الفريق قايد صالح يهنئ أشبال وشبلات مدارس الأمة الناجحين في شهادة البكالوريا    الإعلان عن نتائج البكالوريا    فرنسا تشدد الإجراءات الأمنية تحسبا لنهائي "الكان"    بن ناصر: “إن شاء الله محرز يعاودها”    أليو سيسيه: “الوصول للنهائي شرف والجزائر فريق كبير “    الحكم بالإعدام على المتهمين في مقتل السائحتين الإسكندنافيتين بالمغرب        السيسي يستقبل بن صالح            إنهاء مهام مدير المؤسسة الاستشفائية محمد بوضياف ببريكة    الوادي.. مقصيون من التنقل لمصر يطالبون بفتح تحقيق في القائمة    الحماية المدنية تتأهب تحسبا لنهائي الكأس الإفريقية    المستشار المحقق لدى المحكمة العليا يأمر بإيداع عمار غول الحبس المؤقت    بلماضي يدافع عن قديورة مجددا    كأس امم افريقيا 2019: بن صالح يصل الى القاهرة لحضور النهائي    هكذا رمى بلماضي بالضغط على السنغاليين قبل النهائي    توقيف ثلاثة عناصر دعم للإرهابيين بسيدي بلعباس    بلماضي يزيل المخاوف بخصوص الحالة البدنية للاعبين    نفط: سعر سلة خامات أوبك يتراجع الى 13ر66 دولار للبرميل    بدوي يستقبل وزير الخارجية و التعاون المالي    تاريخ حافل بالنضال... ودعم كبير للبحث العلمي في مجال التاريخ    أزمة سياسية: اقتراح قائمة الشخصيات الوطنية للقيام بالوساطة والحوار    كاس افريقيا للأمم 2019: "رئيس الكاف يتدخل في اختيار الحكام" (مصطفى مراد فهمي)    كأس أمم افريقيا 2019: **منتخب الجزائر فريق كبير**    الأئمة يحتجون لحماية كرامتهم والمطالبة بحقهم في السكن    رسالة تضامن قوية من المناطق المحتلة لمناصرة الفريق الوطني    السيد رابحي يدعو من القاهرة إلى إعداد استراتيجية عربية مشتركة للترويج لثقافة التسامح    عيد اضحى: تجنيد 2.000 طبيب بيطري عام و 9.000 خاص لتعزيز مراقبة تنقل بيع و ذبح الاضاحي    الوزير الاول يترأس اجتماعا للحكومة لدراسة مشاريع تنموية تخص عدة قطاعات    المحكمة العليا تأمر بإعادة فتح قضيتي "سوناطراك" و"الخليفة"    البعثة الطبية على أتم الاستعداد لمرافقة الحجاج    شؤون دينية: انشاء لجنة متابعة وخلية استماع لمتابعة سير موسم حج 2019    «بيتروفاك» يدّشن مركزا للتكوين في مهن البناء    المجلس العسكري وقادة الاحتجاج يوقعان على اتفاق سياسي تاريخي    المواطنون يشتكون من التذبذب في توزيع المياه    ‘' نزيف الذاكرة ‘'    50 شاحنة لنقل محصول الحبوب عبر 6 ولايات شرقية    الخبير الاقتصادي‮ ‬كمال رزيق‮ ‬يكشف ل السياسي‮ : ‬    تحت شعار‮ ‬الفن الصخري‮: ‬هوية وإنتماء‮ ‬    في‮ ‬كتابه‮ ‬النشيد المغتال‮ ‬    نافياً‮ ‬شائعات وفاته    يتضمن تقييماً‮ ‬للسياسات العمومية في‮ ‬الجزائر‮ ‬    لفائدة سكان بلدية بوعلام    أصبحت تسيطر عليها في‮ ‬ظل‮ ‬غياب الرقابة‮ ‬    عملية القرعة تتم في الأيام المقبلة وعدد كبير من المقصيين    عشاق الفن السابع يكتشفون السينما الانتقالية في إسبانيا    هدايا من الشعر، وتوقيعات بلغة النثر    استنفار في أوساط أجهزة الأمن    « التظاهرة تحولت إلى مهرجان وطني ونحتاج إلى مقر تلتئم فيه العائلة الفنية »    « التحضير ل4 عروض جديدة خاصة بالأطفال »    توقيف 9 متورطين بينهم موظف بمصلحة البطاقات الرمادية و استرجاع 16 مركبة    تمديد موسم العمرة يرفع من عدد الحراقة المعتمرين    أهميّة الرّوح الوطنية في صنع الإنجازات    القائدة والموبَوِّئة والقاضية على الذلِّ والهوان    الوحدة مطلب الإنسانية وهدفٌ تسعى إليه كل المجتمعات البشرية    بين اعتذار بونجاح و”مُكَابَرَة” النُّخَبْ    الرفق أن نتعامل في أي مكانٍ مع أصحاب الحاجات بالعدل والإحسان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





و. سطيف 2 – ش. القبائل 1 سطيف تقضي على عقدة عمرها نصف قرن
نشر في الهداف يوم 06 - 05 - 2012

ملعب 8 ماي 45، أرضية صالحة، طقس غائم، تنظيم محكم، جمهور قليل، التحكيم للثلاثي: سعيدي - حاج سعيد - رقان.
الإنذارات: لخذاري (د45)، قورمي (د78)، بلقايد (د88)، بن حمو (د90+5) من سطيف...
رماش (د42)، ريال (د62)، نساخ (د80) من القبائل.
الأهداف: بن موسى (ر.ج د61)، ناجي (د67) لسطيف.
حنيفي (د79) للقبائل.
سطيف
بن حمو
بلقايد
لخذاري
عروسي
زعبوب
قراوي
جحنيط
بن موسى (تيولي د70)
قورمي (بن شادي د84)
غزالي (جابو د46)
ناجي
المدرب: ڤيڤر
القبائل
عسلة
رماش
نساخ
بلكالام (كمار د46)
خليلي
ريال
زرابي (بولمدايس د73)
العرفي
صدقاوي (زياد د73)
حنيفي
حماني
المدرب: كعروف
نجح وفاق سطيف في تجاوز عقبة ضيفه شبيبة القبائل بهدفين مقابل هدف، في مباراة كانت متكافئة صنع فيها المنافس عدة فرص، لكن الفعالية كانت لصالح لاعبي الوفاق الذين تمكنوا من تسجيل الهدفين اللذين منحاه النقاط الثلاث، والأكثر من ذلك قضى على عقدة امتدت لنصف قرن.
رماش هدد مرمى بن حمو مبكرا
بداية اللقاء كانت بتهديد مبكر للاعبي الشبيبة لمرمى الوفاق ففي (د3) رماش يتوغل على الجهة اليمنى وينفرد بالحارس بن حمو، ثم يقذف بقوة، لكن هذا الأخير يتصدى للكرة حيث كان يتواجد في المكان المناسب، رد عليه بن موسى بمخالفة بعد دقيقتين لكن كرته مرت جانبية بقليل ولم يتم استغلالها، تلتها قذفة حماني في (د6) بعد تمريرة رماش مرت فوق العارضة الأفقية بقليل.
قذفة لخذاري أنقذها نساخ من الخط
بعد محاولة حماني، انخفض نسق المباراة مع تسجيل سيطرة طفيفة للمحليين، ففي (د17) ركنية ناجي ولمسة يد من طرف العرفي طالب على إثرها لاعبو الوفاق بركلة جزاء ثم تصل الكرة إلى لخذاري الذي يقذف لكن كرته أخرجها نساخ من خط المرمى، تلتها دقيقة بعد ذلك محاولتان لبن موسى، الأولى مخالفة والثانية محاولة رفع الكرة فوق رأس الحارس على إثر هجمة معاكسة تصدى لها عسلة، رد عليه حنيفي في (د21) بقذفة قوية من خارج المنطقة تصدى لها بن حمو على مرتين.
مخالفة بن موسى تصدى لها عسلة بصعوبة
وفي (د34) أتيحت مخالفة لبن موسى على الجهة اليسرى من مرمى القبائل نفذها مقوسة، لكن عسلة تألق في صدها وإبعاد الخطر، تلتها تسديدة من بن موسى في (د37) أخرجها الحارس القابئلي بصعوبة للركنية، لتتواصل محاولات الوفاق عن طريق بن موسى الذي توغل في (د42) وقذف بالقرب من منطقة 6م لكن عسلة تدخل وأخرج الكرة بقبضة اليدين إلى الركنية. لينتهي الشوط الأول على نتيجة التعادل السلبي.
بن موسى يفتتح باب التسجيل من ركلة جزاء
بداية الشوط الثاني كانت بقوة من طرف عناصر الوفاق الذين ضغطوا، ففي (د49) توزيعة زعبوب ناحية ناجي الذي يسدد برأسية أخرجها الدفاع للركنية التي نفذت ناحية لخذاري لكن رأسيته مرت فوق العارضة، تلتها محاولة جابو دقيقة بعد ذلك، حيث توغل وانفرد بالحارس محاولا رفع الكرة فوق رأسه، لكن هذا الأخير كان يقظا وتصدى لها، وفي (د54) قورمي يوزع وكرته تصطدم بالعارضة الأفقية، ليتعرض زعبوب لعرقلة في منطقة العمليات ويحصل على ركلة جزاء في (د61) نفذها بن موسى بنجاح مفتتحا باب التسجيل.
ناجي يسجل الهدف الثاني
وفي (د67)، أحسن لاعب من جانب الوفاق بن موسى يتوغل ويوزع على الجهة اليسرى ناحية ناجي الذي كان متحررا ويضيف الهدف الثاني بكل سهولة، تلتها توزيعة جابو ناحية ناجي الذي ينفرد بالحارس ويسدد لكنها ارتطمت بالعارضة الأفقية وخرجت، تلتها مخالفة حنيفي في (د71) مرت عالية فوق مرمى الوفاق.
حنيفي يقلص النتيجة للشبيبة بروعة
نجح لاعبو الشبيبة في تقليص النتيجة في (د79) عن طريق حنيفي إثر مخالفة مقوسة من ريال، حيث بقذفة قوية مباشرة وعلى الطائر أسكنها شباك الحارس بن حمو الذي لم يحرك لها ساكنا، تلتها توزيعة قراوي في (د90) ناحية ناجي الذي يمرر بدوره لجحنيط الذي يسدد على الطائر لكن كرته مرت عالية، رد عليه زياد بقذفة بعيدة تصدى لها الحارس بن حمو بسهولة. لينتهي اللقاء بفوز الوفاق بثنائية مقابل هدف مكنته من الإبقاء على النقاط الثلاث بميدانه.
---------------------
حدث اللقاء
سطيف تفوز للمرة الأولى بعد التتويج منذ الاستقلال
نجح وفاق سطيف في وضع حد للعقدة التي لازمته منذ الاستقلال والمتمثلة في التعثرات التي تلي مباشرة الحصول على لقب ما، سواء كان كأس جمهورية أو كأسا إقليمية، حيث كان الوفاق يتعثر مباشرة في المباراة التي تلي هذا الإنجاز، لكن مواجهة أمس أمام شبيبة القبائل وضعت حدا لهذه العقدة وتزمن ذلك مع أهمية نقاط المواجهة لأن الوفاق لا يزال يصارع من أجل إحراز اللقب والحصول على "الدوبلي" نهاية الموسم الجاري.
رجل المباراة
بن موسى سجل، مرر وأبدع
ساهم مختار بن موسى في الفوز المحقق أمس وكان يستحق لقب أحسن لاعب في المباراة رغم خروجه وتركه مكانه في (د70) لتيولي متأثرا بالإرهاق، حيث بذل طيلة هذه الدقائق مجهودات جبارة وكان وراء أغلب المحاولات الخطيرة للوفاق خصوصا في الشوط الأول، إضافة إلى تسجيله الهدف الأول من ركلة جزاء في (د61) وتقديمه التمريرة الحاسمة في (د67) التي سجل منها ناجي، وقد خرج بن موسى تحت تصفيقات الجمهور.
لقطة اللقاء
لاعبو الشبيبة استقبلوا السطايفية على طريقة الكبار
استقبل لاعبو شبيبة القبائل نظراءهم من وفاق سطيف قبل انطلاق المقابلة بطريقة حضارية، حيث شكّلوا صفين وصفقوا على لاعبي الوفاق الذين مرّوا عبر الصفين كما يحدث في مقابلات الكلاسيكو بين الريال والبارصا، وليست هذه المرّة الأولى التي تشهد فيها مقابلات الوفاق والشبيبة مثل هذه الصور الجميلة حيث شهد لقاء إياب موسم 20082009 الذي انتهى بالتعادل (11) بسطيف تبادل لاعبي الفريقين الأقمصة في نهاية المقابلة.
البطاقة الحمراء
قدمها أنصار "الكحلة" لمسيري الفريق
على غير العادة، البطاقة الحمراء لن تقدمها "الهدّاف" في مقابلة الوفاق والشبيبة بل تركناها لأنصار "الكحلة" الذين قدموها لمسيري فريقهم في راية علّقت بالمدرجات مكتوب فيها "مسيرون أنذال يشترون الميداليات بالأموال" تضامنا مع اللاعبين الذين لم تمنح لهم ميداليات الكأس وكذلك الرئيس حمّار، في حين أن بعض المسيرين الذين كانوا حاضرين بالمنصة الشرفية أخذوا ما لا حق لهم، ولم يظهر لهم أثر في لقاء الشبيبة.
"ڤيڤر": "لن نفرط في البطولة"
"المباراة كانت صعبة والمهم هو تحقيق النقاط الثلاث التي كانت الأهم بالنسبة إلينا، لقد قمنا بعمل كبير أثناء المباراة وضيعنا فرصا عديدة خصوصا في الشوط الأول من اللقاء، تمكنا من تسجيل هدفين ومن الطبيعي أن نعود إلى الخلف من أجل المحافظة على هذا المكسب، تأثرنا بعامل الإرهاق لكن عرفنا كيف نخرج متفوقين في نهاية اللقاء، أقحمنا لاعبين لم يشاركوا في النهائي من أجل جاهزيتهم البدنية، وأؤكد بأننا سنسعى إلى غاية الجولة الأخيرة بملعب بولوغين من أجل الفوز بالبطولة وتحقيق الدوبلي".
"تعجبت من برمجة لقاء سعيدة بملعب مستغانم"
"سنلعب مواجهة حاسمة أمام سعيدة، لقد استغربت من برمجتها في مدينة مستغانم التي لا ينشط أي من فرقها في الرابطة المحترفة الأولى، أرى بأن البرمجة هامة جدا في أي بطولة محترفة، وهذا ما نفتقده، خصوصا أن هذه الأخيرة تعد جزءا من الاحتراف، ويجب أن تكون ثابتة ولا تغير في كل مرة، أتمنى أن تسير الأمور بشكل طبيعي إلى غاية نهاية الموسم".
مضوي: "تجاوزنا الإرهاق وحققنا فوزا ثمينا"
"حققنا فوزا ثمينا والنقاط الثلاث هي الأهم بالنسبة إلينا، هذا الفوز جاء بعد معاناتنا من الإرهاق جراء المباريات الأخيرة ونهائي كأس الجمهورية، ضيعنا فرصا عديدة في الشوط الأول وكنا ننهي المباراة بفوز أكبر، جابو أعطى الإضافة اللازمة والمنتظرة منه بعد دخوله وسجلنا هدفين سمحا لنا بالحفاظ على النقاط الثلاث".
كعروف: "ركلة الجزاء مشكوك فيها ولا نستحق الخسارة"
أدلى المسؤول الأول عن العارضة الفنية للنادي القبائلي مراد كعروف مباشرة بعد نهاية المباراة بتصريحات، تطرق فيها إلى أهم مجريات المباراة والأسباب التي جعلت فريقه لا يتمكن من العودة بنتيجة إيجابية، وأشار كعروف إلى اللقطة التي أثارت العديد من التساؤلات عندما أعلن الحكم عن ركلة جزاء ترجمها بن موسى إلى الهدف الأول، حيث قال: "صراحة، لا نستحق الخسارة بهذه الطريقة لأننا أدينا مباراة في المستوى، حيث سيطرنا على أهم مجريات المرحلة الأولى، وحققنا عدة فرص سانحة للتهديف للأسف لم نحسن استغلالها، كما أن حكم المباراة كان قاسيا معنا عندما أعلن عن ركلة جزاء مشكوك فيها".
"خروج بلكالام كان المنعرج بالنسبة لنا"
واصل كعروف حديثه عن المباراة وقال أيضا: "رغم أننا تلقينا هدفين في المرحلة الثانية، إلا أننا لم نفقد الأمل، بل واصلنا اللقاء بنفس الكيفية، حيث كانت إرادة اللاعبين في الوصول إلى شباك المنافس بادية، أعتقد أن خروج بلكالام في المرحلة الثانية كان المنعرج الحقيقي بالنسبة لنا، يجب علينا أن ننسى هذا اللقاء ونحضر أنفسنا للمباراة المقبلة أمام نصر حسين داي التي يجب أن نحقق فيها الفوز لكي نبطل كل الشكوك".
زرابي: "ركلة الجزاء أثرت فينا بشكل كبير"
"ليس من عادتي التحدث عن أداء الحكام، إلا أن التسجيل من ركلة جزاء خيالية أثر فينا كثيرا وبشكل لا يتصور، على العموم، فوز الوفاق كان مستحقا أما نحن فما علينا إلا أن نبدأ التفكير في المباراة المقبلة أمام النصرية حتى نضع حدا لكل هذه الحسابات، نحن واعون بالمسؤولية التي تنتظرنا وإن شاء الله سنكون في الموعد".
لاعبو الشبيبة يهنئون الوفاق على التتويج بالكأس والأنصار يردون بالتصفيق
لقطة رياضية تلك التي قام بها لاعبو شبيبة القبائل خلال تأهبهم لدخول أرضية الميدان، حيث اتفقوا على أن يتوجهوا إلى أنصار الوفاق من أجل تهنئتهم بتتويج فريقهم بكأس الجمهورية، ولم يجد أنصار الوفاق إلا الرد بتحية كبيرة جدا حيث صفقوا لهم مطولا.
أنصار الوفاق يحيون زرابي بطريقة خاصة
تميزت المواجهة بين النادي القبائلي ونظيره وفاق سطيف مساء أمس بروح رياضية عالية جدا، سواء بين اللاعبين أو بين المناصرين، بدليل ما قام به أنصار الوفاق في إحدى اللقطة عندما حاول وسط ميدان الشبيبة عبد الرؤوف زرابي أن يعيد الكرة إلى أرضية الميدان بعدما خرجت إلى التماس، حيث صفقوا له مطولا وحيوه بتحية خاصة، وهو ما يوحي بالعلاقة الكبيرة التي تربط الناديين.
حناشي يهنئ سرار بفندق "زيدان" وبحضور كأس الجمهورية
مثلما أشرنا إليه في عدد أمس، تنقل المسؤول الأول عن النادي القبائلي إلى مدينة "عين الفوارة" بمناسبة المباراة التي جمعت الشبيبة بوفاق سطيف، وذلك خصيصا لتهنئة الوفاق على تتويجه بكأس الجمهورية، وفي صبيحة أمس التقى حناشي عبد الحكيم سرار بفندق "زيدان" وهنأه على تتويجهم بالكأس، علما أن كأس الجمهورية كانت حاضرة هناك بالفندق، وقد تجاذب الطرفان الحديث عن العديد من الأمور المتعلقة بالكرة الجزائرية بالدرجة الأولى.
لاعبو الشبيبة يحيون "ڤيڤر" بطريقة خاصة وحماني يحيه باللغة الفرنسية
قبل انطلاق المباراة، اقترب لاعبو شبيبة القبائل من احتياط وفاق سطيف، أين كان متواجدا المدرب "ڤيڤر"، حيث حيوه بطريقة خاصة جدا أفرحت السويسري كثيرا، أما المهاجم نبيل حماني فقد فضل أن يتحدث معه باللغة الفرنسية وقال له بالضبط: "salut le grand" قبل أن يدخل اللاعبون أرضية الميدان استعدادا لبداية المباراة.
حيماني "بقدرو" في سطيف
فور دخول مهاجم شبيبة القبائل نبيل حيماني أرضية ملعب 8 ماي رفقة باقي أفراد تشكيلة الشبيبة، هتف أنصار "الكحلة" بحياة مدللهم السابق، حيث لم ينسوا الذكريات الجميلة التي تركها هدّافهم السابق الذي صنع أفراحهم في وقت مضى بفضل أهدافه الكثيرة والحاسمة في شباك منافسي الوفاق لما كان حيماني يحمل قميص "الكحلة"، وبدوره حيماني بادل الأنصار التحية ما يؤكد أنه "بقدرو" في سطيف وترك صورة نظيفة قبل مغادرته النادي.
حمّار عانقه
وعند دخول حيماني أرضية الميدان وتلقيه تحية الجمهور السطايفي الذي حضر لقاء أمس، كان رئيس النادي حسان حمّار في استقباله بالأحضان، حيث رحّب به بحفاوة في صورة جميلة تبيّن حسن العلاقة بين حيماني وإدارة الوفاق، تماما مثل الصورة التي يحتفظ بها الجمهور عن مهاجمهم السابق.
"ڤيڤر" زار تشكيلة القبائل بفندق "زيدان"
قام مدرب الوفاق السويسري "آلان ڤيڤر" بزيارة مجاملة منتصف نهار أمس إلى شبيبة القبائل الذي كان مقيما بفندق "زيدان"، وقد التقى "ڤيڤر" أعضاء الوفد القبائلي الذين سبق وأن عمل معهم لما كان مدرب ل "الجياسكا"، وكان في الفندق إلى جانب مدرب الوفاق عبد الحكيم سرار رئيس مجلس الإدارة الذي التقى نظيره حناشي، ويأتي حضور سرار ليبعد الشك والتأويلات التي قد تصاحب زيارة "ڤيڤر" للشبيبة خاصة بعد الأخبار التي تداولت أن الشبيبة تريد استعادة السويسري.
----------
إصابة جابو حبست الأنفاس واللاعب خرج على الأكتاف
أثارت الإصابة التي تعرض لها مايسترو الوفاق عبد المومن جابو في آخر دقائق المقابلة حالة من الهلع والترقّب عند كل من كان حاضرا بملعب 8 ماي أمس، وزادت تخوفات الأنصار بعد أن بقي جابو ملقى على الأرض يتألم وتلقى الإسعافات الأولية من الطاقم الطبي للوفاق، قبل أن يتم نقله إلى غرف تغيير الملابس محمولا على الأكتاف، ما زاد من هلع الأنصار.
حشود، ريال وحيماني اطمأنوا عليه وخرج تحت أهازيج "سالامات يا جابو"
وفور إعلان نهاية المقابلة، توجّه حشود الذي كان جالسا على كرسي احتياط فريقه مباشرة إلى زميله جابو ليطمئن عليه، والأمر نفسه مع لاعبي الشبيبة حيماني وريّال اللذين اطمأنا بدورهما على جابو الذي خرج تحت هتافات الأنصار الذين رددوا: "سالامات يا جابو سالامات".
عاودته الإصابة في الكاحل وسيغيب أمام سعيدة
وحسب الطاقم الفني، فإن جابو عاودته الإصابة على مستوى الكاحل والتي أكمل بها لقاء النهائي بصعوبة وبشجاعة، حيث ستحرمه من المشاركة في لقاء سعيدة خلال الجولة القادمة بملعب مستغانم حسبما أكده طبيب الوفاق.
أول ظهور لعروسي في البطولة
كان لقاء أمس بين وفاق سطيف وشبيبة القبائل هو الأول للمدافع الأيمن عروسي ضمن التشكيلة الأساسية للمدرب السويسري "آلان ڤيڤر" في بطولة هذا الموسم، وكان آخر ظهور لعروسي مع الأكابر في لقاء كأس إفريقيا أمام ممثل تانزانيا بملعب هذا الأخير، أين شارك المدافع الشاب في آخر سبع دقائق من تلك المواجهة.
آخر لقاء له كان الموسم الماضي أمام بلوزداد
وإن كان آخر ظهور لعروسي في تشكيلة أكابر الوفاق يعود إلى لقاء كأس "الكاف" بتانزانيا، فإن آخر مشاركة لقائد تشكيلة آمال "الكحلة" في منافسة البطولة تعود إلى الموسم الماضي وبالضبط في آخر جولة أمام شباب بلوزداد أين لعب أساسيا لعدة مقابلات متتالية في آخر الموسم بلغت حوالي 6 جولات.
زعبوب لأول مرّة بملعب 8 ماي في 2012
تعد مشاركة المدافع الأيسر زعبوب في لقاء أمس الأولى للاعب في تشكيلة وفاق سطيف بملعب 8 ماي 1945 في عام 2012، حيث لم يسبق أن شارك زعبوب في أي مواجهة للوفاق بميدانه منذ أكثر من 4 أشهر. يذكر أن زعبوب كان قد دخل في لقاء البطولة أمام شباب باتنة بملعب 1 نوفمبر في اللقاء الذي خسر فيه رفقاء برڤيڤة بهدف لصفر في الوقت بدل الضائع من المقابلة.
جابو غير أساسي بعد 32 مقابلة
فضل الطاقم التدريبي لوفاق سطيف بقيادة "آلان ڤيڤر" ومساعده خير الدين مضوي إراحة مايسترو والقلب النابض للتشكيلة هذا الموسم عبد المومن جابو بعد المجهودات الكبيرة التي بذلها "مموش" في لقاء نهائي كأس الجمهورية والذي سقط فيه أرضا بعد صافرة النهاية من شدة التعب، ويعتبر لقاء أمس هو الأوّل لجابو بعيدا عن التشكيلة الأساسية للوفاق منذ انطلاق البطولة أي على مدار 26 جولة كاملة كان فيها صاحب القدم اليسرى السحرية قطعة أساسية في تعداد المدرب "ڤيڤر" إضافة إلى 6 مواجهات كأس، ما يعني أن جابو كان أساسيا في 32 مقابلة كاملة ولقاء أمس هو الأول له هذا الموسم خارج ال11 بالإضافة إلى مقابلات كأس إفريقيا التي كان فيها معاقبا.
ناجي أساسي بعد طول غياب
سجلت تشكيلة وفاق سطيف كذلك في مواجهة شبيبة القبائل عودة المهاجم ناجي أساسيا، حيث أخذ مكانته في الخط الأمامي بعد غيابه عنها لمدّة طويلة إذ كان يكتفي بالدخول بديلا في كل مرّة كلقاءي باتنة وتلمسان وكذلك خلال اللقاء النهائي الذي سجل فيه مشاركة تاريخية لما أقحم أثناء المقابلة التي عرفت تتويج الوفاق بالسيدة الكأس بتغلبه على شباب بلوزداد بهدفين لهدف.
7 تغييرات مقارنة بلقاء الكأس
شهدت التشكيلة الأساسية لوفاق سطيف 7 تغييرات مقارنة بلقاء نهائي الكأس أمام بلوزداد، وكانت أسباب التغييرات متفاوتة من إصابة أو إراحة أو عقوبة، فعروسي عوض حشود المعاقب، وزعبوب عوض بن شادي الذي طلب الإعفاء، ولخذاري مكان مغني المصاب، وناجي مكان عودية العائد من إصابة، فيما فضل الطاقم الفني إراحة كل من جابو، دلهوم وتيولي الذين عوّضوا بكل من غزالي، جحنيط وقورمي على الترتيب، لتصل التغييرات إلى 7 في الإجمال.
4 لاعبين فقط ممن شاركوا أساسيين في النهائي
واقتصر إقحام الأساسيين الذين شاركوا في نهائي الكأس الذي فاز فيه الوفاق على بلوزداد بملعب 5 جويلية على أربعة لاعبين فقط هم بلقايد، قراوي، بن حمو، بن موسى وهم الوحيدون الذين لعبوا أساسيين في المقابلتين، في حين أن الثلاثي الأساسي ناجي - جحنيط - لخذاري كان قد دخل احتياطيا في نهائي الكأس.
مڤني، بن خوجة، بن طالب، كوامي، حشود، عودية، ديس وبن ڤورين خارج ال18
كان كل من مڤني، ديس، بن ڤورين والحارس بن خوجة الرباعي المصاب في تشكيلة وفاق سطيف خارج قائمة 18 لفريقه أمس في مواجهة الشبيبة، ويضاف إلى الرباعي كل من عودية الذي لم يستعد بعد لياقته وكذلك حشود إلى جانب بن طالب وكوامي لأسباب فنية وخيارات المدرب.
اللقاء المتلفز رقم 15 للوفاق هذا الموسم
يعد لقاء أمس الذي نقلته القناة التلفزية الوطنية على المباشر هو الرقم 15 لفريق وفاق سطيف في مجمل المنافسات من بطولة وكأس وكأس "الكاف" هذا الموسم، سواء بسطيف أو خارجها بعد أن كان لقاء النهائي هو 14 في الموسم، في انتظار ارتفاع الرقم مع نهاية المنافسة التي ستشهد مقابلات أخرى مصيرية للنسر السطايفي الذي ينافس من أجل حسم اللقب وإحراز الثنائية.
بن حمو تلقى تشجيعات كبيرة من الأنصار
فور دخول حارس الوفاق بن حمو محمد أرضية ميدان 8 ماي 1945 حتى اهتز الجمهور الحاضر كرجل واحد لتحية الحارس الدولي السابق تشجيعا على ما قدمه اللاعب المغترب في لقاء النهائي، حيث قدّم مردودا طيّبا وساهم بشكل كبير في تتويج فريقه بكأس الجزائر قبل أيام قليلة، وقد بادل بن حمو جمهوره التحية بعد دخوله للتسخين وكذلك بعد عودته لغرف تغيير الملابس.
دخول زملائه كذلك كان بالتصفيقات
الأجواء كانت نفسها عند دخول زملاء بن حمو لإجراء عملية الإحماء، حيث شهدنا تصفيقات وتحية حارة من الأنصار للاعبيهم اعترافا وشكرا للأبطال حاملي كأس الجمهورية 2012 وتشجيعا لهم لمواصلة بذل المجهودات وإحراز اللقب والتتويج الثاني في الموسم.
حضور متواضع لأنصار الوفاق ردا على "حڤرة" الرابطة
لم يكن حضور أنصار وفاق سطيف أمس قويّا على غير العادة رغم أن اللقاء أمام القبائل كان مصيريا، وأرجع المتتبعون سبب الحضور المحتشم إلى احتجاج جمهور "الكحلة" على "حڤرة" الرابطة من خلال برمجتها التي تريد من خلالها إهداء البطولة لاتحاد العاصمة، وهو السبب الرئيسي الذي كان وراء مقاطعة السطايفية للمقابلة، كما أن نقل اللقاء على المباشر عبر القناة الأرضية وكذلك إجرائه على الساعة الثالثة ساهما كذلك في عدم حضور الجمهور بقوّة، حيث بلغ حوالي 5 آلاف عند بداية اللقاء.
راية ل "الألترا" ترحما على المناصر حمودة
علقت في مدرجات ملعب 8 ماي أمس راية من إنجاز أعضاء "ألترا" وفاق سطيف ترحما على روح المناصر حمودة الذي توفي إثر حادث مرور بالعاصمة، بعد أن تنقل لمتابعة لقاء نهائي كأس الجمهورية الذي جمع الوفاق بشباب بلوزداد، وقد كتب على تلك الراية "الله يرحم خونا حمودة".
سكلولي وأعراب في المنصة الشرفية
حضر عضو الإدارة الحاج عمار سكلولي وكذلك المدير العام للشركة التجارية للوفاق أعراب لقاء أمس الذي استقبل فيه أصحاب اللونين الأسود والأبيض شبيبة القبائل، ويعتبر لقاء أمس هو الثاني في الموسم الذي يحضره أعراب المدير العام لشركة الوفاق.
الرايات الكبيرة للوفاق حاضرة
رغم الحضور المتواضع لأنصار "الكحلة" أمس في مواجهة الشبيبة، إلا أن الرايات الكبيرة التي كانت معلقة بملعب 5 جويلية بمناسبة نهائي كأس الجمهورية كانت حاضرة، ومن بين تلك الرايات "دير قاي" وراية "الوفاق لن يموت أبدا" واللتان علقتا بالمدرج المكشوف.
"نسمة" حاورت حمّار والأنصار قبل اللقاء
كانت كاميرا قناة "نسمة" حاضرة أمس قبل مواجهة وفاق سطيف وشبيبة القبائل، حيث حاورت القناة المغاربية الأولى رئيس الوفاق حسان حمّار حول التتويج الأخير بكأس الجمهورية، كما حاورت كذلك مجموعة من الأنصار قبل اللقاء على أن تبث الصور قريبا على قناة "نسمة" التي أعدّت تقريرا عن الوفاق بعد تتويجه بالسيدة الكأس.
حمّار دخل تحت أهازيج: "جيش شعب معاك يا حمّار"
كان دخول رئيس وفاق سطيف حسان حمّار للملعب مصحوبا بهتافات جمهور "الكحلة" الذي حيّا رئيسه بحرارة وبأهازيج "جيش شعب معاك يا حمّار" اعترافا بالمجهودات التي قام بها حمّار طيلة الموسم وهو الذي ساهم بنسبة كبيرة في تتويج الفريق بالكأس وكذلك بعدما حدث له في النهائي حين حرم من الميدالية.
"ڤيڤر" دخل تحت تصفيقات أنصار الفريقين
دخل المدرب السويسري "آلان ڤيڤر" تحت تشجيعات أنصار الفريقين الوفاق والشبيبة معا، الذين هتفوا باسمه مطولا، ويأتي تقدير جمهور الشبيبة بعد المشوار الممتاز الذي حققه "ڤيڤر" في كأس رابطة أبطال إفريقيا حين وصل الفريق للمربع الذهبي بقيادة السويسري الذي يحتفظ معه أنصار "جياسكا" بذكريات جميلة.
حشود بالزي المدني في احتياط فريقه
سجل اللاعب الدولي المعاقب في لقاء أمس حشود عبد الرحمان حضوره على كرسي احتياط فريقه بالزي المدني، وقد كان دخوله بالأحضان مع رئيس الوفاق حمّار الذي حيّاه بحرارة كبيرة، وتابع حشود اللقاء على الأعصاب وكان له تدخّل على المباشر عبر القناة الوطنية مع الصحفي إسماعيل بن قايدية من التلفزيون، حيث علّق على ركلة جزاء التي سجلها بن موسى.
سعدي خرج تحت سخط السطايفية في الشوط الأول
خرج الحكم سعدي الذي أدار لقاء الوفاق والشبيبة أمس تحت سخط أنصار "الكحلة" الذين لاموه كثيرا لتغاضيه عن ركلة جزاء في (د18) احتج عليها السطايفية بشدّة، وأظهرت كاميرا التلفزيون شرعيتها حسبهم، كما تغاضى عن تسلل واضح للشبيبة ما أغضب جمهور "الكحلة" الذي عبّر عن سخطه من سعدي في نهاية الشوط الأول.
الوفاق يواصل سيطرته على الشبيبة في 7 مقابلات
كانت مباراة أمس السابعة على التوالي التي لم يخسر فيها الوفاق أمام القبائل بعد سيطرة بدأت بعد آخر خسارة في لقاء ذهاب موسم 20082009 بتيزي وزو الذي عرف فوز الشبيبة (21)، أما لقاء الإياب بسطيف فقد انتهى (11)، وفي موسم 20092010 فاز الوفاق ب (20) في سطيف وتعادل (11) بتيزي وزو، وموسم 20102011 تعادل (11) في القبائل وفوز الوفاق (20) في 8 ماي، ليأتي موسم 20112012 الذي عرف تعادل الفريقين (22) في تيزي وزو وفوز الوفاق أمس ب (21)، ليواصل سيطرته في آخر المواجهات السبع.
السطايفية رددوا "مازال لياسما" و"يا حمّار شومبيونا في بولوغين"
هتف أنصار الوفاق السطايفي خلال المقابلة التي فاز فيها فريقهم بهدفين لهدف على الشبيبة بأهازيج تؤكّد تمسك الجمهور بلقب البطولة لما رددوا: "مازال مازال مازال لياسما" وكذلك: "هيا حمّار والشومبيونا في بولوغين"، والتي رددها اللاعب حشود كذلك مع الأنصار قبل صافرة النهاية قبل أن يتوجّه إلى حمّار ويعانقه في النهاية.
لخذاري يغيب عن لقاء سعيدة و8 مهددين بالعقوبة
بتلقيه الإنذار الثالث، سيغيب المدافع لخذاري عن لقاء فريقه القادم أمام سعيدة والذي سيجرى بمستغانم بسبب معاقبة ملعب سعيدة، ويكون كل من بلقايد، بن حمو، تيولي، فراحي، غزالي، قراوي، دلهوم، سيريل تحت تهديد الغياب بحوزة كل واحد منهم على إنذارين.
حيماني و"ڤيڤر" خرجا تحت التشجيعات
خرج مهاجم الشبيبة حيماني نبيل اللاعب السابق للوفاق تحت تشجيعات أنصار "الكحلة" الذين رددوا اسمه مطولا وبادلهم بدوره التحيّة، والأمر نفسه للمدرب "ڤيڤر" الذي لقي تشجيعات من جماهير فريقه التي هنأته على الفوز وشكرته على كل ما يقدمه من خدمات للفريق السطايفي.
-----------
الرابطة تبرمج لقاء سعيدة بمستغانم
قررت الرابطة الوطنية برمجة لقاء وفاق سطيف أمام مولودية سعيدة بملعب مستغانم، وذلك في ظل العقوبة المسلطة على ملعب سعيدة المطالب بإجراء مباريات خارج سعيدة ب200 كلم إضافة إلى عدم حضور الجمهور بعد ما وقع من أحداث في مواجهة اتحاد العاصمة، ما يصب في صالح الفريق السطايفي الذي سيلعب في ملعب محايد. يذكر أن وفد الوفاق سيتنقل غدا برا إلى وهران وسيقيم بفندق "الشيراطون".
الوفاق يعود إلى مستغانم بعد 14 سنة
بعد برمجة مواجهة مولودية سعيدة أمام وفاق سطيف، ينتظر أن يعود الوفاق إلى هذا الملعب بعد غياب 14 سنة غاب فيها أحد فريقي المدينة سواء الوداد أو الترجي عن اللعب في القسم الأول، فآخر مرة لعب فيها الفريق هناك كان موسم 97/98 حيث لعب آنذاك مواجهة أمام وداد مستغانم.
جابو قام بالتسخينات مع مضوي
قام عبد المؤمن جابو بعملية التسخينات قبل نهاية الشوط الأول، وذلك تحضيرا لدخوله الذي كان مباشرة مع انطلاق الشوط الثاني من المواجهة في مكان غزالي، ولقد ساعده المدرب المساعد مضوي في عملية الإحماء.
بن موسى يسجل الهدف 12 مع الوفاق
نجح مختار بن موسى في رفع عدد الأهداف التي سجلها مع الوفاق إلى حد الآن، حيث وصلت إلى 12 هدفا بركلة الجزاء التي سجلها أمس في مرمى شبيبة القبائل، حيث سجل ستة أهداف في البطولة، خمسة منها جاءت من خمس ركلات جزاء ناجحة، إضافة إلى تسجيله خمسة أهداف في كأس الجمهورية وهدف واحد في كأس "الكاف".
خرج تحت تصفيقات الجمهور
خرج أحسن لاعب في صفوف الوفاق مختار بن موسى تحت تصفيقات الجمهور، بالنظر للمردود الذي قدمه وتسجيله هدفا وتمريره الهدف الثاني الذي سجله ناجي، خصوصا أنه كان وراء أغلب محاولات الوفاق في الشوط الأول والتي لم تجد طريقها إلى الشباك.
الهدف الرابع لناجي هذا الموسم
رفع لاعب الوفاق ناجي حصيلته من عدد الأهداف إلى أربعة بعد هدف الفوز الذي سجله أمس في (د79)، حيث سبق له التسجيل في مرمى جمعية الخروب، اتحاد الحراش وكذا مولودية وهران، ويعتبر هذا الهدف الثاني الذي سجله بملعب 8 ماي وفي نفس المرمى وذلك أمام اتحاد الحراش الذي انتهى بنتيجة (1-0) حيث كان هدفه حاسما ومنح النقاط الثلاث للوفاق.
دخول جابو قلب موازين اللقاء
كان لدخول عبد المؤمن جابو الأثر الإيجابي على المردود العام لتشكيلة الوفاق، حيث أعاد النظام إلى خط وسط الميدان وساهم في تنظيم هجمات الفريق ونقل الخطر إلى مرمى المنافس، إضافة إلى احتفاظه بالكرة الذي جعل التشكيلة أكثر تحكما في زمام المباراة، وبالتالي فإن "ڤيڤر" لم يخطئ عندما أقحمه في الشوط الثاني من المواجهة حيث لعب الفريق أكثر نحو الهجوم.
بلقايد زار غرف تغيير ملابس القبائل
قام فاروق بلقايد بزيارة غرف تغيير الملابس لشبيبة القبائل بعد نهاية المواجهة، حيث أدى زيارة مجاملة إلى الفريق الذي لعب في صفوفه في فترة ما من مشواره الكروي، ولقد التقى برئيس الشبيبة وبعض المسيرين وتبادل معهم أطراف الحديث.
دلهوم وحماني بالأحضان
التقى مراد دلهوم ونبيل حماني مهاجم الشبيبة بعد نهاية المواجهة وذلك في أجواء حميمية بالنظر لمعرفة اللاعبين ببعضهما البعض خصوصا أن حماني سبق له تقمص ألوان الفريق السطايفي، ويمتلك علاقات قوية مع بعض لاعبي الموسم الحالي وكذا الأنصار الذين تغنوا بإسمه أثناء اللقاء.
----------
لهذا السبب لم يكمل المباراة...
بلكالام يتشابك مع ريال في غرف تغيير الملابس بين الشوطين
حدث أمس ما لم يكن في الحسبان داخل غرف تغيير ملابس شبيبة القبائل، وذلك عندما تشابك المدافع بلكالام مع زميله علي ريال، حيث أثار الطرفان ضجة كبيرة جدا وسط حضور جل اللاعبين والمسيرين أيضا، لكن المدرب كعروف تدخل في الوقت المناسب ليفك النزاع ويهدأ الأمور، قبل أن يقرر إخراج بلكالام الذي كان في حالة غضب شديدة، أما عن الأسباب التي جعلت بلكالام يتشاجر مع ريال فإن كل الجهات كتمت الأمر ورفضت الكشف عنها إلى حد الآن.
اللاعبون تأثروا بما حدث
أمام ما حدث في غرف تغيير الملابس خلال فترة الراحة بين شوطي مباراة الوفاق والشبيبة بين بلكالام وريال، فإن العناصر الأخرى دخلت المرحلة الثانية متأثرة بما حدث وكانت معنوياتها محبطة جدا، ما جعل المنافس يستغل الفرصة ويتحكم أكثر في زمام المباراة. وفي السياق دائما وأمام ما حدث تسعى إدارة شبيبة القبائل إلى اتخاذ إجراءات صارمة جدا في حق اللاعب الذي تسبب فيما حدث.
---------
لاعبو الشبيبة أول من دخلوا الميدان للإحماء وريال يتولى العملية
قبل بداية المباراة بحوالي ساعة كاملة، فضل عناصر شبيبة القبائل أن يدخلوا أرضية الميدان للقيام بعملية الإحماء قبل دخول عناصر الوفاق، لكن قبل ذلك كان عسلة ومازاري على أرضية الميدان يقومان بعملية الإحماء، ومثلما جرت عليه العادة تولى قائد الشبيبة علي ريال العملية عوضا عن المدرب كعروف الذي فضل هذه المرة المتابعة من الاحتياط للتركيز أكثر على اللقاء.
حوالي 50 مناصرا للشبيبة حضروا
سجل بعض مناصري شبيبة القبائل حضورهم بمدرجات ملعب الثامن ماي 1945، ورغم أن عددهم كان قليلا جدا لا يتعدى 50 إلا أنهم ساندوا الشبيبة منذ انطلاق المباراة، حيث حيوا اللاعبين وصفقوا لهم مطولا خلال دخولهم أرضية الميدان، كما علق هؤلاء المناصرين رايات مساندة للنادي القبائلي، ولاحظنا أيضا تنقل مناصرين من منطقة "أقبو" بالدرجة الأولى وكذا من أنصار مولودية بجاية.
رماش وحماني يضيعان فرصا حقيقية في بداية الشوط الأول
سجلت شبيبة القبائل أمس بداية موفقة، فمنذ البداية حاولت عناصر "الكناري" أن تفرض نفسها على أرضية الميدان، كما أنها استطاعت أن تهدد مرمى الوفاق عن طريق رماش، حيث توغل داخل منطقة العمليات، قذف، لكن الحارس بن حمو كان في المكان المناسب، بعدها، حنيفي يمرر كرة على طبق ناحية حماني داخل منطقة العمليات لكنه لم يحسن استغلال الفرصة، وبذلك فوتا على الشبيبة فرصة حقيقية للتهديف.
خليلي يعود إلى التشكيلة الأساسية بعد غياب طويل
عرفت هذه المواجهة عودة المدافع خليلي إلى محور الدفاع رفقة كل من ريال وبلكالام، هذه العودة تأتي بعد غياب طويل جدا بالنظر إلى الإصابة التي كان يعاني منها في الأسابيع القليلة الماضية، لكن بعد فترة العلاج التي قام بها استطاع أن يسترجع إمكاناته الفنية والبدنية الأمر الذي جعل الطاقم الفني يعتمد عليه في مباراة أمس، علما أن خليلي في المباراة السابقة كان في الاحتياط.
"الله أكبر... شمس الدين نساخ"، عبارة رددها أنصار الشبيبة قبل بداية المباراة
يبدو أن التصريحات التي أدلى بها الظهير الأيسر للنادي القبائلي شمس الدين نساخ على صفحات "الهداف" في الأيام القليلة الماضية، حين أكد أنه مستعد لتجديد عقده مع النادي القبائلي مثنيا على الشبيبة، قد أكسبته ود الأنصار، حيث مباشرة بعد دخول اللاعب أرضية الميدان، ردد أنصار الشبيبة عبارات "الله أكبر... نساخ"، فلم يجد هذا الأخير إلا الرد بالتحية.
رماش لا يستحق الإنذار في (د24)
احتج عناصر شبيبة القبائل على حكم المباراة سعيدي مباشرة بعدما أشهر البطاقة الصفراء في وجه المدافع رماش (د24)، لأنه في الوقت الذي أعلن الحكم عن مخالفة، رفع رماش الكرة بيده بعدما مررها له نساخ، فلم يتوان الحكم في إشهار البطاقة الصفراء، وكان رماش يحاول أن ينفذ المخالفة من مكان وقوعها.
أنصار الشبيبة يتهمون اللاعبين بترتيب المباراة مع الوفاق
اتهم أنصار شبيبة القبائل الذين سجلوا حضورهم مساء أمس بمدرجات ملعب 8 ماي 1945 بسطيف، اللاعبين بتعمد الخسارة أمام الوفاق، حيث استغربوا الفرص الكثيرة التي ضيعوها لاسيما في المرحلة الأولى خاصة وأن الوفاق لم يظهر أي شيء أمام لاعبي الشبيبة، وكلما اقترب لاعبو "الكناري" من أنصارهم إلا ويرددون عباراة "بعتو الماتش".
حنيفي يسجل الهدف الثامن له بطريقة رائعة
استطاع مهاجم الشبيبة سليم حنيفي أن يسجل هدفه الثامن في مباراة أمس وبطريقة رائعة جدا، بعد توزيعة ممتازة على الجهة اليسرى من نساخ، حنيفي وبحركة رائعة وسط مدافعي الوفاق استطاع أن يقلص الفارق، وبذلك يؤكد مرة أخرى أنه هداف حقيقي حتى وإن كان ذلك في أول موسم له مع الشبيبة وفي حظيرة الكبار.
الحكم يحرم ريال من المشاركة في لقاء النصرية
تلقى مدافع وقائد شبيبة القبائل علي ريال البطاقة الصفراء التي تعد الثالثة بالنسبة له، وهو ما يعني أن ريال سيكون غائبا عن لقاء نصر حسين داي السبت المقبل. تجدر الإشارة إلى أن اللاعب لا يستحق هذه البطاقة.
... ويهدي الوفاق ركلة جزاء خيالية
غريب أمر كرة القدم الجزائرية والتحكيم الجزائري بصفة خاصة، حيث في كل مرة نرى أمورا غريبة في المستطيل الأخضر، خاصة لما يتعلق الأمر بمباريات شبيبة القبائل، وما قام به أمس الحكم الرئيسي محمد سعيدي الذي أدار لقاء الوفاق عندما أعلن عن ركلة جزاء خيالية بشهادة الحكم زكريني والمحلل عبد النور عند تحليلهما للمباراة في حصة مباشرة من الملاعب، يثبت ذلك.
سطيف ترفض مواجهة سعيدة هذا الثلاثاء وبيان التوقيت الموحد "مسخرة قرباج"
بعيدا عن النتيجة التي سجلها الفريق السطايفي في مواجهة أمس، فإن أمورا كثيرة حدثت في اليومين اللذين سبقا اللقاء وكان لها صدى كبير. إذ وصل الجميع إلى قناعة تامة بأن الرابطة أعلنت عن بطولة صريحة لفائدة الاتحاد العاصمي.
وبالعودة قليلا إلى الوراء، كانت الرابطة الوطنية قد أصدرت بيانا في بداية شهر أفريل الماضي، وحتى قبل الجولة 24 من البطولة، بأنه بدءا من الجولة 26 فإن كل المباريات ستلعب في التوقيت نفسه، وهو البيان الذي كشف الوقت بأنه "مهزلة بكل ما تحمله الكلمة من معان" حسب تعبير مسؤولي الوفاق.
قرار جديد صبيحة أمس وحذف كل البيانات
وترى إدارة وفاق سطيف أن ما جرى بعد ذلك والبرمجة الأخيرة كشفا أن الرابطة الوطنية نسيت عبارة مهمة في ذلك البيان كان أجدر أن تكون في شكل ملاحظة، وهي أن "البيان لا يعني مباريات اتحاد العاصمة".ولم يتوقف الأمر عند ما لاحظناه أول أمس، ذلك أن الأمر تعداه إلى إصدار الرابطة الوطنية بطريقة وصفها السطايفية "بدائية" بيانا آخر صبيحة أمس، وحذف كل البيانات الخاصة ببرمجة لقاء الاتحاد أمام النصرية وعددها 6 على التوالي.
برمجة النصرية يوم الثلاثاء خدمة أفضل للاتحاد ويضمن تأجيلا جديدا هو الثالث بعد الجولة 26
وجاء القرار الجديد والخاص ببرمجة لقاء النصرية والاتحاد عن جولة أمس هذا الثلاثاء ليضمن للاتحاد خدمة أفضل حتى من التي كانت لو لعب في بولوغين أمام النصرية التي تستقبله في "مهزلة لا يوجد مثلها". وجاء القرار الجديد أمس ليضمن للاتحاد برمجة لقائه في إطار الجولة 28 المقررة هذا الثلاثاء بعيدا عن الجولة نفسها، وهذا بحكم أن القرار الجديد يضمن تأجيلا جديدا للقاء الاتحاد أمام بجاية، ليكون هذا التأجيل هو الثالث منذ بدء العمل بالتوقيت الموحد في الجولة 26، بعد أن أجلت مباراة الاتحاد أمام المولودية عن الجولة 26، والاتحاد أمام النصرية عن الجولة 27، والاتحاد أمام بجاية عن الجولة 28.
سطيف ترفض مواجهة سعيدة يوم الثلاثاء
وبعد أن وجدت إدارة الوفاق السطايفي نفسها أمام الأمر الواقع في الموسم الحالي، ورأت أن " رابطة قرباج فضحت نفسها" فقد اتخذت (إدارة الوفاق) أمس موقفا بعدم لعب مباراة الجولة 28 أمام سعيدة هذا الثلاثاء، لأنه من غير المعقول،حسبها، أن يلعب الاتحاد دوما مبارياته بعد انتهاء بقية المباريات ومعرفة بقية نتائج الجولة ما يسهل التعامل مع الوضعية.
الرابطة مطالبة بتأجيل كل مباريات الجولة 28 إلى السبت
وتبقى الرابطة الوطنية لكرة القدم مطالبة بتأجيل كل لقاءات الجولة 28 إلى السبت وهي التي أجلت لقاء الاتحاد أمام المولودية بحجة الملعب، رغم أن الأمر كان سهلا جدا وهو تقديم اللقاء ب 4 أيام، اللهم إلا إذا كانت الرابطة لا تعرف التقديم إلا مع مباريات مولودية العلمة – شبيبة بجاية، في حين تسعى لتأجيل لقاء النصرية – لياسما عن الجولة 27،.
البرمجة كانت سهلة جدا
والغريب أن برمجة مواجهات الجولة 27 لمساء أمس كانت سهلة جدا ولا تتطلب خبراء لتحديدها. فقد كانت الرابطة مطالبة ببرمجة لقاء نصر حسين داي – اتحاد العاصمة على الساعة الثالثة بملعب 5 جويلية، ويبرمج اللقاء الثاني بدون جمهور بين مولودية الجزائر وشباب بلوزداد في الرويبة، الرغاية، حيدرة، الأبيار، أو أي ملعب من ملاعب العاصمة ولو بالقرعة، حتى ملعب بولوغين نفسه، لأن اللقاء دون جمهور وسعة الملعب لا يؤثران في حساسية "الداربي". وإن كانت الرابطة لا تحسن القيام ببرمجة سهلة مثل هذه، فمن الأفضل لمسؤولي الرابطة الرحيل، إلا إذا كانوا يتعمدون ذلك لخدمة الاتحاد وهو الأمر الخطير.
هاهو حل الجولة 28
وبما أن الحال وصل إلى هذا الحد، فهناك حلاّن سهلان جدا، وهو تأجيل كل مباريات الجولة 28 المقررة هذا الثلاثاء إلى غاية السبت 12 ماي، مع الإبقاء على لقاء مولودية وهران – جمعية الشلف مقدما بسبب برمجة لقاء الشلف أمام الهلال السوداني، وإما تأجيل كل الجولة دون تقديم، وبرمجة الجولات الثلاث الأخيرة أيام 14، 17 و20 ماي. بهذين الحلين تضمن الرابطة إجراء الجولات الثلاث الأخيرة في التوقيت نفسه.
حمّار: "لن نلعب لقاء سعيدة وسنلعب في توقيت الاتحاد نفسه"
وقال حمّار رغم أنه يعلم منذ البداية أن الأمور محسومة لصالح الاتحاد من طرف الرابطة (الحوار أجري منتصف نهار أمس قبل لقاء القبائل)، إن فريقه لن يلعب مباراته أمام سعيدة هذا الثلاثاء بعد البرمجة الجديدة، ولن يلعب مبارياته إلا في التوقيت الذي سيلعب فيه الاتحاد.
"إذا أبقت الرابطة على البرمجة نفسها فسنستقبل السياسي على السادسة"
وأضاف حمّار أنه يستغرب لماذا أصدرت الرابطة بيان التوقيت الموحد، في وقت أنها أعطت اتحاد العاصمة فرصة اللعب ثلاث مرات متتالية بعد الجولة وليس حتى في اليوم نفسه. وأضاف حمّار أنه إذا واصلت الرابطة الوطنية بالبرمجة الحالية نفسها، فسيكون الوفاق مضطرا لاستقبال شباب قسنطينة بدءا من الساعة السادسة، لأنه لا يوجد أي معنى للعب أمام القبائل على الساعة الثالثة وليس تحت الأضواء الكاشفة.
والدة تيولي أخرجت "الطعام" في مغنية
أكد اللاعب أمين تيولي الذي كان له شرف التتويج بكأس الجمهورية مع الوفاق أساسيا، أن والدته الكريمة فرحت كثيرا بالتتويج إلى درجة أنها أخرجت "الطعام" في الحي بمدينة مغنية، والتي كانت كلها خلف الوفاق في النهائي من أجل أمين تيولي.
=================================
تجّار يتلقى عرضا من شبيبة بجاية وينتظر نهاية الموسم
ذكرت مصادر موثوقة جدا من داخل بيت شبيبة القبائل أنّ لاعب وسط الميدان ساعد تجّار تلقى في الأيام القليلة الماضية اتصالا من إدارة شبيبة بجاية التي عرضت عليه تقمّص ألوانها الموسم المقبل، وحسب المعلومات التي تحصلنا عليها في هذا الخصوص فإنّ تجّار لم يقدّم أي جواب لإدارة بجاية ويفضّل التريث والتفكير مليا في هذا العرض قبل تقديم الاجابة النهائية.
وضعيته في الشبيبة قد تدفعه إلى تغيير الأجواء
ورغم أنّ تجّار لم يقدّم الإجابة النهائية لمسيري بجاية إلا أن بعض المؤشرات تشير إلى أنه من المحتمل جدا أن يوافق اللاعب على الانتقال إلى شبيبة بجاية بالنظر إلى الوضعية التي يعيشها في النادي القبائلي، حيث أنه منذ فترة طويلة لم يعد يشارك كأساسي كما أن إدارة الرئيس حناشي عبّرت في وقت سابق عن رفضها القاطع للتصرفات التي يقوم بها اللاعب ولا ننسى أيضا العلاقة المتوترة بين تجّار وبين الأنصار الذين سئموا غيابه عن التدريبات، وبالتالي فإنّ كل هذه العوامل قد تدفع باللاعب لاختيار نادي "يما ڤورايا" الموسم المقبل.
يريد مغادرة الشبيبة منذ فترة طويلة
وبالعودة قليلا إلى الوراء نجد أنّ اللاعب تجّار يفكّر منذ فترة طويلة في تغيير الأجواء نحو ناد آخر وبالتحديد منذ مباراة شباب باتنة خاصة أنّ عقده مع الشبيبة سينتهي مباشرة بعد نهاية الموسم الجاري، لكنه لم يفصح عن رغبته هذه بشكل مباشر بل كان يريد أن يواصل عقده مع الشبيبة حتى نهايته لكن مع مرور الوقت وجد أن الأمر مستحيل لذلك لم يعد يتنقل للمشاركة في الحصص التدريبية، وبعدما لاحظت إدارة شبيبة بجاية ذلك فضلت أن تسرع في طلب خدمات اللاعب.
الإدارة عاقبته ماليا بسبب غيابه عن تربص الخميس
على صعيد آخر، علمت" الهداف" من مصادرها الخاصة بأنّ الإدارة القبائلية اتخذت قرارا بخصوص تجّار يقضي بمعاقبته ماليا بسبب التصرفات المخلة بالقانون الداخلي للنادي، وتفاصيل القضية تعود إلى يوم الخميس الماضي أين طلب المدرب كعروف من جميع اللاعبين أن يدخلوا تربصا مغلقا بفندق الإقامة بمدينة تيزي وزو وكان الجميع في الموعد إلا تجّار الذي لم يتنقل ولم يشارك في هذا التربص، الأمر الذي جعل الطاقم الفني يدوّن تقريرا ويقدّمه للإدارة التي لم ترد التسامح مع القضية وقررت معاقبة اللاعب ماليا، كما أن إدارة الشبيبة قررت أيضا التحدث مع اللاعب في هذه المسألة لكي تستفسر منه عن الأسباب التي جعلته لا يكون في الموعد الخميس الماضي بفندق الإقامة وبعد ذلك تقوم بإخباره بمعاقبته ماليا جراء تصرفه هذا.
الطاقم الفني لم يعد يعتمد عليه في المباريات الرسمية
وأجمع الكثير من متتبعي شؤون النادي القبائلي على أنّ العلاقة بين الشبيبة وبعض اللاعبين باردة جدا ويتقدمهم وسط الميد


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.