المؤسسة العسكرية لعبت دورا تاريخيا ووطنيا لم يسبق له مثيل في تاريخ الجزائر    عضو جديد بالمجلس الدستوري يؤدي اليمين الدستورية أمام بن صالح    الوادي تتطلّع إلى إنتاج مليون قنطار من الحبوب    رئيس جديد بالنيابة لمنتدى رؤساء المؤسسات    رفع الإنتاج إلى 200 ألف لتر من الحليب يوميا    عناصر “الخضر” يشدون رحالهم الى القاهرة عبر رحلة خاصة    استفادة 1460 عائلة من الكهرباء بباتنة    متعة الإفطار على رمال الشواطئ تتجدّد لدى العائلات السكيكدية    ليبيا على شفير حرب أهلية وانقسام دائم !    بالصور.. اليوم الرابع من زيارة الفريق ڤايد صالح للناحية العسكرية الرابعة    يوم وطني للأسير الصحراوي    السعودية تعلن مشاركتها في ورشة البحرين    وهران الانطلاق في إنشاء غابات للاستجمام والترفيه    رمضان فرصة للحجاب    ديلور يحسم مستقبله مع مونبيليه    بورتو يقرر تكريم براهيمي    مصالح الولاية توجه إعذارات للشركات المنجزة لمواقف السيارات بالعاصمة    انقطاع التموين بالغاز في عدة أحياء بالرويبة    شرطة عين تيموشنت تحجز 70 كلغ من الكيف المعالج    حسابات السقوط    تيبازة.. أمواج البحر تلفظ جثة صياد مفقود بساحل قوراية    القاء القبض على إرهابي بتمنراست    عدة مصانع لتركيب السيارات ستغلق أبوابها مع إحالة عمالها على البطالة    30 مليون منحة للاعبين مولودية وهران    نشرا «غسيل» صفقات بالملايير: رئيس الفاف وسلفه تبادلا التهم في الجمعية العامة    حركة مجتمع السلم تدعو الى انتخابات رئاسية في حدود 6 أشهر        النفط يتراجع بفعل زيادة المخزونات الأمريكية    تأجيل محاكمة كمال شيخي المدعو " البوشي" إلى 19 جوان المقبل لإستكمال ملف الدفاع    في‮ ‬حفل بالمسرح الوطني‮ ‬الجزائري    أمام إقبال ضعيف للجمهور    في مسيرات نظموها أمس: الطلبة يتمسّكون بمطالب الحراك    أحمد طالب الإبراهمي يوجه رسالة الى شباب الحراك    استخلاف الحجاج الممتنعين عن تسديد التكاليف    في مطبخ والدتي كلّ ما لذ وطاب ولا أجد ما أفطر عليه !    «50 ٪ تخفيضات في الفنادق لفائدة موظفي القطاعات العمومية»    المستشفيات تستقبل عشرات الإصابات بفيروسات حادة    تفكيك شبكة دولية لتزوير العملة وحجز أوراق نقدية “مدرحة” بقيمة 350 مليار    حذر من القيام بأي‮ ‬عمل‮ ‬يمكن أن‮ ‬يساء تفسيره    خلال ندوة تاريخية نظمت بخنشلة    أشادت بقوة التعاون الثنائي‮ ‬بين البلدين‮ ‬    مارادونا يطالب بمقاطعة فيلم حول حياته    بومبيو يتهم إيران بالوقوف وراء العملية    « أولاد الحلال» و « مشاعر» ابتعدا عن بيئتنا الجزائرية »    المسجد الأموي بسوريا    اللجوء إلى المحكمة الرياضية اليوم    طريق استرجاع الأموال المهربة ما زال في البداية    صفات الداعي إلى الله..    طلبة 2019 نزلوا بالملايين من أجل إحداث الطفرة    «كتابة مسار الراحل سي الجيلالي بن عبد الحليم تكريم لتاريخ المهرجان »    قاديوفالا معلم أثري يتّجه نحو التصنيف    الاستعداد للعشر الأواخر من روضان[2]    ميخائيل اماري: حسب محمد ثناء أنه لم يساوم    باراك أوباما يدخل المجال الفني    مرافعة تشكيلية عن القيم المفقودة    استمرار خرجات إطارات ديوان الحج و العمرة في البقاع المقدسة    4 أدوية تدخل الصيادلة «بوهدمة» لعدم نشرها في الجريدة الرسمية !    الإعلان عن التحضير لمبادرة وطنية للمساهمة في حل الأزمة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





المخرج علي عيساوي من قسنطينة: :فيلم "البوغي" انتصار لنا وسيكون في شكل مسلسل خلال رمضان
نشر في الجزائر الجديدة يوم 17 - 02 - 2019

حيث يروي من خلال السرد والغناء قصة حب في زمن الحرب بنكهة فنية، بحضور المخرج وطاقم العمل.
وقال مخرج العمل علي عيساوي، في ندوة صحفية بدار الثقافة مالك حداد بقسنطينة، بأنه سيتم تصوير "البوغي" قريبا في سلسلة تلفزيونية تتضمن 7 حلقات ذات 30 دقيقة للواحدة، سيتم عرضه خلال شهر رمضان المقبل عبر التلفزيون الجزائري، مشيرا إلى العراقيل التي صادفته خلال إنجاز العمل الذي بقي لفترة طويلة دون تحقيق، ورغم ذلك أعرب عن افتخاره بالعمل الذي أداه الممثلون وكل الفريق التقني للفيلم الذي تمكنوا من تجاوز تلك الصعوبات، مشيرا في الوقت ذاته بأن عرض الفيلم للجمهور القسنطيني، بمثابة انتصار. مضيفا أن العمل الذي استغرق تصويره 105 أيام، بمثابة نقلة نوعية في مجال الإنتاج السينمائي، إذ تم اعتماد تقنيات جديدة عالية الجودة في إنجازه.ويروي الفيلم الذي أُنتج في إطار تظاهرة قسنطينة عاصمة الثقافة العربية 2015، على مدار 180 دقيقة، قصة شعبية تنتمي إلى نوع السرد، فترسم علاقة جرت بين نجمة بن حسين، امرأة من أشراف قسنطينة وزوجة لسيد من أبناء عائلة البايات، فتقع في حب جاب الله المغني الغريب، الذي لا يتأبط سوى مقطوعات الزجل، وأسرار البحر العنابي، يبعث لنجمة برسالة، يخبرها فيها بأنهم ينكرون عليه حبه ما لم تثبته بدليل من عندها، وتتوسط لنقل هذه الرسالة يهودية، تسلمها لطباخة بيت نجمة، ومربيتها، فتقرأ نجمة رسالة جاب الله، ثم تخفيها، وتعمد إلى قص خصلة من شعرها وتظفرها بحبات الجوهر، وتربطها بحزامها، وتسقطها له من شرفة بيتها الكائن في أعلى القصبة، يحصل جاب الله على دليل هذا الحب، ويفصح باسم صاحبتها، لتكون نهايته النفي خارج المدينة بدلا من أن يتعرض للموت، فتكون وجهته مدينة عنابة، لكن الأقدار تعيده إلى قسنطينة بطلب من نجمة ليغني في حفل أقيم لابنها، فأنشد يقول "نجمة يا نجمة ما بقالك الصواب في اللوم عليا، راني غديت لقادك في الشنايع والباطل"، فسمع زوج نجمة هذا الكلام وفهم مقصوده، فاقتيد جاب الله إلى دهليز البيت وطعن بالسكين، أما نجمة، وتصديقا للعرافة التي وقعت بين الفرح والمأتم، ألقت بنفسها مع ابنها الذي كانت تحمله من شرفة بيتها الداخلية.وقد منح المخرج علي عيساوي الدور الأول للشاب المغني الموهوب عباس ريغي الذي وقع بذلك أول تجربة له في عالم السينما وأدت دور البطلة الممثلة سارة لعلامة، كما أدى أدوار فيلم البوغي ممثلون آخرون معروفين على غرار بهية راشدي ونور الدين بشكري وعنتر هلال وجمال دكار وحسان بن زيراري وكذا صابرينة بوقرية. وقد حضر العرض جمهور غفير أغلبه من الشباب، وعشاق السينما وحتى هواة موسيقى المالوف الذين تنقلوا خصيصا لاكتشاف الاقتباس السينمائي لهذه القصيدة الشهيرة في موسيقى المالوف التي تحكي قصة هذا الشاعر الذي قدم من عنابة ساعد جاب الله الذي عبر عن حبه للحسناء نجمة بقسنطينة. وكان وزير الثقافة عز الدين ميهوبي قد كتب انطباعه عن فيلم "البوغي" قائلا "فيلم ‘البوغي' للمخرج علي عيساوي الذي تم تمويله في إطار تظاهرة قسنطينة عاصمة للثقافة العربية 2015 حيث تناول موضوع حصار قسنطينة والقصة العاطفية المأثورة ‘نجمة' التي يرددها كثير من مطربي المألوف القسنطيني، ولعل من أسباب نجاح هذا الفيلم، رغم طول مدته، هو السيناريو الذي كتبه سعيد بولمرقة الذي راعى استخدام اللغة الشعبية المتسمة بالحكمة والأمثال الشائعة، إلى جانب ممثلين متميزين أمثال بن زراري وبشكري ودكار وحطابي وزرماني وبوبير وراشدي، وغيرهم. وتألق الممثلة الواعدة سارة لعمارة والمطرب عباس ريغي" وأضاف "فيلم البوغي، إضافة هامة للسينما الحزائرية التي تستثمر في التراث الوطني". يُشار إلى أن قصة "البوغي" الشعبية كانت موضع دراسة لنيل درجة شهادة الماجستير في الأدب بجامعة منتوري بقسنطينة، وكانت تحت عنوان "جدلية الحب والموت في قصة البوغي"، بإشراف الأستاذ الدكتور عبد الله حمادي في أكتوبر 2005. وفيلم "البوغي" يعتبر ثاني فيلم روائي مطول يتم تقديمه ضمن عروض دائرة السينما في إطار تظاهرة قسنطينة عاصمة الثقافة العربية 2015 بعد فيلم وسط الدار للمخرج سيد علي مازيف.وسيتم عرض فيلم "البوغي" طيلة الأسبوع الجاري بدار الثقافة مالك حداد.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.