اللواء السعيد شنڤريحة في زيارة إلى دولة الإمارات    مقري يطالب بحكومة توافقية بعد التشريعيات    وزير التجارة يستقبل وفدا من صندوق النقد الدولي    يوم مفتوح تضامنا مع الشعب الصحراوي    الرائد ينهزم و«الكناري» يفتك الوصافة    خلال السنة الجارية    الجزائر تطمح إلى ترقية علاقاتها مع روسيا إلى مستوى التفاهم السياسي    دراسة ملفات منها مشروع قانون للوقاية من التمييز وخطاب الكراهية    اجتماع إطارات الموارد المائية    أول جريدة بالأمازيغية بعنوان «تيغريمت»    سلامة: المحادثات اللّيبية بجنيف تسير في الاتجاه الصحيح    هزة أرضية بشدة 0ر3 بولاية سيدي بلعباس    التحكيم الدولي للنزاعات في مجال الاستثمار: ضرورة تفعيل آليات الصلح والحلول الودية    بالفيديو.. تمريرة حاسمة عالمية من محرز ضد ليستر    انطلاقة مميزة لبن دبكة مع الفتح السعودي    ميهوبي :”الحراك الشعبي أعطى مفاهيم جديدة للعمل الديمقراطي”    سفير فلسطين بالجزائر يشيد بموقف بلادنا الثابت إزاء شعبه    الغنوشي ينوه بمجهودات الجزائر في دعم تونس ويثني على التعاون القائم بين البلدين    توقع شفاء أغلب الحالات المصابة بكورونا و2 % عرضة للوفاة    دعوات للتحقيق مع كل مدراء الديوان الوطني للحليب    وزارة التربية تحذر من الدعوات “المغلوطة” للاحتجاج في القطاع    تمنراست: توقيف شخصين وحجز أزيد من 11 ألف وحدة من المشروبات الكحولية    ارتفاع صادرات الجزائر من الإسمنت بأزيد من 141 بالمائة    «الخضر» مطالبون بالفوز على المنتخب السعودي    القضاء المصري يبرئ نجلي مبارك    «أحب الحياة»    بومرداس.. الإطاحة بشبكة وطنية مختصة بسرقة السيارات الفاخرة    قسنطينة : 12 جريحا في حادث اصطدام تسلسلي بالقرب من مطار "محمد بوضياف"    تدمير مخبأ للجماعات الإرهابية و3 قنابل تقليدية الصنع في الجلفة وبومرداس    أولمبي المدية يسقط في تاجنانت وعنابة تنهار داخل الديار    تراجع ملحوظ في ديون الأندية المحترفة بكرة القدم    يوفنتوس يجري اتصالات لضم حسام عوار    سينماتك العاصمة تحتفي بالمخرج الأمريكي “مارتن سكور سيزي”    حسنة البشارية تحيي حفلا فنيا برياض الفتح    الاحتفال بالذكرى السنوية الأولى للحراك الشعبي في تيبازة    وزارة السكن على دراية تامة بانشغالات مكتتبي عدل 2013    داعية سعودي يتهم أردوغان ب”قتل اليمنيين”!    إنقاذ أكثر من 1700 مهاجر قبالة سواحل ليبيا منذ بدء العام الجاري    لا لتهويل الشارع    وضع بطاقية لاحتياجات بلديات تيزي وزو في مجال الاستثمار والتنمية    البويرة: قتيلان في حادثي مرور    العراقيون يستعدون لمليونية جديدة الثلاثاء المقبل    عرقاب يشرح قانون المحروقات الجديد ل “الأفامي”    النقابة الوطنية للصحة العمومية: “يجب تحسين ظروف استقبال المرضى للحد من ظاهرة الاعتداءات بالمستشفيات”    توقيف مروج مهلوسات و حجز أزيد من 400 قرص من دواء بريغابالين بقسنطينة    كورونا يضرب سامسونغ في كوريا الجنوبية والشركة تغلق أبوابها    وفاة أول حالة إصابة بفيروس كورونا في إيطاليا    محمد بجاوي وشكيب خليل وحميد طماّر وسلال وولاة أمام المحكمة العليا    المكتب الفيدرالي‮ ‬يرفض تأجيل الجولة    عودة الرحلات تدريجياً‮ ‬في‮ ‬المطارات    الضغط ونقص الإمكانيات‮ ‬يزيد من معاناتهم‮ ‬    « الدّلاطنة» لإبداعات الشباب الحرّ قريبا على ركح وهران    تسليم جوائز صالون بايزيد عقيل الثقافي    الانتقال الطاقوي بالجزائر محور ملتقى دولي بجامعة مستغانم    المدافعة عن فرنسا بامتياز وخادمة المستعمر    ويل لكل أفاك أثيم    نبضنا فلسطيني للأبد    أثقل الصلاة على المنافقين صلاة العشاء وصلاة الفجر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





سنتابع مسار الإصلاحات المعلن عنها
نشر في الشعب يوم 24 - 01 - 2020

أكد عبد الرزاق مقري رئيس حركة مجتمع السلم «حمس» متابعة مسار الإصلاحات المعلن عنها في إطار مكافحة الفساد، كما يرى أن حل المسائل الاقتصادية يكون برؤى وكفاءات وحكم راشد.
في مداخلته الطويلة التي تناول من خلالها محاور عديدة ومتعددة،بمناسبة انعقاد، أمس، الدورة الرابعة العادية لمجلس الشورى الوطني، ركز «مقري» على بعض النقاط التي يرى أنها هامة منها ما تعلق بمسألة الهوية.
قال في هذا الصدد إن صراع الهوية تسبب في زمن الحراك في تعطيل هدفيه الآخرين المتعلقين بالكفاح المشترك ضد الفساد ومن أجل الحريات وتجسيد الإرادة الشعبية لأن «لولا صراع الهوية لكنا اليوم قد حسمنا الأمر كله ولكنا ننعم بالجزائر الجديدة المنشودة دون مزيد من الانتظار».
كما رد مقري على المشككين قائلا أنه لا يعقل أن نجد في الجزائر من يتحفظ على بيان أول نوفمبر وهو الوثيقة التي حققت الإجماع بين الجزائريين، كما لم يحققه شيء قبلها وبعدها «إنه لا صدام ولا تناقض بين بيان أول نوفمبر ومؤتمر الصومام، إلا من أراد الفتنة، وإشغال الجزائريين بخلافات بين قادة الثورة درستها إنجازات الجهاد، وأذلتها دماء الشهداء، وطواها إنجاز الاستقلال العظيم، وعفى عنها الزمن».
ويرى أن أقرب الطرق إلى الانتصار على الفساد – حسبه- هو تحقيق مطلب الحراك الثالث وهو تجسيد الإرادة الشعبية الفعلية التي وحدها تسمح ببناء مؤسسات وتدافع مؤسسي في إطار القانون يمكّن من مكافحة الفساد بفاعلية وشفافية وديمومة وعدالة،» وعلى أساس ذلك سنتابع مسار الإصلاحات المعلن عنها».
وبالنسبة للخارطة السياسية التي ساهم الحراك بشكل كبير في رسمها قال مقري إن «حمس»ترحب بإقبال قوى جديدة في الساحة السياسية والحزبية، ونعتبر ذلك في مصلحة الجزائر، وإن حدث هذا سيكون ذلك من أعظم النتائج الإيجابية للحراك الشعبي،» ونكون حقا حللنا مشكلة العزوف عن السياسة والعمل الحزبي وعن الانتخابات».
وفي سياق آخر تحدث مقري عن المخاطر التي تهدد البلد وهي « كبيرة جدا»، والمتمثلة في خطر نفاد احتياطي الصرف في أقل من سنتين، وأن لا حل يبقى سوى المديونية لتجاوز فجوة انقطاع السيولة، إلا أن حل المشكلة الاقتصادية في نظر مقري التي تربط بها أجور العمال، ومعيشة المواطنين، وأمنُهم الصحي،... وحتى أمنُهم على بلدهم واستقرارهم ومصيرهم، «يكون بوجود الرؤى والكفاءة والحكم الراشد، وبيئة الأعمال وتدفق رؤوس الأموال الاستثمارية من الداخل والخارج».
وفيما يتعلق بالقضايا الإقليمية الراهنة أكد مقري دعمه للسياسة الخارجية الرسمية في إدارتها للملف الليبي إلى حد الآن، من حيث التزامها بالشرعية الدولية، وتفضيلها للحل السلمي، وتقديم المساعدات للشعب الليبي الشقيق، وقدرتها على ولوج القضية الدولية بكفاءة رغم التأخر الكبير في السابق.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.