السعودية تنفي مزاعم روسية.. لسنا وراء أزمة أسعار النفط    بن صبان يوجه رسالة تشجيع لصحافيي التلفزيون الجزائري    دروس عبر التلفزيون والأنترنيت    النتائج الأولية للحالات التي خضعت للعلاج بالكلوروكين مرضية    الشروع في إجلاء 1788 جزائري من العالقين بتركيا    الرئيس تبون يشيد بنجاح الفريق الطبي بمستشفى تيزي وزو في وضع نظام عن بعد لكشف كورونا    وزارة الشؤون الدينية تؤكد جوازه:    هكذا ستدفع أجور مستخدمي الوظيف العمومي    تراجع منذ النصف الثاني لشهر مارس    أصدرتها محكمة المدية    7300 ضحية في الجزائر بسبب الغام تعود لحرب التحرير الوطني    بعد 58 عاما عن الاستقلال...    إنشاء هيئة شرعية للإفتاء في الصيرفة الإسلامية    جمعية العلماء المسلمين تتبرع ب20 طنا من المواد الغذائية    مدوار يتبرع بمليار سنتيم    الرقمنة في خدمة الثقافة    هزة أرضية ثالثة في باتنة بشدّة 3.4 درجات    وزير الشباب والرياضة يطمئن الرياضيين الجزائريين    هزة أرضية بقوة 3,4 درجة بباتنة    تحديد قيمة هدايا التشريفات ومنع تبادل الهدايا بين المسؤولين الجزائريين    نصف سكان العالم رهن الحجر الصحي    سارقا محل الدراجات النارية بحي مرافال مهددان بالحبس    «إلتزموا الإرشادات لتسلموا من الوباء»    تسبيق 96 ساعة أنترنت عوض 36    الإتحاد الأوروبي يوضح مصير رابطة الأبطال في حال إلغاء الدوريات    « أطمئِنُ أهلي في وهران وأدعو الجميع للبقاء في البيت »    37 مليون مشاهدة لمسرحية » عادل إمام » عبر اليوتيوب    انطلاق مسابقة الصّالون الافتراضي للصورة الفوتوغرافية    «أراقب تحضيرات اللاعبين على الواتساب والحديث عن موسم أبيض سابق لأوانه»    «راديوز» ونجوم سابقون يساهمون ب 18 مليون في الخزينة العمومية    كفاكم عبثا    “دروس متلفزة”.. وزارة التربية تلجأ لخطة طوارىء بسبب كورونا    محاصرة وباء الاحتكار بغليزان    الولايات المتحدة ستخفض انتاجها بالتعاون مع "أوبك+"    حركات التضامن مع الشعب الصحراوي تنعي الفقيد أمحمد خداد    الوزير الأول يدعو إلى الاحترام التام للحجر الصحي    جواز التعجيل بإخراج زكاة المال قبل بلوغ الحول    الجزائر تعاملت بمهنية عالية في تسيير ملف العالقين بتركيا    الجزائر (فيروس كورونا) الحساب الخاص للتضامن: رابطة كرة القدم المحترفة تتبرع ب 10 مليون دج    دعوة الباحثين والمبتكرين لدعم القطاع الصحي    الإطاحة بشبكة مختصة في التزوير    اللاعب بحاجة إلى ثلاثة أسابيع على الأقل من أجل العودة إلى المنافسة    الإدارة ترغب في ضم المهاجم نعيجي    إنتاج 3500 وحدة وقائية    التوعية بخطر الألغام: حقول الموت المغربية تواصل حصد أرواح الصحراويين العزل    235 قنطارا من البطاطا لسكان البليدة    فقرات من وحي الوباء، وبعضا من الشعر والأدب    البليديون سيتجاوزن "كورونا" مثلما فعلوا مع محن كثيرة    مساعدات مالية للفنانين    العمال يطالبون ببعث النشاط وتوفير المواد الأولية    ألغام مضادة للأفراد: 7300 ضحية في الجزائر بسبب الغام تعود لحرب التحرير الوطني    تسجيل 1169 وفاة بفيروس كورونا خلال 24ساعة في الولايات المتحدة الامريكية    الحكومة الفلسطينية تطالب إسرائيل بالإفراج الفوري عن وزير شؤون القدس    هذا خلق الله (وقفة مع فيروس كورونا)    المحبة من شروط لا إله إلا الله    ممنوع تبادل الهدايا بين المسؤولين الجزائريين    علماء الجزائر: لا تستهينوا بالحجر المنزلي    ايطاليا تعجز عن حرق العدد الهاهل لجثامين وباء كورونا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





توجيه بوصلة الاستثمار
نشر في الشعب يوم 03 - 10 - 2015

يترقب الشركاء انعقاد الثلاثية المقررة في منتصف الشهر الجاري ببسكرة للخروج بورقة طريق واقعية تضمن للاقتصاد الوطني تحسين وتيرة أدائه في كافة القطاعات وتجاوز تداعيات أزمة انهيار أسعار المحروقات التي بدأت نتائجها في الظهور مما يستدعي الإسراع في تجميع الموارد وحشد الطاقات الوطنية لعبور المنعرج بأقل الأضرار على الأقل خاصة وان المناخ بالرغم مما يدور من نقاش حوله يوفر فرصا كثيرة لبلوغ الأهداف الوطنية المسطرة في المديين المتوسط والطويل.
ولعل اختيار عاصمة الزيبان لطرح الخيارات الممكنة على طاولة النقاش بين المحاور الفاعلة في الساحة الاقتصادية وصياغة الحلول التي تكون في متناول الفاعلين يحمل دلالات تؤكد أن الهضاب العليا والجنوب على امتداد التراب الوطني هي جوهر العنوان الكبير للمرحلة القادمة، حيث تمثل الجزائر العميقة المنصة المتينة للإقلاع الاقتصادي المتنوع وغير المرتبط عضويا بالمحروقات من خلال احتضانها للاستثمارات الضخمة المنتجة واعتمادها وجهة ذات تنافسية بفضل التحفيزات وإجراءات المرافقة التي تقود إلى إنجاز النمو الذي يمكن تحقيقه بالإمكانيات الحالية شريطة مضاعفة الجهود وتنسيق البرامج وتحسين الإنتاجية واقتصاد الموارد خاصة السيولة المالية بالعملة الصعبة أساسا.
وضمن هذا التوجه فإن الرسالة التي يعبر عنها ترحيل الثلاثية إلى بسكرة حيث تفيد المؤشرات المحلية بوجود ديناميكية ترتكز على إمكانيات غير مكلفة في الفلاحة والسياحة والمناجم والبيئة تتمثل في أن المقاول والمستثمر الجزائري وأصحاب المؤسسات وذوي القدرات المالية المعتبرة مدعوون إلى إعادة تصويب بوصلتهم نحو العمق الجغرافي والانتشار فيه من خلال إطلاق مشاريع صغيرة ومتوسطة وربما مشاريع ضخمة عن طريق الشراكة الوطنية لتعويض الفارق الذي يترتب عن تراجع إيرادات المحروقات خاصة وان الجهاز الإداري للجماعات المحلية أصبح أكثر ميلا للاهتمام بالجوانب الاقتصادية وفقا للتوجيهات التي أعطيت للولاة بضرورة انفتاحهم على المحيط الاقتصادي المحلي والقيام بدور أكثر مبادرة لجذب الرأسمال الاستثماري المنتج.
بلا شك أن النقاش يزداد حدة في مختلف الأوساط ذات الصلة أياما قبل موعد بسكرة الاقتصادي الاجتماعي الذي يعالج قضايا جوهرية تتعلق بترشيد النفقات في القطاعين العام وحتى الخاص وهيكلة المنظومة الاقتصادية ونجاعة المؤسسة الجزائرية بكافة أنماطها عمومية وخاصة وبالشراكة الأجنبية من أجل ضبط دواليب شق طريق يكون صعبا بلا شك لكنه يقود حتما إلى حماية مكاسب التنمية الوطنية خاصة احتياطي الصرف ووتيرة الاستثمار ويجاد بدائل أكثر فعالية يمكن الرهان عليها لبلوغ نسبة مقبولة من النمو، في وقت يتم فيه تعزيز إجراءات تحسين مناخ الأعمال وترقية أدوات المرافقة حتى تصبح المؤسسة بمثابة قاطرة بناء اقتصاد متنوع ومنتج لا يرتبط مصيره بمؤشرات أسواق المحروقات العالمية التي تتلاعب بها مصالح وصراعات القوى الكبرى المهيمنة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.