إضراب عام ومسيرات في تونس    نيس يطلب مبلغا خياليا لتسريح عطال    صحيفة اليوم: الحكومة الكندية وظفت الخلاف مع السعودية وسيّسته    عطال يصنع الحدث في “فرنسا”    دعوة المجموعة الدولية لتكثيف محاربة الآفة    انطلاق جلسات الحوار اليوم    شعبة المناجم والمحاجر ضمن المدونة الجديدة للتمهين    تفكيك 30 شبكة إبحار سري وتوقيف 1110 متورط و حجز 107 قوارب    شخصية قوية وذكاء خارق في خدمة الثورة التحريرية    «قروض للأميار لفتح قاعات سينما ومراكز تجارية وأسواق» !    في غياب «الستر» تسود الخيانة وتضيع الأمانة    مصرع عجوز وإبنتيها إختناقا بالغاز في “بن شود” ببومرداس    عن مركز التفكير‮ ‬شبكة القيادة العابرة للأطلسي‮ ‬    بلغت‮ ‬58‮ ‬دولارا للبرميل‮ ‬    في‮ ‬ولاية سوق أهراس‮ ‬    الجولة ال18‮ ‬لبطولة الرابطة الأولى    سي‮ ‬الهاشمي‮ ‬عصاد‮ ‬يؤكد من تلمسان‮ ‬    تسرد مشواره منذ تاريخ تأسيسه عام‮ ‬1921    وزير الشباب والرياضة محمد حطاب‮ ‬يؤكد‮:‬    في‮ ‬الجولة الثانية لرابطة أبطال إفريقيا    نقص التموين بقارورات البوتان حوّل حياتهم لكابوس في‮ ‬عز الشتاء‮ ‬    بوليميك فالفايسبوك    تيريزا ماي‮ ‬في‮ ‬مأزق‮ ‬    وزير تونسي‮ ‬متهم بالتطبيع مع الصهاينة    خلال ندوة دولية بداية من اليوم‮ ‬    الجزائر تدين الهجوم الإرهابي‮ ‬بنيروبي    ميهوبي‮ ‬يعطي‮ ‬إشارة تصوير فيلم‭ ‬‮ ‬سي‮ ‬محند‮ ‬    في‮ ‬مكافحة ظاهرتي‮ ‬التطرف والإرهاب    المحولون مطالبون بتصدير الفائض    بعد مطالبته بإزالة الأحزاب الفتية    تريزا ماي تضع بريطانيا أمام مستقبل مجهول،،،    الجزائر تمتلك تجربة رائدة في إفريقيا في مجال الصحة    توزيع أكثر من 40 ألف وحدة سكنية في جانفي الجاري    الأسعار في قبضة الحمى القلاعية    السياحة أساسها الخدمات    البلدية في قلب كل الإصلاحات    الجرذان تهدد الموسم الزراعي    بيطري واحد لمراقبة 245 ألف رأس ماشية برأس الماء ببلعباس    «ترقبوا لأول مرة وثائقي مثير للجزائريين الذين نفتهم فرنسا إلى إقليم غويانا »    "حراق" يروي تفاصيل الرعب    «رحلتي» للتأمين على الأشخاص المقبلين على السفر    «تعرضت لضغط رهيب من قبل الأولياء»    ‘غينيس' "تهنئ" البيضة    دب قطبي يروع غواصة نووية    مشروع السكة الحديدية في مرحلة الدراسة الأخيرة    تناسيم من الأندلس وأحجيات من التراث    تتويجٌ للإبداع النسويّ    خطوتنا مسعى للتعاون الأوروبي العربي    مسابقة الطبخ التقليدي تستقطب الشباب    «بعض الأولياء يرون أبنائهم مصدر رزق فقط»    تبني أنماط صحية ضرورة    الفكر السياسي للإباضية وأسس التعامل مع الأنظمة التي عارضوها    اللقاح متوفر بكمية تغطي الحاجة    130 دواء مفقود بالجزائر.. !!    مثل الإيثار    دعاء يونس – عليه السلام -    العفو.. خلق الأنبياء والصالحين    كثرة الأمراض و الغيابات وسط التلاميذ بغليزان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





يوم دراسي تحسيسي لفائدة الأئمة والمرشدات بالجامع القطب عبد الحميد بن باديس
في إطار الحملة ال17 لصندوق الزكاة

وهران من بين أضعف الولايات في جمع الأموال
 توزيع مليارين و300 مليون سنتيم على 400 عائلة معوزة بالباهية
في إطار الحملة ال17 لصندوق الزكاة، نظمت صباح أمس مديرية الشؤون الدينية والأوقاف بوهران بالجامع القطب عبد الحميد بن باديس، يوما دراسيا تحسيسيا لفائدة الأئمة والمرشدات، حضره المدير المركزي للزكاة معيزة مراد، ممثلا عن وزير الشؤون الدينية والأوقاف، المفتش العام للولاية، ممثلا عن والي الولاية، ومدير الشؤون الدينية والأوقاف مسعود عمروش، وكانت هذه المناسبة فرصة لإبراز أهمية الزكاة كركن ركين ودعامة أساسية لديننا الحنيف، وضرورة بذل المزيد من الجهود، لحث المحسنين ورجال الأعمال، للانخراط في هذه الحملة الوطنية، الهادفة إلى محاربة الفقر ومساعدة العائلات المعوزة، على التخلص من مظاهر الحرمان وكل أشكال المعاناة.
وقد دعا المتدخلون في كلمتهم الأئمة إلى تخصيص دروس في المساجد لتبيان فوائد الزكاة والعمل على ربط اتصالات مع ذوي البر والإحسان، لدعم هذه المبادرة التي انطلقت في 2003، حيث تم جمع وقتذاك 5 ملايير سنتيم لتصل في 2016، مثلما جاء في كلمة مراد معيزة مدير الزكاة بالوزارة، إلى 145 مليار سنتيم، كاشفا أن التقديرات بعض الخبراء والمحللين الاقتصاديين، تؤكد إمكانية جمع 2 مليار دولار، وهو ما يسمح بامتصاص الفقر في مختلف مدن القطر الوطني، وعلى نفس المنوال تحدث مسعود عمروش مدير الشؤون الدينية والأوقاف، عن فضل إخراج الزكاة كشعيرة نتقرب بها إلى المولى عزّ وجل، مشيرا إلى أن وهران لا تزال بعيدة ومتقهقرة في جمع الزكاة، وأن هذه الحملات التحسيسية فرصة، لشحذ الهمم والتشمير على السواعد، لتدارك هذا التأخر، خصوصا وأن عاصمة الغرب الجزائري، معروف عن سكانها حبهم لفعل الخيرات والمشاركة في مختلف المبادرات ذات الطابع الإنساني والاجتماعي، كاشفا عن طبع عدد من اللافتات الإشهارية، لتعليقها في المساجد بغية إعلام المصلين بهذه الحملة، ومس أكبر عدد ممكن من المحسنين، الراغبين في التصدق بمالهم للفقراء.
وعلى هامش اليوم الدراسي، الذي قدم فيه الدكتورين زبار وبوعافية، محاضرتين حول الزكاة وفضلها على المجتمع، كشف مدير الشؤون الدينية والأوقاف، في تصريح مقتضب ل*الجمهورية* : أنه تم جمع في 2017 مليارين و300 مليون سنتيم، وقد تم توزيع هذه الأموال على 400 عائلة في شكل منح شهرية تتراوح بين 3000 و10000 دج، مشيرا إلى أن الحملة متواصلة والجميع متفائل بتحقيق حصيلة أكبر مع مرور الأيام .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.