتها الطاقوية وكميتها من البروتينات والدهون والغلوسيدات وكذا كميتها من الفيتامينات والأملاح المعدنية.
ويجب أن يتضمن الوسم بشكل خاص التصريح الغذائي ومحتوى التصريح الغذائي والقيمة الطاقوية وكمية المغذيات والمعطيات المتعلقة بالقيمة الطاقوية وكذا المعلومات المتعلقة بكميات البروتينات والغلوسيدات والدهون في المادة الغذائية والتي يجب التعبير عنها بالغرام لكل 100 غرام أو لكل 100 ملل.
ويشترط النص أن تظهر على الوسم المعطيات الرقمية المتعلقة بالفيتامينات والأملاح المعدنية بوحدات مترية و/أو بالنسب المئوية للقيم الغذائية المرجعية لكل100 غرام أو لكل100 ملل.
وطبقا لهذا القرار، يجب تجميع المعلومات المتعلقة بالوسم الغذائي في مكان واحد تحت شكل جدول مرفوق بالأعداد اذا ما كان ممكنا ذلك. وإذا لم تكفي مساحة الجدول، تعطى المعلومات في شكل خطوط.
كما يجب إظهار المعلومات الغذائية الاضافية التي تسمح للمستهلك بفهم أفضل للقيمة الغذائية للمادة الغذائية المستهلكة وتفسير التصريح بالعناصر المغذية.
ويوضح القرار أن الادعاءات الغذائية الوحيدة المسموح بها هي تلك المتعلقة بالطاقة والبروتينات والغلوسيدات والمواد الدهنية ومكوناتها والألياف والملح والمواد الأخرى التي لها تأثير غذائي أو فيزيولوجي بالإضافة إلى الفيتامينات والأملاح المعدنية التي وضعت لها قيمة غذائية مرجعية.
ويخص الوسم كذلك الادعاء المتعلق بمحتوى العناصر المغذية ومستوى العنصر المغذي المحتوى في المادة الغذائية.
وللتذكير، فقد صرح الوزير السابق للتجارة محمد بن مرادي في سبتمبر 2017 بأن إصدار القرار الوزاري يشكل جزء من مجموعة اجراءات وتدابير تسمح بسد النقص القانوني في مجال الوسم الغذائي.
وأوضح الوزير الذي استغل فرصة مشاركته في يوم دارسي حول اشكالية "السكر والملح والمواد الدسمة" في الأغذية، بأن القرار يرمي إلى تقليل نسبة الملح والسكر والمواد الدسمة في الأغذية من أجل الحفاظ على الصحة العمومية.
ويشترط النص الجديد تركيز الاشهارات على التصريح الغذائي من أجل ايفاء المستهلك بمعلومات صحيحة ودقيقة فيما يخص المكونات الغذائية للمنتوج.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.