الجلفة..العثور على الطفل المفقود”لخضر صيلع”    بلقبلة يكشف ما قام به نجوم الخضر بعد نهاية أزمته!    أمطار رعدية بعدة ولايات    “الكاف” تتجه لبرمجة “كان 2021” في “الشتاء” !    عنابة.. عمليات مداهمة لأمن البوني تُفضي توقيف 15 شخصا    توقيف أربعة أشخاص وضبط أزيد من 53 ألف وحدة خمر بالشلف    هبّة شعبية منقطعة النظير للبحث عن الطفل المفقود "صيلع لخضر" بغابة تقرسان غرب الجلفة    “بن العمري” يُشعل الصراع في السعودية    غليزان: مصرع طفلة صدمتها حافلة ببلدية القطار    الجزائر ستنتج 100 مليون لتر من زيت الزيتون هذا الموسم    السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات: الحملة الانتخابية تجرى في "هدوء" و"سلمية كاملة"    بلعيد يتعهد بتسوية ملف الحدود مع المغرب    5 آلاف عامل لإنهاء أعمال صيانة بالمسجد الحرام    ورقلة: لا فحوص مهنية بمقر الشركات بعد اليوم    سكك حديدية: وضع أنظمة إشارات حديثة    بن فليس يلتزم من بسكرة بإصلاح المنظومة التربوية    فيتوريا غاستيز مضيفة الدورة ال44 للاوكوكو، عدة وفود في الموعد    طائرة للجوية الجزائرية تعود أدراجها بعد اصطدام محركها بسرب طيور    ريال مدريد قد يعير مهاجمه في الشتاء    عمال التكوين المهني في إضراب بداية من 27 نوفمبر    رابحي : وسائل الاعلام والاتصال الوطنية مجندة لإنجاح رئاسيات 12 ديسمبر المقبل    عمروش ل "البلاد.نت": أنا مصدوم من تصريحات بلماضي وأطالب بالاعتذار    الفريق قايد صالح يجدد تأكيده اتخاذ كافة الإجراءات الأمنية لتأمين كافة مراحل العملية الانتخابية    غابريال خيسوس يوجّه عبارات المدح لمحرز    وهران: نادي جديد لألعاب القوى لذوي الاحتياجات الخاصة في طور التأسيس    السعودية عضو بالمجلس التنفيذي لليونسكو حتى 2023    أشغال صيانة على الطريق السيار    رئاسيات 2019 : دفتر اليوم الخامس من الحملة الانتخابية    توقيف شخص حاول الالتحاق بالجماعات الإرهابية في غليزان    الحكومة تدرس وتناقش مشاريع مراسيم تنفيذية و عروض تمس عدة قطاعات    بن قرينة يتعهد بإعادة هيكلة الاقتصاد الوطني لتفادي الأزمات والتوترات الاجتماعية    الحكومة الكندية الجديدة تؤدي اليمين الدستورية    هدام: ثلاثة أمراض مزمنة تُكلف 70 بالمائة من الأدوية    وفاق سطيف: تنصيب المكتب المسير    تشاور بين قطاعي الصحة والضمان الاجتماعي لتقليص تحويل الجزائريين للعلاج في الخارج    سوق التأمينات: 66 بالمائة من التعويضات خلال العام 2018 خصت حوادث الطرقات    مجمع *لوجيترانس* سيشرع في تنفيذ 15 اتفاقية جديدة للنقل الدولي للبضائع بداية 2020    ميراوي: منظومتنا الصحية تقوم على مبادئ ثابتة    اتفاق شراكة بين جامعة وهران وبيجو سيتروان الجزائر    النفط يتراجع في ظل مخاوف جديدة بشأن آفاق اتفاق التجارة بين أمريكا والصين    تضامن كبير مع الفنان رحال زوبير بعد وعكة صحية مفاجئة    استجابة للحملة التطوعية.. أطباء يفحصون المتشردين ويقدمون لهم الأدوية    بعد اعتبارها المستوطنات الإسرائيلية‮ ‬غير مخالفة للقانون    خلال الموسم الفلاحي‮ ‬الجاري‮ ‬بالبيض    ‭ ‬فايسبوك‮ ‬في‮ ‬خطر‮!‬    ملال‮ ‬يكرم الفنان إيدير    عائلات معتقلي الريف تصر على كشف حقائق التعذيب    الرئيس الفرنسي يفتح جدلا حادا مع الولايات المتحدة    أخطار تهدّد مجتمعنا: إهمال تربية البنات وانحرافها    مجاهدة النفس    “وكونوا عباد الله إخوانا”    رابحي: التساوي في الفرص والاعتراف بالتنوع الثقافي مكفول    تأجيل أم إلغاء ..؟    « فريقنا مُكوّن من الشباب والدعم مهم جدا لإنجاح الطبعة الثانية»    صدور "معاكسات" سامية درويش    رياض جيرود يظفر بجائزة الاكتشاف الأدبي لسنة 2019    منع الاستعمال في الأماكن العامة والقاعات المغلقة دليل خطورتها    الطبخ الإيطالي‮ ‬في‮ ‬الجزائر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





المصالح المعنية تطمئن السكان بضمان تموين عادي للماء الشّروب
نشر في الشعب يوم 22 - 06 - 2018

طمأنت مصالح مديريات الجزائرية للمياه بولايتي الشلف وعين الدفلى السكان بضمان التموين الطبيعي والكافي بالمياه الصالحة للشرب خلال فصل الصيف دون انقطاع، حسب الرزنامة المضبوطة من طرف مسؤولي شبكات التوزيع، سواء تعلق الأمر بمحطات التحلية من البحر والسدود أو المنابع المائية والآبار الإرتوازية.
حسب المعطيات الموجودة بحوزتنا، فإنّ التّقديرات التي كشفت عنها مصالح الري بولايتي عين الدفلى والشلف تشير إلى توفر هذه المادة الضرورية بالقدر الكافي لتغطية إحتياجات السكان، سواء تعلق الأمر بالإستهلاك المحلي من الماء الشروب أو ضمان سقي المساحات الفلاحية تنفيذا للمخطط المحلي الفلاحي والعقود المبرمة بين الطرفين.
ففي عين الدفلى التي تمتلك ثروة مائية هائلة تجعل المنطقة من الولايات الأولى على المسوى الوطني بامتلاكها 5 سدود، منها غريب بواد الشرفة وسيدي أمحمد بن طيبة ببلدية عريب التي سجلت امتلاء 80 مليون متر مكعب وأولاد ملوك بمنطقة الروينة وزدين وسد المستقبل الواقع بين بومدفع وأراضي ولاية البليدة ودردر ببئر ولد خليفة وطارق بن زياد وكاف الدير بين منطقة تاشتة ومناطق تابعة لولاية تيبازة وحرازة بجليدة وسيدي بوزيان ببلدية بلعاص، بالإضافة إلى الحواجز المائية، أكبر سد تكزان الصغير الذي يمون عدة بلديات كتبركانين والماين.
هذه الهياكل المائية التي عرفت نسبة امتلاء معتبرة خلال التساقطات المطرية الأخيرة، حيث اتخذت إجراءات استعجالية لتفريغ كميات منها لأسباب أمنية كما هو الحال بسد سيدي أمحمد بن طيبة ببلدية عريب، والذي به نوعية جيدة من المياه التي تمت معالجتها رفقة مياه سيدي أولاد ملوك لضمان تغطية أكثر من 15 بلدية، ويتعلق الأمر بكل من الماين وبطحية والحسانية وبلعاص وتبركانين والعطاف والروينة وزدين والعبادية وسيدي لخضر وخميس مليانة زعريب وعين الدفلى وجليدة وبن علال وعين البنيان وعين التركي وحمام ريغة وبومدفع والحسينية وواد الشرفة وجندل والمخاطرية والعامرة وعين بويحي، وغيرهم من البلديات ممّا جعل السكان يطمئنون للتزود بهذه المادة بكيفية منتظمة دون إختلالات تذكر، يقول مدير الري على مستوى عين الدفلى، ناهيك عن الآبار والمناقب والعيون المهيئة خصيصا لتموين المناطقة المعزولة والبعيدة عن الشبكة، كما هو الحال بتاشتة وعين التركي.
أما بخصوص ولاية الشلف، فإن محطة التحلية بمنطقة ماينيس المموّنة من طرف شركة سوناطراك رفقة محطة بني حواء، والتي تضمن تدفّقا للمياه الصالحة للشرب بصفة مستمرة لسكان أكثر من 27 بلدية كما هو الحال ببلدية الشلف وأم الدروع والشطية وبوزغاية وسيدي عكاشة وتنس والمرسى وسيدي عبد الرحمان وتوقريت وعين مران والظهرة وواد الفضة وبوقادير وواد السلي وبني حواء وواد قوسين وبريرة وبنايرية والزبوجة وحرشون والكريمية. عملية ضمان التموين تتم رغم بعد المسافة بين الجهة الساحلية بماينيس التي يوجد بها محطة التحلية والمعالجة عن أبعد نقطة، أكثر من 90 كلم كما هو الحال بالكريمية.
من جهة أخرى، تمّ الإحتفاظ بمياه سد سيدي يعقوب ببلدية أولاد بن عبد القادر لتموين بعض البلديات كما هو الشأن بسنجاس والحجاج وأولاد بن عبد القادر كون أن السد مزود بمحطة عملاقة لمعالجة السد.
هذا التموين يدعّم باستغلال كميات قليلة من مياه الآبار التي جعلتها مديرية الموارد المائية بالشلف كإحتياطي للظروف الخاصة جدا حسب تصريحات ذات المسؤول ومصالح الجزائرية للمياه، التي عملت على صيانة جزء كبير من الشبكة مع القضاء التدريجي على بعض التسربات المائية، والتي عادة ما تعود إلى قدم الشبكة أو اعتداءات من طرف السكان، وهو ما تعمل على القضاء عليه بإجراءات ردعية وعقابية ممّا يضمن التدفق الكافي للمياه ببيوت الزبائن.
يذكر أن سد سيدي يعقوب الذي تفوق طاقة استيعابه 278 مليون متر مكعب، قد عرف هو الآخر امتلاءه بنسبة مائة بالمائة خلال التّساقطات المطرية الأخيرة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.