39 راغبا في الترشح يسحبون الاستمارات    سوناطراك تؤكد على ضرورة التعجيل بوضع قانون جديد متعلق بالمحروقات    تيسمسيلت : حملة تحسيسية للوقاية من خطر الفيضانات    وزارة الصحة تتخذ جملة من التدابير الاستعجالية    النصرية تبحث عن أول فوز في الموسم    تنصيب لجنة وزارية مشتركة لإطلاق البكالوريا المهنية    اكتشاف وتدمير 12 مخبأ للإرهابين في المدية    شركة وطنية على بعد خطوة من إتحاد العاصمة    “كاسنوس” يدعو لتسديد الاشتراكات قبل 30 سبتمبر الجاري    تفكيك شبكة متخصصة بالمتاجرة بالأقراص المهلوس بزمورة    توقيف 3 أشخاص بحوزتهم كمية من المخدرات    العرض المسرحي” الكوخ المهجور” يمتع أطفال وتلاميذ المدارس بخنشلة    كاس إفريقيا للأمم (شبلات): فوز الجزائر على النيجر ب (30/20)    تنظيم تظاهرة "ستارت أب ويكند" لترقية المقاولاتية النسوية بمستغانم    بأمر من المحكمة العليا    فيما يمثل طلعي أمام المحكمة العليا    وضع حد لعصابة تسرق المنازل بالجلفة    أسعار النفط تنتعش    35 شاعرا في المهرجان الوطني للشعر الملحون بمستغانم    الصحافة الفرنسية تمدح ثلاثي نيس الجزائري    تعليمات لإعادة جميع التلاميذ المطرودين دون ال 16 سنة    تسمم غذائي بوهران: استقبال 94 حالة جديدة    إحالة الشرطي المتسبب في حادث «واد أرهيو» الحبس المؤقت    تأجيل محاكمة «البوشي» و 12 متهما إلى ال 6 من أكتوبر القادم    "توماس كوك": إفلاس أقدم مجموعة أسفار في أوروبا    عقب افتتاح الجمعية العامة للغرفة الوطنية للفلاحة،شريف عماري    خلال استقباله لممثلين عن الاتحادية الوطنية للسك ،الطيب بوزيد    الموالاة و المعارضة، متعاملان باستثمار واحد    أول معبد يهودي في الإمارات    التّحذير من عودة أسباب "الحرڤة"..    برسم الدخول المهني‮ ‬المقبل بميلة    احتضنتها الجامعة الدولية بكامبالا    من جهة باب المغاربة    بقرار من مجلس الأمن الدولي    الأمر تسبّب في‮ ‬رهن صحة المرضى    أولمبي المدية ينفرد بالريادة وجمعية الخروب تفاجئ أمل الأربعاء    الخارجية الفلسطينية تدين الانحياز الأمريكي اللامحدود للاحتلال    خبير اقتصادي‮ ‬يكشف المستور‮:‬    آيت علجت‮ ‬يختم‮ ‬شرح الموطأ أنس بن مالك‮ ‬    منح الجائزة السنوية لكفاح الشعب الصحراوي    "عكاظية الدبلوماسية العالمية" تتكرر من دون أمل في حل مشاكل البشرية    أتطلع إلى إنجاز أكبر عرض غنائي للأطفال    العمال يطالبون برحيل المدير    نحو استبدال القمح اللين المستورد بالمحلي الصلب    الشركة الجزائرية الفنلندية «صامبو» ببلعباس تنتج آلة حصاد من آخر جيل    طيف غريب    بين اللغة الأفق وروح القصيدة    أزمة الاقتباس ونقل السرد الرّوائي إلى البنية المسرحية !.    الزرقا مصممة على العودة للمحترف الأول    الرابيد يسترجع قواه    «كناس» باتنة تحسس الطلبة الجامعيين    رفع أجر الممارسين الطبيين الأخصائيين بولايات الجنوب إلى مرتين ونصف مقارنة بالشمال    أبواب مفتوحة على الضمان الاجتماعي لفائدة طلبة جامعة زيان عاشور بالجلفة    المخيال، يعبث بالمخلص    الشيخ السديس: "العناية بالكعبة وتعظيمها من تعظيم الشعائر الإسلامية المقدسة"    فضائل إخفاء الأعمال وبركاتها    فلنهتم بأنفسنا    ازومي نوساي وابربوش سكسوم نالعيذ امقران واحماد نربي فوساي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





"الجمهورية" ترافق المسافرين
قطار وهران بشار عملي منذ يوم الخميس
نشر في الجمهورية يوم 17 - 07 - 2010


وأخير وبعد عدة سنوات من الإنتظار، أقلع قطار وهران بشار الذي ظل حلما يراود سكان الجنوب، وبذات المناسبة قامت الجمهورية مساء أول أمس بمرافقة المسافرين المتوجهين من الباهية وهران إلى بشار، حيث وكما كان منتظرا أقلع قطار سريع الجنوب من محطة القطار لسيدي البشير بلاطو سابقا في حدود الساعة السادسة وخمسة وعشرين دقيقة مساء وعلى متنه 34 مسافرا وقد كانت هذه الرحلة المغامرة شيقة وممتعة للعديد من المواطنين الذين سافروا على متن هذا القطار لاسيما وأنهم سبق لهم وأن إشتكوا من ندرة وسائل النقل من مناطق الجنوب إلى الشمال، حيث لاحظنا خلال رحلتنا التي دامت 15 ساعة كاملة فرحة المسافرين وغبطتهم بهذه الوسيلة التي جاءت لتخفف العبء عن سكان الجهة الغربية الجنوبية من الوطن وكمرحلة أولى فضلت المديرية العامة للسكك الحديدية البدء ب 5 عربات فقط (العربة الأولى من الدرجة الأولى عربتين من الدرجة الثانية والعربتين المتبقيتين عبارة عن كراس لأربعة أشخاص) ، حيث ينتظر مع مرور الوقت أن يتم رفع عدد الأسرة وهذا بعد أن يعتاد المسافرون على هده الرحلات الليلية لقطارسريع الجنوب وهو ما لاحظناه ونحن نقوم بهذه الرحلة الإستطلاعية على متن هذه الوسيلة هو توفر المكيفات الهوائية في جميع غرف الأسرة وهو ما أرتاح له المواطنون الذين نامو ا مرتاحين طيلة سفريتهم إلى ولاية بشاركما عبروا عن إرتياحهم لنوعية العربات وكذا الأسرة المخصصة للمسافرين حيث ناموا أغلبهم في ظروف مريحة ولم يشعروا بتاتا بحرارة الطقس التي كانت ليلة أول أمس في أوجها وقد قطع هذا القطار المسافة بين وهران وبشار بسرعة معتدلة وأحيانا منخفضة وصلت أحيانا إلى 20 كلم /سا عند بني ونيف إلى بشار حيث فضل السير بهذه السرعة باعتبار أن المسلك كان جديدا وفي مراحله الأولى وما شد إنتباهنا كذلك هو توفر الأمن بداخل عربات القطار حيث تم تجنيد 30 دركيا لتوفير الأمن وضمان سلامة الركاب الذين ارتاحوا لهذا الإجراء الذي جاء ليعزز مرة أخرى أمن وراحة المسافرين وقد إنطلق القطار من وهران ليتوجه بعدها إلى بلعباس ثم طابية فرجم دموش وبعدها المشرية، النعامة، عين الصفراء، بني ونيف وأخير بشار، ،وسنعود لاحقا بالتفصيل عن هذه الرحلة المغامرة في إستطلاع شيق وممتع.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.