وزير الصناعة السابق يوسف يوسفي أمام المستشار المحقق    بنك المعلومات أول الخطو    الجزائر تزودت بإستراتيجية طموحة من أجل تطوير الطاقات المتجددة    411 مليار سنتيم في مهب الريح    كأس أمم افريقيا 2019 : غياب ساليف ساني عن لقاء الجزائر    مجلس إدارة شباب قسنطينة يقيل عرامة رسميا    مانشستر سيتي يهنئ محرز    غسان سلامة‮ ‬يؤكد‮:‬    بعد مشوار كروي‮ ‬حافل    اعتبرتها مكسباً‮ ‬ديمقراطياً‮ ‬لا‮ ‬يجب التفريط فيه    يشارك فيها‮ ‬40‮ ‬حرفياً‮ ‬من مختلف أنحاء الوطن    الطبعة الثانية لتظاهرة الرياضة والطبيعة    في‮ ‬مجال الغاز الطبيعي‮ ‬والغاز المميع    حصل على‮ ‬52‮ ‬‭%‬‮ ‬من الأصوات في‮ ‬الجولة الأولى    اختتمت فعالياته مساء الأحد    لتلبية طموحات هذه الشريحة من المجتمع    بعد إضراب الصيادلة نظير تعرضهم لمتابعات قضائية    للإشتباه في‮ ‬تورطهما بقضايا فساد    نحو إنشاء مركز لعلوم وتقنيات الفضاء    تعهد بتطليق السياسة ومراجعة الأخطاء السابقة‮ ‬    بوقادوم‮ ‬يلتقي‮ ‬نظرائه من فرنسا وإيطاليا    بلمهدي‮ ‬يكرّم فرسان القرآن    عالم جزائري‮ ‬رئيساً‮ ‬في‮ ‬يونيسكو‮ ‬    البرلمان‮ ‬يشارك في‮ ‬قمة طوكيو    ترامب يفرض عقوبات على خامينائي وقادة في الحرس الثوري    19.5 مليون جزائري شاهدوا يوميا التلفزيون    رئيس الدولة يشرف على التوقيع على المراسيم    فوز مرشح المعارضة أكرم إمام أوغلو بالانتخابات المعادة    إيران تعتبر العقوبات الأمريكية الجديدة غير مؤثرة    وزير الخارجية المصري : لهذا السبب ستشارك مصر في مؤتمر المنامة حول "مشروع القرن"    إتلاف 4 هكتارات من الغابات    كاميرات مراقبة بمكاتب البريد    ضبط قائمة المؤثرات العقلية المرخص للصيادلة ببيعها    شلل كلي بالبرية ومسرغين وبوتليلس والكرمة    تكريم عائلة شهيد الواجب تواتية محمد    «البياض الزغبي «يضرب محاصيل الطماطم و الكروم بمستغانم    مجلس الادارة يوافق على استقالة حمري    إنشاء مدرسة لتكوين الهواة في علم الآثار والحفريات    موشحات أندلسية وتكريمات إحياء لليوم العالمي للموسيقى    معرض تاريخي وفيلم وثائقي حول شهيد المقصلة    أبو العاص بن الربيع    وَالَّذِينَ جَاهَدُوا فِينَا لَنَهْدِيَنَّهُمْ سُبُلَنَا    تعبير الاستغفار في الرؤية    مخطط استعجالي لتزويد بالطاقة في فصل الصيف    الزج ب 4 تجار مهلوسات داخل المؤسسة العقابية    الصحة العمومية مهددة بقرية وادي فاليط بسعيدة    دورة تكوينية للناسكين    حينما ينفجر الحزن ألوانا وزهورا    قرين يجدد الثقة في المدرب الحاج مرين    الفصل قريبا في منح الصفقة لمتعامل خاص    في كتاب جديد.. باحثون يناقشون سؤال الأخلاق في الحضارة العربية والإسلامية    ركب سيدي الشيخ من 26 إلى 28 جوان    هدفنا القادم بطولة إفريقيا بأوغندا    جولة أمريكية ل "رولينغ ستونز"    بحضور خبراء جزائريين وأجانب: الجيش يبحث تأمين المنشآت الصناعية من الأخطار الكيمياوية    همسة    .. حينما تغيب الأيدي النظيفة    قافلة الحج المبرور تحط رحالها بقسنطينة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الجزائريون ثاني جنسية ل”الحراقة” المرحلين من إسبانيا
وثيقة لوزارة الداخلية تشمل إحصائيات منذ 2013
نشر في الشروق اليومي يوم 07 - 01 - 2019

رحلت السلطات الإسبانية ما يزيد عن 4 آلاف حراق جزائري من أراضيها منذ العام 2013، حيث حل الجزائريون في الصف الثاني من حيث الجنسيات الأكثر ترحيلا من هذا البلد الأوربي، في حين بلغ عدد المرحلين في 2017 نحو 1119 شخص، في قائمة تصدرها المغاربة الذين فاق عددهم 30 ألفا و800 حراق.
وفي السياق، تشير وثيقة للداخلية الإسبانية وردت في شكل رد على عضو مجلس الشيوخ ميرابال مورا غراندي المنتمية إلى حركة "بوديموس-قادرون"، إلى أن الحراقة الجزائريين هم ثاني جنسية تم ترحيلها قسرا إلى بلادها خلال الخمس سنوات الماضية، بعدد بلغ 4479 حراق.
ووفق الوثيقة التي نشرتها جريدة "إل باييس" الاسبانية فإن النسبة المرتفعة للحراقة الجزائريين التي تم ترحيلهم قسرا إلى بلادهم تفسر باتفاقية التعاون في مجال مكافحة الهجرة السرية الموقع بين اسبانيا والجزائر، مشيرة إلى أن نسبة الحراقة الجزائريين الذين وصلوا اسبانيا في 2017 تقدر ب 18 بالمائة (أكثر من 4140 حراق)، من أصل 28 ألفا و572 مهاجر سري هو العدد الإجمالي للواصلين.
ورحلت إسبانيا في العام 2013 وفق الوثيقة ذاتها 833 جزائري، و841 في العام الذي بعده، ثم انخفض العدد قليلا إلى 797 في 2015، وعاد ليرتفع إلى 889 في 2016.
والملاحظ أن عدد عمليات الترحيل قد تخطى حاجز الألف حراق في العام 2017، حيث تم ترحيل 1119 جزائري، وهو عدد مرتفع بالنظر إلى عدد الحراقة الجزائريين الواصلين خلال ذات السنة (2017) والذي فاق 4140 شخص.
وتصدر قائمة الحراقة المرحلين من اسبانيا خلال الخمس سنوات الماضية المهاجرون المغاربة، حيث بلغ عددهم 30 ألفا و832 حراق، وكان سنة 2013 هي الأعلى ب7487 شخص، و6351 في سنة 2014، ويستقر العدد في أكثر من 5 آلاف حراق مرحل ما بين 2015 و2017.
ووفق إحصائيات حديثة للمفوضية السامية للاجئين باسبانيا فإن ما يناهز 4 آلاف حراق جزائري وصل إلى المملكة عبر البحر أو المنافذ البرية (سبتة ومليلية)، وهذا من جانفي إلى 31 أكتوبر 2018، في قائمة تصدرها الحراقة المغاربة بأكثر من 11 ألف حراق، ما يعني أن عدد الواصلين في 2018 سيكون تقريبا في نفس مستوى 2017 (4140).
وعلى الطرف الإيطالي فقد بلغ عدد الحراقة الجزائريين الواصلين إلى جزيرة سردينيا خلال العام 2018، ما يفوق 1200 شخص حسب إحصائيات حديثة لسلطات الجزيرة نشرتها وسائل إعلام إيطالية.
ومن المتوقع أن يفوق عدد الحراقة الجزائريين الذين وصلوا سواحل اسبانيا وايطاليا في 2018، أكثر من 5 آلاف شخص، وهو رقم غير مسبوق منذ نحو 10 سنوات، يضاف له عدد غير معروف من الذين فضلوا الحرقة بطريقة شرعية، من خلال دخول أوروبا بطريقة شرعية وتمديد المكوث بعد انقضاء آجال صلاحية الفيزا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.