بمناسبة‮ ‬11‮ ‬ديسمبر‮ ‬1961‭ ‬    بطولة العالم للسباحة    على رأسهم عائلة الرئيس الراحل علي‮ ‬عبد الله صالح    نظم بولاية وهران‮ ‬    أبناء سوسطارة‮ ‬يفشلون في‮ ‬قلب الطاولة    بالبطولة الوطنية العسكرية للعدو الريفي    خلال السنة الجارية بالجلفة    الجلفة‮ ‬    الطيب زيتوني من عين تموشنت    إنطلاق الجلسات الوطنية‮ ‬يوم‮ ‬21‮ ‬جانفي‮ ‬المقبل‮ ‬    جلاب‮ ‬يزور جناح الجزائر بالقاهرة    نظير جهوده في‮ ‬إرساء قيم السلم والمصالحة    حمّل بن‮ ‬غبريط مسؤولية عدم الوفاء بالتزاماتها    في‮ ‬سلامة مياه القارورات المعدنية    في‮ ‬الذكرى السنوية الأولى لإطلاقه    تدفق المهاجرين كانت له تداعيات سلبية على الجزائر    المدرسة الجزائرية مطالبة بالتعدد اللغوي    جلاب يشارك اليوم في اللقاء السابع لوزراء التجارة الأفارقة بالقاهرة    تراجع إعادة تقييم المشاريع ب77 بالمائة منذ 2007    حضور محتشم، في انتظار فتح أبواب البيع    إحياء مظاهرات 11 ديسمبر    الجزائر قادرة على إنجاز برنامجها للطاقات المتجددة    الأرض على موعد مع مرور تاريخي ل مذنب الميلاد    بالصور.. نواب البرلمان يصادقون على مشروع قانون تسوية ميزانية 2016    الأئمة يقررون التصعيد والنزول للشارع    تفقد وتكريم للمجاهدين بمنازلهم في العاصمة    موقع عين بوشريط بسطيف أصبح مركز استقطاب عالمي    حفل بمناسبة ذكرى مظاهرات 11 ديسمبر    معتقلون صحراويون يضربون عن الطعام    حسبلاوي يوقف المدير العام والأمين العام للمركز الاستشفائي الجامعي ببجاية    *تلميذ اليوم يتوجه للمدرسة مرهقا عكس تلميذ الأمس الذي كان يقبل عليها منفتح الذهن *    430 عائلة معوزة تستفيد من مساعدات القافلة التضامنية    *القراية * تهدر الرأس والكرّاس    *الصافرة الجزائرية تعاني ضغوطات نفسية وليست فنية*    بوعلي يريد ربيح وسوقار وطوبال وعايش    نقص الانضباط بالأقسام يشوّش الأفكار و يقلّل التركيز    20 فنانا تشكيليا يحتفون بالذكرى ال 58 لمظاهرات 11 ديسمبر 1960    الإنسان هو الأساس    تغيير طرق التدريس يُساهم في عدم استقرار المنظومة    المؤسسة العقابية تخلط حسابات المحبوس    المستشفى الجامعي لخروبة بمستغانم يتجهز    حقّقنا برنامجنا المسطّر وأدعو الشباب للمشاركة بأفلام قصيرة    عودة إلى محطات مجهولة من تاريخ الجزائر    مستوى " ذهاب "الرابطة الأولى كان متوسطا    لافان يشرح الوضعية وزواري منتظر    يماني يدعو إلى إثراء محتوى المتحف    2019 سيكون الأشد حرارة    يفتح هدية حبيبته بعد 50 عاما    عائلة نفذت 200 عملية سطو    موجة عالية تبتلع طفلا    تقييم 33 سنة من دعم البحث العلمي    حسبلاوي يأمر بمعالجة الاختلالات التي يشكو منها القطاع    المدير العام للصيدلة المركزية للمستشفيات :    حقيقة ليتنا نعقلها    أن التائب من الذنب كمن لا ذنب له    خلق المسلم    الشيخ شمس الدين يرد حول ترقيع الصلاة    وما شهرتهم إلا زوابع من غبار أمام صفاء السماء    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تتويجي يذكرني بأولوياتي وضرورة التركيز على الكتابة
نشر في الحوار يوم 18 - 11 - 2018

اوضح يوسف بعلوج المتوج بالجائزة الاولى الخاصة بمسرح الطفل للهيئة العربية للمسرح، ان تاريخ آخر تتويج له في مسابقة أدبية يعود إلى عام 2015، وهذا أمر طبيعي حسبه بسبب تركيزه على مشاريع أخرى ما أدى إلى انخفاض في ريتم الكتابة لديه.
ايمان. ب
قال يوسف بعلوج انه ومع أول نص يشارك به في مسابقة توج بهذه الجائزة الرفيعة، وهذا -يوضح-: “أمر يسعدني ويذكرني بأولوياتي وضرورة التركيز على الكتابة”، مضيفا في السياق ذاته: “التتويج هذا يتجاوز شخصي، لأنه يضع بلدي في الواجهة، وهذا أمر يشرفني طبعا، وتستحقه الجزائر كبلد غني بالمواهب في مجال الكتابة”.
وعن النص الفائز، ابرز بعلوج: “ان النص الفائز “قمقم مارد الكتب” هو نص مسرحي للأطفال موجه للفئة العمرية من 6 إلى 10 سنوات، أنهيته خلال العام الجاري، وجاء كمزج بين فكرتين بدأت في الاشتغال عليهما منذ فترة، قصة بدأت كتابتها عام 2012، ونص مسرحي بدأت كتابته عام 2015. تحكي قصة العمل مغامرات التوأم بدر وبدور في عالم الحكايات الذي يأخذهما إليه مارد الكتب قمقم، كمكافأة لهما على إنقاذه من السجن الذي عاش فيه داخل الكتاب الذي لم يلمسه أحد منذ زمن وغطته طبقات كثيفة من الغبار. خلال الرحلة يساعد التوأم شخصيات شهيرة من القصص التراثية على حل عقد قصصهم، ويكتشفان قيمة الكتب والمطالعة كوسيلة ترفيهية.
وواصل حديثه عن الجائزة: “من بين شروط الفوز في المسابقة هو توقيع عقد نشر ملزم لي وغير ملزم للهيئة العربية للمسرح لمدة 3 سنوات. سأحترم هذا البند مع أمنية بأن يتم نشر العمل فعلا ضمن منشوراتهم.
مؤخرا غيرت رأيي وأصبحت أقل تطلبا فيما يخص طبعات الجوائز، بل على العكس من ذلك أصبحت أسعى إليها لأنها أصبحت مهمة بالنسبة لي من زاوية توثيقية على الأقل. أملي أن يصدر العمل في كتاب يحمل رسوما وتصميمات مناسبة للفئة العمرية المستهدفة.
بالنسبة للإنتاج، يحق لي توجيه النص لأي جهة ترغب في تحويله إلى عمل ركحي، سأختار من بين العروض التي تصلني ما أراه مناسبا لنجاح العمل”.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.