العربي ونوغي مديرا عاما جديدا لوكالة النشر والإشهار    وزير التربية : سنفصل في مصير الموسم الدراسي بإشراك النقابات    تعليمات خاصة لإعادة جدولة ديون المؤسسات العمومية وبعض المؤسسات الخاصة    تحويل 4 مليار دينار من نفقة الاحتياط إلى ميزانية وزارة الصحة        الوالي يؤكد ان الاعلان عن الاصابات من صلاحيات وزارة الصحة    فرنسا: 1873 إصابة جديدة بكورونا خلال يوم واحد    كورونا : جراد يأمر بتوفير الظروف لتسيير التبرعات    الجزائر تدعو منتجي النفط إلى اتفاق شامل وواسع وفوري لخفض الإنتاج    تحديد نسب ومبالغ أتاوى الملاحة الجوية    بن العمري يرد على إدارة الشباب برسالة مشفرة !!    استلام أول طلبية لوسائل الحماية من فيروس كورونا قادمة من الصين    وزير الصحة: وفرنا 300 ألف علبة من "الكلوروكين"    تخصيص 3 فضاءات إضافية لإستقبال الأشخاص بدون مأوى بالعاصمة    استمرارية الخدمات طوال فترة الحجر الصحي    شبكة إجرامية في قبضة الأمن الحضري الأول بالبرواقية    طلبت من اللاعبين الجدية في التدريبات الفردية    الريال يقترح حلولا لعودة «الليغا»    وضع الوكالة الوطنية لترقية الحظائر التكنولوجية تحت وصاية وزير المؤسسات الصغيرة    دخول أنبوب غاز جديد حيز الخدمة بحاسي الرمل “GR7”    رئيس المجلس الشعبي الوطني يعزي الشعب الصحراوي في رحيل القائد أمحمد خداد    تيسمسيلت :توزيع 2.400 طرد غذائي على الأسر المعوزة    المديرية العامة للضرائب تقر تسهيلات للمؤسسات    ولاة الجمهورية يتبرعون بشهر واحد من راتبهم لمكافحة كورونا    بلايلي يطالب بفسخ عقده مع الأهلي السعودي    “فرانس فوتبول” تنصح مرسيليا بالتعاقد مع إسلام سليماني لهذه الأسباب    8 أشهر حبسا نافذا في حق الصحافي سفيان مراكشي    البيّض: برنامج ثقافي عن بعد للأطفال    تجميد تصوير الأعمال السينمائية والوثائقية    الدكتور عبد الكريم بن عيسي: فشل العروض المسرحية سببها عدم إدراك صناعها ل”ميقاعية العرض المسرحي”    الكرملين يحذر من زيادة حجم إنتاج النفط    المرأة في الفكر الإرهابي    هل صحيح أن السياسات الخارجية الأمريكية بدون أخلاق؟    كورونا لم يشفع لأطفال فلسطين من بطش الاحتلال    أحكام من 6 أشهر إلى 8 سنوات سجنا نافذا ضد مروجي المخدرات في القصر ببجاية    مكتب بريدي متنقل لتقديم خدمات للموظفين في مقر عملهم بأدرار    خط موريس.. بعد الموت، الحياة تنبعث من جديد في تلمسان    عطال أكبر المستفيدين من توقف المنافسة    باتنة: انطلاق قافلة مساعدات خيرية اتجاه ولاية البليدة    محرز يوجه رسالة مؤثرة!    العاهل المغربي يعفو عن 5654 معتقلا خوفا من تفشي كورونا    17 دولة لم يصلها الوباء    ترامب يقيل المسؤول الاستخباراتي الذي حرّك الدعوى لعزله    إطلاق تطبيق جزائري جديد لتحديد الموقع    وزارة التربية تعلن عن الرزنامة    .. الاستهتارُ القاتل    توزيع مواد غذائية على 700 عائلة معوزة و متضررة من كورونا    الممثلة أمينة بلحسين من وهران : « الحجر المنزلي قربني أكثر من عائلتي»    توقيف 52 مهربا وحجز مواد غذائية وتنظيف ووقود    "لوندا" تمنح مساعدات للفنانين المتوقفة نشاطاتهم    فتح باب التقديم لمنحة تطوير الأفلام الروائية والوثائقية والقصيرة    لغة الجسد على الخشبة لا تلغي الحوار بل ترفض الثرثرة    هذه حلولي لتجاوز مشاكل كورونا رياضيّاً    وزارة الشؤون الدينية تؤكد جوازه:    جواز التعجيل بإخراج زكاة المال قبل بلوغ الحول    المحبة من شروط لا إله إلا الله    هذا خلق الله (وقفة مع فيروس كورونا)    علماء الجزائر: لا تستهينوا بالحجر المنزلي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





عائلات تخزن «التمور» تحسّبا لرمضان المقبل
سعرها بأسواق وهران ما بين 220و 600دج
نشر في الجمهورية يوم 20 - 02 - 2020

تشهد أسواق وهران منذ يومين وفرة كبيرة في منتوج التمور الذي يعرض بالمحلات و فوق الطاولات على الأرصفة بمختلف الأنواع و بأسعار متباينة حسب النوعية والجودة. وخلال الجولة الاستطلاعية التي قادتنا إلى عدد من المحلات بسوق " الأوراس" بوهران، أكد لنا بعض الباعة أنه توجد وفرة في منتوج التمور، والتي يتم جلبها من صحراء الوطن، في مقدمتها واحات بسكرة ، وهذا أدى إلى تباين الأسعار وفتح المجال أمام الزبائن لشراء ما يناسب قدراتهم الشرائية المختلفة ، بحيث تتراوح الأسعار ما بين 220دج إلى 600دج للكلغ الواحد..في حين أن هناك نوع آخر يباع ب 800دج للكلغ وهو من أجود الأنواع.
و قد لمسنا خلال جولتنا الارتياح الكبير لدى الزبائن من بينهم السيدة فاطمة التي اقتنت حوالي كيلوغراما من التمر بقيمة 220دج وحوالي نصف كليوغرام من نوع آخر بقيمة 350دج للكلغ الواحد، مشيرة إلى أن عائلتها تكثر من استهلاك التمر لأنهم في فترة صيام ، فيما أشار زبون آخر أنه يحب أكل التمر بكل أنواعه مع اللبن أو الحليب خلال الغداء أو حين الشعور بالجوع في أي فترة من اليوم ، كما أنه يجد فيه مصدرا للقوة و الطاقة . هذا في حين أشار معظم الباعة أن هناك زبائن قدموا طلبيات من أجل اقتناء كيلوغرامات معتبرة من التمر، اغتناما لفرصة عرضها بأسعار معقولة من أجل تخزينها في المبرّدات واستغلالها خلال شهر رمضان الكريم ، الذي يفصلنا عنه أكثر من شهرين ، و ذلك تفاديا لشرائها خلال شهر الصوم بسعر أكبر، خصوصا أن تجار الربح السريع كالعادة يرفعون سعره إلى ما يتراوح مابين 500دج إلى 1300دج كما حدث خلال السنة الفارطة. كما أن بعض الزبائن أكدوا أن كميات التمور المتوفرة قبل وخلال شهر رمضان الكريم غالبا ما تكون أقل جودة من الأنواع التي تعرض خلال الفترة الحالية ، كما أنها تعرض بأسعار مرتفعة جدا ، مؤكدين أن قاعدة قلة العرض وارتفاع الطلب تؤدي إلى ارتفاع السعر، ما يجبر أصحاب الدخل البسيط إلى شراء كمية قليلة رغم الحاجة الماسّة إلى استهلاك هذه المادة خلال الإفطار، و بهذا الشأن أكدت لنا زبونة تدعى نصيرة أنها اعتادت خلال السنتين الأخيرتين أن تشتري حوالي 6 كيلوغرامات من التمر من النوعية الجيدة بسعر معقول لا يتجاوز 600 دج ، تقوم بتخزينه في الثلاجة في علب متوسطة الحجم محكمة الغلق،وما إن تحتاج إليه خلال فترة الصوم تقوم بإخراج كمية مناسبة بفتح علبة واحدة وتتركها خارج المبرد ، وعندما تنفذ تقوم بإخراج علبة أخرى دون الحاجة إلى شرائه من السوق بسعر مرتفع و جودة اقل.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.