الحاج ماشي زبون.. وتكلفة الحج يجب أن تُقلص    أكد وضع كل الإمكانيات اللازمة لكسب رهان ترقيتها وتنويعها    منذ أفريل الماضي‮ ‬    رئيس الاتحاد الوطني‮ ‬لأرباب العمل والمقاولين‮ ‬يصرح‮: ‬    أزيد من‮ ‬15‮ ‬سنة من المعاناة باكواخ الصفيح    سوق أهراس    رئيس هيئة الوساطة والحوار سابقاً‮ ‬كريم‮ ‬يونس‮ ‬يصرح‮: ‬    هذه هي الإجراءات التحفيزية الجديدة للمتعاملين الاقتصاديين    قال أن الأمر جد صعب في‮ ‬فرنسا    جيجل: هزة أرضية بشدة 3.3 تضرب العوانة    ‭ ‬سلامات‮ ‬في‮ ‬جيجل    قرارات أحادية خطيرة؟‮ ‬    لهذا السبب لم يحضر أردوغان مأدبة عشاء "مؤتمر برلين"!    منظمات وجمعيات وطنية تندد بانتهاك الشرعية الدولية والميثاق الإفريقي    خلال الاجتماع التشاوري‮ ‬لآلية دول جوار ليبيا‮ ‬    في‮ ‬إطار تجسيد الإصلاحات الموعودة‮.. ‬جراد‮:‬    ضرب الأمن المعنوي للشعب؟!    أول حالة‮ ‬كورونا‮ ‬بسنغافورة    القرصنة تنخر الاقتصاد    تثبيت الأسعار لحماية القدرة الشرائية    «الخضر» لن يلعبوا النهائي    الإستفاقة في مباراة العلمة    إصرار على تدشين العودة بانتصار    استكشاف فرص تطوير البنية التحتية عالية الجودة في الجزائر    أخلقة المجتمع لمحاربة الفساد    جريحان في اصطدام مركبتين بالسانية    3 تخصصات جديدة في دورة فبراير    إجراء 70 عملية جراحية لمرضى معوزين    فتح باب التقدّم ل«مختبر ستيب السينمائي»    المطالبة بإنجاز دراسات أكاديمية حول أعمال الفقيد    « تتويجنا في مهرجان وهران الجامعي للفيلم القصير مكسبٌ لنا »    إرادة في البروز رغم نقص الإمكانيات    توقيف 3 عناصر دعم لجماعات إرهابية بسكيكدة وخنشلة    عمال وحدة الإدماج الالكتروني ب «إيني» يحتجون    فرقتان طبيتان بالميناء والمطار    جدل حاد بين الديمقراطيين والجمهوريين    القبض على مشعوذ وحجز طلاسم    تكريم وترحم على روح المطرب معطوب    لقاح فيروس كورونا قد يكون جاهزا خلال 3 أشهر    حظوظ «الخضر» كبيرة في بلوغ الدور الفاصل    إصدار جديد لمعهد الجزيرة    نافذة للزوار والباحثين وفق نظرة جديدة    "أثر الشعر الشعبي في كتابة التاريخ"    الجزائر تخزّن أزيد من 20 مليون قنطار من القمح الصلب    «الجمعاوة" يريدونها عودة موفَّقة    «سي.أس.سي" تقهر بارادو وخودة أكبر الفائزين    ألماس يريد فرض مقاربة جديدة    التعدي على 4 مساجد وتخريبها بالأغواط    كشف سن التعاسة    ساعة بيل غيتس ب10 دولارات    شركة طيران تطلب اختبار حمل    بريطاني "أهدأ رجل في العالم"    وزيرة الثقافة تكرم المسرح الوطني والمشاركين المتوجين بجوائز الهيئة العربية للمسرح    بعد أن أرعب العالم .. علماء أمريكيون يطورون لقاحا لفيروس كورونا الجديد    الإيمان بالغيب في زمن الماديّة القاسي    (فيديو)... بن ناصر يكشف لأول مرة أمورا مثيرة في حياته    ثواب الله خير    الشباب و موازين التغيير    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





في كتاب صحفي صدر حديثا ... الدكتور عبد الرحمان قنشوبة يلملم شتات التطور العمراني لمدينة الجلفة!!
يُعتبر أول كتاب في الصحافة التوثيقية عن مدينة الجلفة
نشر في الجلفة إنفو يوم 14 - 12 - 2019

يعود بنا الدكتور قنشوبة عبد الرحمان في كتابه الصادر حديثا (كتابات صحفية: حقائق النمو العمراني لمدينة الجلفة) باللغة الفرنسية إلى تاريخ وتطور مدينة الجلفة منذ نشأتها إلى بدايات الألفية الثالثة. والكتاب هو خلاصة منتوج صحفي خلال سنة 2008 كان ضمن متطلبات أبحاث أكاديمية عليا بجامعة البليدة أين كان يدرس المؤلف. ويعتبر هذا العمل أول كتاب من نوعه في جانب الصحافة التوثيقية لمدينة الجلفة والثاني من نوعه من حيث المنتوج الصحفي بعد الكتاب الجماعي المعنون "الجلفة ... أعلام وتراث وتاريخ" الصادر نهاية عام 2018 بمساهمة 23 كاتبا صحفيا.
قسم الدكتور قنشوبة عمله إلى أربعة فصول نجد في أولها تقديم وتاريخ الولاية والمدينة ثم التعمير والبناء في الفصل الثاني. وفي الفصل الثالث نجد البيئة الحضرية ليختتم المؤلف كتابه بفصل عن آفاق تطوير المدينة إضافة إلى مجموعة من الملاحق الإحصائية.
الكتاب جاء فيه إهداء خاص لروح الأستاذ الجامعي محمد بن يعقوب، رحمه الله، والذي فقدته الأسرة الجامعية بالجلفة في جانفي 2018. في حين كان التقديم للأستاذ فريديريك بايو، من المدرسة العليا للصحافة بمدينة ليل بفرنسا، وفيه يقول صاحب التقديم "يضع عبد الرحمان قنشوبة كل معارفه في خدمة مدينة الجلفة التي تسكنُه ويدافع عنها بشراسة ... من خلال البورتريهات والحوارات والاستطلاعات والأخبار التي جمعها أستطيع أن أصفها بأنها وصف لحقائق ولكنها أيضا مشاريع يمكن تطويرها لصالح أمنيات وحاجيات الجلفة".
استهل الباحث كتابه بلمحة إخبارية عن تاريخ تأسيس شعار المدينة وأجزائه الخمسة بألوانها ورمزيتها. أما في الروبورتاج الافتتاحي المنجز بتاريخ 29 آفريل 2008 بعنوان "الجلفة قلب الجزائر ... حقائق النمو العمراني" يتطرق المؤلف- الصحفي إلى توبونيميا "الجلفة" وحدودها وهياكلها ومناخها ومخططاتها العمرانية والجداول الإحصائية. ثم فصّل حول التاريخ العمراني للمدينة كبناء الأسوار خلال الفترة 1878 - 1882 ثم افتتاح محطة القطار سنة 1921 ثم هدم الأسوار خلال الفترة 1950 إلى 1960. كما أشار الكاتب أيضا إلى فترة ما بعد الاستقلال من حيث النمو الذي شهدته المدينة سواء عمرانيا من حيث زيادة الأحياء الجديدة (الوئام) والأحياء الفوضوية مثل الزريعة والفصحى الذين يضمان معا 2000 عائلة من 06 إلى 08 أفراد لكل عائلة ... أو ديمغرافيا كون نسبة الزيادة السكانية فيه (03.7%، 2008) تعتبر من أكبر النسب وطنيا.
ولعل أهم ملاحظتين جامعتين أشار إليها الكاتب هي حقيقة أن الجلفة مدينة تجارية بامتياز خصوصا بشبكتها المتنوعة للبيع بالجملة للمواد الغذائية والفلاحية. أما الملاحظة الثانية فهي كون المدينة كانت تستقطب أعدادا هائلة من السواح سنوات السبعينات والثمانينات لتتحول إلى وجهة مفضلة للعائلات القادمة من الجنوب خلال فترة الصيف.
كما جاءت الأرقام مخيفة حول حقائق الانفجار الديمغرافي وما سببه سواء عبر الولاية (مثلا البطالة بنسبة 18.33%) أو عبر عاصمة الولاية (البطالة بنسبة 54.91%) وغيرها من الأرقام التي تحتاج وقفة حقيقية للتقييم وتدارك الأوضاع.
وقصد تأثيث كتابه الصحفي بما يلزم من أدوات التحري والاستقصاء الصحفي أجرى المؤلف سلسلة من الحوارات يُعتبرون شهودا على العصر خصوصا ربع القرن الأول الذي تلى الاستقلال. فكان له حوار مع السيد علي إبراهيمي الذي ترأس المجلس الشعبي البلدي لمدينة الجلفة في فترات سابقة. أما من حيث الإطارات التنفيذية فنجد حوارا مع مدير التعمير والبناء و"التلي لبوخ" رئيس مصلحة بمديرية السكن والتجهيزات العمومية و"بوعلام قصري" مدير البيئة.
أما البورتريهات الصحفية فنجد فيها الوزير السابق "الشريف رحماني" والسيد بوخلخال السعيد، رئيس سابق للمجلس الشعبي البلدي، ونقل عنه معلومات عن المدينة سنجدها في شتى فصول الكتاب. وكذلك بورتريه عن المهندسين "عبد الرحمان بن الشيخ" و"قنشوبة محمد" الذين تخرجا من مدرسة مهندسي البناء "INFORBA" بالرويبة والسيدة رحو خيرة مهندسة معمارية ... وهذا باعتبارهم كفاءات لها معرفة تقنية واسعة سمحت لهم، كل من مركزه، من مرافقة التطور المعماري والعمراني الذي عرفته المدينة.
كما خصص الكاتب ملفات صحفية تطرق فيها الى قضايا معينة في الجانب العمراني لمدينة الجلفة مثل المساجد وملف الحدائق والمساحات الخضراء وملف المقابر وملف عن المخطط التوجيهي للعمران والتعمير -2008 وغيرها من الملفات التي حفلت بها صفحات الكتاب. غير أنه لابد من الإشارة إلى أن أهم ملف صحفي هو قضية الحديقة النباتية التي ساق عنها المؤلف أرقاما وحقائق لكن الحلم تبخر وصار مجرد حديقة عادية.
وقد حرص الكاتب على أن يختم كل فصل بمجموعة من المختصرات الإخبارية التي تشكل جانبا توثيقيا يمكن الاعتماد عليه في دراسات أو الانطلاق في مواضيع استقصائية جديدة مثلما هو الأمر مع مركز تخزين الوقود الذي يعود تاريخه إلى سنة 1948 أو أرقام ديوان التطهير لسنة 2008 وقضية الاختناق المروري بعاصمة الولاية ونتائج الإحصاء العام للسكن والسكان (RGPH) لسنة 2008 وغيرها.
بطاقة تقنية للكتاب:
العنوان:
Recueil d'écrits journalistiques: réalités du développement urbain de la ville de Djelfa
المؤلف: الدكتور عبد الرحمان قنشوبة
عدد الصفحات: 154
الناشر: دار الخيمة، حب باب الشارف، الجلفة
سنة النشر: السداسي الثاني، 2019


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.