نصف مليون مكالمة عبر الرقمين الأخضر وشرطة النجدة        مايقارب 200عون حماية مدنية يتبرعون بالدم    "احتكار السلع ورفع أسعارها من الكبائر"    وزارة الصحة تدعو المدراء الولائيين لمرافقة المصابين بكورونا نفسيا    “أستبعد أن يتطور فيروس كورونا في الجزائر ولدي امل بان ينحصر الوباء”    طرف فاعل في المعادلة    الرئيس تبون يبعث برسالة مواساة وتعاطف لرئيس الوزراء البريطاني    القطاع ضاعف من مجهودات ضمان وفرة المواد الطاقوية    رئيس الكاف أحمد أحمد:    العميد عبد الغاني راشدي ينصّب نائبا للمدير العام للأمن الداخلي    العصابة الإجرامية الخطيرة في قبضة الدرك الوطني    إقتراح ضمان دخل لعمال القطاع الخاص المتأثرين بالأزمة    كورونا: البنوك تمدد آجال تسديد القروض    كورونا في الجزائر.. حالات الإصابات بالفيروس عبر ولايات الوطن    أعضاء المجلس البلدي لباتنة يتبرعون براتب شهر كامل    عالم ما بعد الكورونا    المسرح الوطني يستقبل المشاريع المسرحية الجديدة    مخطط لتمديد عقد مبابي    إطارات المجلس الإسلامي الأعلى يتبرعون بشهر من راتبهم لصندوق مواجهة “كورونا”    بلمداح للحوار : طائرات شحن لنقل جثامين الجزائريين بالخارج    عدة مخابر تدخل حيز الخدمة لتشخيص فيروس “كورونا”    تكليف موظف بالمؤسسات التربوية بسحب رواتب زملائه    إيداع مروج إشاعة غلق محطات الوقود بالعاصمة الحبس المؤقت    الأزمة تدق أبواب متعاملي الهاتف النقال في الجزائر    المرتبة الأولى لمحمد علوان بالأيام الافتراضية للفيلم القصير    وزارة الشباب والرياضة تضع هياكلها بالعاصمة للاستعمال كمراكز للحجز العلاجي    الوزير خالدي يعزي عائلة لعسلوني في وفاة الإبن رسيم    قوات حفتر تقصف لليوم الثاني مستشفى لمصابي كورونا بطرابلس    أزيد من 3.5 مليون مشترك في الأنترنت الثابت خلال الثلاثي الرابع من 2019    جرائم الاحتلال بحق «الطفولة الفلسطينية»    بالفيديو: رونالدينيو يغادر السجن ويبقى قيد الإقامة الجبرية    توقيف شخص وحجز 2418 كمامة وآلة خياطة بالدار البيضاء    الشلف : توزيع 100 طرد غذائي الى سكان مناطق النائية…    الدرك الوطني يوقف شخصين في قضية قذف وتشهير ودعاية كاذبة بالبليدة .    مقتل 5 مدنيين بتركيا بعد انفجار عبوة ناسفة    محمد عرقاب: لن يكون هناك إنقطاع في الكهرباء.    الدبلوماسية والحرب    أفغير الله أبتغي حكما وهو الذي أنزل إليكم الكتاب مفصلا    تقوى الأنبياء عليهم السلام    تلفزيون إل جي “أوليد” يفوز بالجائزة الفخرية المرموقة للمرة الثانية    افتتاح ندوات تفاعلية حول التراث الثقافي في الجزائر    اليوم العالمي للصحة:الرئيس تبون يوجه تحية تقدير و امتنان للأطباء و أسرة قطاع الصحة    سلطان عمان يصدر عفوا عن 599 سجينا بينهم 336 أجنبيا    العفو الدولية تطالب المغرب الإفراج عن مساجين الرأي بصورة "عاجلة ودون شرط"    وزير النفط الإيراني: لا نوافق على عقد اجتماع “أوبك+” في ظل غياب إقتراح واضح    ملتزمون مع السلطات العمومية للتغلب على الأزمة    مصر تعلّق صلاة التراويح    تدمير ثلاث قنابل وكشف مسدس رشاش ببومرداس والجلفة    «سلامتنا أهم من أي بطولة والجزائريون معروفون بالتضامن»    موسوعة علمية تقرأها الأجيال    1971 عائلة تستفيد من صندوق الزكاة بالبويرة    استجيبوا لأمر ربكم واتبعوا التوصيات للنجاة    دار الثقافة بالبيض تنظم مسابقة للطفل على مواقع التواصل الاجتماعي    مسابقة وطنية في ظل الحجر الصحي بالبيض    مسابقات افتراضية للعائلات    استثمار الرقمنة في المسرح المعاصر واقع لا محالة    «تأجيل ألعاب وهران فرصة لإدراج التجديف في البرنامج»    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





عماري يمهل إطارات الفلاحة شهرا واحدا لرصد انشغالات الساكنة
نشر في الحياة العربية يوم 21 - 02 - 2020

أعطى وزير الفلاحة والتنمية الريفية شريف عماري لإطارات القطاع مهلة شهر واحد لرصد كل انشغالات ساكني المناطق الجبلية وتحديد أولويات التدخل وتقديم تقارير تقييمها .
وفي كلمته له خلال اجتماع عمل يخص برنامج عمل القطاع للفترة 2020-2024 والمتعلق بتطوير المناطق الجبلية، بمشاركة الوزير المنتدب المكلف بالفلاحة الصحراوية والجبلية فؤاد شحات، أفاد السيد عماري أن القطاع سيركز على ما يعرف حاليا ب “مناطق الظل” المعزولة والتي تواجه صعوبات في بلوغ مشاريع التنمية اليها.
وأكد الوزير على أهمية العمل بالتنسيق مع القطاعات الأخرى لوضع شبكات الغاز والكهرباء والمياه وتوفير سبل التنقل و تهيئة المسالك في هذه المناطق عبر كافة القطر الوطني. وتهدف العملية حسب نفس المسؤول إلى دراسة الواقع بطريقة تشاركية مع الساكنة ودراسة الانشغالات الأساسية لمختلف الشعب الفلاحية.
ويعمل القطاع على استحداث نشاطات جديدة حسب طلب الساكنة وملائمة المكان لضمان مردود اقتصادي للشباب حاملي المشاريع وانعكاس اجتماعي و تنموي. ويندرج اللقاء في إطار مشاورات حول المناطق الجبلية، لتحديد احتياجاتها تنفيذا لمخطط عمل الحكومة الذي تم المصادقة عليه في جانبه الفلاحي والريفي. وينتظر أن يشرع القطاع في التنسيق مع السلطات المحلية والولاة في عمل منهجي حول كيفيات التدخل المتاحة وابتكار وسائل عمل جديدة.
ويتم دراسة إمكانية الشروع في عمليات تشجير مفيدة للعائلات ومذرة للربح والاستغلال المستدام للنباتات العطرية والطبية وتحويل الزيوت. إلى جانب ذلك دعم نشاطات تجميع الحليب وإنتاج الأجبان، وتربية النحل، وزراعة الفواكه ما يسمح بتحقيق ظروف اقتصادية واجتماعية أفضل.
وحسب الوزير فإنه سيتم الشروع فور رصد المعطيات الضرورية الخاصة بالمناطق الجبلية، بالاستجابة السريعة من خلال بلورة مشاريع صغيرة ومتوسطة ، و وضع توسيم للمنتجات و بالتالي رفع نسبة الاندماج .
.. ضرورة إعادة النظر في تصنيف المناطق الجبلية
أكد الوزير المنتدب المكلف بالفلاحة الصحراوية والجبلية فؤاد شحات على ضرورة إعادة النظر في تصنيف المناطق الجبلية وبعض القرارات المتخذة منذ تسعينات القرن الماضي، وذلك بغرض إدراج مناطق أخرى ضمن المناطق الجبلية.
ولدى ترأسه اجتماع عمل يخص برنامج عمل القطاع للفترة الخماسية 2020-2024 والمتعلق بتطوير المناطق الجبلية، مع وزير الفلاحة والتنمية الريفية شريف عماري بحضور إطارات القطاع ، أوضح الوزير المنتدب أن إعادة النظر في القرار المؤرخ سنة 1993 والخاص بالبلديات الجبلية يتطلب إعادة النظر بسبب تغير طبيعة بعض المناطق.
وقال السيد شحات أن بعض البلديات حاليا تعد جبلية إلا أنها غير مدونة ضمن قائمة المناطق الجبلية على غرار بعض بلديات في ولايتي سوق اهراس وخنشلة. إلى جانب ذلك أكد الوزير المنتدب أن بعض المناطق والقرى مازالت مصنفة على أنها جبلية إلا أنها ومع مرور الوقت تغيرت طبيعتها بعد استفادتها من مشاريع تنموية كبيرة مما يتطلب إعادة تصنيفها ومنح الأولوية للمناطق الأكثر تضررا.
ودعا الوزير المنتدب الى إعداد دراسات شاملة للمناطق الجبلية ، مبرزا أن 9 دراسات منجزة من طرف المكتب الوطني للدراسات الخاصة بالتنمية الريفية تبقى غير كافية، سيما وأن المناطق الجبلية تحتاج إلى حوالي 28 دراسة. وحسب المسؤول فإن :”الهدف اليوم يتمثل في ايصال التنمية لكل المناطق الجبلية مع اعطاء الأولوية للمناطق المعزولة والمهمشة كأولوية”.
وشدد شحات على ضرورة بناء المشاريع المستقبلية على أفكار السكان المحليين في تلك المناطق من خلال اشراكهم في بحث انشغالاتهم باعتبارهم أصحاب تجربة في المناطق التي يقطنونها إلى جانب الثروات الموجودة في المنطقة. وحسب الوزير المنتدب فإن مساهمة الإدارة في استحداث مشروع قادر على التجسيد في أرض الواقع ومبني على منهجية سليمة، يعتمد بالدرجة الأولى على المعطيات الحقيقية والصحيحة التي يقدمها السكان ذاتهم. وحسب شحات فإن قاطني المناطق الجبلية يقدرون ب 9 مليون نسمة وفق للدراسات الأخيرة ، وهوعدد يساوي عدد سكان الجزائر سنة 1962.
وتقدر مساحة الأراضي الجبلية ب 9 مليون هكتار منها 2ر4 مليون هكتار من الغابات و5ر3 مليون هكتار من الأراضي ذات طبيعة فلاحية . وينتظر وفق الوزير القيام بدراسات إضافية لضبط هذه المعطيات بدقة ورصد أكبر عدد من المؤشرات ،كون المناطق الجبلية – يضيف الوزير المنتدب – قادرة على استيعاب نشاطات فلاحية تساهم بقوة في ضمان الأمن الغذائي الوطني..
وحسب شحات فإن الحديث عن هذه المناطق يستدعي التطرق إلى أهمية وضرورة التنسيق مع القطاعات الأخرى لتوفير احتياجات الساكنة من غاز وكهرباء وغيرها من وسائل التنمية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.