حرائق الغابات: تضامن عربي واسع مع الجزائر    برونزيتان إضافيتان للجزائر في الكاراتي دو    توقيف 3 أشخاص تورطوا في جناية "حرق محاصيل زراعية"    الأمين العام لجامعة الدول العربية يعزي الجزائر في ضحايا الحرائق    حرائق الغابات: وفاة 37 شخصا وإصابة 183 آخرين    هجومات 20 أغسطس 1955، محطة مهمة في تعزيز مسار ثورة التحرير المظفرة    حرائق الغابات : وزارة الطاقة والمناجم تعبئ جميع مواردها البشرية والمادية    رئيس الجمهورية يتلقى تعازي الرئيس الفلسطيني في ضحايا الحرائق    الرئيس تبون يتلقى تعازي أمير دولة قطر في ضحايا الحرائق    كورونا: 83 إصابة جديدة خلال ال24 ساعة الأخيرة    كأس إفريقيا للأمم-2023 (أقل من 23 سنة)/ تصفيات الدور الثاني: الجزائر في مواجهة المتأهل من إثيوبيا/الكونغو الديمقراطية    وهران : توزيع أزيد من 2.670 وحدة سكنية عمومية إيجارية    وزارة الشؤون الدينية تطلق الحملة الاعلامية التحسيسية ال 21 لصندوق الزكاة    قوجيل يشيد بالاهتمام الكبير الذي يوليه رئيس الجمهورية لملف الذاكرة    إطلاق عرض خاص لأصحاب السيارات الراغبين في السفر إلى تونس    حرائق الغابات: نيابات الجمهورية المختصة تأمر بفتح تحقيقات قضائية ضد مجهولين    سونلغاز: اطلاق قافلة وطنية للتحسيس حول ترشيد استهلاك الطاقة    اليوم العالمي للعمل الإنساني: حوالي 274 مليون شخص بحاجة إلى المساعدة الإنسانية خلال العام الجاري    تنس /الدورة الدولية لأقل من 14 سنة بتونس: الجزائرية ماريا باداش تتوج باللقب    أشرف على تصميم مقام الشهيد : رحيل عميد الفنانين التشكيليين الجزائريين بشير يلس    افتتاح مهرجان الموسيقى الحالية بقالمة: الحياة تدب في المسرح الروماني    الأيام الوطنية لمسرح الطفل ببومرداس: تسعة فرق تتنافس على جائزة القناع الذهبي    اللجنة الوزارية للفتوى تستنكر تصريحاته بشدة وتؤكد: كلام الريسوني تحريض واضح للاعتداء على سيادة الدول    "الفصيلة المحمولة جوا 2022": تواصل المنافسة بإجراء سباق البياتلون بمنطقة بوغار    أم البواقي: إحباط صفقة لترويج كمية من «الكوكايين»    انطلاق تجديد شبكة المياه بأحياء ماوكلان    رابطة الأبطال الإفريقية: شباب بلوزداد يختار ملعب 8 ماي 45 لاستقبال منافسيه    بسبب الإخلال بقواعد العمل: إحالة ملفات 21 مؤسسة على العدالة بالطارف    نجاح عملية الرمي بالمتفجرات لاستخراج الحديد: الانطلاق العملي في استغلال منجم غار جبيلات    السلطات أكدت الاستفادة من جهاز جديد: سكان يشتكون من تعطل الموزع الآلي بنقرين    الخضر يواجهون منتخبا أوروبيا شهر نوفمبر    حريق المستودع في المستشفى الجامعي: تواصل التحقيقات وتوجيه الخردوات المتضررة للبيع بالمزاد    إنهاء مهام قائد المصلحة الوطنية لحرس السواحل زين الدين بناط    حرائق الغابات: سونلغاز تجند فرقها ووسائلها لتأمين التوزيع العادي للكهرباء    رابطة أبطال إفريقيا /سيدات: إقصاء آفاق غليزان بعد خسارته أمام وادي دجلة المصري (0-2)    صناعة صيدلانية: السيد بن باحمد يتباحث فرص التعاون مع خبراء من الاتحاد الافريقي    الجزائر تنتفض ضد الريسوني رسمياً    وزير الاتصال يُبشّر بإنجاز مدينة إعلامية    القصيدة الشّعبية أرّخت لتاريخ النّضال    توقيف 4 عناصر دعم للجماعات الإرهابية    هجمات الشمال القسنطيني فكت الحصار عن الثورة    إطلاق جائزة الإنجاز الاقتصادي الإسلامي 2023    تشجيع الشراكة الجزائرية-الإثيوبية في الصناعة الصيدلانية    اجتماع قادة القوى الحزبية لبحث مخرج للأزمة السياسية    السكان يشتكون نقص التغطية الصحية    تأمل في المسار الإبداعي للثقافة الوطنية    تسجيل 831 مخالفة مرورية    مالي تطالب باجتماع طارئ لمجلس الأمن الدولي    نفحة من الحنين إلى الماضي    لولا دا سيلفا يعود بقوة    قدامى مولودية وهران متخوفوّن من تكرار سيناريو 2008    عبد الله بن عمر .. على خطى الحبيب    سوناطراك تحقّق في حريق المنطقة الصناعية لسكيكدة    الشروع في إنشاء المعهد الوطني العالي للسينما    السباب من شيم الفاسقين    لا للسب والكلام البذيء في شوارعنا    الزواج يبنى على أهداف سامية    وقفات من الهجرة النبوية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



ملتقى حول الليسانيات الحاسوبية ورقمنة اللغة العربية بجامعة عين تموشنت
نشر في الحياة العربية يوم 30 - 11 - 2019

يسعى المركز الجامعي بلحاج بوشعيب بعين تموشنت إلى تنظيم الدورة الأولى من ملتقى الدولي الأول حول “اللسانيات الحاسوبية ورقمنة اللغة العربية، نحو إطار جديد لتعلم وتعليم اللغة العربية”، وذلك خلال شهر مارس المقبل.
يصبو الملتقى حسب منظمه إلى تحقيق جملة من الأهداف، أهمها الوقوف على المنجز العلمي العربي في مجال حوسبة اللغة العربية، ورسم إطار نظري منهجي للتعاون البيئي بين اللغويين وخبراء الحاسوب،مع تبيان علاقة اللسانيات الحاسوبية بمجال تعلم وتعليم اللغة العربية، إلى جانب المعالجة الآلية بمخزون اللغة العربية في مجال التراث العلمي (تحقيقا ودراسة)، تحديث المعجم العربي بما يتوافق والأبعاد الوظيفية للغة العربية، الوقوف على جودة تعليم الآلة بما سيتناسب والذكاء الاصطناعي، ومعالجة إشكالات الترجمة الآلية، لاسيما في بعديها التركيبي والدلالي.

وقد أوضحت ديباجة الملتقى، أن اللسانيات الحاسوبية تنهض على إعمال التقنيات الرقمية التي يوفرها جهاز الحاسوب في سبيل تطوير منظومة المعارف ووسائل الاتصال، والدفع بالاجتهاد العلمي إلى ربح مساحات من الإبداع والاكتشاف في تسارع مع الزمن واختزال للوسائل، ومنذ أن اهتدى العلماء في بداية خمسينيات القرن الماضي، إلى تطوير بديع للاتصال اللغوي عبر تقنية الحاسوب، بدءا بالترجمة، صار ممكنا التفكير في وضع إطار لمحاكاة بين العقل البشري في مجال إنتاج الكلام بكل مستوياته الصوتية والتركيبية وأنظمة الحاسوب الرقمية، وهو ما يعرف بالذكاء الاصطناعي، إذ يدعم الحاسوب ببرامج تمكنه من استيعاب كل العمليات اللغوية التطبيقية، التي من شأنها أن تقدم تفسيرات علمية وحلولا عملية لمختلف القضايا اللغوية المتعلقة بالمعجم والصوت والتركيب، ويصبح الحاسوب الآلي قادرا على التحليل والاستنباط والتصنيف والتقييم والإحصاء، وغير ذلك من العمليات التي هي من وظيفة العقل البشري، ومن ثمة استشراف آفاق جديدة من أجل تحسين أداء الحاسب الرقمي في مجال رقمنة اللغة، واستغلال مخزونها المعرفي.
أضاف البيان، أنه أمام ما يشده العالم المتقدم في مجال استغلال تقنيات الحاسوب في تطوير المنظومة اللغوية في مجالها الأداتي التطبيقي، وسعيا منا إلى الاستفادة من تجارب الآخرين في شتى الحقوق المعرفية ذات الصلة باللسانيات الحاسوبية، ولما تتميز به اللغة العربية من خصائص صورية وأسلوبية ودلالية، فإن عملا كبيرا ينتظر البحث اللساني العربي في إحداث الوثبة العلمية المنشودة بتضافر جهود جميع الكفاءات التي يتطلبها مجال البثح البيني (حاسوب، لسانيات).
نظرا لقيمة الموضوع، وما سوف يثيره من قضايا تهدف إلى خدمة اللغة العربية في جميع مجالاتها الوظيفية، ارتأى مخبر الخطاب التواصلي الجزائري الحديث، تنظيم مؤتمر دولي، يدعو من خلاله جميع الكفاءات الوطنية والدولية إلى تقديم بحوث أصيلة تتسم بالأبعاد العملية الإجرائية، تعرض للمنجز العلمي في المجال والأهمية التي يحظى بها في حقل التطبيقات اللغوية عبر الحاسوب، وتعالج مختلف الإشكالات التي تعترض وجود حوسبة للسان العربي، تضاهي تلك تمتاز بها الألسن الأخرى في الدول المتطورة.
وسيناقش الملتقى جملة من المحاور المهمة منها اللسانيات الحاسوبية بين التنظير والتطبيق، حوسبة اللغة العربية، الواقع والآفاق، اللسانيات الحاسوبية وتعليم علوم اللغة العربية، اللسانيات الحاسوبية وتحليل الخطابات، اللسانيات الحاسوبية وتحديث المعجم الرقمي، اللسانيات الحاسوبية وتحقيق المخطوطات، اللسانيات الحاسوبية والأدب الرقمي، اللسانيات الحاسوبية والتوليف الصوتي. واللسانيات الحاسوبية والترجمة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.