مستشار وزير السياحة: نتطلع لاستقطاب السوق السياحية الروسية    انطلاق الاجتماع الوزاري الإفريقي – الأوروبي    رزيق: 6 آلاف مستورد كانوا ينشطون بسجلات تجارية وهمية    متظاهرون يغلقون الشوارع الرئيسية في العاصمة السودانية الخرطوم    الحماية المدنية: 36 قتيلا في حوادث المرور    تساقط أمطار رعدية في 9 ولايات    ضرورة مرافقة مؤسسات صناعة السفن لرفع قدرتها الإنتاجية    ملتقى وطني حول الذاكرة التاريخية واشكالية كتابة التاريخ يوم 8 نوفمبر القادم    20 ملف ترشّح ينتظر غربال مجلس الدولة    أهمية الوحدة الفلسطينية لتحقيق المطامح المشروعة للشعب الشقيق    الرئيس تبون يحيي النجوم القدماء للمنتخب الوطني    إعجاب بالعراقة والتاريخ    توتر شديد في السودان.. والجزائر تدعو للحوار    أرقام محرز تضع غوارديولا في موقف حرج    بوغالي يستقبل رؤساء المجموعات البرلمانية واثنين من نوابه    تأمين الحدود الجزائرية النيجرية مسؤولية مشتركة بين البلدين    تسهيلات لدفن البيروقراطية    الاستفادة من التجارب الاقتصادية الناجعة لتطوير الصناعة    العدالة والقانون فوق الجميع    كلمة رئيس الجمهورية بمناسبة افتتاح السنة القضائية الجديدة    الهجمات ضد الجزائر دليل قوي على أنها تسير على النهج القويم    تعليمات لإعطاء الجرعة الثالثة من لقاح كورونا    روس يرهن نجاح دي ميستورا بمنحه صلاحيات أوسع    الجزائر تدعو جميع الأطراف إلى الاحتكام للحوار    حملة التشجير أفضل رد على الأيادي الإجرامية    4 وفيات.. 81 إصابة جديدة و 69 حالة شفاء    الوزير سبقاق والفاف والرابطة يهنئون الأندية الجزائرية بعد تألقها قاريا    صيود وعرجون يتوَّجان بالذهب    وفاق سطيف وشباب بلوزداد يواصلان المشوار القاري    13 مليون جرعة لقاح ضد كورونا مخزّنة    السودان – الجزائر: سيدات الخضر في مهمة شكلية بأم درمان    «روس» يحمّل المغرب مسؤولية عرقلة جهود التسوية    تحفيزات للاستثمار و توسيع نشاطات سوناطراك و سونلغاز    متهم مبني للمجهول !    توقيف 6 مروجين واسترجاع مبالغ مالية ومركبة    5 سنوات للص لواحق المركبات    سونلغاز مستغانم تواصل قطع الكهرباء عن الإدارات والمؤسسات    بروتوكول صحي على الملصقات فقط    الجزائر ستكون منصة لتجسيد الصيرفة الإسلامية بإفريقيا    في معرض لوس أخوس ديل موندو    المتاجرة بالأدب جريمة    صدور الترجمة الإيطالية لرواية "سكرات نجمة"    البجاويون عازمون على رفع التحدي    أيت جودي يصر على وضع الأرجل فوق الارض    كمال هبري :« هدفنا هو تسيير البطولة مباراة بمباراة»    «احتمال الموجة الرابعة قائم مع ظهور متحورات جديدة»    هذه قصة النبي سليمان مع الهدهد الفصيح    سورة البقرة.. سنام القرآن    الشرطة تكرم الإعلاميّين في يومهم الوطني    بعث مشروع العلامة "نحاس قسنطينة" الأشهر المقبلة    مصالح الأمن تشارك الإعلاميّين احتفالاتهم    لعبة الحبار    تسجيل 84 إصابة جديدة بفيروس كورونا 4 وفيات و69 حالة شفاء    تتويج جزائري في الدورة الثانية من المهرجان العربي لفيلم التراث    الأطباء هم سادة الموقف..    25 سنة على رحيل عبد الحميد بن هدوقة    مكسورة لجناح    الوزير الأول: احياء ذكرى المولد النبوي "مناسبة لاستحضار خصال ومآثر الرسول صلى الله عليه وسلم"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



مخطط الحكومة يؤسس لنموذج اقتصادي جديد بعيد عن الريع البترولي
الوزير الأول وزير المالية أيمن بن عبد الرحمان أمام أعضاء مجلس الأمة :
نشر في الجمهورية يوم 22 - 09 - 2021


يسعى مخطط عمل الحكومة الذي عرضه أمس الثلاثاء أمام مجلس الأمة الوزير الأول, وزير المالية, أيمن بن عبد الرحمان, إلى التأسيس لاقتصاد متنوع أساسه انتاج الثروة وخلق مناصب الشغل «بعيدا عن اقتصاد الريع». وأكد السيد بن عبد الرحمان, خلال العرض الذي قام في جلسة علنية ترأسها صالح قوجيل, رئيس مجلس الأمة, أن الحكومة تسعى من خلال مخطط عملها إلى «وضع أسس جديدة لتحقيق تنمية شاملة ومستدامة بعيدة عن اقتصاد الريع الذي يجعل مداخيل البلاد وميزانيتها مرهونة بتقلبات أسعار النفط». وأضاف أن الحكومة تعكف على وضع أسس جديدة للإنعاش الاقتصادي عن طريق اصلاحات عميقة للنظامين المالي والمصرفي حيث سيتم إعادة النظر في اليات وشروط منح القروض «بعيدا عما كان فيه من محسوبية». كما تعكف الحكومة على تحسين مناخ الاستثمار باعتباره المحرك الأساسي والرئيسي لدفع عجلة التنمية الاقتصادية, يقول السيد بن عبد الرحمان. وفي هذا الصدد, تطرق الوزير الأول إلى تطهير العقار الصناعي والفلاحي والسياحي المنهوب أو غير المستغل بغية منحه للمستثمرين الحقيقيين مع ضرورة القضاء على الاقتصاد الموازي وبناء اقتصاد مبني على المعرفة من خلال دعم المؤسسات المصغرة والناشئة. أما في مجال الطاقة, فقد كشف الوزير الأول عن التحضير لقانون خاص بالانتقال الطاقوي سيتم الكشف عنه قريبا, يأ تي تجسيدا للهدف الحكومة الساعية إلى بلوغ مزيج طاقوي متوازن بغضون 2030. وفي إطار تعزيز التنمية المستدامة والاستغلال العقلاني للثروات في ظل التغيرات المناخية, اشار المتحدث إلى ترشيد استغلال الموارد المائية حيث سيتم رفع القدرات الانتاجية السنوية للمياه من 10 مليارات متر مكعب إلى 12 مليار متر مكعب. كما تطرق الوزير الأول إلى اهمية بعث الاستثمارات الكبرى وتثمينها من خلال «تخفيض التكاليف اللوجستية الباهظة التي تعيق التنافسية مع وضع منصات لوجستية جديدة حسب خصوصيات كل منطقة». أما في المجال الفلاحي, أكد المسؤول انه سيتم العمل على رفع القدرات الانتاجية وقدرات التخزين لتحقيق الاكتفاء الذاتي. وركز بصفة خاصة على ضرورة رفع الإنتاج المحلي للحبوب لتقليص فاتورة الاستيراد التي تثقل كاهل الدولة. ويهدف مخطط عمل الحكومة من جهة أخرى إلى تنمية المناطق الريفية والغابية والجبلية والهضاب العليا والصحراوية بهدف فك العزلة على هذه المناطق وبعث التنمية المحلية. وشدد الوزير الأول أيضا على التزام الحكومة برفع القدرة الشرائية للمواطن وتجسيد حقه في الحصول على سكن لائق يتوفر على كل الضروريات. وقال في هذا الصدد أنه تم الانتهاء من أكثر من 13 ألف مشروع عبر 1043 بلدية خاص بالتزود بماء الشروب والربط بشبكات الكهرباء والغاز وانجاز مساحات للرياضة والترفيه.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.