قوراية : يدعو إلى إشراك الشباب في القضايا المصيرية    وزارة التجارة تراقب ولا تحاسب    استبدال العملة الوطنية مزال بعيدا    في خدمة أمن وسلامة المواطنين والمصطافين    بحضور رؤساء دول ووفود رسمية عربية ودولية    في‮ ‬مقال مطول بعنوان‮ ‬آخر مستعمرة‮ ‬في‮ ‬إفريقيا‮ ‬    في‮ ‬مواجهات مع قوات الإحتلال الصهيوني    مدربة منتخب السيدات لكرة القدم نعيمة لعوادي‮:‬    بداية متواضعة للعميد    بحضور الجزائري‮ ‬مصطفي‮ ‬بيراف    بعد انحسار مخاوف الركود    إنهاء مشكل الكهرباء بتعويضها بالطاقة الشمسية‮ ‬    خلال عمليتين متفرقتين بتبسة‮ ‬    منذ بداية شهر جوان المنصرم بالعاصمة‮ ‬    وسط حضور جماهيري‮ ‬متميز    تحتضنه تونس الشهر الحالي    من بينهم وزير السياحة السابق حسن مرموري    في‮ ‬عمليتين منفصلتين لحراس السواحل    بالحدود الجنوبية للبلاد‮ ‬    قال أن قيادات أحزاب الموالاة مقصية من الحوار    وزير الشؤون الدينية‮ ‬ينفي‮ ‬الإشاعات ويرد‭: ‬    ارتفاع عدد وفيات الحجاج الجزائريين إلى 18 شخصا    مشروع مهجور منذ عامين    16 قتيلا و25 جريحا في يومين    الأرندي: لا حل للجزائر إلا بضم كل الفرقاء والشركاء    أسباب تقنية وبشرية وراءها سوء التسيير    لقاء وزاري ثان حول ملف المدن الجديدة    قانونا الأنشطة النّووية والفضائية يدخلان حيز التنفيذ    السودان يدشن رسميا المرحلة الانتقالية واحتفالات شعبية تعم أنحاء البلاد    توافد 1.4 مليون جزائري على تونس من جانفي الى جويلية الماضي    السداسي الوطني في مهمة الحفاظ على اللقب    أزمة نقل حادة ببلدية الطابية    زمن الحراك.. بعقارب الدخول الاجتماعي    اللاعبون يوقفون الإضراب ويستعدون لبوسعادة    الحبس لمخمور دهس مسنّا ولاذا بالفرار    عادة تقاوم الاندثار لدى نساء "تازقاغت"    فوائد العسل للصغار    بوزيدي مرتاح بعد الفوز على أقبو وديا    61 رياضيا جزائريا في تربص تحضيري ببودابست    « تستهويني الصور التي لها علاقة بالأكشن و أفلام الفنون القتالية و الأحصنة »    إرث ديني وتاريخي عريق    المفتش الطاهر    جمعية وهران محرومة من خدمات لاعبيها الجدد    الأولوية اليوم، الرئاسيات في أقرب وقت ممكن    العدالة .. هي العدالة    غزويون يقدمون خدمات إلكترونية لتعزيز الثقافة العربية    بوزقان تتذكر ابنها الشهيد حماش محند    العثور على آثار حضارة متطورة مجهولة في الصحراء الليبية    الجزائر ضيفة شرف الطبعة ال42    واشنطن تأمر بمصادرة ناقلة النفط الإيرانية “غريس1”    وزارة التعليم العالي تحذر من فيروس” فدية ” يهدد الأنظمة المعلوماتية    ندرة وارتفاع في أسعار أدوية الأطفال و مرضى السرطان    فيما لا‮ ‬يزال البحث جاريا عن‮ ‬3‮ ‬حجاج تائهين    إيسلا وثي مغرا ني مازيغن قوقلا ن تاغرما    اخلع نكسوم نمسلان والدونت إقوسان نالمشتاء ذالمرض    الأخلاق والسلوك عند أهل السنة    «الماء».. ترشيد.. لا تبْذير!!    الملك سلمان يوجه رسالة لحجاج بيت الله    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





رمطان لعمامرة: معلومة سقوط الطائرة بلغتنا من جماعة مسلحة
نشر في الجزائر نيوز يوم 26 - 07 - 2014

قال وزير الخارجية، رمطان لعمامرة في مؤتمر صحفي الجمعة، إن إحدى الحركات المسلحة أبلغتنا بخبر سقوط الطائرة الجزائرية في شمال مالي. وقال: "أول معلومة وردت حول إسقاط الطائرة كانت من جماعة مسلحة".
واستبق لعمامرة "تخمينات" وسائل الإعلام، داعيا إياهم إلى ضبط النفس وانتظار التحقيقات وعدم الاستغراق في التخمينات والمعلومات المغلوطة، حتى لا تؤثر الكتابات على عائلات الضحايا وعلى "الحقيقة"، كما قال.
وأوضح لعمامرة في مؤتمر صحفي مشترك مع وزير النقل عمار غول، أنه منذ اللحظة الأولى لاختفاء الطائرة، جرت الاتصالات مع وزير الخارجية الإسباني، وأيضا مع الحكومة الفرنسية مع سلطات كل من النيجر ومالي وبوركينافاوسو.
وأكد لعمامرة أن الجزائر استغلت وجود بعض قيادات الفصائل والمسؤولين الماليين، المتواجدين في الجزائر، للمساعدة على البحث عن الطائرة.
وأعلن وزير الخارجية الجزائري، أن وحدات فرنسية وبوركينابية ووحدات أخرى من القوات الإفريقية، وصلت الأولى إلى مكان الحطام الطائرة، مؤكدا وجود تنسيق بين الجزائر وهذه الدول، لاسترجاع الجثث واستكمال التحقيقات.
ومن جهته، قال وزير النقل عمار إنه "لا يمكن إعطاء أي حكم حول سبب وفرضية سقوط الطائرة، ولا أحد يمكنه أن يعلن رسميا عن سبب سقوطها".
وأوضح غول أن "التحاليل الأولية للتقنيين والخبراء حول أسباب سقوط الطائرة ترجح فرضية سوء الأحوال الجوية".
أعلن الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة، الجمعة، الحداد لمدة ثلاثة أيام ترحما على ضحايا الطائرة التي سقطت بالقرب من مدينة غاو شمال مالي، في وقت توجه وزير النقل عمار غول إلى بوركينافاسو للمتابعة الميدانية من هناك.
وفي باريس، أعلن الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند الجمعة، بأنه لا يوجد ناجون على متن الطائرة الجزائرية التي تحطمت الخميس في شمال مالي وقال "لا نستبعد أي فرضية بشأن تحطمها"، مؤكدا العثور على أحد الصندوقين الأسودين.
من جانبه، اعتبر وزير الداخلية الفرنسي برنار كازنوف صباح الجمعة، أن الأحوال الجوية تشكل "الفرضية الأكثر ترجيحا" لتفسير أسباب تحطم الطائرة التابعة للخطوط الجوية الجزائرية التي كانت تقل 116 شخصا فوق مالي.
وقال كازنوف، لراديو "آر تي إل" عن الطائرة التي تحطمت في مالي قرب حدود بوركينافاسو، أمس الخميس "تفتت الطائرة لحظة تحطمها".
وكانت الطائرة القادمة من بوركينافاسو في طريقها إلى الجزائر العاصمة تقل بين ركابها 51 مواطنا فرنسيا.
وأضاف كازنوف "نعتقد أن الطائرة تحطمت لأسباب متعلقة بالأحوال الجوية، وإن كان لا يمكن استبعاد أي نظرية في الوقت الراهن".
ومن جانبه، صرح وزير النقل الفرنسي، فريدريك كوفيلييه، بأن رائحة وقود الطائرة التي كانت قوية للغاية في موقع التحطم وتناثر الحطام في مساحة صغيرة نسبيا تشير إلى أن سبب تحطم الطائرة مرتبط بالأحوال الجوية أو مشكلة فنية، أو كلاهما معا.
وأعلن كوفيلييه الجمعة أنه "من غير المرجح بل من المستبعد أن يكون هناك ناجون" من حادث تحطم الطائرة.
وقال الوزير لشبكة "فرانس 2" "نظرا لوضع الطائرة، من غير المرجح بل من المستبعد أن يكون هناك ناجون"، موضحا أن عسكريين فرنسيين توجهوا إلى المكان "وسيقومون بضمان أمن المنطقة".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.