المجلس الدستوري يجدد تذكيره بشروط الترشح لإنتخاب رئيس الجمهورية    الطيب بلعيز يؤدي اليمين أمام الرئيس بوتفليقة    بوتفليقة يتوجه يوم الأحد إلى جنيف من أجل فحوصات دورية    تخفيضات على جميع رحلات الجوية الجزائرية إلى الخارج من 21 فبراير إلى 26 أكتوبر    مصفاة سيدي رزين مكسب اخر تسمح للجزائر بالتحول من مستورد الى مصدر    بالصور.. راوية يشارك في أشغال الدورة العاشرة للجنة المشتركة الجزائرية-الكويتية    أمريكا ستترك 200 جندي في سوريا بعد انسحابها    عرامة: “الفوز على الإسماعيلي سيسمح لنا بقطع شوط كبير نحو التأهل”    ضرورة "تدارك النقص المسجل" في تسهيل تنقل ذوي الاحتياجات الخاصة إلى المرافق العمومية    تفكيك شبكة وطنية للمتاجرة بالمخدرات بأم البواقي    ربط أزيد من 40 ألف سكن بالغاز الطبيعي في ورقلة    لقاء الإعلامية بالكاتبة    شريف عبد السلام: “وجدنا إستقبال كارثي في كينيا ونحن مستعدون”    بالفيديو.. غوميز يرعب طفلا بإحتفاله في الدوري السعودي    أزيد من مليوني ونصف عامل منخرط في الإتحاد العام للعمال الجزائريين    الآفلان : عليكم الحفاظ على إستقرار الوطن    حجز قناطير من” الفلين” ببني زيد وتمالوس في سكيكدة    تعرف على رئيس بلدية خنشلة الجديد    أمن العاصمة: تفكيك شبكة للمتاجرة بالمخدرات وحجز 10.5 كلغ من القنب الهندي    عامر شفيق: ” المديرية الفنية عاشت واقع مرّ بسبب عدم الإستقرار”    خوان غوايدو يأمر بإدخال مساعدات أمريكية للبلاد    وناس يوجه رسالة قوية ل أنشيلوتي    رسميا.. رفع سن الاستفادة من “CNAC” إلى 55 سنة    تنبيه للأرصاد الجوية يحذر من هبوب رياح قوية بعواصف رملية    “لوبيز”: “أحترم الجزائر لكن اليوم أنا في منتخب فرنسا للشباب” !    فلسطينيون يصلون العشاء قرب مسجد الأقصى للمطالبة بفتحه    وكيل أعمال إيريكسن يزلزل الأرض تحت قدمي بيريز    ساري يثير اهتمام ناد كبير    اتفاقية جديدة بين ترامب وأردوغان حول الإنسحاب من سوريا    الجزائر تحتضن مركز البرامج لاتحاد الإذاعات العربية والاتحاد الإفريقي للبث الإذاعي    الجزائر تودّع استيراد البنزين    بالصور.. أويحيى يستقبل وزير التجارة الخارجية الكوبي    ارتفاع كبير في فاتورة واردات هياكل السيارات السياحية خلال 2018    توقيف عنصري دعم للإرهاب    كعوان: الدول العربية مطالبة بمضاعفة جهودها "لإنجاح مهمة التواصل ورسالة الاعلام مركزيا ومحليا"    سلال: أغلبية الشعب تريد الاستمرارية لبوتفليقة    تنسيقية الأئمة : عليكم تفويت الفرصة على المغامرين باستقرار الوطن    الغرب وفوبيا هجرة المسلمين    الصادرات الجزائرية: إطلاق أول قافلة برية باتجاه السنغال    البوليساريو تدعو الشعب الصحراوي إلى التصدي لمخططات العدو    الوزارة لا تحترم آجال اجتماعاتنا ومطالبنا عالقة منذ أعوام    سوناطراك تدعم إنتاج الغاز ب4.5 مليار متر مكعب سنويا    وفاة شخص وإصابة زميليه في حادث مرور بتلمسان    طوارئ في المستشفيات بسبب موجة جديدة ل«البوحمرون»!    بوتين‮ ‬يحذر واشنطن‮: ‬    والي العاصمة عبد القادر زوخ يكشف:    ڤيطوني‮ ‬يعوّل على التعاون مع كوبا‮ ‬    لمناقشة التعاون بين البلدين‮ ‬    غلام الله يدعو الأئمة للإقتداء بنهج الشيخ بلكبير    هجر تلاوة القران    التاريخ، الرواية، فضاء الرشح و غواية الإنشاء    أوبيرات حول الشهيد ومعرض للكتب و الصور التاريخية    الابتكار والإبداع متلازمة لترسيخ صورة الشهيد    التوعية ضرورة مجتمعية    مقالات الوسطيين: رضا الناس غاية لا تدرك    فراشات ب40 مليون دولار    حفيظ دراجي يجري عملية جراحية    10 خطوات لتصبحي زوجة مثالية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





البرلمان الفرنسي يرخّص رسميا للجزائريين بالعلاج في مستشفيات باريس!
المصادقة على مشروع القانون بالأغلبية وتوصيات بتسليم التأشيرات للمرضى

وافقت الجمعية الفرنسية "الغرفة السفلى للبرلمان" على تمرير مشروع قانون يسمح للجزائريين بالعلاج في المستشفيات الفرنسية، شريطة الدفع المسبق لصندوق الضمان الاجتماعي، ل 35 بالمائة من مستحقات العلاج كل سنة، وأوصى مشروع القانون على ضرورة الإسراع في منح القنصليات الفرنسية بالجزائر للتأشيرة المتعلقة بالمرضى.
وقد رخصت الجمعية الفرنسية على مشروع قانون يجيز الموافقة على البروتوكول الإضافي للاتفاقية العامة بين فرنسا والجزائر، حول الحماية الاجتماعية المتعلقة بالرعاية الطبية والعلاج، والرامية إلى استقبال المرضى الجزائريين بفرنسا،وتم التوقيع على النص الذي يخص المؤمنين اجتماعيا و المعوزين غير المؤمنين اجتماعيا المقيمين في الجزائر، من طرف 51 نائبا برلمانيا دون تسجيل أي معارضة، وجاء في نص المشروع "انه يسمح استقبال المرضى الجزائريين في المؤسسات الاستشفائية الفرنسية لتلقي العلاج المبرمج ضمن إطار إداري موحد.
ومعلوم أن بروتوكول العلاج بين الحكومتين الجزائرية والفرنسية وقع عليه في افريل 2016، ونص على ضرورة التسوية الإدارية لملف علاج الجزائريين بالمستشفيات الفرنسية قصد السماح ب"تفادي المنازعات المالية".
وينهي نص المشروع الخلاف الذي كان قائما بين فرنسا و الجزائر، وهذا بفضل اتفاق بين المساعدة العمومية "مستشفيات باريس"، والسلطات الجزائرية تحت إشراف الحكومتين الفرنسية و الجزائرية.
وحسب كاتب الدولة لدى وزير أوروبا والشؤون الخارجية جون بابتيست لوموين، فإن هذا المشروع يهدف للحفاظ على العلاقة المتميزة بين فرنسا والجزائر في مجال الضمان الاجتماعي وعصرنتها، مشددا على ضرورة وضع نظام تشاور "وثيق" بين الدولة الجزائرية والمستشفيات الفرنسية "لتجنب تراكم المستحقات ووضعيات المنازعات مثلما كان يحدث هذا في الماضي"، مشيرا إلى أن النص السابق "لم يكن ملائما تماما" مع حقل التطبيق "المحدود جدا".
ويؤكد البروتوكول الجديد الذي سيدرسه مجلس الشيوخ أن الصندوق الوطني للتأمينات الاجتماعية سيسلم للمريض ترخيصا بالتكفل على أساس كشف تقييمي تعده مؤسسة فرنسية. وبموجب هذا النص يتكفل الصندوق الوطني للتأمينات الاجتماعية بإعادة المرضى أو جثثهم إلى ارض الوطن وبالعلاج المقدم قبل العودة .
وأكد مقرر لجنة الشؤون الخارجية للبرلمان الفرنسي ميشال فانجي، أن الصندوق الوطني للتأمينات الاجتماعية يعوض المصاريف الحقيقية انطلاقا من كشف خاص بالتكاليف والتقارير الاستشفائية المرسلة من طرف هيئة ربط فرنسية حيث ستقدم التعويضات من طرف الصندوق الوطني للتأمينات الاجتماعية في آجل ثلاثة أشهر على أساس حساب إجمالي سداسي للمستحقات ومن أجل تحديد الفوارق بين الخزينتين ويتعين على الصندوق الجزائري حسب نص المشروع أن يدفع مسبقا 35 بالمائة من مبلغ المستحقات المحسوب في كل سنة، كما يوصي مشروع القانون القنصليات الفرنسية بالجزائر بالإسراع في تسليم التأشيرات للمرضى الذين يندرجون في إطار الإجراء.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.