بن فليس : “الإعلام الخاص ضحية والعمومي حول لآلة دعائية للحكومة والرئيس”    قوجيل: إنتخابات 12 ديسمبر هي بداية بسط الشعب الجزائري سيادته على البلاد    شركة أسترالية مستثمرة بالصحراء الغربية ترد على إتهامات المغرب    مشاورات صعبة تنتظر الحبيب الجملي    خامئني يدعو المسؤولين إلى دعم الشعب وتخفيف مشاكله    بلجود: الدولة "لن تتخلى عن مواصلة إنجاز البرامج السكنية"    عرقاب: “تحديات كبيرة تواجه قطاع الطاقة في الجزائر”    تدمير مخبأ للإرهابيين بالجلفة    ميساعيد مديرا للحملة الانتخابية لتبون    الجوية الجزائرية: تحويل الرحلات الداخلية إلى النهائي1 هذا الاثنين    بشار تهتز على وقع هزة أرضية بقوة 5 درجات على سلم ريشتر بالمغرب    براهيمي ينال جائزة لاعب الشّهر في الدّوري القطري    «الخضر» .. عزم على مواصلة الانتصارات والحفاظ على الصّدارة    الخضر على موعد تاريخي في بوتسوانا    إرهاب الطرقات يودي بحياة 3 أشخاص خلال 48 ساعة    أمطار غزيرة مصحوبة أحيانا برعود منتظرة بوسط وغرب الوطن    إنقاذ عائلة من موت محقق بقسنطينة    مؤسسة القصبة: إحصاء 330 بناية مهددة بالانهيار في قصبة الجزائر    أسماء جزائرية جمعت في مقارباتها العلمية بين الفلسفة والتصوّف    “الكناس” يهدد الوزير.. !    جيشنا في “العلالي”    ما ذنبهم ..؟    عبد الرحمن بورديم لاعب مولودية الجزائر : لم أتنقل أصلا مع الفريق إلى الفندق وكل ماقيل عن تمردي على كازوني شائعات    كرة القدم: اللقاءات العشرة الأخيرة للمنتخب الجزائري قبل مواجهة بوتسوانا    مسيرة في معسكر تأييدا للمسار الإنتخابي ودعم للمؤسسة العسكرية    في هذه الحالة يمكن لبن زيمة اللعب للمنتخب الجزائري    فيكا ال10: عرض وثائقي "نار" في ختام المهرجان    إجراء أزيد من 100 عملية جراحية لأطفال بتيسمسيلت    رئيسة بوليفيا المؤقتة تلتقي المبعوث الأممي لبحث الأزمة السياسية بالبلاد    دعا المواطنين للمساهمة في انجاحها    الجيش الوطني الشعبي يتدخل لفك العزلة عن المناطق التي شهدت تساقطا للثلوج بتلمسان    بلعمري يشارك أمام بوتسوانا    دحمون يكشف عن دخول الوكالة الوطنية لتطوير الرقمنة حيز الخدمة قبل نهاية السنة    "أيها الصحفي الطيب.. شكرا لك"    هذه هي محاور برنامج الرئيس المدير الجديد لسوناطراك    «الميثاق، سيشكل سندا قانونيا لمساعدة الجزائر على الخروج من الأزمة»    «الثلج» يزين شوارع وهران للحظات معدودة    إفريقيا تضمن ثلاثة ممثلين في‮ ‬طوكيو    في‮ ‬الذكرى ال31‮ ‬لإعلان قيام الدولة الفلسطينية    تزامناً‮ ‬واليوم العالمي‮ ‬لداء السكري    في‮ ‬ولايات الجنوب    ارتياح الفلاحين    تشقق جدران المحلات والمدرجات بعد سنة من التسليم    مشاركة 50 متعاملا اقتصاديا وطنيا وأجنبيا    لعبة بصرية لانتقاد الإنسان المعاصر    «أطمح إلى التعريف بالشخصيات الجزائرية التي لم تأخذ حقها»    مداخلات حول دور الاتصال في تحسين العلاج    تسجيل 5 حالات جديدة يوميا    11 فرقة مسرحية في موعد وادي سوف    تثمين الدور الفعال للمرأة    شارلي شبلن.. ذكرى جميلة لأيقونة عالمية    تركته حبيبته.. فانتقم ب 5 قتلى    تطبيق إلكتروني يحل المشكلات العاطفية    أليس لنا من هم إلا الكرة..؟!    مواضع سجود النّبيّ الكريم    الدِّين والازدهار الاقتصاديّ    شاب بلجيكي يعتنق الإسلام وينطق بالشهادتين    123 أجنبي يعتنقون الإسلام إلى غاية أكتوبر المنصرم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مشروع قانون المحروقات "محلّ الجدل"..هذا ما يقوله خبراء الطاقة
نشر في البلاد أون لاين يوم 13 - 10 - 2019

البلاد.نت- حكيمة ذهبي- أدخل مشروع قانون المحروقات، الرأي العام في جدل مجددا، نقاط تحفظ عليها سياسيون وخبراء في الطاقة والاقتصاد، بعدما لاحظوا أنه منح ثروة جديدة للأجانب بتمكينهم من الاستكشاف بدون عمق وتخفيض الضريبة.
في قانون 1986 الذي يعتبره الخبراء الأفضل على الإطلاق نظرا لنجاحه في استقطاب الشركات الأجنبية كان يمنع على الشركاء الأجانب أن يلجئوا إلى التحكيم الدولي في حالة النزاع أثناء مرحلة الاستكشاف، إلا أن هذا الحق منح للأجانب بموجب قوانين 2005 و2013 وهو ما حافظ عليه مشروع القانون الجديد، يمكن للأجنبي أن يقاضي "سوناطراك" دوليا حتى في حال الاستكشاف في الحقول الجزائرية.
سابقا كانت سوناطراك الطرف الوحيد الذي يمكنه الاستكشاف في الأعماق الصغيرة ويستنجد بالأجانب في الأعماق التي لا يمكن لسوناطراك أن تشتغل على مستواها لعدم امتلاكها للتكنولوجيا والإمكانيات، لكن اليوم كل الأعماق متاحة أمام الاستكشاف الأجنبي. كما أتاح القانون عمليات الاسترجاع أمام الشركات الأجنبية بسبب عجز سوناطراك في تأدية هذه الوظيفة ما جعل الجزائر تخسر قرابة 25 بالمائة من إنتاجها.
يقول الخبير الطاقوي، مهماه بوزيان، إن أن الشراكة مع الأجانب ليست عيبا، لافتا إلى أنه في روسيا شركات أمريكية، وأن هذا القانون أوجد عددا من أنماط التعاقد. ولاحظ أن الرئيس المقبل عليه أن يجد حلا لعجز "سوناطراك" عن تطوير إمكانياتها، عن طريق مراجعة أجور إطاراتها الذين يفرون إلى المجمعات النفطية الأجنبية.
ويضيف محدثنا، أن الجزائر باتت مهددة في السوق بصعود دول جديدة منتجة في إفريقيا، إذا أبقت على الضريبة المفروضة حاليا على الأجانب، مشيرا إلى أنه بخلاف ما يقوله سياسيون أنه تنازل فإن ما جرى هو إرجاعها إلى المتوسط العالمي 60 بالمائة، لوضعها في المستوى التنافسي العالمي.
بالنسبة لرفع الدعم عن المواد الطاقوية يقول مهماه بوزيان، إن أعباء "سوناطراك" من استيراد الوقود فاقت 11 مليار دولار، لكن القانون لم يلغه بل ستجبر الدولة على إيجاد آليات لتغطية العجز لدى "سوناطراك"، دون رفع الدعم.
بالمقابل يرى مدير مخبر تثمين المحروقات بالمدرسة الوطنية المتعددة التقنية، البروفيسور شمس الدين شيتور، أن الوقت ليس مناسبا لمراجعة قانون المحروقات، مبرزا أنه تسرع يرهن مستقبلنا في غياب نظرة استشرافية إلى مدى 2030 للاقتصاد الجزائري، مؤكدا أن الطاقة ليست هي الاقتصاد.
وسجل البروفيسور شيتور، أن الجزائر عدلت عدة قوانين خاصة بالمحروقات، مشيرا إلى أنه في سنة 1978 كانت الجزائر متقدمة على دول عربية على غرار السعودية في مجال النفط، لكنها لم تتمكن من تطوير نفسها حتى تفوقت عليها عدة دول من بينها السعودية.
وحذر الأستاذ شمس الدين شيتور، مما وصفه ب "بريكولاج" في تعديل قانون المحروقات.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.