طفلة أحبها العالم ويكرهها ترامب    زوجة البشير خلف القضبان    قبل نهاية السنة الجارية بسيدي‮ ‬بلعباس‮ ‬    يهدف لتحقيق التنويع والتنمية الاقتصاديين‮ ‬    تبون رئيسا بأكثر من 58 بالمائة من الأصوات    لا تهميش ولا إقصاء ومحاربة الفساد ستتواصل    البيان الختامي‮ ‬لاجتماع البوليساريو‮ ‬يكشف‮:‬    في‮ ‬محاولة للإلتفاف على المساءلة الدولية    في‮ ‬الضفة الغربية للقدس    ستقام في‮ ‬العاصمة المصرية القاهرة    الاتحادية الجزائرية لكرة القدم    في‮ ‬إطار الإحتفالات بالذكرى أ‮ ‬11‮ ‬ديسمبر‮ ‬1960    غليزان    من اللغة الفرنسية إلى العربية    منظمة‮ ‬اليونيسكو‮ ‬الأممية    تعرضت لإصابة وفوزنا مستحق أمام الشباب    وكالة الأنباء الألمانية تكشف‮:‬    تبون الأجدر لتولي رئاسة البلاد    تحديات المرحلة المقبلة    «فوزنا على العميد لم يأت صدفة وسنذهب بعيدا في الكأس»    «الشركة الاقتصادية ستكون على رأس النادي مطلع السنة الجديدة»    يوسف بلايلي...قصة تألق من رحم المعاناة    التسليم مرهون بتدخل الوصاية    3314 عامل في جهاز «دياايبي» معنيون بالإدماج    6 مروّجي مخدرات وراء القضبان    محرضا قاصر على سرقة مجوهرات جدته وراء القضبان    أشغال تجديد القنوات تُخلف حفرا عميقة بالطرقات    22 مشروع معصرة زيتون متوقفة بسعيدة    تسليم 2200 وحدة في 20 مارس و13 الف اخرى قبل اوت    تقرير أممي يفضح دولا وشركات    الفيلم الجزائري «نايس فري نايس» في المنافسة الرسمية    رحيل الأستاذ بوشيبة الطيّب ...صديق المسرح    تبون‮ ‬يؤكد بعد فوزه بالرئاسيات‮:‬    فيما ضبط كميات معتبرة من الكيف المعالج‮ ‬    أعلن عن دعمه للرئيس المنتخب    إدراج الاقتصاد الدائري في الاستراتيجية التنموية    السراج يدعو والليبيين للدفاع عن العاصمة أمام أيّ هجوم لقوات حفتر    اجتماع موسع تحضيرا للدخول المدرسي المقبل    زوجتي ظلمتني والقوانين لم تنصفني    روسيا تعبّر عن أملها في أن يؤدي انتخاب تبون إلى تعزيز علاقاتها مع الجزائر    مؤتمر حول "سؤال الحرية اليوم"    إدانة "مجرم بريطانيا الأول" ب37 تهمة    ضرورة تقبل المراهقة واحتضانها    قامة متعددة المواهب وسفيرة لمنطقة الأوراس    إحصاء أزيد من 7290 مستفيدا    الوعي بالحرية لا يعني امتلاك الحرية    الأديبة الجزائرية ندى مهري تكشف جمال الحضارات التي صنعها الإنسان في روايتها “مملكة الأمنيات”    الوثائقي”نايس فري نايس” في منافسة مهرجان الفيلم الوثائقي لسان لويس بالسينغال    أقيلوا ذوي الهيئات عثراتهم    صلاة المسافر بالطائرة أو القطار    في‮ ‬ظل ارتفاع نسبة المصابين بالداء‮ ‬    تأجيل التسجيلات في قرعة الحج إلى 15 ديسمبر الجاري    سكان مستغانم ينتظرون تسليم مشروعي القرن «الترامواي» و «مستشفى خروبة»    وكالات السياحة والأسفار مدعوة لسحب دفتر الشروط الخاص بتنظيم الحج    مهنيو الصحة يدعون الى اعتماد الأدوية الجديدة للسكري    الشيخ عبد الكريم الدباغي يفتي بضرورة المشاركة بقوة في الرئاسيات    سلال يبكي بالمحكمة و يصرح : لست فاسد انا بريء !!    بن ڨرينة: سأنصب مفتي الجمهورية وتوحيد المرجعية الدينية في البلاد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الاتحاد الإفريقي: قوات "اميسوم" ستنسحب من الصومال بعد بسط سلطة الدولة واكتمال المؤسسات الديمقراطية

أكد مسؤول بالاتحاد الإفريقي يوم الثلاثاء بالقاهرة أن القوات الإفريقية العاملة بالصومال (اميسوم) ستنسحب بعد أن تكون الدولة الصومالية قادرة على بسط سلطة الدولة على كافة التراب الصومالي.
وأضاف مفوض السلم و الأمن للاتحاد الإفريقي رمطان لعمامرة في تصريحات صحفية عقب محادثاته مع مسؤولي الجامعة العربية ان "الانسحاب لن يكون قبل أن تكتمل المؤسسات الديمقراطية وعملية المصالحة الوطنية الى مستوى تجعل الجميع على قناعة بأن الصومال وصل إلى بر الأمان". وقال أن فكرة دعم القوات الإفريقية في الصومال بمزيد من القوات ليست وليدة الظروف الحالية في الصومال جراء هجمات المسلحين بل زيادتها تتم وقف خطة من أربع مراحل تم الاتفاق عليها عند إنشاء القوات الإفريقية "اميسوم".
وقد تقرر أن يتم نشر ثمانية آلاف جندي في المرحلة الأولى في العاصمة مقديشو تليها مرحلتين ثانية وثالثة يتم فيها زيادة عدد القوات والمرحلة الرابعة هي الانسحاب المنظم.
وأوضح لعمامرة أن الاتحاد الإفريقي تأخر في انجاز المرحلة الأولى من الخطة وهي نشر ثمانية آلاف جندي وهو الآن بصدد استكمال الوصول لهذا العدد. وقد شرع الاتحاد في التشاور مع الأمم المتحدة و الجامعة العربية ومصادر التمويل الأوروبية. كما بدأ في بلورة الخطة للمرحلتين الثانية والثالثة. وستعرض هذه الأمور على مجلس الأمن والسلم الإفريقي بعد إقرارها من القمة الإفريقية القادمة في أوغندا. كما ستعرض على القمة العربية الإفريقية الثانية في سرت ومجلس الأمن الدولي وهذا -كما قال- تطور طبيعي.
وأشار لعمامرة الى أن المرحلة الانتقالية في الصومال تنتهي في اوت 2011 وفق اتفاق جيبوتي للسلام في الصومال وقال "نحن مطالبون بانجاز العديد من الأمور السياسية والعسكرية قبل أوت من العام المقبل". واستنكر لعمامرة في هذا الإطار هجمات المتمردين وأكد أن قوات الاتحاد الإفريقي في الصومال جزء من الحل و ليست جزءا من المشكلة و"لابد أن يدرك الجميع
-كما قال- أننا هناك لمساعدة عملية السلام والمصالحة ولسنا هناك للدخول في حرب ضد أي أحد بل نحن ندافع عن أنفسنا وعن المؤسسات التي انبثقت عن اتفاق جيبوتي للسلام ولسنا متحيزين ضد أحد أو فرض حل". وأكد أن الحل متفق عليه صوماليا ومؤيد دوليا مشددا حرص الاتحاد على انجاز المهمة في اقرب وقت ممكن وترك المسؤولية للصوماليين لبناء مستقبل بلدهم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.