«غولدمان» يرفع توقّعه لسعر «برنت»    أسعار الأغذية تقفز عالميا ب 26.5 %    تراجع جاذبية الذهب كملاذ آمن    زطشي يرفض تأكيد ترشحه لعهدة جديدة    4 مليار دج لإيصال الغاز عبر التجّمعات السكنية    الإفراج عن قائمة الأفلام الفائزة في البوابة الرقمية    فرنسا: تسجيل 23507 إصابة مؤكدة و493 وفاة بفيروس كورونا    تفاؤل صحراوي بقرارات محكمة العدل الأوروبية    نهاية صراع    دعوات حقوقية لمحاكمة النظام المغربي    مؤرخون: الجزائريون يتطلعون إلى اعتذارات صريحة وصادقة.. وتعويضات    الانتخابات المقبلة فرصة للتغيير الحقيقي    شبيبة القبائل تواصل "ديناميكية" الإنتصارات وغليزان تحقق الأهم    السلطة تنفتح على أحزاب التحالف الرئاسي سابقا    توقيف شخص قام بسرقة مبلغ مالي معتبر من داخل سيارة بقالمة    الفيروس المتحوِّر يتربص بالجزائريين    مخطط لترقية المنتجات غير الخشبية    حكم بالسجن المؤبد لأولطاش    بوقدوم يؤكد أهمية تعزيز الحوار والتشاور مع الاتحاد الأوروبي    نشرية خاصة: أمطار رعدية غزيرة على هذه الولايات    بعد خضوعه لعملية جراحية.. الأمير فيليب يُنقل إلى مستشفى آخر    رائحة "العنصرية" في عقوبة أوكيجة    تعويض الأئمة والموظفين عن الساعات الإضافية    المغرب يعلق رحلاته الجوية مع الجزائر    مخالفة الهوى طريقك إلى الجنة    تيارت: اختناق شقيقتين بالغاز في مسكنهما بفرندة    محرز يزين التشكيلة المثالية "للبرميرليغ"    وزارة الشؤون الدينية والأوقاف: مسألة صلاة التراويح قيد الدراسة    أسعار الأدوية: وزارة الصناعة الصيدلانية تصدر هذا القرار    إنقاذ خمسة بحارة تعرض مركبهم للحريق    الاتحاد السنغالي يعلق جميع المنافسات إلى أجل غير مسمى    فاو": ارتفاع أسعار الغذاء العالمية    216 دار نشر في الطبعة الأولى لصالون الجزائر للكتاب    وزيرة الثقافة تشرف غدا على تدشين مقر دار الثقافة لولاية وهران    الأوبك+: الإبقاء على مستويات الإنتاج ما عدا بالنسبة لروسيا وكازخستان وتمديد السعودية لتخفيضها    وزارة الثقافة: 10 مارس آخر أجل للمشاركة في منتدى الاقتصاد الثقافي    الاتحادية الجزائرية للترياتلون: إنتخاب صالح لوناس رئيسا للاتحادية لعهدة اولمبية ثانية    لخميسي بزار: نحن بصدد إعداد بروتوكول صحي دقيق تحضيرا لشهر رمضان بما فيها صلاة التراويح    بن دودة تعقد جلسات تقييمية للمؤسسات الثقافية وتطالب باحترام خصوصية المناطق والمناسبات    بمناسبة اليوم العالمي للمرأة.. قراءة مشهدية ل"بنات برناردا" بالمسرح الوطني    الناخبون في كوت ديفوار على موعد مع انتخابات تشريعية يوم السبت    المخول والمالك الوحيد لتقنية الكشف عن السلالة المتحورة من كورونا" هو معهد باستور    مختصون يطالبون بفتح تحقيق علمي وميداني حول ندرة الأسماك    عمروش :" إشاعة إضراب اللاعبين أثرت كثيرا في الفريق"    الصالون الوطني للكتاب من 11 الى 20 مارس الجاري بقصر المعارض    "مراكز مكافحة السرطان بالجزائر تنقصها الكفاءات ليس الأجهزة"    اجتماع الحكومة: دراسة مشروعين تمهيديين حول قانون الانتخابات والدوائر الانتخابية    الجزائر مدعوة للمشاركة في معرض تركيا الدولي للإستثمار والتنمية    كمال فنيش: "المحكمة الدستورية ستكون لها صلاحيات أوسع"    هذه هي حقيقة وفاة الفنان الكبير صباح فخري    فكر مولود فرعون كان ضحية لرقابة السلطات الاستعمارية    الجيش الصحراوي يستهدف من جديد معاقل قوات جيش الإحتلال المغربي    الطيب زيتوني: رئيس الجمهورية له نية حسنة وإرادة قوية لبناء جزائر جديدة    السُّلطات البريطانية تُخلّط حسابات "بلماضي" بسبب فيروس كورونا !    دستور دولة المدينة: وثيقة قانونية رسخت مفاهيم إسلامية وكونية    شفاء للأرواح والأبدان درر الطب النبوي    بِرُّ الوالدين في مِشكاة النبوة    قالوا من خلال استقدام مفتين أكفاء ومؤهلين،سامية قطوش: مهام الفتوى تبقى حصرية لوزارة الشؤون الدينية والأوقاف    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





وزارة التجارة تُجمّد استيراد اللحوم الحمراء ... ووزارة الفلاحة تحرم الولاية الأولى في انتاج اللحوم من مخبر الطب البيطري!!
ولاية الجلفة تستحوذ على 10% من منتوج اللحوم الحمراء وطنيا

بلغ عدد مربّي الأغنام 230.000 مربي في حين يقدر عدد مربي الأبقار 72 ألف مربي ينشطون في مجال انتاج الحليب وتسمين العجول حسب احصائيات سنة 2020 لغرفة الفلاحة الوطنية التي أعلنت عنها السيدة ليلى تومي مديرة المصالح البيطرية بوزارة الفلاحة والتنمية الريفية.
وأضافت نفس المسؤولة أن الجزائر تنتج أزيد من 05.3 مليون طن من اللحوم الحمراء. حيث تشكل الأغنام 60% من اجمالي الانتاج الوطني في اللحوم الحمراء فيما تشكل الأبقار 30% أما الباقي أي 10% فتعود للحوم الماعز والجمال.
وفي هذا السياق نجد أن ولاية الجلفة تستحوذ دوما على حصة لا تقل عن 10% من إنتاج السوق الوطنية للحوم الحمراء حسب مختلف الإحصائيات التي تعلن عنها وزارة الفلاحة في السنوات الماضية. ورغم ذلك فإن نفس الوزارة لم تمنح ولاية الجلفة مخبرا للمعهد الوطني للطب البيطري "INMV" رغم أنها الولاية الأولى وطنيا في تعداد الموّالين وانتاج اللحوم الحمراء وانتاج الصوف والماعز ... في حين تمنح الوزارة مخابر جهوية لنفس المعهد لولايات لا تتوفر على أي ثروة حيوانية مقارنة بعاصمة السهوب على غرار تيزي وزو وتندوف وباتنة ومستغانم وتلمسان والأغواط وغيرها!!
وبالتوازي مع هذه الأرقام أعلنت وزارة التجارة أن قرار تجميد استيراد اللحوم الحمراء الذي أقرته الوزارة منذ الثلاثي الأخير لسنة 2020 سيوفر على الجزائر أكثر من 200 مليون دولار سنويا. وأوضح المدير العام للتجارة الخارجية في وزارة التجارة، السيد "خالد بوشلاغم" قائلا "أصدرت وزارة التجارة بالتنسيق مع وزارتي المالية والفلاحة قرارا يقضي بتجميد استيراد اللحوم الحمراء الطازجة والمجمدة التي تعرف ارتفاعا في الطلب رغم وفرة المنتوج في السوق المحلية".
وتابع السيد بوشلاغم في ذات السياق قائلا "هذا القرار يدخل في إطار ترشيد الإستيراد وتشجيع المنتوجات المحلية استجابة لتطلعات مربي المواشي والمُسمنين الذين تضرروا من منافسة المنتج المستورد" مضيفا أن الجزائر وعلى غرار كل البلدان، لديها ترسانة قانونية تسمح لها باتخاذ "اجراءات حمائية مؤقتة" لخفض عجزها التجاري أو لحماية المنتجين المحليين حين يحسّون بخطر المنافسة الأجنبية.
كما ذكر المسؤول أن قيمة الصادرات في سنة 2019 بلغت 210 مليون دولار (135 مليون دولار لحوم طازجة و75 مليون دولار من اللحوم المجمدة مقابل 186 مليون دولار في سنة 2018 من بينها 104.6 مليون دولار من اللحوم الطازجة و81.4 مليون من اللحوم المجمدة). وأشار السيد بوشلاغم إلى أن عمليات استيراد الأبقار الحية لازال مسموحا بها لتموين السوق المحلية باللحوم الحمراء"، موضحا ان هذه العملية "جد مربحة" مقارنة باستيراد المنتج النهائي.
ويرى السيد بوشلاغم أن "استيراد الأبقار الموجهة للمذابح تساهم في خلق مناصب الشغل المباشرة في هذا النشاط" كما يرفع من وتيرة عمل المذابح والجزارين ويسمح بتموين السوق المحلية باللحوم الطازجة وتوفير المواد الأولية لصناعة تحويل اللحوم ما من شأنه توسيع شبكة التوزيع وخلق مناصب شغل اضافية. ودعا السيد بوشلاغم المتعاملين في هذه الشعبة إلى التحلي "بالروح الوطنية الإقتصادية" حماية منهم للقدرة الشرائية وتأمين سوق اللحوم.

وحسب الأرقام التي قدمها السيد بوشلاغم فإن واردات الجزائر من اللحوم الحمراء (البقر) بلغت 122 مليون دولار خلال عشرة (10) أشهر الأولى من سنة 2020 منها 67.5 مليون دولار لحوم طازجة و54.5 مليوم دولار لحوم مجمدة، مبرزا المنحى التصاعدي للواردات رغم وفرة المنتوج المحلي "وهو ما يتعارض مع مصلحة الاقتصاد الوطني".
ومن جهتها دعت المسؤولة عن ملف اللحوم الحمراء بوزارة الفلاحة، السيدة إيشو صبرينة، الفاعلين في شعبة اللحوم الحمراء أن ينتظموا في جمعيات مهنية كي يتفقوا على هوامش الربح من خلال عقود مسبقة بهدف ضبط أسعار اللحوم التي تبقى مرتفعة بالرغم من الانتاج الوفير الذي يتجاوز 50 مليون قنطار في السنة".
واعتبرت المتدخلة ذاتها أن جميع الشروط متوفرة لبعث الشعبة وتطوير سلسلة توزيع وطنية حيث ذكّرت في هذا الصدد بمُركبات الذبح الثلاثة التي تم انجازها في المناطق الرعوية بالهضاب العليا وهي مركب بوقطب (البيض) وحاسي بحبح (الجلفة) ومركب أم البواقي (عين مليلة). وقالت ان انجاز تلك المركبات بالمناطق المذكورة كان مدروسا بالنظر لقربها من المربين والموالين الذي يبيعون المواشي لتموين المذابح وهو ما يوفّر الأمن للمربين من حيث تجنيبهم ببيع قطعانهم بأسعار زهيدة. كما ستسمح هذه المركبات بتطوير الشعبة لاسيما مع منع استيراد اللحوم الحمراء والمجمدة، فضلا عن تشجيع نشاطات تربية وتسمين المواشي بهذه المناطق الرعوية. وأبرزت السيدة إيشو تقول "إن هذا من شأنه أيضا تحسين مردودية هذه المذابح من خلال استغلال أقصى طاقاتها وتوفير هامش ربح للمتدخلين في السلسلة (المُربّون، المسمّنون، الجزّارون والموزعون)".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.