الرئيس تبون يشدد على تسوية الوضعية القانونية للقنوات الخاصة    وزير الصناعة والمناجم يستقبل وفدا من صندوق النقد الدولي    غوتيريس يشدد على تصفية الإستعمارمن الأقاليم 17 المتبقية    الاتحاد الإفريقي يرحب بتشكيل حكومة وطنية    العميد يبحث عن الفوز بالداربي رقم 108 وعينه على اللقب    «الفاف» تدعو لاعبي الرابطتين الأولى والثانية بالانظمام في النقابة    «كورونا» يفتك بحياة 2442 صيني    مهنيو الصحة الجوارية عرضة للعنف اللفظي يوميا    حملة صحية واسعة للتكفل بسكان المناطق النائية ببسكرة    التسويق الإلكتروني حل ناجع لجلب القرّاء    مراجعة الدستور جاءت "استجابة لمطالب الحراك الشعبي"    دعوة لترقية شعبة تربية السمك الطبيب إلى مجال جديد للاستثمار بقسنطينة    هذه هي ملامح الخارطة السياسية الجديدة    تبون ينهي مهام قضاة ومفتشين بوزارة العدل    هزتان أرضيتان بسيدي بلعباس ومعسكر    نشاطات عديدة للواء شنقريحة خلال زيارته للإمارات العربية المتحدة    توقيف 5 تجار مخدرات وحجز أزيد من قنطار من الكيف المعالج بتلمسان وعين الدفلى    رياض محرز "رجل المباراة" في فوز مانشستر سيتي على ليستر سيتي    وفاة عمرو فهمي الأمين العام السابق للكاف    وزارة السكن.. تحويل صلاحية اعتماد الوكلاء والمرقيين العقاريين إلى الوالي    الديوان الوطني للإحصائيات: نسبة التضخم السنوي بلغت 1.9 بالمائة في يناير 2020    وفاة شخص وانقاذ شخصين آخرين بعد استنشاقهم ل"المرعوب" بحي عين اسرار بالجلفة    تذبذب في التزويد بمياه الشرب بالعاصمة ابتداء من اليوم    مجموعة “أوريدو” تحقق بشأن إبعاد المدير التنفيذي لفرع الجزائر    صدور أول جريدة ناطقة بالأمازيغية بعنوان “تيغريمت”    جامعة الدول العربية تستضيف الملتقى الإعلامي العربي للشباب السبت المقبل    الأفسيو يدعو لمراجعة دور المجلس الوطني للإستثمار    إيطاليا تغلق 11 مدينة بعد ارتفاع عدد المصابين بفيروس كورونا إلى 79 حالة    حوادث المرور تواصل حصد أرواح الجزائريين    حجز قرابة 2 كلغ من الكيف المعالج بمستغانم    صندوق النقد الدولي يحذر من تآكل الثروة لدى الدول العربية    زلزال بقوة 5.9 درجات يضرب منطقة بين الحدود التركية الإيرانية    الكرملين: أنقرة لم تف بالتزاماتها بشأن اتفاق سوتشي حول إدلب    فايز السراج يعلق مشاركته في محادثات جنيف    تيارت.. 5 سنوات سجنًا وتعويض 200 مليون ضد شاب فقأ عين جاره بمفك براغي    2442 وفاة في الصين وكوريا الجنوبية ترفع مستوى الإنذار إلى “أعلى درجة”بسبب فيروس كورونا    أدرار تحتفل بالذكرى الأولى للحراك الشعبي    مولودية وهران تتأهل إلى دورة الصعود قبل الأوان    معرض فني جماعي بالعاصمة حول التراث الجزائري    مباراة برشلونة ونابولي ستلعب في موعدها المحدد    التسجيل في البكالوريا المهنية بداية من سبتمبر 2020    ريال مدريد يتلقى ضربة موجعة من العيار الثقيل    الرئيس تبون يعين اللواء المتقاعد عبد العزيز مجاهد مستشارا له مكلفا بالشؤون الأمنية والعسكرية    عقده‮ ‬يمتد لمدة لستة أشهر    إعفاء المستفيدين‮ ‬من المحلات التجارية من دفع حق الإستغلال‮ ‬    أعدّه باحثون صينيون‮ ‬    منظمة الصحة العالمية تكشف‮:‬    الجريمة اللغز التي تصر عائلته على فك خيوطها    لقاء حول الشهيد «جبارة بشير»    آه يا «شام»    استذكار أعمال الأديب الفكرية والإعلامية    «أحب الحياة»    نقاش فرنسي لأفكار عنصرية.. الدعاية غير العلمية    تراث عريق يجوب العالم    داعية سعودي يتهم أردوغان ب”قتل اليمنيين”!    ويل لكل أفاك أثيم    نبضنا فلسطيني للأبد    أثقل الصلاة على المنافقين صلاة العشاء وصلاة الفجر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مقري يؤكد استعداد حمس للحوار

أكد رئيس حركة مجتمع السلم, عبد الرزاق مقري, استعداد تشكيلته السياسية للمشاركة في الحوار الذي دعا إليه القاضي الأول للبلاد عبد المجيد تبون.
وذكر في رده على سؤال يتعلق بموقف حزبه في حال تلقي دعوة من رئاسة الجمهورية, اليوم, على هامش افتتاح أشغال الدورة العادية لمجلس الشورى الوطني بفندق المرسى, ” إننا في حمس أعلنا أننا مع الحوار سنشارك فيه من أجل بسط الإصلاحات وتقديم المساعدة لينتقل البلد نحو إصلاح سياسي حقيقي يرجوه الجميع “.
وقال إن ” الحُكام الجدد أمام مسؤولية كبيرة لتأكيد انفصالهم التام عن العصابة وعهدها، وتبيين شجاعتهم على اجتثاثها وتدميرها خصوصا في ظل ” وجود أزمات عديدة تدل على أن العصابة لم تُقطع رؤوسُها كلُه “.
وذكر مقري, إن ” من الملفات التي تنتظر جوابا استرجاع الأموال المنهوبة، وإن كان للنظام السياسي خطة في ذلك فليخبر بها الرأي العام، وليخربنا دوريا عن قيمة الأموال المسترجعة “.
وخاض مقري, في مسألة صراع الهوية, وقال إن ” هذا الصراع أدى إلى تعطيل هدفين للحراك الشعبي الأول متعلق بالكفاح المشترك ضد الفساد والثاني يتعلق بالحريات وتجسيد الإرادة الشعبية “, وأكد أنه ” لو لا صراع الهوية لكنا اليوم قد حسمنا الأمر كله ولكننا ننعم بالجزائر الجديدة المنشودة دون مزيد من الانتظار “.
واعتبر رئيس ” حمس ” أن غيرة الناس على انتمائهم وأصولهم ولغة آبائهم وأجدادهم وثقافاتهم ومعتقداتهم وتاريخهم ومآثرهم شيء عادي فطري لا عجب فيه “, وقال إن ” الصراع بين مكونات الهوية في البلد الواحد هو المذموم الممقوت شرعا وذوقا وتحضرا “.
وفي سياق حديثه عن بيان أول نوفمبر, أوضح مقري إنه ” لا صدام بين بيان أول نوفمبر ومؤتمر الصومام, إلا من أراد الفتنة وإشغال الجزائريين بخلافات بين قادة الثورة درستها إنجازات الجهاد، وأذلتها دماء الشهداء، وطواها إنجاز الاستقلال العظيم، وعفى عنها الزمن “.
وفي سياق آخر, أبدى مقري ترحيب تشكيلته السياسية بإقبال قوى جديدة في الساحة السياسية والحزبية, معتبرا أن هذا ” الأمر يصب في مصلحة الجزائر، وإن حدث هذا سيكون ذلك من الأعظم النتائج الإيجابية للحراك الشعبي، ونكون حقا حللنا مشكلة العزوف عن السياسة والعمل الحزبي وعن الانتخابات.
وبخصوص المشهد السياسي القادم, أكد مقري أنه ” لا أحد قادر أن يصنع المشهد المستقبلي سوى الانتخابات الحرة والنزيهة, فمن ظن بأنه يستطيع التمدد في المساحات على حساب الآخرين بالعدوانية والأكاذيب والأراجيف والتحالفات المشبوهة، ومن ظن بأن إعادة الكرة لصناعة الأجهزة الحزبية بالإرادة السلطانية أو هندسة السناريوهات فإنه سيرتكب جريمة في حق الجزائر مجددا.
وبخصوص التحرك الدبلوماسي في الملف الليبي شدد رئيس حركة مجتمع السلم على دعم السياسة الخارجية الرسمية في إدارتها للملف الليبي من حيث التزامها بالشرعية الدولية وتفضيلها للحل السلمي وتقديم المساعدات للشعب الليبي الشقيق وقدرتها على ولوج القضية الدولية بكفاءة رغم التأخر الكبير في السابق.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.