من المتوقع أن تتجه إلى اليونان    خلال الألعاب الإفريقية    الألعاب العسكرية الدولية بروسيا    لمدة موسمين    وسط إجراءات أمنية مشددة    منذ بداية الموسم الاصطياف‮ ‬    خلال نشوب‮ ‬4‮ ‬حرائق بقالمة‮ ‬    بسبب التهميش وغياب المشاريع التنموية منذ سنوات‮ ‬    المغربي‮ ‬لا‮ ‬يملك اعتماداً‮ ‬للعمل‮ ‬    فيما‮ ‬يشتكي‮ ‬آلاف العمال تأخر صرف رواتبهم‮ ‬    وزارة السكن ترفع طلباً‮ ‬للحكومة‮ ‬    بعد حجز دام لأكثر من ستة أشهر‮ ‬    ضمن مشروع قانون المالية‮ ‬2020    حتى هذا رأي..!    رئيسة مجلس الدولة تكشف‮:‬    إرتفاع عدد وفيات الحجاج الجزائريين‮ ‬    بسبب ندرة حادة في‮ ‬المخزون‮ ‬    قال أن إستقلاليته مسؤولية مفروضة عليه‮.. ‬زغماتي‮: ‬    مرداسي‮ ‬تهنئ المخرج فرحاني    حدثان حاسمان في مسار التحرر الوطني    توقيف 24 شخصا ببرج باجي مختار وعين قزام    ارتفاع عدد وفيات الحجاج الجزائريين إلى 20 شخصا    ترقيم 4 آلاف سيارة جديدة في السداسي الأول 2018    سعر خامات (أوبك) تتجاوز ال59 دولارا    محطات أسقطت أسطورة المستعمر الذي لا يهزم    حالات اخضرار لحوم الأضاحي نادرة ومعزولة    خلافات داخل قوى الحرية والتغيير تؤخر تشكيل المجلس السيادي    تألّق»143 شارع الصحراء» مكسب جديد للجزائر    تموين الجنوب ب28 طنا من اللحوم البيضاء المجمدة    الدولة عازمة على مواصلة تنمية المناطق الحدودية    فتح الباب أمام المواطنين للمشاركة في الحوار    شاب يرمي بنفسه من الطابق الثالث لبناية أثناء خضوعه للرقية شرعية    عام حبس لسارق زبائن حافلات النقل الحضري بوهران    «عَيْنْ مَا تْشُوفْ وْقَلْبْ مَا يُوجَعْ»    رفع 1400 متر مكعب من النفايات بتبسة    لا حديث إلا عن تدشين الموسم بانتصار    أميار في حضن الفساد    سكان « الحساينية » يحيون وعدتهم السنوية العثمانية    بلال و «تيكوباوين» يلهبان الجمهور    رياض النّعام يُحدث المفاجأة والشيخ عمار يتألق بأغنية « خالتي فطمية »    دعوة إلى تفعيل دور الزوايا    «حوالتك» لتحويل الأموال دون حساب بريدي    «وقفاتنا متواصلة إلى غاية إسكان آخر مسجل بقطب مسرغين»    «الفيفا» يغرم وفاق سطيف    جمعية وهران تنتظر وعد أومعمر لتأهيل منتدبيها الجدد    سائل الخنازير المنوي في قوارير الشامبو    إيرجن تحتفل بالثقافة والتاريخ    إسماعيل يبرير ضيف جلستنا الأدبية الثالثة    السجن 40 عاما لشابة "سقط جنينها"    «أنا عزباء" طريقة طريفة للبحث عن طبيب    نوارس تجبر طائرة على الهبوط    إجلاء الحجاج المرضى ممن هم في حالة خطيرة سريعا إلى الجزائر    بعد أدائهم لمناسك الركن الخامس    التّربية الوقائية في الإسلام    ذكر الله... أيسر العبادات وأسهل الطّاعات    الشيخ السديس يستنكر افعال الحوثيين بعد الهجوم على حقل شيبة السعودي    إيسلا وثي مغرا ني مازيغن قوقلا ن تاغرما    اخلع نكسوم نمسلان والدونت إقوسان نالمشتاء ذالمرض    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





غياب التّحفيزات وراء النّفور من النّشر محليّا

أرجع الدكتور أحمد بناني خلال الحديث الذي جمعه ب «الشعب» سبب اختيار الكتاب والمؤلفين الجزائريين، لنشر أعمالهم بدور النشر الأجنبية والعربية، إلى السياسة المعتمدة من طرف هذه الأخيرة في التعامل مع الكاتب الجزائري بصفة خاصة، والتحفيزات والإمتيازات التي تقدمها له من أجل إستقطابه بما يضمن للمؤلف التوزيع الكبير، ناهيك عن ضمانها لتواجد تلك المؤلفات في مختلف المعارض الدولية العربية منها والأجنبية.
بالإضافة إلى ذلك يقول المتحدث، إبداعها واحترافيتها في النشر والتوزيع، وهو ما لا توفره دور النشر الوطنية، وأيضا طريقة التعامل المنتهجة من طرف دور النشر الجزائرية، والتي غالبا ما تفتقر إلى السرعة في التجاوب مع الكاتب الجزائري بل تفتقر إلى المرونة المطلوبة، وبخاصة إذا ارتبطت بتشجيع الكاتب المحلي الذي يروج للثقافة الجزائرية وتاريخها وثقافتها، وتحفز الكاتب الجزائري ليثبت حضوره على الساحة الثقافية والفكرية العربية والعالمية.
أكد أستاذ اللسانيات بالمركز الجامعي الحاج موسى أق أخاموك بعاصمة الأهقار، أن دور النشر الأجنبية تعتبر الكاتب الجزائري ثروة، بل هناك دور نشر أجنبية أصبحت تفتخر بأنها تحظى بثقة الكتاب الجزائريين فأعظم المؤلفات التي تنشرها والتي تشارك بها في المعارض العربية والدولية جزء كبير منها يعود لكتاب جزائريين، وهذا ما لا ينبغي، وبخاصة أن عالم النشر أصبح يعرف انتعاشا كبيرا في الفترة الأخيرة بالجزائر.
يحدث هذا يضيف المتحدث في وقت توجد فيه بعض دور النشر الجزائرية تقدم تسهيلات لكن لا يعرف عنها الكتاب الجزائريون أي شيء، وهنا تطفو مسألة تسويق دور النشر لنفسها ولما تقدمه من خدمات في هذا المجال، فهناك دور نشر محلية كثيرة تقدم تسهيلات كبيرة لكن تشهد إقبالا قليلا من الكتاب الجزائريين.
دعا الدكتور أحمد بناني، دور النشر الجزائرية بضرورة تغير طريقة تعاملها وأسلوبها مع الكتاب والمؤلفين الجزائريين من أجل استقطابهم، وهذا بتبني آليات وطرق كالتي تعتمدها نظيراتها الأجنبية، خاصة وأن الكتابة هي مساهمة في حركة التاريخ الإنساني، فالمحافظة على استمرارية عطاء الكاتب الجزائري محافظة على استمراريته في المساهمة في حركة التاريخ الإنساني، وضمان لحضور الثقافة والفكر والتاريخ الجزائري على الصعيد العربي والعالمي، فالاحترافية والإبداعية في الإخراج والتصميم، والتدقيق اللغوي المحكم، وأحكام صناعة الكتاب محفزات لجذب الكاتب الجزائري.
الكاتب والشّاعر مولود فرتوني ل «الشعب»:
غلاء كلفة النّشر عائق كبير يؤرق الكتاب داخل الوطن

أكّد الكاتب والشاعر مولود فرتوني ل «الشعب»، أن غلاء تكاليف النشر بدور النشر الجزائرية يجبر المؤلف للجوء لدور النشر الأجنبية، معتبرا بأن هذه الظاهرة ليست جديدة بل اللجوء للنشر في الخارج أصبح متنفسا للمبدعين.
أكد رئيس فرع إتحاد الكتاب الجزائريين عاصمة الاهقار، أن لجوء المؤلفين لدار الأجنبية سيتواصل في ظل سياسة دور النشر الجزائرية، نظرا للامتيازات المقدمة، فهي تطبع مجانا وفق اتفاق على تسويق المؤلف وتوزيعه عبر أسواقها ومعارض الكتاب التي تنشط فيها.
في حين لا تزال تنتهج بعض دور النشر داخل الوطن، في حالة الاتفاق معها الطبع والنشر بمبلغ مالي كبير، وتحميل الكاتب مسؤولية التوزيع، على عكس دور النشر الأجنبية التي تقدم حلول ترضي المبدع والمؤلف، الأمر الذي يدفع المؤلف والمبدع الجزائري إلى تحبيذ دور النشر الأجنبية والعربية. طالب مولود فرتوني بضرورة سَنّ قانون خاص ينظم العلاقة بين الناشر والمؤلف، يتم من خلاله إعطاء الأولوية للمبدعين الوطنيين، خاصة في وقت نشهد في بروز بوادر شجاعة من بعض الولايات داعمة للإبداع والكتاب بوجود حركة جمعوية ناشطة في المجال.
تمنراست: محمد الصالح بن حود


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.