علي ذراع: من حق وسائل الإعلام كشف الأخطاء دون اتهامات    بن زيمة يفاجئ إشبيلية ويضع الريال في الصدارة    المجلس الشعبي الوطني يعقد جلسة الأربعاء القادم    لوكال يستقبل سفير روسيا    الجزائر ضيف شرف معرض «وورد فود موسكو 2019»    كشف مخبأين للأسلحة قرب الشريط الحدودي لأدرار وتمنراست    إيداع عون الشرطة الحبس المؤقت    اعتقالات واعتداءات على أصحاب السترات الصفراء في تولوز الفرنسية    الدرك الوطني بعنابة يضع حدا لنشاط حاملي الأسلحة البيضاء    القروي من سجنه متفائل بالفوز برئاسة تونس    تشكيل لجنة تحقيق مستقلة في الانتهاكات بحق المحتجين    نيجيريا تشدد على حمل بطاقات الهوية في شمال شرق البلاد    وزير التعليم العالي : "الحكومة ستدرس كل انشغالات الأساتذة الجامعيين"    شبيبة الساورة ومولودية الجزائر لتحقيق نتيجة ايجابية في ذهاب الكأس العربية    ليفربول يواصل إنتصاراته ويفوز خارج ملعبه على تشيلسي    يوسف رقيقي ينهي المنافسة كأحسن درّاج في السّرعة النّهائية    رونالدو يكرّر رقما مميّزا    «أونساج» و«كناك» تندوف تشرعان في استقبال الطلبات    محاكمة توفيق، طرطاق، السعيد وحنون بالمحكمة العسكرية اليوم    تأجيل محاكمة كمال شيخي المدعو "البوشي" إلى 6 أكتوبر    انخراط فعاليات المجتمع المدني في الحملة    «كناس» باتنة تحسس الطلبة الجامعيين    عطال يلهب صراع الجهة اليسرى من هجوم الخضر    تعرض 121 شخصا لتسمم غذائي بوهران من بينهم 23 طفلا    المنتخب المحلي بوجه هزيل وباتيلي يسير لإقصاء ثان مرير    170منصب مالي جديد لقطاع الصحة بعين تموشنت    مصر.. التحقيق بقضايا فساد في مؤسسة رئاسة الجمهورية    تراجع فاتورة واردات الجزائر من الحبوب في 2019    تجديد العقود الغازية ذات المدى الطويل لسوناطراك قريبا    وزير المالية : “2020 لن تكون سنة شاقة على المواطنين”    3 أشهر أمام الجزائر للرد على الطلب الفرنسي بشراء أسهم “أناداركو” في بلادنا    عين تموشنت: إفشال مخطط للإبحار السري و توقيف 3 مرشحين للهجرة غير الشرعية    الحكومة عازمة على ترقية ولايات الجنوب والهضاب العليا لتقليص الهوة التنموية    "هذه العوامل ساهمت في خروج المصريين ضد السيسي"    26 مرشحا سحبوا إستمارات الترشح    بن ناصر يسبب المشاكل ل جيامباولو وزطشي يحل ب ميلانو    باتنة تحتضن ملتقى دولي لإبراز المخاطر المحيطة بالطفل في البيئة الرقمية    من بناء السلطة إلى بناء الدولة    إجراءات لتعميم تدريس «الأمازيغية» في الجامعات ومراكز التكوين المهني    رفع أجر الممارسين الطبيين الأخصائيين بولايات الجنوب إلى مرتين ونصف مقارنة بالشمال    أبواب مفتوحة على الضمان الاجتماعي لفائدة طلبة جامعة زيان عاشور بالجلفة    رجل يقتحم مسجدا بسيارته في فرنسا (فيديو)    المتعلقة بنظام تسيير الجودة، " كاكوبات" يتحصل على    بدوي: قررنا التخلي نهائيا عن التمويل غير التقليدي    مسرحية «حنين» تفتتح نشاط قاعة العروض الكبرى بقسنطينة    «الطَلْبَة» مهنة دون شرط السن    رؤوس "الأفلان" في الحبس، فهل تترجّل الجبهة نحو المتحف ؟    سنة حبسا لسمسار احتال على ضحيته وسلب أموالها ببئر الجير    12 شاعرا و 15 مطربا في الأغنية البدوية ضمن الطبعة السابعة    إطلاق مشروع القراءة التفاعلية في موسمه الجديد    الروايات الجزائرية هي الأقل تواجدا في عالم النت    الطبعة الأولى للأيام الوطنية لدمى العرائس    إطلاق مسابقة "iRead Awards" في دورته الجديدة    المخيال، يعبث بالمخلص    الشيخ السديس: "العناية بالكعبة وتعظيمها من تعظيم الشعائر الإسلامية المقدسة"    فضائل إخفاء الأعمال وبركاتها    فلنهتم بأنفسنا    ازومي نوساي وابربوش سكسوم نالعيذ امقران واحماد نربي فوساي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ظاهرة التسرّب بقطاع التكوين والتعليم المهنيين محل دراسة بوهران
نشر في الشعب يوم 21 - 08 - 2019


نحو تنفيذ اتفاقية شراكة مع وزارة الدفاع الوطني
قامت مديرية التكوين والتعليم المهنيين لولاية وهران بتنفيذ دراسة حول الأسباب الحقيقية لظاهرة التسرب من المراكز والمعاهد التابعة لها، بغية تحديد الإجراءات الوقائية والعلاجية، بحسب ما علم لدى رئيس مكتب مكلف بالنشاطات البيداغوجية على مستوى المديرية، دهوراحمد، معتبرا أنها «مشكلة وخسارة كبيرة للقطاع والمجتمع ».
شملت العينة جميع المعاهد ومراكز «التكوين المهني» و»التعليم المهني» بين مختلف الطبقات الاجتماعية والاقتصادية، من خلال استطلاع رأي المتسربين أنفسهم من ذكور وإناث وأولياء أمورهم، وذلك تحت إشراف المفتشين التابعين للقطاع بالولاية، بحسب توضيحات السيد دهور أحمد الذي أكّد من جانب آخر «أن نسبة التسربات بالقطاع منخفضة للغاية مقارنة بقطاع التربية والتعليم..»
أوضح محدثنا أن النتائج الدراسة التي انطلقت في سنة 2018 سيعلن عنها برسم الدخول المهني المقبل (دورة سبتمبر 2019)، بهدف الحد من هذه الظاهرة وانعكاساتها متعددة الأوجه، انطلاقا من تكثيف البرامج التوعوية و التحسيسية بأهمية التكوين ومخاطر التسرب، مشيرا في الوقت نفسه إلى تنظيم زهاء 26 معرض خلال شهر جوان المنصرم، مع الاستعدادات المتواصلة لتنظيم معرض آخر على مستوى مركز أحمد بن عبد الرزاق، وذلك قبل غلق باب التسجيلات النهائية.
مدوّنة الشعب والتخصصات في طبعتها الجديدة 2019 ترتفع إلى 478 تخصص
بحسب نفس المصدر، فإن مؤسسات التكوين والتعليم المهنين بولاية وهران سخّرت كافة الإمكانيات المادية والبشرية من أجل إنجاح الدخول المهني الجديد، معلنا في هذا السياق عن توفير أكثر من 7500 منصب تكويني جديد لدورة سبتمبر 2019، موزع على مختلف الأنماط ومستويات التأهيل، منها أكثر من 2500 منصب بيداغوجي في إطار التكوين الحضوري وأكثر من 3870 لنمط التكوين عن طريق التمهين، فيما بلغ عدد المناصب المعروضة في إطار التعليم المهني بمعهد أرزيو 108 منصب للتكوين في تخصصات الإنتاج الميكانيكي والصيانة الصناعية وكذا الإلكترو تقني.
مع العلم أن المتربصين في هذا النوع من التكوين يتدرجون من الشهادة المتخصصة في التكوين المهني وشهادة الكفاءة المهنية ثم شهادة المهارة المهنية والتحكم المهني إلى غاية نيل شهادة تقني وتقني سامي، وذلك انطلاقا من المستوى الأول وتتراوح مدته بين سنة و18 شهرا إلى المستوى الرابع المحدد ب 24 شهرا والمستوى الخامس ب 30 شهرا.
فيما يخص التكوين المتوّج بشهادة التأهيل، والذي تتراوح مدته من 3 إلى 6 أشهر، فقد بلغ مجموع العرض في هذه الدورة 3245 منصب بيداغوجي موزع على عدة أنماط، من بينها 670 منصب بيداغوجي لفائدة المرأة الماكثة بالبيت و30 منصبا في الوسط الريفي، فيما حظي التكوين في الوسط العقابي بالحصة الكبيرة من خلال فتح 410 منصب بيداغوجي، بحسب تأكيدات نفس المصدر الذي أشار إلى أن هذه الأرقام مؤقتة إلى حين غلق التسجيلات.
أضاف ذات المسؤول أن دورة سبتمبر ستعرف دخول اختصاصات جديدة في إطار التكوين عن طريق التمهين، أبرزها تقني في الأشغال العمومية بحي جمال الدين 3 إضافة إلى نظافة الأمن والبيئة بالمعهد الوطني المتخصص في التكوين المهني السانية، وكذا تخصص المحاصيل تحت الدفيئة أو ما يعرف بالبيوت البلاستيكية، وذلك في إطار التكوين الحضوري بمركز مسرغين، لترتفع بذلك مدونة الشعب والتخصصات في طبعتها الجديدة من 422 تخصص خلال السنوات الماضية إلى 478 تخصص خلال الدخول التكويني الجديد.
كما أكّد حرصهم على تعزيز الشراكة والتعاون مع المحيط الاقتصادي وجعلها من بين الأهداف الرئيسية لملائمة التكوين مع متطلبات سوق الشغل والتحديات الجديدة في إشارة منه إلى اتفاقية شراكة مع وزارة الدفاع الوطني من المزمع أن تدخل حيز التنفيذ برسم الدخول المهني الجديد من أجل تكوين 20 تقنيا سامي في صيانة المعدات الطبية على مستوى معهد السانية و20 آخر بالمعهد الوطني المتخصص في التكوين المهني محمد عياش الخروب بقسنطينة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.